معلومات عن التكاثر الخضري

معلومات عن التكاثر الخضري


معلومات-عن-التكاثر-الخضري/

ما هو التكاثر الخضري؟

التكاثر الخضريّ (بالإنجليزية: Vegetative propagation) ويسمى أيضًا بالتكاثر اللاجنسي (بالإنجليزية: Asexual reproduction)، هي طريقة ينمو فيها النبات الجديد بطريقة بعيدة عن طرق التكاثر الجنسي المعروفة في النباتات والتي تحدث من خلال جهاز تكاثر جنسي خاص موجود فيها، فيتمّ بطريقة مختلفة تمامًا وسريعة إذ يكفي وجود أجزاء من النبتة الأم ينمو من خلالها ويصبح نبات كامل فيما بعد،[١] ويقصد بالأجزاء؛ الدرنات أو الأبصال أو البذور أو الجذور أو السيقان أو العقل أو حتى عن طريق زراعة الأنسجة بغض النظر عن الجزء[٢]، وتتم عمليات التكاثر الخضري في مملكة النباتات للنباتات الوعائية واللاوعائية.[٣]


التكاثر الخضري هو تكاثر لاجنسي يحدث للنباتات فتنمو النبتة الجديدة من أجزاء الأم دون الحاجة إلى التلقيح.


ما هي أنواع التكاثر الخضري؟

يحدث التكاثر الخضريّ (التكاثر اللاجنسي في النبات) بشكل عام طبيعيًا إلا أنه قد يتدخل الإنسان في حدوثه ويتم بشكل صناعيّ[٤]، لذلك ينقسم التكاثر الخضري إلى نوعين رئيسيين هما:


التكاثر الخضري الطبيعي

التكاثر الخضري الطبيعي (بالإنجليزية: Natural Vegetative Propagation)، للنبات قدرة طبيعية على إنتاج ونمو جذور بشكل عرضي، ويحدث هذا دون الحاجة لتدخل الإنسان[٤]، ويكون ذلك من خلال تطوّر أحد الأجزاء الآتية:


الجذمور

الجذمور (بالإنجليزية: Rhizome)، ينمو الجذمور بشكل عرضي (أفقيًا) والجذمور مسؤول عن تخزين المواد التي تحتاجها النبتة كغذاء، ومع نموّ الجذمور ينتج الجذور والبراعم وتتطوّر فتصبح نباتًا كاملًا فيما بعد، ومن أشهر الأمثلة على هذا النوع من التكاثر الطبيعي ما يحدث في؛ الزنجبيل والكركم والأعشاب والزنابق.[٣]


الرِئد

الرِئد (بالإنجليزية: Runner أو Stolon)، هي سيقان رفيعة تنتشر بشكل أفقي على سطح الأرض ومن العقد التي يمتلكها تنشأ الجذور والفروع الهوائية[٥] ويفصل بين العقد في هذه السيقان مسافات كبيرة مقارنة بالمسافات بين عُقد الجذمور، ومن الأمثلة على هذا النوع من التكاثر الطريقة التي يتكاثر بها كل من؛ الفراولة والمشمش[٣]، وكذلك تتكاثر البطاطا بهذه الطريقة.[٦]


الدرنة

الدرنة (بالإنجليزية: Tubers) من أنواع التكاثر الخضري الطبيعي، وهي عبارة عن انتفاخ ينمو عن الجذر أو الساق والرئد والانتفاخ سببه تخزين المواد الغذائية مما يؤدي إلى ظهور النبتة الجديدة منها: ساق وأوراق علوية وجذور سفلية، من الأمثلة عليها؛ البطاطا الحلوة والداليا (معروفة بالأضالية)[٣]، كما يتكاثر القلقاس بهذه الطريقة.[٧]


الكورمة

الكورمة (بالإنجليزية: Corm)، هي عبارة عن سيقان منتفخة تنمو تحت الأرض وتتميز بامتلاكها أنسجة صلبة، وتنتج النبتة الجديدة من براعم تظهر على هذه الكورمات، مثل الزعفران والقلقاس والغلاديولوس وهي نبات يتكاثر بالكورمات.[٣]


الأبصال

الأبصال (بالإنجليزية: Bulbs)، هي عبارة عن سيقان منتفخة تنمو تحت الأرض يميزها وجود أوراق أو طبقات قشرية تلتفّ حول البرعم ومهمتها تخزين المواد الغذائية اللازمة، من الأمثلة على نباتات تتكاثر بالأبصال؛ البصل، الثوم، الزنبق، النرجس والكراث.[٣]


التكاثر الخضري الصناعي

التكاثر الخضري الصناعي (بالإنجليزية: Artificial Vegetative Propagation)، هي طريقة تكاثر لاجنسية يتدخل فيها الإنسان، ويوجد العديد من الطرق المستخدمة في هذا النوع من التكاثر[٨]، مثل:


التطعيم

التطعيم (بالإنجليزية: Grafting)، يتم من خلال استخدام جزء من جذع نبات صفاته مرغوبة مقصوص بزاوية مائلة (يسمى سليل) لديه عقد ونبات آخر مزورع من قبل حيث يكون نبات كامل ولديه جذور ويتم إلصاق السليل بالنبات المتجذر عند نقطة مقصوصة بزاوية مائلة أيضًا ويُثبّت الجزء، فتندمج الأوعية لكلاهما معًا وينتج عن ذلك نكهات مميزة حيث ينموالسليل مع الوقت، من الأمثلة على نباتات يمكن استخدام هذه الطريقة في تكاثرها؛ العنب، الحمضيات[٨]، كما يمكن استخدامها في زراعة المانجو.[٩]


