فوائد بيكربونات الصوديوم للبشرة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٣٣ ، ٢٢ نوفمبر ٢٠١٩
فوائد بيكربونات الصوديوم للبشرة

بيكربونات الصوديوم

بيكربونات الصوديوم عبارة عن مسحوق أبيض قلوي، يتم استخدامه كثيرًا في المطبخ في كثير من المجالات، ويطلق عليه أيضًا اسم صودا الخبز، وتمّ اكتشاف هذا العنصر منذ 4 ملايين عام عندما تبخّرت البحيرات المالحة حول العالم وشكّلت رواسب ترونا، وهي الصخور التي تتم معالجتها للحصول على كربونات الصوديوم، وهي مادة معدنيّة تحدث بشكل طبيعي، ثمّ تتمّ معالجتها للحصول على بيكربونات الصوديوم، ويمكن استخدامها موضعيًا على الجلد أو من خلال تحضير حمام صودا الخبز، وسيتحدّث هذا المقال عن فوائد بيكربونات الصوديوم للبشرة.[١]

فوائد بيكربونات الصوديوم للبشرة

تعدّ فوائد بيكربونات الصوديوم للبشرة كثيرة -المؤلّفة من مزيج من شوارد الصوديوم مع شوارد البيكربونات- وخاصّة عندما يتم تحضير حمّام دافئ مكوّن من هذه المادّة، إذ يمكن أن يفيد ذلك في التخلّص من البكتيريا والفطريات المتواجدة على الجلد وتخفيف أعراض الأكزيما والحالات الجلدية الأخرى، وسيتم تفصيل فوائد بيكربونات الصوديوم للبشرة على الشكل الآتي:[٢]

  • الالتهابات الفطرية: يساعد حمام بيكربونات الصوديوم من تخفيف أعراض الالتهابات الفطرية كالحكّة والتورّم.
  • فطريات الجلد والتهابات الأظفار: فقد تبيّن أنّ هذه المادة تفيد في علاج العديد من أنواع الفطريات التي تصيب الجلد والأظفار، وذلك بسبب خواص بيكربونات الصوديوم المضادّة للفطريات.
  • الأكزيما: يمكن أن تساعد هذه المادة في تخفيف أعراض الأكزيما المزعجة والتي تشمل الحكّة وتورّم واحمرار الجلد وتشكّل بقع سميكة على سطح الجلد، حيث تفيد إضافة ربع إلى نصف كوب من بيكربونات الصوديوم إلى حوض استحمام دافئ في منع نزف أو انفجار بقع الإكزيما.
  • الصدفية: فمن فوائد بيكربونات الصوديوم للبشرة أيضًا أنّها تفيد في تخفيف أعراض التهاب الجلد الناجم عن الصدفية، وذلك من خلال إضافة نصف كوب منها إلى حمّام دافئ مضاف إليه دقيق الشوفان أيضًا.
  • طفح الحفّاظ: يفيد حمّام بيكربونات الصوديوم في إزالة الجراثيم المهيّجة بلطف وتهدئة البشرة الحسّاسة وعلاج طفح الحفّاظ، وبالنسبة للرضّع والأطفال الصغار، من الضروري استخدام الحدّ الأدنى من هذه المادة، حيث قد يتم امتصاصها من خلال الجلد، ويتم استخدامها بإضافة 1-2 ملاعق كبيرة منها إلى حمّام صغير فاتر ونقع المنطقة المصابة لمدة 10 دقائق.

استعمالات بيكربونات الصوديوم

بعد معرفة فوائد بيكربونات الصوديوم للبشرة، لا بدّ من الحديث عن الاستعمالات الأخرى لهذه المادة، حيث تستخدم في مجالات مختلفة، فهي تحتوي على خصائص الخميرة، ممّا يعني أنّه يتسبب في ارتفاع العجين عن طريق إنتاج ثاني أكسيد الكربون، وبالتالي تضاف إلى المخبوزات عند تصنيعها، وبالإضافة إلى ذلك يمكن استخدامه كالآتي:[٣]

  • تساعد هذه المادة في علاج حرقة المعدة عن طريق تعديل حمض المعدة الذي يمكن أن يرتدّ إلى المريء فيعطي شعورًا حارقًا وألمًا مزعجًا، ويتم ذلك بحلّ ملعقة صغيرة من البيكربونات في كوب من الماء البارد و ومن ثمّ شرب المزيج ببطء.
  • يمكن استخدامها كغسول فموي، حيث تساعد في إنعاش الفم والنَفس، وتُسهم في القضاء على الجراثيم والميكروبات الأخرى، كما وتفيد في علاج القروح البيضاء التي تظهر داخل الفم.
  • تستعمل أيضًا بهدف تبييض الأسنان، وذلك بسبب الخواص الكاشطة التي تتمتّع بها، حيث يقوم معجون الأسنان المحتوي على بيكربونات الصوديوم بإزالة طبقة البلاك من سطح الأسنان، أسرع بكثير من المعجون غير المحتوي عليها.
  • يساعد استخدامها في التخلّص من رائحة العَرق، حيث تجعله أقل حموضةً وبالتالي تخفيف الرائحة.
  • تفيد أيضًا في زيادة معدّل الأداء الرياضي، حيث يعدّ استخدامها شائعًا بين الرياضيين، فبسبب خواصها القلوية تساعد في تعديل حموضة العرق والتخلّص من التعب والإرهاق الذي يحدث عند ممارسة التمارين الرياضية.

المراجع[+]

  1. "All About Baking Soda: History, Surprising Uses, and What It Can and Can’t Do for Your Health", www.everydayhealth.com, Retrieved 21-11-2019. Edited.
  2. "How to use a baking soda bath", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 21-11-2019. Edited.
  3. "23 Benefits and Uses for Baking Soda", www.healthline.com, Retrieved 22-11-2019. Edited.