ما هي أسباب تورم الجسم

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٣٢ ، ١٥ أبريل ٢٠٢٠
ما هي أسباب تورم الجسم

تورم الجسم

يُعبّر مصطلح تورم الجسم عن تضخم وازدياد حجم الجسم بالكامل أو أحد الأعضاء كالجلد، ويحدث نتيجةً لتجمع السوائل في المكان المصاب، وبازدياد كمية السائل؛ قد يزداد وزن الجسم وخلال مدة قصيرة تمتد من أيام إلى أسابيع،[١] ويلاحظ التورم غالبًا في الأماكن الظاهرة من الجسم كاليدين والقدمين، وفي الذراعين والساقين، وبغض النظر عن أسباب تورم الجسم والتي سيتم تفصيلها في هذا المقال، يُعالج التورم بالأدوية التي تقلل كمية السوائل في الجسم وأيضًا بالتقليل من كمية الملح، أما في حال كان وراء تورم الجسم أمراض قد سببت هذا التورم وكان الورم والتضخم أحد أعراضها فلا بد من علاج السبب الرئيس،[٢] ويُنصح بطلب الرعاية الطبية فور حدوث تورم وزيادة سريعة في الوزن بشكل غير مبرر السبب عند المريض. [٣]

أعراض تورم الجسم

يرتبط مدى ظهور أعراض التورم بشدته، حيث إن التورم لا يسبب دائمًا أعراضًا أخرى؛ فالتورم الطفيف قد لا تتم ملاحظته، أما في حال كان الورم أكثر شدة يكون من السهل ملاحظته بالذات في المناطق الخارجية الظاهرة كالجلد والعضلات، أما في حال التورم الداخلي والذي تستحيل ملاحظته بالعين، يلجأ الطبيب ومقدم الرعاية الصحية لاستخدام الفحص التصويري للكشف عن تورم الأعضاء الداخلية كالعظام مثلًا، وترتبط الأعراض أيضًا بأسباب تورم الجسم، ففي حال كان التورم نتيجة إصابة أو لدغة فقد تظهر أعراض كالهرش والحكة والقيء والألم في المنطقة المصابة، أما في حالة التورم الداخلي وغير الملاحظ فقد تشمل الأعراض ما يأتي:[٣]

  • الشعور بالغثيان.
  • الدوار وفقدان التوازن.
  • التقيؤ.
  • الشعور بالحمى.
  • التعب والإعياء.
  • الألم والأرق.
  • أعراض مشابهه لأعراض الإنفلونزا.

أسباب تورم الجسم

قد يكون تورم القدمين شائعًا عند بعض الأشخاص الذين لديهم طبيعة عمل تتطلب الوقوف والمشي لمدة طويلة بالذات في فصل الصيف وارتفاع درجات الحرارة، أما بالنسبة للتورم العام في جميع أنحاء جسم المريض، فهو يُعد علامة لوجود مرض مزمن،[١] ولتسهيل فهم أسباب تورم الجسم، لا بد من تقسيمها لأسباب الورم الداخلي وأسباب الورم الخارجي، فمثلًا يؤدي التهاب الأنسجة والعضلات لحدوث تورم خارجي، وعلى الرغم من أن تجمع السوائل يكون داخل الجسم إلا أنه يشكل تورمًا واضحًا خارجيًا، وتشمل أسباب تورم الجسم خارجيًا لدغات الحشرات والإصابات والحمل والحيض والتغيرات الهرمونية في الجسم والإصابة بالعدوى، ويكون التورم الخارجي على هيئة ورم موضعي أو ورم منتشر في أنحاء الجسم، ويشير التورم الموضعي إلى موقع الإصابة كتورم العينين في حال العدوى أو تورم مكان لدغ الحشرة فقط، أما التورم العام المنتشر عادةً ما يكون علامة على مرض خطير وغالبًا ما يكون بسبب احتباس السوائل أو بسبب رد الفعل التحسسي،[٣] ويمثل التالي شرحًا لأسباب تورم الجسم:[٤]