القصّ

يُقصد بالقص (بالإنجليزية: Cutting) قصّ الساق وتسمى الفسائل، حيث يتم إحضار ساق من نبتة شرط احتوائه على عقد ويوضَع داخل تربة رطبة وبعض الأنواع تحتاج فقط إلى الماء في البداية كوسط حتى تنمو جذور من تلك البراعم، وهنالك العديد من النباتات التي تتكاثر عن طريق الفسائل، ومن أسماء نباتات تتكاثر بالفسائل؛ أوراق البنفسج الإفريقي، البيدة Coleus (من نباتات الزينة)، وشجرة المال Money plant (من نباتات).[٨]


الترقيد

الترقيد أو التصفيف (بالإنجليزية: Layering)، من طرق التكاثر الخضري الاصطناعي وهي طريقة يتم فيها دفن غصن لشجرة تحت التراب مع بقائه متصلًا بها، ويتم ذلك من غير الإضرار بالأغصان المدفونة، ومع مرور الوقت تظهر لهذا الساق جذور خاصة وحينها يمكن فصله عن الشجرة وزراعته بشكل منفرد، من الأمثلة على ذلك؛ الياسمين، ونبات الجهنمية (تعرف بالمجنونة)[٨]، وتنجح هذه الطريقة أيضًا في زراعة العنب.[١٠]


زراعة الأنسجة

زراعة الأنسجة (بالإنجليزية: Tissue Culture)، تتم هذه الطريقة من خلال إحضار أي جزء من أجزاء النبتة ثمّ يبدأ الأخصائيون بتربيته حتى تتكاثر الخلايا المكوّنة له ضمن ظروف خاصة ويطلق على الخلايا التي تنمو اسم "كالس"، وبالاستعانة بأنواع معينة من الهرمونات يتم تطوير الكالس إلى نبات كامل صغير تؤخذ للزراعة حتى تصبح نبات كبير ناضج[٣]، من الأمثلة على ذلك؛ زراعة الموز والأوركيد والأرزّ.[١١]


ينقسم التكاثر الخضري بشكل أساسي إلى طبيعي وصناعي، ولكل منهما طرق متعددة يمكن من خلالها أن تتكاثر النباتات بشكل سهل وسريع دون المرور بالتلقيح.


ما أبرز مزايا وعيوب التكاثر الخضري؟

لاستخدام التكاثر الخضريّ جوانب إيجابية وأخرى سلبية يمكن تفصيلها كما يأتي:


مزايا التكاثر الخضري

من أبرز مزايا التكاثر الخضري ما يأتي:


  • ينتج عن التكاثر الخضري نبات جديد بفترة زمنية قصيرة.[١٢]
  • ينتج نبات مشابه لصفات النبتة الأم.[١٢]
  • تستخدم في الحالات التي لا يملك فيها المزارع بذور يمكن الاستفادة منها لزراعة نبات جديد أي تستخدم في حالات معينة لنباتات تتكاثر بالبذور.[١٢]
  • يمكن من خلال التكاثر الخضريّ ضمان الحصول على الصفات المرغوبة في النبات.[١٢]
  • تنتج من هذا النوع من التكاثر نبتة تتميز بجودة أزهارها.[١٢]
  • تعد هذه الطريقة مضمونة بشكل أكبر من زراعة البذور للحصول على إنتاج زراعي.[١٣]


عيوب التكاثر الخضري

للتكاثر الخضري عيوبه أيضًا، وهي كالآتي:


  • يتطلب التكاثر الخضري الحرص والانتباه الشديدين في حالات النمو بكثافة كبيرة حول النبات الأم مما يؤثر عليها سلبًا.[١٢]
  • لا يعطي هذا النوع إمكانية التنوع والتطوّر في الزراعة.[١٢]
  • يؤدي الاعتماد على هذا النوع من التكاثر بشكل كبير إلى الإضرار بالنبات على المدى البعيد وتدهور الأنواع بسبب الافتقار إلى التحفيز الجنسي.[١٣]


مزايا وعيوب التكاثر الخضري يمكن موازنتها واستخدامها في الوقت المناسب مع الحرص على عدم الاعتماد عليها دون غيرها.

المراجع[+]

  1. "Vegetative reproduction", britannica. Edited.
  2. "Propagation", britannica. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج ح خ "Types of Vegetative Propagation"، thoughtco. Edited.
  4. ^ أ ب "Vegetative plant propagation ", sciencelearn. Edited.
  5. "Stolon", britannica. Edited.
  6. "Potato", britannica. Edited.
  7. "Taro", britannica. Edited.
  8. ^ أ ب ت ث "32.3B: Natural and Artificial Methods of Asexual Reproduction in Plants", bio.libretexts. Edited.
  9. "Grafting mango seedlings", accessagriculture. Edited.
  10. "Propagation Methods", ndsu. Edited.
  11. "Pocket K No. 14: Tissue Culture Technology", isaaa. Edited.
  12. ^ أ ب ت ث ج ح خ "Advantages and Disadvantages of Vegetative Propagation", toppr. Edited.
  13. ^ أ ب "State three advantages and three disadvantages of vegetative reproduction", toppr. Edited.

52346 مشاهدة