فوائد الكوسا للأطفال

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٠٨ ، ٣١ يناير ٢٠٢١
فوائد الكوسا للأطفال

فوائد الكوسا للأطفال

ما هو الوقت المناسب لإدراج الكوسا ضمن نظام الطفل الغذائيّ؟ تعد الكوسا قرع صيفي من عائلة نبات القرعيات، وبالرغم من أن الكوسا شائعة على أنها من الخضروات، إلا أنها تصنف ضمن الفواكه، عادةً ما يتراوح لونها من الأصفر الغامق إلى الأخضر الداكن، يعود موطن القرعيات الأصلي إلى الأمريكيتين، بعدها تم تطوير الكوسا في أوائل القرن التاسع عشر في إيطاليا، تتعدد استخدامات وفوائد الكوسا، فقد استخدمت الكوسا في الطب الشعبي التقليدي منذ القدم لعلاج العديد من الحالات الصحية، وذلك لاحتوائها على عناصر غذائية ومعادن قد تدعم الصحة وتقي من الأمراض، فضلًا عن طعمها اللذيذ.[١]


تتعدد الأسئلة بخصوص أطعمة الأطفال، وخاصة بعد الشهر السادس، وعادةً ما تشعر بعض الأمهات بالحيرة والارتباك بشأن العناصر الغذائية التي تحتويها تلك الأطعمة وما تقدمه من فوائد لصحة الطفل، ومن ضمن هذه الأطعمة الكوسا، وبعد البحث في درجة أمانها للأطفال نلاحظ الآتي:[٢]

  • تعد الكوسا من الخضار الآمنة للطفل، خاصة إذا ما تناولها بكميات مناسبة.
  • يمكن إدراجها في النظام الغذائي منذ السنة الأولى في حياته.
  • بهدف تقليل فرص حدوث أي رد فعل تحسسي لدى الطفل، يفضل إدخال الكوسا الغذائي للطفل عندما يبلغ حوالي 8 إلى 10 أشهر.


تعد الكوسا من الأطعمة الآمنة نسبيًا، لكن يفضل إدراج الكوسا في النظام الغذائي للطفل بعمر الثمانية أشهر تجنبًا لحدوث رد فعل تحسسي.

سهلة الهضم ويعزز صحة الجهاز الهضمي

يقال أن الكوسا طعام خارق خاصة للأطفال، لكن هل يمكن أن تكون عاملًا مؤثرًا في صحة الجهاز الهضمي لدى الصغير؟ قد تعزز الكوسا من صحة الجهاز الهضمي للأطفال، ويعزى ذلك لمحتوى الماء العالي في الكوسا الذي يعزز من عملية الهضم، إلى جانب ذلك تحتوي على الألياف الغذائية المهمة بالنسبة للجهاز الهضمي،[٣] وتعمل الكوسا بصورة عامة على:[١]

  • تليين البراز، والحد من الإمساك.
  • تغذي الألياف القابلة للذوبان في الكوسا البكتيريا النافعة في الأمعاء.
  • قد تقلل من الالتهابات، وتحارب أعراض اضطراب الأمعاء.


تعد الكوسا مصدرًا غنيًا بالماء والألياف، وهما مركبان يعززان من الهضم الصحي للأطفال من خلال تقليل خطر الإمساك وأعراض اضطرابات الأمعاء المختلفة.

ينشّط جهاز المناعة

كيف يساعد تناول الكوسا في تعزيز جهاز المناعة؟ تحتوي الكوسا على جرعة من المغذيات والمركبات النباتية التي تدعم وتعزز جهاز المناعة وتقي من العديد من الأمراض ومن ضمن هذه المغذيات الآتي:[٤]

  • تحتوي على العديد من مضادات الأكسدة، والمركبات النشطة بيولوجيًا مثل اللوتين وبيتا كاروتين.
  • يُعتقد أن هذه المكونات لها خصائص تساعد في تعزيز المناعة، من خلال الحد من الجذور الحرة المسببة للأمراض.
  • تحتوي علىفيتامين أ وفيتامين ج اللذان:
    • يساعدان في تعزيز المناعة عند اقترانها بنظام غذائي متوازن.
    • يساعدان في إصلاح الخلايا والحفاظ على صحة العظام والجلد والغضاريف والأسنان.


تحتوي الكوسا على العديد من مضادات الأكسدة والفيتامينات التي قد توفر العديد من الفوائد الصحية، بالإضافة لتعزيز الجهاز المناعي للطفل.

