غذاء مرض السكر الصحي

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٧ ، ٢٤ يونيو ٢٠١٩
غذاء مرض السكر الصحي

مرض السكر

يرتبط مرض السكر أو السكري مع خلل أو مشكلة في هرمون الإنسولين، حيث أنه في الوضع الطبيعي يقوم البنكرياس بإفراز الإنسولين للمساعد في امتصاص السكر والدهون من الغذاء الذي يتم تناوله، ويحدث مرض السكري عندما يقوم البنكرياس بإنتاج كميات قليلة من الإنسولين أو عدم إنتاجه أبدًا أو قد يكون الخلل من الجسم فيكون غير قادر على الاستجابة للإنسولين بشكل صحيح، ولا يوجد حل أو علاج جذري للمصابين بمرض السكري، لذا يجب على مرضى السكري إدارة المرض والإلمام بأفضل غذاء مرض السكر الصحي الواجب اتباعه للمحافظة على مستوى السكر في الدم، وهناك نوعان من مرض السكر، مرض السكري النوع الأول ومرض السكري النوع الثاني، وهناك أنواع مرض سكري أخرى مثل سكري الحمل.

غذاء مرض السكر الصحي

الهدف الرئيس في معرفة غذاء مرض السكر الصحي هو الحفاظ على مستوى السكر في الدم والسيطرة عليها، لذا يجب تناول الأطعمة التي تساعد في منع مضاعفات مرض السكري كمرض القلب، حيث أن النظام الغذائي الغني بالخضروات والفواكه والبروتين له فائدة كبيرة في الحفاظ على مستوى السكر بالدم للأشخاص المصابين بهذا المرض، لذا يمكن اللجوء للطبيب وأخصائي التغذية للمساعدة في اختيار أفضل الأغذية التي تساعد في السيطرة على مرض السكري سواء من النوع الأول أو الثاني، ويكون غذاء مرض السكر الصحي كالتالي: [١]

الأسماك

تعد الأسماك الدهنية من أهم الأطعمة التي تساعد مرضى القلب في السيطرة على مرض السكر مثل السلمون والسردين، حيث تعتبر من أهم المصادر الغنية بأحماض أوميغا3 الدهنية التي لها فائدة كبيرة لمرضى السكري والحفاظ على صحة القلب، حيث أن DHA و EPA هي أحماض دهنية تحمي الخلايا وتقلل من الالتهابات وتساعد عمل الشرايين، كما تقلل من فشل القلب وأمراض القلب، كما أن الأسماك غنية بالبروتين التي تزيد الشعور بالشبع وترفع معدل الأيض.

الخضار الورقية

تحتوي الخضار الورقية على عناصر غذائية عديدة وسعرات حرارية منخفضة، بالإضافة إلى أنها منخفضة بالكربوهيدرات التي تتحلل وتزيد من مستوى السكر في الدم، فمثلاً السبانخ واللفت تعتبر مصادرة جيدة بالفيتامينات والمعادن أهما فيتامينC الذي يقلل من الإلتهابات ومستوى السكر في الدم وارتفاع ضغط الدم، كما أن الخضار الورقية غنية بمضادات الأكسدة التي تحمي العين والبصر من الضمور البقعي وإعتام عدسة العين التي تعتبر من مضاعفات مرض السكري.

القرفة

تعتبر القرفة من المغذيات الغنية بمضادات الأكسدة والتي تقلل من مستوى السكر في الدم وتحسن من الإنسولين، كما أن القرفة تقلل من مستوى الكوليسترول والدهون الثلاثية في الجسم.

البيض

للبيض فوائد صحية مذهلة، يقلل البيض من خطر الإصابة بأمراض القلب، ويقلل البيض من الإلتهابة وحساسية الإنسولين ويرفع من مستوى الكوليسترول الجيد، كما أن البيض غني بالبروتين ومضادات الأكسدة التي تحمي العينين من المرض.

