لماذا سميت دول المحور بهذا الاسم

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٤٧ ، ٢٢ ديسمبر ٢٠١٩
لماذا سميت دول المحور بهذا الاسم

الحرب العالمية الثانية

الحرب العالمية الثانية حرب دولية اندلعت عام 1939م واستمرّتْ حتى سبتمبر عام 1945م، شاركت في هذه الحرب أغلب الدول في العالم، ولكنَّ الأطراف الرئيسة في هذه الحرب هي دول المحور والتي هي ألمانيا وإيطاليا واليابان، ضدَّ دول الحلفاء والتي هي فرنسا والاتحاد السوفيتي وبريطانيا والولايات المتحدة الأمريكية، وانتهت هذه الحرب بهزيمة دول المحور وانتصار الحلفاء ودخول جيوش الحلفاء إلى برلين عام 1945م، وقد نتج عن هذه الحرب ملايين من القتلى المدنيين والعسكريين الذين كانوا نتيجة طبيعية لمثل هذه الحرب القاسية، وهذا المقال سيتحدَّث عن دول المحور وسيجيب عن السؤال القائل: لماذا سميت دول المحور بهذا الاسم.[١]

دول المحور

لا بدَّ قبل الإجابة عن سؤال: لماذا سميت دول المحور بهذا الاسم من التعريف بمصطلح دول المحور، ومصطلح دول المحور أُطلق على التحالف العسكري الذي جمع في الحرب العالمية الثانية بين دولة ألمانيا النازية التي كانت بقيادة أدولف هتلر، ودولة إيطاليا الفاشية والتي قادها بنيتو موسوليني، ثمَّ انضمَّتِ اليابان لهذا التحالف بعد أن قصفتْ ميناء هاربر الأمريكي، وقد انضمَّت أيضًا مجموعة من الدول التي كانت أقل تأثيرًا في الحرب وهي: النمسا ورومانيا وبلغاريا والمجر، وقد حكمت هذه الدول المتحالفة مناطق شاسعة من العالم ومن أوروبا تحديدًا، ولكنَّها انهزمتْ في نهاية الحرب العالمية الثانية حيث تمكَّن الحلفاء وتحديدًا الجيش السوفيتي من دخول برلين عاصمة ألمانيا وتمكن الحلفاء أيضًا من اجتياح إيطاليا وأجبرتِ اليابان على الاستسلام بعد أن ألقى سلاح الجو الأمريكي القنبلة الذرية على مدينة هيروشيما في اليابان[٢]وقبل الإجابة عن سؤال: لماذا سميت دول المحور بهذا الاسم لا بدَّ من التفصيل في حال دول المحور الثلاث قبيل الحرب العالمية الثانية:

ألمانيا النازية

كانت ألمانيا النازية تقع تحت هيمنة الأحكام القاسية التي فُرضتْ عليها بعد معاهدة فرساي أيام الحرب العالمية الأولى، وفي أوائل ثلاثينيات القرن العشرين برز أدولف هتلر كقائد سياسي في الحزب النازي الألماني، فأعلن نفسه رئيسًا لألمانيا بعد وفاة الرئيس بول فون هيندينبرغ، وبعد استلامه الرئاسة بدأ هتلر حملة شرسة ضد منافسيه وخصومه، وبدأ بالمشروع التوسعي الذي أراد فيه أن يجعل ألمانيا قلب العالم وبرلين عاصمة العالم، كما قام بالعديد من المجازر العرقية التي أراد فيها تمييز العرق الآريِّ، كما نشأت ألمانيا على يد هتلر على فكرة محاربة الشيوعية الروسية والاتحاد السوفيتي، وهذا ما أدى إلى حملة برباروسَّا التي هاجم فيها هتلر الاتحاد السوفيتي عام 1941م والتي كانت بداية هزيمته في الحرب العالمية الثانية.[٣]

إيطاليا الفاشية

قامت إيطاليا الفاشية طامعة بإعادة مجدها الروماني القديم بإقامة إمبراطورية رومانية حديثة تُشبه إمبراطوريتها القديمة، وكان هدفها بسط السيطرة المطلقة على الحرب الأبيض المتوسط، ولكنَّ افتقارها للقوة الاقتصادية السياسية الكافية لتحقيق هذا الطموح أجبرها على التحالف مع ألمانيا التي كانت تملك القوة العسكرية، فقام موسوليني الفاشي بحملة تطهير عرقي ضد السلوفينيين واليهود ونادى بأحقية العرق الآري بحكم العالم، هذه السياسة جعلت من إيطاليا حليفة لألمانيا النازية حتَّى نهاية الحرب العالمية الثانية.[٣]

