ما هي الاشتراكية

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٤١ ، ١٨ ديسمبر ٢٠١٩
ما هي الاشتراكية

ما هي الماركسية

قبل الإجابة عن سؤال: ما هي الاشتراكية، لا بُدّ من معرفة مفهوم المذهب الماركسي، فيمكن تعريفه بأنه: ممارسة سياسية اقتصادية اجتماعية، وقد قام بناء الماركسية على كلٍّ من: الفلسفة الألمانية، فقد اهتم ماركس وفريدريك إنجلز بالفلسفة الألمانية وبشكل خاص بفلسفة "هيغل" الجدلية، ليقوما بفكرة جديدة، وهي الفلسفة المادية الجدلية "الدياليكتيكية"، وعلى الاقتصاد السياسي الإنجليزي، وبشكل خاص للمفكر آدم سميث والنموذج الاقتصادي لديفيد ريكاردو، ليقوما بتأسيس الاقتصاد السياسي الماركسي، وعلى الاشتراكية الفرنسية، إذ كان يعدّ ماركس الاشتراكية الفرنسية إحدى أهم مراحل النضال ضد الأفكار المعارضة للاشتراكية في القرون الوسطى، وتاليًا سوف تتم الإجابة عن سؤال: ما هي الاشتراكية.[١]

ما هي الاشتراكية

بعد الإجابة عن سؤال: ما هي الماركسية، تتم الآن الإجابة عن سؤال: ما هي الاشتراكية، فيمكن تعريف الاشتراكية بأنها: نظام اقتصادي يمتاز بالملكية الجماعية لوسائل الإنتاج والإدارة التعاونية للاقتصاد، أو هي فلسفة سياسية تدافع عن هذا النظام الاقتصادي، ويمكن أن تكون الإجابة عن سؤال: ما هي الاشتراكية، بأنها: نظام شامل، يجمع بين المناحي الآتية، وهي: الاقتصادية والسياسية والاجتماعية، وهدف أصحاب هذا المبدأ هو تحقيق العدالة في المجتمع، وتوفير فرص العمل لأفراده دونما استغلال[٢]، والذي يقوم على أساس الملكية الاجتماعية لوسائل الإنتاج، وتقوم الاشتراكية على العديد من المبادئ:[٣]

  • الملكية العامة: والتي عن طريقها يتم توزيع ملكية وسائل الإنتاج على الشعب، لتؤمن كل فرد على قدر حاجته، وبالمقابل يطلب منه الإنتاج، مما يزيل الطبقية، التي قام مبدأ الاشتراكية على مناهضتها، فبذلك يتم تطبيق القاعدة التي تنص على أنه "من كلِّ فرد حسب قدرته، ولكلٍّ حسب حاجته".
  • عدم السعي لتحقيق الربح الفاحش: لا يسعى الاشتراكيون ليحققوا ربحًا فاحشًا، وإنما الهدف الذي يسعون إليه هو تأمين الربح الذي يشبع حاجات الفرد والجماعة، وإذا زاد الربح -حسب نظرية الاشتراكيين- فسوف يكون ذلك وسيلة للاستعباد واستغلال أفراد الطبقة الكادحة، والذي هو بنظرهم المبدأ الرأسمالي، وهو القطب المناهض بشكل رئيس للقطب الاشتراكي.

سمات النظام الاشتراكي

بعد الإجابة عن سؤال: ما هي الاشتراكية، ومعرفة الأسس التي تقوم عليها الاشتراكية، سوف يتم الآن ذكر سمات النظام الاشتراكي، من سلبيات أو إيجابيات، وهكذا كل نظام وضعي، لا يخلو من العيوب، ولذلك يعدّ النظام الإسلامي هو الأفضل بلا منازع، اقتصاديًا كان أو غيره من الفروع، وتاليًا تذكر أهم سمات النظام الاشتراكي:[٣]

  • وجود التقارب والتشارك من قبل طبقات المجتمع وشرائحه.
  • سيادة القانون في الدول المشاركة في هذا النظام، وهذا غالبًا وليس دائمًا.
  • ضعف إنتاجية العمال، إذ إن العامل إن اجتهد وتفانى في عمله أو لم يتفانَ، فإنه سيأخذ نفس الأجر المحدد له، طبقًا للقاعدة: "من كلِّ فرد حسب قدرته، ولكلٍّ حسب حاجته".
  • عدم تحقيق العدل بشكل كبير، فقد عجزت الاشتراكية -بأنواعها كافّة- عن تحقيق الكفاءة الإنتاجيَّة والاقتصاديَّة، والعدالة، وتحقيق الرَّفاهية لشعوبها، بل قهرت حرِّيَّة الأفراد، وأبادت أصولهم بل وأرواحهم، وأصبحت العدالة في التَّوزيع أمرًا يستحيل تواجده، وحلَّ محلَّها استغلال طاقات الأفراد دون النظر إلى احتياجاتهم بقدر النظر إلى جهودهم، وبذلك تمت الإجابة عن سؤال: ما هي الاشتراكية، وذكر أهم سماتها.

المراجع[+]

  1. "ماركسية"، www.wikiwand.com، اطّلع عليه بتاريخ 16-12-2019. بتصرّف.
  2. "اشتراكية"، www.marefa.org، اطّلع عليه بتاريخ 16-12-2019. بتصرّف.
  3. ^ أ ب "النظام الاشتراكي: مفهومه وأسسه وعيوبه"، www.alukah.net، اطّلع عليه بتاريخ 16-12-2019. بتصرّف.