ما هي أسباب احتقان الحلق

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:١٥ ، ٢٤ نوفمبر ٢٠١٩
ما هي أسباب احتقان الحلق

احتقان الحلق وأعراضه

يُعرّف احتقان الحلق تبعًا لأعراضه، إذ إنه يترافق بالإحساس بالألم والجفاف والحكّة والتورم في منطقة الحلق، كما يعدّ عرضًا واسع الانتشار، وتبلغ عدد زيارات الأطباء السنوية بسببه 13 مليون حالةً، ومعظم أسباب احتقان الحلق تعزى إلى العدوى الفيروسية أو إلى العوامل البيئية كمثل الغبار الجاف، ويمكن لهذا العرض أن يكون ذاتي الشفاء، وقد قسم الطب أنواعه إلى ثلاثة أقسام تبعًا للمنطقةِ التي يصيبها من الحلق، فالأول يدعى بالتهاب البلعوم؛ ويصيب المنطقة الواقعة خلف الفم، أمّا الثاني فيسمى بالتهاب اللوزتين؛ ويتميز بتورم واحمرار للّوزتين، والثالث التهاب يصيب منطقة الحنجرة؛ كما إنه يترافق مع وجود صعوبةٍ عند البلعِ والتحدث، وسيتطرق المقال للحديث عن مضاعفات احتقان الحلق، والعلاجات المستخدمة له بالتفصيل.[١]

ما هي أسباب احتقان الحلق

تعدّ الفيروسات المسبب الرئيس لأمراض الحلق، والتي تظهر أعراضها بهيئةِ الاحتقان، ثمّ تتلوها البكتيريا، وتتنوع المسببات الأخرى بحسب تعرضِ الإنسان لها ضمن بيئته المحيطة، وفي الآتي تفصيل للأسباب، كل على حدةٍ:[٢]

  • الفيروسات: إذ تشمل الأمراض الفيروسية التي تسبب احتقان الحلق كلًا من نزلات البرد، الإنفلونزا، داء كثرة الوحيدات العدوائية، الحصبة، الجدري، الخانوق والسعال الديكي.
  • البكتيريا: هناك العديد من أنواع البكتيريا التي تسبب التهاب الحلق العقدي، ومن أشهرها البكتيريا العقدية المقيحة من المجموعة أ، وتبدو تبعات هذا المرض مسببة لاحتقان الحلق.
  • الحساسية: بالأخص التي تحدث بفعلِ ملامسة وبر الحيوانات، العفن، الغبار والملوثات، وتعد ضمن أسباب احتقان الحلق التي قد تؤدي تبعاتها إلى نزول الإفرازات الأنفية نحو المنطقة الخلفية باتجاه الحلق، مما يسبب التهابًا وتخريشًا مزعجًا للحنجرة.
  • الجفاف: والذي يحدث عند تنفس الهواءِ الجاف، مما يسهم في الإحساس بخشونة الحلق، وصعوبة البلع.
  • التعرض للمهيجات: بحيث إن تنفس الهواء الملوث خارج البيت أو داخله أمرًا وارد الحدوث، فاختلاط الهواء بدخان السجائر أو المواد الكيميائية المتطايرة بمثابة مسبب لاحتقان الحلق المزمن، بالإضافة إلى مضغ التبغ، تناول الكحول، أكل الأطعمة الحارة، فكلّ ذلك يسبب تهيّج الحنجرة.
  • إجهاد العضلات: ويحدث ذلك لعضلات الحلق عند الصراخ، التحدثِ بصوت عالٍ أو التحدث لمدة طويلة دون راحة.
  • داء الارتداد المعدي المريئي: والذي يحدث في الجهاز الهضمي مسببًا ارتجاع حمض المعدةِ نحو المريء.
  • فيروس نقص المناعة المكتسب: ويعد من أسباب احتقان الحلق التي تظهر كمؤشراتٍ في الطور المبكر من الإصابة بهذا الفيروس.
  • الأورام: وبالأخص عندما يتمركز ورم سرطاني في منطقة الحنجرة، أو اللسان، ويترافق ذلك بوجود الدم مع اللعاب، ووجود تكتلات في منطقة الرقبة، وصدور صوتٍ مزعجٍ أثناء التنفس، وصعوبات أثناء البلع.

علاج احتقان الحلق

تستخدم الأدوية لتخفيف الألم أو التخلص من أسباب احتقان الحلق، وغالبًا ما تكون هذه الأدوية غير محتاجة لوصفةٍ طبّية، ومنها مركبات الباراسيتامول، الإيبوبروفين، والأسبرين والذي يجب توخي الحذر عند استخدامه للأطفال أو المراهقين، خوفًا من حدوث عرضٍ خطير يدعى متلازمة راي، كما بالإمكان أيضًا اللجوء إلى استخدام بخاخات الحلق المحتوية على مادة الفينول المطهرة أو مادة المينثول التي تعطي إحساسًا بالبرودة وانتعاشًا للحلق، ويوصى باستخدام شراب السعال أو استخدام أقراص المصّ المحلاة، لما لها من تأثير فوري على الألم.[١]