الإمبراطورية اليابانية

كانت اليابان خارجة من حكم محاربي الساماوري، كما بدأت بإنشاء الملكية في البلاد، كما شهدت ثورة صناعية كبيرة ساهمتْ في بناء قوة اليابان العسكرية فازدادت طموحاتها التوسعية، فسيطرت على الدول الصغيرة في آسيا، هذه الطموحات التوسعية في آسيا تطابقت مع تطلعات ألمانيا وإيطاليا إضافة إلى محاربتها للولايات المتحدة الأمريكية التي كانت تقف في صف الحلفاء جعل من اليابان عنصرًا رئيسًا في دول المحور في العالم آنذاك، وفيما يأتي الإجابة عن سؤال: لماذا سميت دول المحور بهذا الاسم.[٣]

لماذا سميت دول المحور بهذا الاسم

في الإجابة عن السؤال القائل: لماذا سميت دول المحور بهذا الاسم، إنَّ تأسيس تحالف دول المحور في الحرب العالمية الثانية كان عام 1936م، وسبب التسمية بهذا الاسم هو أن تكون الدول المتحالفة أي إيطاليا وعاصمتها روما وألمانيا وعاصمتها برلين محورًا تدور حوله الدول الأوروبية الأخرى، ثمَّ في اتفاقية الكومنترن في الخامس والعشرين من نوفمبر عام 1936م دخلتِ اليابان في تحالف المحور وتضخَّمتِ الرغبة التوسعية عند هذه الدول، فبدؤوا بالعمل معًا على أن تكون ألمانيا وإيطاليا واليابان محور العالم كلِّهِ الذي تدور حول الدول والشعوب، ومن الجدير بالذكر إنَّ هنغاريا ورومانيا وسلوفاكيا دخلوا في تحالف دول المحور عام 1940م، ودخلتْ بلغاريا عام 1941م.[٣]

الحرب بين دول المحور ودول الحلفاء

بعد الإجابة عن سؤال: لماذا سميت دول المحور بهذا الاسم، فإنَّ لا بدَّ من الإشارة إلى أنَّ الحرب العالمية الثانية كانت بين دول المحور ودول الحلفاء، حيث قامت ألمانيا النازية بقيادة هتلر في بادئ الأمر باجتياح تشيكوسلوفاكيا بحجَّة تحرير الألمان العرقيين فيها، هذا الاجتياح أثار قلق إنكلترا وفرنسا ولكنَّ عدم استعداد هذه الدول لخوض الحرب ضد ألمانيا أجبرها على عقد حلف ميونخ مع ألمانيا فتنازلتْ تشيكوسلوفاكيا عن حدودها كاملة مع ألمانيا لصالح ألمانيا، وفي عام 1939م توجَّه هتلر إلى بولندا فرفضتْ فرنسا وبريطانيا تسليم بولندا لهتلر فغزاها هتلر رغم انتقادات دول الحلفاء، هذا ما دفع بريطانيا إلى إعلان الحرب على ألمانيا وإشعال شرارة الحرب العالمية الثانية التي لم تنطفئ حتَّى عام 1945م، وكانت هذه الحرب بين دول الحلفاء وعلى رأسها بريطانيا وفرنسا والاتحاد السوفيتي وأمريكا فيما بعد، ودول المحور وعلى رأسها ألمانيا وإيطاليا واليابان.[٤]

نهاية دول المحور

في ختام ما جاء من إجابة عن سؤال: لماذا سميت دول المحور بهذا الاسم، إنَّ نهاية دول المحور كانت بنهاية الحرب العالمية الثانية، حيث تلقَّتْ دول المحور هزيمة قاسية أنهتْ على الحكومات الديكتاتورية التي كانت قد شكَّلت تحالف المحور، فألمانيا النازية تمَّ اجتياحها من جبهتين، الجبهة الغربية التي اخترقها الجيش السوفيتي الأحمر، والجبهة الشرقية التي دخلتْ منها قوَّات التحالف البريطاني الفرنسي الأمريكي، وتمَّ اجتياح برلين وتدميرها وتدمير أغلب المدن الألمانية، أمَّا إيطاليا فقد تعرَّضتْ لهزيمة ساحقة في ليبيا واجتياح للحلفاء من جهة الساحل الجنوبي فسقطتْ بيد الحلفاء وأعدم موسوليني بطريقة شعبية في روما، أمَّا اليابان فاضطرت إلى الاستسلام بعد أن تمَّ إلقاء القنبلة الذرية على مدينة هيروشيما، وباستسلام اليابان انتهى تحالف المحور بشكل رسمي عام 1945م.[٥]

المراجع[+]

  1. "الحرب العالمية الثانية"، www.wikiwand.com، اطّلع عليه بتاريخ 19-12-2019. بتصرف.
  2. "قوات المحور"، www.marefa.org، اطّلع عليه بتاريخ 19-12-2019. بتصرّف.
  3. ^ أ ب ت ث "دول المحور"، www.arageek.com، اطّلع عليه بتاريخ 19-12-2019. بتصرّف.
  4. "من هم الحلفاء"، www.arageek.com، اطّلع عليه بتاريخ 19-12-2019. بتصرّف.
  5. "الحرب العالمية الثانية"، www.wikiwand.com، اطّلع عليه بتاريخ 19-12-2019. بتصرّف.