أدوات التوكيد

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٥٠ ، ٢٦ أبريل ٢٠٢١
أدوات التوكيد

أدوات التوكيد

إنّ أدوات التوكيد هي:

  • نونا التوكيد
  • لام القسم
  • لام الابتداء
  • حرف قد
  • أنّ وإنّ


نونا التوكيد

هل لنوني التوكيد عمل آخر في الجملة غير تأكيد معنى الفعل؟

تُستعمل نونا التوكيد لتأكيد حدوث الفعل، ولا تُؤكّدان من الأفعال في اللغة العربية إلا فعل الأمر، والفعل المضارع المستقبل والواقع بعد أداة من أدوات الطلب مثل: لام الأمر أو لا الناهية الجازمة، أو المضارع الواقع شرطًا بعد إن المؤكدة بما الزائدة، ونوعاها هما: نون التوكيد الثقيلة؛ أي المشددة، ونون التوكيد الخفيفة وهي ساكنة، ولا تتصل إلا بالأفعال وتجعلها مبنية على الفتح، وفي إعرابها يُقال إنّها حرف لا محل له من الإعراب، فقط تؤدي معنى التوكيد، وتُعد من مؤكدات الجملة الخبرية[١]، ومن الشواهد عن نوني التوكيد:[١]


  • قوله تعالى: {وَلَئِن لَّمْ يَفْعَلْ مَا آمُرُهُ لَيُسْجَنَنَّ وَلَيَكُونًا مِّنَ الصَّاغِرِينَ}[٢]، ليسجنَنً: فعل مضارع مبني على الفتح لاتصاله بنون التوكيد الثقيلة، والنون حرف لا محل له من الإعراب.


  • قوله تعالى: {وَتَاللَّهِ لَأَكِيدَنَّ أَصْنَامَكُم بَعْدَ أَن تُوَلُّوا مُدْبِرِينَ}[٣]، لأكيدَنَّ: فعل مضارع مبني على الفتح لاتصاله بنون التوكيد الثقيلة، والنون حرف لا محل له من الإعراب.


لام القسم

هل تختلف لام القسم عن اللام الموطئة في المعنى الذي تؤديه؟

اللام في اللغة العربية لها استخدامات عدة، مثل لام الجحود واللام المزحلقة واللام الزائدة، ومنها لام القسم التي تقع في جواب القسم الظاهر أو المقدر، وإذا كانت جوابًا لقسم مقدر تُسمى اللام الموطئة للقسم، وهي تفيد تأكيد جواب القسم، والجملة بعدها تكون في محل جواب القسم، ومن ناحية إعراب لام القسم فهي لا محل لها من الإعراب، إنّما تُؤدّي معنى التوكيد، وفي علم البلاغة يعدونها من مؤكدات الجمل الخبرية[٤]، ومن الأمثلة عن لام القسم:


  • قوله تعالى: {قَالُوا تَاللَّهِ لَقَدْ آثَرَكَ اللَّهُ عَلَيْنَا وَإِن كُنَّا لَخَاطِئِينَ}[٥]، اللام التي سبقت الحرف قد هي لام القسم الواقعة في جواب القسم الظاهر، والقسم واضح في كلمة تالله.
  • قوله تعالى: {لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ}[٦]، اللام الواقعة في بداية الآية هي اللام الموطئة لجواب القسم، وذلك لأنّ القسم في الآية غير ظاهر، إنّما هو مقدر.

لام الابتداء

هل تأتي لام الابتداء فقط في بداية الجملة؟

تختلف لام الابتداء عن لام القسم، فالمشترك بينهما أنّهما من مؤكدات الخبر، أمّا عن المعنى الذي تؤديانه في الجملة فهو مختلف، فهي تُعرف بلام الابتداء لأنها تأتي في بداية الجملة، فتدخل على المبتدأ، أو على خبر الأحرف المشبهة بالفعل فتعرف باللام المزحلقة، وقد تدخل على الفعل المضارع الواقع خبرًا لإنّ، وعلى شبه الجملة المتعلقة بخبر إنّ المحذوف، وهي حرف لا محل له من الإعراب[٧]، من الأمثلة على لام الابتداء:


  • قوله تعالى: {وَإِنَّكَ لَعَلى خُلُقٍ عَظِيمٍ}[٨]، دخلت لام الابتداء على شبه الجملة الجار والمجرور الواقعان في محل خبر الحرف المشبه بالفعل إنّ، وأفادت توكيد الجملة.
  • قوله تعالى: {لَأَنتُمْ أَشَدُّ رَهْبَةً فِي صُدُورِهِم مِّنَ اللَّهِ ۚ ذَٰلِكَ بِأَنَّهُمْ قَوْمٌ لَّا يَفْقَهُونَ}[٩]، دخلت لام الابتداء على الضمير المنفصل الواقع في محل رفع مبتدأ، وأفادت توكيد معنى الجملة.