وبالحديثِ عن أسباب احتقان الحلق فإن المصابين بالارتداد المعوي المريئي، بامكانهم استخدام الأدويةِ المعالجة ضمن ثلاثة خيارات، فالأول استخدام مضادات الحموضة والتي تعمل على معادلةِ حموضة المعدة، أمّا الثاني فاستخدام مضادات مستقبلات الهستامين-2، والتي منها السيميتيدين، الرانيتيدين، الفاموتيدين، والتي من شأنها تقليل إفرازات المعدة الحامضية، والخيار الثالث يتمثل باستخدام مثبطات مضخة البرتون كاللانسوبرازول والاوميبرازول، والتي تثبط إفراز البروتونات المسببة للحموضة.[١]

يوصى باستخدام المضادات الحيوية عند وجود العدوى البكتيرية، وذلك للتقليل من تداعيات احتقان الحلق، كما يمكن للمضادات الحيوية أن تخفف من ألم الاحتقان في مدة يوم واحد، وعادةً ما يصفها الأطباء لمدة عشرة أيام من الاستخدام، ويتوجب الالتزام بها حتى نهاية الجرعة الموصوفة، وذلك للتأكد من خلو الحلق من البكتيريا التي قد تعاود التسبب بالمرض.[١]

علاجات منزلية لاحتقان الحلق

يتوجب أخذ إجراءات العلاج فور ظهور الأعراض، لما لذلك من أهمية في تلافي تفاقم الأمر، ومنعِ المضاعفات التي تحدثها أسباب احتقان الحلق، ويعد من الجيّد وجود علاجات منزلية للأمر، إذ يمكن اتباعها قبل التوجه إلى استخدام المضادات الحيوية أو الأدوية المسكنة، ومن هذه العلاجات:[٣]

  • الثوم: تبعًا لاحتوائه على مادة الأليسين، بحيث إن هذه المادة تحتوي على خصائص مضادة للعدوى البكتيرية والفيروسيّة، وكذلك ضد العدوى بالفطريات والطفيليات، كما إن وجود العديد من وصفات الأطعمة التي يعد الثوم جزءًا منها، يعتبر أمرًا فعالًا للتخلص من أسباب احتقان الحلق.
  • العسل: يحتوي العسل على خصائص مضادة للالتهاب والبكتيريا، والتي تساعد في علاج أمراض الجهاز التنفسيّ، وله القدرة على تلطيف الحلق وتسهيل البلع، وتقليل الإفرازات المخاطية والسعال، وبالغمكان إضافة العسل إلى الشاي، أو مزجه بالليمون والزيوت العطرية مما يسهم في تسريع مفعوله.
  • الماء: ينصح بالحفاظ على رطوبةِ الحلق لما لذلك من أثر في دفع العدوى البكتيرية أو الفيروسية خارجًا، ويوصى أيضًا بشرب الماء الدافئ بإضافة الليمون، العسل، أو الزنجبيل له، وقد تمّ نشر دراسة في الولايات المتحدة، أبدت أن الماء الساخن ذو مفعولٍ فوري وممتد في التخلص من أعراض نزلات البرد والإنفلونزا واحتقان الحلق.
  • فيتامين C: يُحفز هذا الفيتامين خلايا الدم البيضاء، والتي بدورها تعمل بكفاءة أكبر ضمن النظام المناعي للجسد، وقد أثبتت الدراسات تأثير فيتامين C في التقليل من فترة المرض للجهاز التنفسي، ويوصى بجرعة 1000 ملغرامٍ في اليوم الواحد عند البدء بظهور علامات الاحتقان، كما أن هناك أطعمة غنية بفيتامين سي كالكيوي، الفراولة، البرتقال، والجوافة.

مضاعفات احتقان الحلق

يتوجّب التوجه لاستشارة الطبيب عندما تتجاوز مّدة احتقان الحلق أسبوعًا واحدًا،[٤] لما له من تأثيراتٍ على صحّة الحلق على المدى البعيد، فوجود صعوبات في التنفس، يعدّ أحد مضاعفات التهاب الحلق، وكذلك صعوبة بالغة في البلع، أو ارتفاع درجة حرارة الجسد إلى 39.4 C أو أكثر، وجود صديد في مؤخرة الحنجرة، ظهور طفح جلدي، علامات بحدوث الجفاف، أو ظهور الدم مع البلغم أو اللعاب.[٥]

المراجع[+]

  1. ^ أ ب ت ث "Sore Throat 101: Symptoms, Causes, and Treatment", www.healthline.com, Retrieved 21-11-2019. Edited.
  2. "Sore throat", www.mayoclinic.org, Retrieved 21-11-2019. Edited.
  3. "12 Natural Sore Throat Remedies for Fast Relief", www.draxe.com, Retrieved 21-11-2019. Edited.
  4. "Sore Throat Causes, Symptoms, Home Remedies, and Medications", www.medicinenet.com, Retrieved 21-11-2019. Edited.
  5. "Symptoms Symptom Checker", www.mayoclinic.org, Retrieved 21-11-2019. Edited.