  • فشل الكلى، حيث إن الكلى تقوم بالتخلص من كميات من السوائل والصوديوم من الدم، وفي حال اعتلالها تشكل هذه السوائل والأملاح ضغطًا على الأوعية الدموية مما يؤدي إلى تسرب السوائل وتشكل التورم بالذات في القدمين وحول العينين.
  • قصور وفشل القلب، بحيث تفشل بطينات القلب في ضخ الدم بشكل سليم مما يؤدي لتراكم السوائل في الأطراف.
  • الحساسية المفرطة، فقد تسبب لدغات الحشرات أو بعض الأطعمة رد فعل تحسسي ينتج عنه التورم، ويمكن أن يكون هذا التورم في الحلق مما يؤدي إلى إغلاق المجاري التنفسية وتصنف هذه الحالة كحالة طارئة تتطلب تدخل طبي فوري.
  • مرض السكري، فمن مضاعفات مرض السكري اعتلالات الأوعية الدموية والقلب وفشل الكبد والفشل الكلوي، وجميعها تساهم في حدوث التورم.
  • بعض أنواع الأدوية كموسعات الأوعية الدموية وحاصرات قنوات الكالسيوم ومضادات الالتهاب غير السترويدية وهرمون الإستروجين والعلاج الكيماوي وبعض أنواع عقاقير مرض السكري.

ومن الأمثلة على الأمراض المزمنة التي تكون سببًا في حدوث التورم الداخلي مرض كرون ومتلازمة القولون العصبي ومرضى السرطان، وتتطلب علاج السبب الأول لتحسن أعراض التورم.[٣]

علاج تورم الجسم

بعد معرفة أسباب تورم الجسم، تجدر الإشارة إلى طرق تشخيص وعلاج التورم، بحيث يبدأ الطبيب بأخذ السيرة المرضية من المريض وإجراء الفحص البدني الشامل ويستخدم اختبارات أخرى كالموجات فوق الصوتية والأشعة المقطعية والرنين المغناطيسي للكشف عن أسباب تورم الجسم؛ بحيث قد تكشف هذه الاختبارات عن وجود انسداد في الشرايين والأوردة أو التهاب في الأنسجة، ويقوم أيضًا الطبيب بفحص الدم والبول للكشف عن ما إذا كان هناك أمراض كامنة مسببة للتورم، وفي حالة الحساسية، يقوم الطبيب بإعطاء المريض حقنة أدرينالين للحد من تفاقم رد الفعل التحسسي، ويعتمد علاج التورم على أسباب تورم الجسم، فإذا كان الورم بسبب خرّاج، يتم التدخل جراحيًا لإزالته، وفي حالة التورم بسبب الالتهابات، يقوم الطبيب بوصف العلاجات المضادة للالتهاب وقد يكون الستيرويد مفيدًا في هذه الحالة، وقد يتم إعطاء المريض مضادات الهستامين للتخفيف من أعراض الحكة والتورم، ويبقى البحث عن السبب الكامن وعلاجه هو الحل الأمثل لعلاج التورم.[٣]

نصائح للأشخاص الذين يعانون من تورم الجسم

بعد معرفة طرق علاج تورم الجسم، لا بد من توضيح بعض النصائح والممارسات المنزلية والتي بدورها قد تخفف من التورم، وتؤخذ هذه النصائح من الطبيب المعالج للحالة مباشرة بحيث يقوم باختيار الطرق التي تناسب المريض وحالته، فمثلًا ينصح مرضى تورم الساقين بالحركة، حيث إن الحركة تساهم بإعادة ضخ السائل باتجاه القلب، ويمثل الآتي بعض هذه النصائح أيضًا:[٥]

  • رفع الجزء المصاب بالتورم لمستوى أعلى من القلب عدة مرات يوميًا، وقد يكون هذا الإجراء مفيدًا أثناء النوم في بعض الحالات.
  • تدليك الجزء المصاب باتجاه القلب بحركات ضاغطة، فقد يتسبب بخروج السائل من المنطقة.
  • ارتداء جوارب وأكمام ضاغطة، بالذات في الحالات التي زال منها التورم بحيث تحد هذه الملابس من تكرار حدوث التورم.
  • المحافظة على نظافة المنطقة المتورمة.
  • تقليل معدل تناول الملح.

المراجع[+]

  1. ^ أ ب "Swelling", www.medlineplus.gov, Retrieved 15-04-2020. Edited.
  2. "Edema", www.mayoclinic.org, Retrieved 15-04-2020. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج "Everything You Need to Know About Swelling", www.healthline.com, Retrieved 15-04-2020. Edited.
  4. "Everything you need to know about edema", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 15-04-2020. Edited.
  5. "Edema", www.mayoclinic.org, Retrieved 15-04-2020. Edited.