حرف قد

هل يختلف معنى قد عند دخولها على المضارع عن معناها عند دخولها على الماضي؟

تختص قد بالفعلين الماضي والمضارع، وتُفيد مع الماضي تحقيق معناه، وتُفيد مع المضارع تقليل احتمال وقوعه، ولكن تُفيد في بعض المواضع التحقيق مع المضارع إذا كان هناك دليل، ولا يمكن أن تدخل قد على المضارع إلا بعد خلوه من النواصب والجوازم ومن السين وسوف، ولا يمكن الفصل بين قد والفعل بأي فاصل إلا بالقسم، وذلك لأنها تُعد جزءًا من الفعل، وهي حرف لا محل له من الإعراب[١]، من الأمثلة والشواهد على حرف التوكيد والتحقيق قد:


  • قوله تعالى: {قَدْ سَمِعَ اللَّهُ قَوْلَ الَّتِي تُجَادِلُكَ فِي زَوْجِهَا وَتَشْتَكِي إِلَى اللَّهِ وَاللَّهُ يَسْمَعُ تَحَاوُرَكُمَا}[١٠]، دخلت قد على الفعل الماضي سمع، وأفادت التوكيد والتحقيق.
  • قوله تعالى: {قَدْ يَعْلَمُ مَا أَنتُمْ عَلَيْهِ وَيَوْمَ يُرْجَعُونَ إِلَيْهِ فَيُنَبِّئُهُم بِمَا عَمِلُوا}[١١]، دخلت قد على الفعل المضارع، أفادت التحقيق والتوكيد، وذلك لحضور الدليل، وهو أنّ الله بكل تأكيد يعلم كل شيء عن عباده.


أنّ وإنّ

ما الذي يميز أنّ وإنّ عن غيرها من أدوات التوكيد السابقة؟

حرفان مُشبّهان بالفعل مبنيان على الفتح الظاهر على آخرهما، يدخلان على الجملة الاسمية، فينصبان المبتدأ ويسمى اسمهما، ويبقى الخبر مرفوعًا ويسمى خبرهما، ووظيفتهما المعنوية في الجملة الاسمية هي تأكيد مضمون الجملة، واستعمالهما يفيد تأكيد الجملة دون تكرارها مرتين، أي: تُفيدان الإيجاز، وهما حرفان لهما محل إعرابي إلى جانب دلالتهما المعنوية وهي التوكيد، وهذا ما يميزهما عن غيرهما من أدوات التوكيد[١٢]، من الأمثلة على "إنّ وأنّ" في القرآن الكريم:


  • قوله تعالى: {إِنَّ الْمُبَذِّرِينَ كَانُوا إِخْوَانَ الشَّيَاطِينِ ۖ وَكَانَ الشَّيْطَانُ لِرَبِّهِ كَفُورًا}[١٣]، دخلت إنّ على الجملة الاسمية فغيرت في إعرابها، وأكدت مضمون الجملة.
  • قوله تعالى: {أَلَمْ تَرَ أَنَّ اللَّهَ يُزْجِي سَحَابًا ثُمَّ يُؤَلِّفُ بَيْنَهُ ثُمَّ يَجْعَلُهُ رُكَامًا}[١٤]، الحرف المشبه بالفعل أنّ دخل على الجملة الاسمية وأكد مضمونها ومعناها للسامع.


أمثلة على أدوات التوكيد

ما هي أبرز الشواهد عن أدوات التوكيد؟

لأدوات التوكيد في اللغة العربية شواهد كثيرة ومتعددة، إضافة إلى ما ذُكر سابقًا ستُعرض بعض الأمثلة وتُظلل الأدوات بالخط الغامق ويُوضع خط تحتها:


وَإِنَّ صَخرًا لَوالِينا وَسَيِّدُنا

وَإِنَّ صَخرًا إِذا نَشتو لَنَحّارُ


  • قول ميسون بنت بحدل:[١٦]

لبيتٌ تخفق الأرواح فيه

أحبّ إليّ مِن قصر منيف


  • قد انبلج الفجرُ.
  • ليفرحنَّ المؤمن بلقاء ربه، ولينعمَنْ بجنان الخلد.


  • والله لأقعدنَّ في طريق كل من يؤذي الصغير ولا يحترم الكبير.
  • لقد ارتفعت الأصوات تصدح بالحق عندما ظُلم البريء.



لقراءة المزيد في هذا الباب، انظر هنا: التوكيد في علم النحو.

المراجع[+]

  1. ^ أ ب ت مصطفى الغلايني، جامع الدروس العربية، صفحة 590. بتصرّف.
  2. سورة يوسف، آية:32
  3. سورة الأنبياء، آية:57
  4. ظاهر شوكت البياتي، أدوات الإعراب، صفحة 187. بتصرّف.
  5. سورة يوسف، آية:91
  6. سورة الأحزاب، آية:21
  7. عبد السلام عبدالله، مباحث في تقنيات التعبير الكتابي، لبنان:مكتبة الآداب، صفحة 87. بتصرّف.
  8. سورة القلم، آية:4
  9. سورة الحشر، آية:13
  10. سورة المجادلة، آية:1
  11. سورة النور، آية:64
  12. عبدالعزيز عتيق، علم المعاني، صفحة 55. بتصرّف.
  13. سورة الإسراء، آية:27
  14. سورة النور، آية:43
  15. "قذى بعينك أم بالعين عوار"، الديوان، اطّلع عليه بتاريخ 20/04/2021م.
  16. أحمد أمين، فيض الخاطر، صفحة 1.