دعم نشاط العضلات

ما العلاقة بين محتوى الكوسا من البوتاسيوم وتعزيز النشاط العضليّ؟ تحتوي الكوسا على كمية كبيرة من البوتاسيوم، وهو معدن مهم وأساسي يساعد على تنظيم توازن السوائل وتقلص العضلات،[٥] بالإضافة لذلك يحتاج الجسم البوتاسيوم ليعمل بشكل صحيح، وذلك من خلال دوره في:[٦]

  • مساعدة الأعصاب على العمل.
  • مساعدة العضلات على الانقباض.
  • الحفاظ على انتظام ضربات القلب.
  • يساعد في نقل العناصر الغذائية إلى الخلايا وفضلات المنتجات خارج الخلايا.


تعد الكوسا من الأغذية الهامة والتي تدعم نشاط العضلات للطفل، نتيجة لمحتواها العالي من البوتاسيوم الضروري لانقباض وانبساط العضلات.

خضار قليل السعرات غنيّ بالمعادن والفيتامينات

لماذا تعد الكوسا من الخيارات المفضل إدراجها في النظام الغذائي للطفل؟ تعد الكوسا مصدرًا غنيًا بالعديد من العناصر الغذائية والفيتامينات والمعادن والمركبات النباتية المفيدة الأخرى، إضافةً لمحتواها القليل من السعرات الحرارية، حيث يوفر 100 غرام من الكوسا، المطبوخة بالقشر وبدون زيت تبعًا لوزارة الزراعة الأمريكية ومنظمة الصحة العالمية: [٣]


العنصر الغذائي
القيمة الغذائية
الماء
95.22 غرام
السعرات الحرارية
15 سعر حراري
الألياف
1 غرام
الكربوهيدرات
1.71 غرام
الكالسيوم
18 ملغ
المغنيسيوم
19 ملغ
الفسفور
37 ملغ
البوتاسيوم
264 ملغ
الصوديوم
3 ملغ
فيتامين ج
12.9 ملغ
حمض الفوليك
28 مايكرو غرام
الكولين
9.4 ملغ
فيتامين أ
56 وحدة دولية
  • غنيّ بفيتامين ب: تتكون فيتامينات ب المعقدة من فيتامين ب 6 والنياسين والثيامين وحمض الفوليك، وجميع هذه الفيتامينات ضرورية لعمليات التمثيل الغذائي، بالإضافة إلى: [٢]
  • تعزيز عمل الجهاز المناعي.
  • إنتاج الطاقة.
  • إنتاج كرات الدم الحمراء في الجسم.
  • غنيّ بالفوسفور: تحتوي الكوسا على كمية كبيرة من الفوسفور، والذي يلعب دورًا هامًا في تسهيل عدد من وظائف الجسم الأساسية، كما وله دور في الحد من التعب والإرهاق بالإضافة لذلك يلعب دورًا أساسيًا في نمو الدماغ.[٢]
  • غنيّ بالمغنيسيوم: تحتوي الكوسا على الكثير من المغنيسيوم، الذي يلعب دورًا مهمًا في نمو العظام واللثة والأسنان للطفل، كما أنه قد يساعد في تحسين عملية الهضم ويطلق بعض الإنزيمات اللازمة لعملية الهضم والتحكم في المثانة البولية.[٢]
  • غنيّ بالكالسيوم: تحتوي الكوسا على كمية جيدة من الكالسيوم الضروري لنمو العظام والأسنان عند الطفل، بالإضافة لدوره الهام في نقل العناصر الغذائية داخل الجسم،[٢] حيث تقول الدكتورة أندريا جيانكولي طبيبة الطب البشرب والمتحدثة باسم أكاديمية التغذية وعلومها: "إنّ الكالسيوم هو اللبنة الأساسيّة في بناء العظام والأسنان للطفل، فكلما زاد بناء عظامه، زادت الحاجة للكالسيوم".[٧]
  • غنيّ بمضادات الأكسدة: تحتوي الكوسا على العديد من مضادات الأكسدة التي قد توفر فوائد صحية للطفل، فمضادات الأكسدة هي مركبات نباتية تساعد على حماية الجسم من التلف الناتج عن الجذور الحرة، بالإضافة لدورها في تعزيز صحة القلب والعين والجلد وغيرها، ومن أنواع مضادات الأكسدة ما يأتي:[١]
  • اللوتين.
  • الزياكسانثين.
  • البيتا كاروتين


تحتوي الكوسا على جرعة من المغذيات والفيتامينات والمعادن بالإضافة لمضادات الأكسدة الهامة لنمو الطفل وتعزيز صحته العامة بالإضافة لدورها في تقوية عظام الطفل.

