أسباب تسارع دقات القلب

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٢٦ ، ٢ ديسمبر ٢٠١٩
أسباب تسارع دقات القلب

تسارع دقات القلب

ينتج القلب في وقت الراحة ما معدله 70 نبضةً منتظمةً في الدقيقة، تزداد عند الرضّع وكبار السن؛ لكن أداء القلب قد يتأثر بعوامل تجعل من نبضه منخفضًا أو عاليًا جدًا، و قد يختل انتظام الضربات فيصبح الوقت بين كل نبضةٍ وأخرى غير متساوٍ، وسيعرض هذا المقال أسباب تسارع دقات القلب وطرق علاجها،[١] تسارع دقات القلب هو تجاوز نبض القلب 100 نبضةً في الدقيقة، نتيجة زيادة التحفيز الكهربائي للقلب، فتبدأ العضلة بالانقباض والانبساط بسرعةٍ جنونية دون أن يمتلئ القلب جيدًا بالدم، فلا يستطيع القلبُ ضخ الدم لأنحاء الجسم، ومن ضمنها خلايا القلب نفسه، ويكمن الخطر في أن تكراره أو استمراره قد يؤدي لموت خلايا القلب وحدوث نوبةٍ قلبيةٍ قد تكون قاتلة.[٢]

أنواع تسارع دقات القلب

لتسارع ضربات القلب ثلاثةُ أنواعٍ تصنف تبعًا للمنشأ الدقيق للزيادة في النشاط الكهربائي، وتختلف خطورتها كما قد تختلف استجابتها لطرق العلاج، وهي[٣]:

  • تسارع ضربات القلب فوق البطيني: يحدث عندما تختلط الإشارات الكهربائية في حجرات القلب العلوية، فيدق القلب بسرعةٍ كبيرةٍ بحيث لا يمتلئ بالدم قبل أن ينكمش، مما يقلل كمية الدم الواصلة للجسم.
  • تسارع دقات القلب البطيني: هو التسارع الذي يبدأ في البطينين؛ بسبب انطلاق الإشارات الكهربائية بشكلٍ غير طبيعي، والنتيجة هي انخفاضٌ في فعالية الضخ.
  • تسارع دقات القلب الناشئ من العقدة الجيبية الأذينية: يحدث عندما يرسل صانع الخطى الإشارات الكهربائية بشكل أسرع من الطبيعي، وتتنوع أسباب تسارع دقات القلب، حيث سيتم التطرق لأبرزها تاليًا.

أسباب تسارع دقات القلب

يمكن لردة فعل الجسم الطبيعية تجاه عدة ظروفٍ أن تكون من أسباب تسارع دقات القلب، كالقلق والضغوطات النفسية والإجهاد، وممارسة تمارين جسديةٍ شاقة، وهنا لا يشكل التسارع مصدرًا للقلق لكونه عارضًا. كما يمكن أن تسبب بعض المشاكل الصحية بحدوثها، وهي[٤]:

  • ارتفاع حرارة الجسم.
  • فقدان كمية كبيرة من الدم خلال وقتٍ قصير.
  • فرط نشاط الغدة الدرقية.
  • فقر الدم.
  • مشاكل في الرئة، كالالتهاب الرئوي، أو وجود خثرةٍ تسد أحد الشرايين الصغيرة في الرئة.
  • بعض مشاكل القلب كعدم انتظام ضرباته، والنوبة القلبية.
  • تناول المشروبات التي تحتوي الكافيين بإفراط، والتدخين.
  • بعض أنواع الأدوية.

أعراض تسارع دقات القلب

بغض النظر عن أسباب تسارع دقات القلب وعن نوعه، فإن الأعراض التي يشعر بها المريض تنتج عن عدم كفاية الدم الواصل إلى أعضاء الجسم، وتنتج أيضًا بسبب إرهاق عضلة القلب نتيجة الانقباض والانبساط السريعين، وأهم هذه الأعراض[٢]:

  • دوار وشعورٌ بخفةٍ في الرأس.
  • ضيق في التنفس.
  • ألم في الصدر.
  • خفقان شديد في القلب.
  • انخفاض في ضغط الدم.
  • تشوش وفوضى في الإدراك.
  • في حالات تسارع ضربات القلب الخطيرة قد يفقد المريض الوعي، وقد تصيبه سكتةً قلبيةً قد تكون قاتلة.
  • في بعض الأحيان قد لا يسبب تسارع ضربات القلب أي أعراضٍ على الإطلاق، وهنا يتم التشخيص بناءً على الفحص السريري.

