فوائد تناول الموز الأخضر

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٣٠ ، ٤ مارس ٢٠٢٠
فوائد تناول الموز الأخضر

الموز

يمتلك الموز شعبية كبيرة في جميع أنحاء العالم، ويتميز بشكله المنحني، واحتوائه على العديد من الفوائد الصحية، وهو معروف أيضًا بتأثيره على الحالة المزاجية، فالموز يُساعد في تخطي حالات الاكتئاب لاحتوائه على نسب عالية من التربتوفان الذي يقوم الجسم بتحوليه إلى السيروتونين الناقل العصبي المسؤول عن تحسين المزاج، ويحتوي الموز على المغنيسيوم الذي يُساعد في ارتخاء العضلات، ويحتوي أيضًا على فيتامين B6 الذي يمنح النوم الجيّد، ويُقدم الموز الأخضر فوائد صحية عديدة، كتحكمه بمشاكل الجهاز الهضمي وكذلك الكوليسترول، وخُصّص هذا المقال للحديث عن فوائد تناول الموز الأخضر.[١]

فوائد تناول الموز الأخضر

يحتوي الموز بشكله الأخضر والناضج على صورة غذائية مماثلة، إلا أن الفرق الذي يُميز الموز الأخضر هو احتوائه على النشا بشكل أساسي، ويتحول الى الطعم السكري أثناء نضجه، لذا فإن البعض قد يفضل الموز الناضج لطعمه الحلو، و فيما يأتي سيتم التعرف على فوائد تناول الموز الأخضر.[٢]

غني بالألياف ويساعد في خسارة الوزن

يُعد الموز الأخضر مصدرًا غنيًا بالألياف الغذائية، والتي تلعب دورًا أساسيًا في صحة الجهاز الهضمي، فيقدم كل 100 جرام من الموز ما يُعادل 2.6 جرامًا من الألياف، التي تُحسن الإخراج وتُساعد في تنظيم الأمعاء، كما تمنح السلاسة لعملية الهضم، وتضمن الألياف الحفاظ على مستويات السكر في الدم، وعلى انخفاض مستويات الكوليسترول، ما يعني بذلك تقليل خطر حدوث الجلطات والسكتات الدماغية،[٣] وإن امتلاء الموز بالألياف الغذائية يُعطي احساسًا أكبر بالشبع، ما يجعل أحد فوائد تناول الموز الأخضر قدرته على تخفيف الوزن، فالألياف تأخذ وقتًا أطول للهضم، والاحساس بالشبع يقلل من الشهية ومن طلب تناول الطعام.[٣]

يحسن صحة الأمعاء

يعد الموز الأخضر مفيدًا لصحة الأمعاء، أثبتت الأبحاث احتواء الموز الأخضر على النشا بشكله المقاوم، والذي يعمل عمل البروبيوتيك، وهو نوع من النشا الذي يحسن عملية الهضم، حيث يقوم النشا المقاوم بإطعام البكيتيريا النافعة في الأمعاء الغليظة والقولون، وإن تناول الأطعمة التي تحتوي على ألياف البروبايوتيك يُساعد في نمو الميكروبيوم وبالتالي تحسين صحة الأمعاء، فأكدت الدراسات التي أُجريت على المغذيات أن فوائد تناول الموز الأخضر على صحة الأمعاء هو من مادة النشا المقاوم التي يحتويها، كونه يًقلل خطر الإصابة بسرطان القولون، كما يساعد في الحد من الإسهال والإمساك.[٢]

يتحكم في قراءات السكر في الجسم

إن تكرر القراءات المرتفعة للسكر في الدم قد يشكل خطرًا على الصحة، فمع مرور الوقت بنسب السكر العالية وتركها دون علاج، قد يؤدي ذلك للإصابة بمرض السكري النوع الثاني وكذلك مضاعفاته، فإن مؤشر نسبة السكر في الدم هو مقياس لمدى سُرعة الأطعمة في رفع مستويات السكر في الدم بعد الوجبات، ويحتوي المقياس على تدريج من الصفر وحتى المئة، حيث إن الأطعمة الأقل قراءةً هي الأطعمة الأفضل، وبلغت نسبة رفع الموز الأخضر لمستوى السكر في الدم 30 درجة فيما بلغت درجة الموز الأصفر 60 درجة، بفضل البكتين والنشا المقاوم الذي يساعد في التحكم بنسب السكر.[٤]

المراجع[+]

  1. "Bananas: Health Benefits, Risks & Nutrition Facts", www.livescience.com, Retrieved 02-02-2020. Edited.
  2. ^ أ ب "Health Benefits of Green Bananas", www.livestrong.com, Retrieved 04-02-2020. Edited.
  3. ^ أ ب "7 Amazing Green Banana Benefits You May Not Have Known", www.food.ndtv.com, Retrieved 04-02-2020. Edited.
  4. "Green Bananas: Good or Bad?", www.healthline.com, Retrieved 04-02-2020. Edited.