الاحتياطات التي يجب اتخاذها عند إعطاء الكوسا للأطفال

ما مدى مأمونية إطعام الكوسا للطفل؟ لا توجد أي أبحاث أو أدلة علمية تبين ما إذا كان هناك أي آثار سلبية معروفة لتناول الكوسا، وهذا يعني أن الكوسا آمنة إذا ما استُخدمت بطريقة صحيحة، لكن انتبهي قبل أن تطعميها لطفلك في الحالات الآتية:[٣]

  • قد تكون الكوسا مريرة للغاية.
  • غالبًا ما تشير المرارة في الكوسا إلى وجود كميات كبيرة من القرعيات.
  • تعد القرعيات مركبات قد تكون سامة وقد تؤدي إلى مضاعفات مميتة.
  • ومع ذلك، فإن تسمم القرع نادر للغاية، وعادة ما يحدث بسبب الاستهلاك المفرط للخضروات.
  • لذلك يجب تذوق الكوسا قبل إطعامها للطفل، فإذا كان طعمها مريرًا جدًا، يجب تجنب إطعامها للطفل.


تعد الكوسا آمنة، ولا توجد أي أدلة علمية تثبت عكس ذلك، مع ذلك يجب تذوق الكوسا قبل إطعامها للطفل وتجنبها إذا كانت مريرة للبقاء على الجانب الآمن.

كيف تطهين الكوسا لطفلك؟

هل هناك طريقة معينة لتحضير الكوسا للطفل؟ تعد لكوسا طريقة صحية ومنعشة لتعريف الطفل بالخضروات، فالكوسا تفرز الماء عندما تهرس، لذلك لا تحتاج إلى أي سائل إضافي للخلط،[٨] كما ويفضل تقديم الكوسا للطفل في بداية عمره على شكل هريس، وهناك العديد من وصفات الكوسا والتي يمكن تحضيرها للطفل بسهولة ومنها الآتي:[٢]

الكوسا المحمصة

  • المكونات:
    • ثلاث حبات كوس متوسطة الحجم.
    • بصلة صغيرة.
    • زيت الزيتون.
    • بابريكا.


  • طريقة التحضير:
    • تقطيع الكوسا والبصل.
    • إضافة كمية مناسبة من البابريكا فوق هذه المكعبات.
    • إضافة القليل من زيت الزيتون.
    • تحمص لمدة تزيد قليلاً عن 30 دقيقة على حرارة 400 درجة في الفرن.
    • تمزج هذه المكعبات المحمصة باستخدام الخلاط في خليط ناعم، ويقدم هذا المهروس للطفل.

معكرونة مع الكوسا

  • المكونات:
    • حبة أو اثنتين من الكوسا متوسطة الحجم.
    • كوب مكرونة.
    • كمية كافية من زيت الزيتون.
    • الفلفل والملح.
    • الجبن.


  • طريقة التحضير:
    • تسلق الكوسا والمعكرونة كلًًا في قدر حتى تنضج.
    • بعد تصفية ماء المعكرونة يضاف إليها بعض زيت الزيتون حتى لا تلتصق.
    • تُسحق الكوسة المسلوقة وتُضاف إلى المعكرونة وتُمزج جيداً.
    • يضاف الملح والفلفل بالكميات المطلوبة، ويزين الطبق بالجبن والفلفل الحلو إذا كان طفلك أكبر من ثمانية أشهر.

هريس الكوسا

  • المكونات:
  • حبة كوسا صغيرة.
  • كوب الذرة.
  • كوب بازلاء صغيرة.


  • طريقة التحضير:
    • سلق جميع المكونا عن طريق غليها في الماء لمدة خمس دقائق تقريبًا حتى تصبح طرية.
    • باستخدام الخلاط تمزج هذه المكونات بدون ماء للحصول على خليط يشبه المعجون.
    • إذا لزم الأمر، أضف بعض الماء لتقليل سماكة المزيج.


حساء الكوسا

  • المكونات:
    • 1 بطاطس متوسطة الحجم.
    • 1 كوسا متوسطة الحجم.
    • 1 بصلة متوسطة الحجم.
    • فص ثوم.
    • ملعقة كبيرة زبادي.
    • زيت الزيتون.
    • 1.5 كوب من مرق الخضار.