تشخيص تسارع دقات القلب

يتم تشخيص تسارع دقات القلب وتحديد نوعه بدقةٍ من قبل الطبيب، حيث يقيم الأعراض التي يشعر بها المريض ويستفسر عن العادات الصحية والتاريخ المرضي؛ لتحديد أسباب تسارع دقات القلب المحتملة، كما يجري فحصًا جسديًا كاملاً، وهناك بعض التحاليل والصور الضرورية التي يحتاجها الطبيب لتقييم وضع القلب، وهي[٥]:

  • تخطيط كهربائية القلب: هو الاختبار الأكثر شيوعًا، والذي يُجرَى للكشف عن تسارع ضربات القلب، حيث يتم وضع حساساتٍ على الصدر والذراعين، موصولةٍ بجهازٍ يسجل أنماط الإشارات الكهربائية التي ينتجها، من حيث التوقيت والقوة، مما يساعد في تحديد أسباب عدم انتظام ضربات القلب.
  • اختبار الفسيولوجية الكهربائية: يُجرى هذا الاختبار لتحديد منشأ زيادة الإشارات الكهربائية في القلب، ورسم خريطةٍ للإشارات الكهربائية لتحديد عدم الانتظام وتعيين نوع التسارع بدقة، بإجراء قسطرةٍ للقلب عن طريق إدخال أنابيب تحمل أقطاب كهربائيةٍ تصل إلى القلب.
  • تصوير القلب: قد يتم التقاط صورٍ للقلب للتأكد من وجود عيوبٍ بنيويةً في تركيب القلب، تؤثر على تدفق الدم وتعتبر من أسباب عدم انتظام دقات القلب، وأهمها: صورة الإيكو ،والتصوير المقطعي المحوسب، والتصوير بالرنين المغناطيسي، وتصوير الصدر بالأشعة السينية.
  • اختبار الإجهاد: يُجرى هذا الاختبار لدراسة عمل القلب أثناء الإجهاد، بعد تمارين رياضيةٍ أو بعد إعطاء أدويةٍ تسبب تسارع دقات القلب.

علاج تسارع دقات القلب

بالاعتماد على نتائج فحوصات وصور القلب، يتم اعتماد العلاج الملائم للسيطرة على أسباب تسارع دقات القلب لكل المريض، حيث يبدأ العلاج بإبطاء التسارع ليصل للمعدل الطبيعي بشكلٍ فوري، ثم يركز العلاج على تقليل حدوث المضاعفات بمنع تكرّر تسارع دقات القلب وذلك بحل السبب المسؤول، كما هو موضحٌ تاليًا[٥]:

إبطاء تسارع دقات القلب

قد يبدأ القلب بتصويب التسارع من تلقاء نفسه بعد فترةً قصيرة، ويمكن أن يقوم المريض ببعض الحركات الجسدية البسيطة لتقليل التوتر أو الإجهاد، لكن بعض الحالات تحتاج تدخلاً علاجيًا سريعًا، كالتالي:

  • إعطاء أدويةٍ مضادةٍ للتسارع وريديًا في المستشفى تحت إشراف الطبيب.
  • تقويم نظم القلب، بإجراء صدمة كهربائيةٍ للقلب ليستعيد إيقاعه الطبيعي.

منع تكرر نوبات تسارع دقات القلب

بعد القيام بالإجراءات الطبية العاجلة لإبطاء التسارع، وبعد التأكد من انتظام دقات القلب، يجب علاج أسباب تسارع دقات القلب بالإجراء الطبي الذي يعتمده الطبيب؛ تجنبًا لتكراره في المستقبل ومنعًا للمضاعفات التي قد تحدث، كالآتي:

  • علاج مسبب تسارع الدقات بخفض الحرارة ،أو علاج إفراط نشاط الغدة الدرقية أو الأنيميا، باستخدام الأدوية أو الإجراء الطبي المُوصى به من قبل الطبيب.
  • إجراء قسطرةٍ في حال وجودِ نشاطٍ كهربائيٍّ زائدٍ بسبب وجود مسارٍ إضافيٍ للإشارات داخل القلب، فيما يعرف بمتلازمة وولف باركنسون وايت؛ والتي تعدُّ إحدى أسباب تسارع دقات القلب، حيث يتم إدخال أنبوب ينتهي بأقطابٍ كهربائيةٍ إلى القلب لتدمير المسار الإضافي، وقد تظهر الحاجة لعملية قلبٍ مفتوحٍ لإغلاق هذا المسار.
  • وصف الأدوية المضادة للتسارع، والتي تحافظ على نظم القلب طبيعيًا عند تناولها بانتظام.
  • زرع جهاز تنظيم دقات القلب جراحيًا تحت الجلد، حيث يصدر تيارًا كهربائيًا يصل إلى القلب عند استشعاره نبضاتٍ غير طبيعية.

فيديو عن أسباب تسارع دقات القلب

في هذا الفيديو يتحدث أخصائي أمراض القلب والشرايين والقسطرة العلاجية الدكتور عمرو رشيد عن أعراض عدم انتظام دقات القلب، ويوضح أن هناك عدة أنواع من عدم الانتظام حيث يتعرض المريض إلى تسارع أو تسارع مع عدم انتظام أو نبض طبيعي وعدم انتظام لمدة قصيرة، وتتمثل الأعراض بشعور المريض باختلال النبض. [٦]

المراجع[+]

  1. "Heart", /www.britannica.com, Retrieved 27-11-2019. Edited.
  2. ^ أ ب "Everything you need to know about tachycardia", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 27-11-2019. Edited.
  3. "Tachycardia: Causes, Types, and Symptoms", www.webmd.com, Retrieved 27-11-2019. Edited.
  4. "Tachycardia", www.health.harvard.edu, Retrieved 27-11-2019. Edited.
  5. ^ أ ب "Tachycardia", www.mayoclinic.org, Retrieved 27-11-2019. Edited.
  6. "أعراض عدم انتظام دقات القلب"، www.youtube.com، اطّلع عليه بتاريخ 01-10-2019.