  • طريقة التحضير:
    • يُقلى بعض البصل المفروم والثوم حتى يصبح طريًا.
    • تقطع البطاطس إلى مكعبات صغيرة وتضاف إلى المقلاة، وتطبخ على نار خفيفة لمدة خمس عشرة دقيقة.
    • ثم نضيف مكعبات الكوسا إلى المقلاة ونطهوها لمدة خمس دقائق أخرى.
    • نضيف مرق الخضار إلى الخليط ونتركه يغلي.
    • يمكنك بعد ذلك إضافة الزبادي وتقليبه.


تتعدد طرق تحضير وطبخ الكوسا لتتناسب مع مختلف الأعمار، لكن يفضل في بداية عمر الطفل تقديمها على شكل هريس.

أسئلة شائعة

بمجرد أن يبدأ الطفل بالنمو، تبدأ الضرورة في إدراج الأطعمة الصلبة في نظامه الغذائي، في هذه اللحظة قد تشعر الأم بالخوف والارتباك، وهذا أمرٌ طبيعي، وقد يراود الأم العديد من الأسئلة بخصوص صحته والأطعمة التي يمكن تقديمها له بعد ستة أشهر، حيث يمكن أن يؤثر ذلك على الطفل إيجابًا وسلبًا بشكل كبير،[٢] ومن ضمن هذه الأسئلة الآتي:

هل يمكنني إعطاء الكوسا النيئة لطفلي؟

تعد الكوسا النيئة آمنة للأكل مع القليل من الآثار الضارة المعروفة أو معدومة على الأطفال، ومع ذلك، خلال إطعام الطفل الكوسا النيئة، يجب توخي الحذر بشأن قشرها، بشكل خاص للأطفال الصغار الذين لا يستطيعون المضغ، ففي هذا العمر من الأفضل تجنب إعطاء الكوسا النيئة للطفل.[٣]


تعد الكوسا النيئة آمنة على الطفل ولا يوجد دليل علمي يثبت عكس ذلك، لكن يجب توخي الحذر بشأن قشرها خاصة للأطفال غير القادرين على المضغ.

هل يجب إزالة البذور أثناء تحضير الكوسا للأطفال؟

إذا كان حجم الكوسا صغيرة أو متوسطة الحجم، فإن البذور تكون طرية بدرجة كافية ليتم هرسها، ومع ذلك، قد يكون للكوسا الأكبر حجمًا والأسمك جلدًا بذورًا أكثر صلابة، لذلك من الأفضل عدم إطعامها للطفل تجنبًا لتعرض الطفل للاختناق.[٢]


تعد بذور الكوسا آمنة إذا كانت صغيرة وطرية ويمكن هرسها بسهولة، لكن لا يحبذ إعطاءها للطفل إذا كانت كبيرة وصلبة.

هل يجب تقشير الكوسا عند تحضير الكوسا للأطفال؟

لا يفضل إزالة قشر الكوسا ويفضل طهي الكوسا بقشرها، فبهذه الطريقة، يمكن ضمان زيادة الاحتفاظ بالمغذيات في الطعام، إضافةً لزيادة محتوى الألياف الضرورية للحفاظ على أمعاء صحية للطفل.[٣]


لا يحبذ تقشير الكوسا قبل إطعامها للطفل، ويفضل إبقاء القشر حفاظًا على العناصر الغذائية والألياف الهامة لصحة الجهاز الهضمي للطفل.

المراجع[+]

  1. ^ أ ب ت "12 Health and Nutrition Benefits of Zucchini", www.healthline.com, Retrieved 26/1/2021. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ج ح خ د "Giving Zucchini to Babies", parenting.firstcry.com, Retrieved 27/1/2021. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج "Zucchini For Baby: Safety, Nutrition Value, Benefits And Recipes", www.momjunction.com, Retrieved 27/1/2021. Edited.
  4. "7 Health Zucchini Benefits", www.organicfacts.net, Retrieved 27/1/2021. Edited.
  5. "Zucchini Nutrition — Low in Calories & Loaded with Anti-Inflammatory Properties", draxe.com, Retrieved 27/1/2021. Edited.
  6. "Potassium", medlineplus.gov, Retrieved 27/1/2021. Edited.
  7. "6 Vitamins and Minerals Your Kids Need", www.webmd.com, Retrieved 28/1/2021. Edited.
  8. "Zucchini puree", www.babycenter.com, Retrieved 27/1/2021. Edited.