بذور الشيا

بذور الشيا منخفضة بالكربوهيدرات وغنية بالألياف التي لا تسبب ارتفاع في نسبة السكر في الدم، يمكن للألياف التي تتميز بلزوجتها في بذور الشيا تقليل مستوى السكر في الدم عن طريق إبطاء عملية هضم ونقل الطعام إلى الأمعاء وامتصاصه، كما أنها تشعر الشخص بالشبع فتقلل الوزن، وتقلل من ضغط الدم.

الكركم

يحتوي الكركم على مادة الكركمين الذي يقلل من الالتهاب ويقلل من مستويات السكر في الدم وخطر الإصابة بأمراض القلب، كما أنه مفيد لصحة الكلى وهذا أمر مهم لأن مرض الكلى أحد أسباب مرض السكري.

الزبادي اليوناني

إن الزبادي اليوناني يقلل من مستوى السكر في الدم وخطر الإصابة بأمراض القلب بسبب احتوائه على البروبيوتك الذي له فوائد عديدة، كما يساعد في تقليل الوزن، ويعتبر الزبادي مفيدًا لمرضى السكري لاحتوائه الكالسيوم وحمض اللينوليك، والأهم من ذلك كله أن الزبادي اليوناني يحتوي نسبة قليلة من الكربوهيدرات مقارنة بأنواع اللبن الأخرى وهذا كله يسيطر على مستوى السكر في الدم.

الجوز

يحتوي الجوز على نسبة منخفضة من الكربوهيدرات ونسبة عالية من الألياف، حيث يقلل الجوز من الالتهابات وارتفاع سكر الدم، كما يقلل من الإنسولين والكوليسترول الضار LDL.

البروكلي

يساعد البروكلي في خفض مستوى الإنسولين، ويحمي الخلايا من الجذور الحرة، كما أنه مصدر جيد لمادة اللوتين وزياكسانثين وهي مضادات أكسدة مهمة تمنع أمراض العين التي قد يصاب بها مريض السكري نتيجة لمضاعفات هذا المرض.

زيت الزيتون البكر

يحتوي زيت الزيتون على حمض الأوليك وهو نوع من أنواع الدهون غير المشبعة الأحادية التي تحسن مستويات الدهون الثلاثية وHDL، كما يحد زيت الزيتون من الإصابة بأمراض القلب لاحتوائه على مضادات أكسدة مثل البوليفينول الذي يحافظ على الخلايا ويقلل الالتهاب ويقلل مستوى سكر الدم.

بذور الكتان

تحتوي بذور الكتان على الألياف التي تقلل من الالتهابات وأمراض القلب، كما تقلل من مستوى السكر في الدم.

خل التفاح

يمكن أن يحسن خل التفاح من حساسية الإنسولين وتخفيض مستوى السكر في الدم.

الفراولة

الفراولة فاكهة غنية بمضادات الأكسدة التي تعرف باسم الأنثوسيانين الذي يعمل على خفض مستوى السكر في الدم والكوليسترول وتقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب، كما أنها مضادة للالتهابات.

الثوم

الثوم يقلل من الالتهاب والكوليسترول ويقلل نسبة السكر في الدم، كما يمكن أن يكون فعال في تقليل ضغط الدم.

القرع

يحتوي القرع الصيفي والشتوي على مضادات أكسدة تساعد في خفض مستويات السكر في الدم والإنسولين.

أسوأ أغذية لمرضى السكر

بعد ذكر غذاء مرض السكر الصحي، يجب التعرف على الأغذية التي يجب على كل مرضى السكري سواء النوع الأول أو الثاني الابتعاد عنها وتجنبها لما لها من مخاطر سلبية على أجسامهم وقد تضاعف مرض السكري وتسبب أمراض أخرى، ومن أسوأ هذه الأغذية: [٢]

  • النشويات: يحتاج الجسم للكربوهيدرات لكن يجب اختيار الأطعمة التي تحتوي على كربوهيدرات من مصادر طبيعية والإبتعاد عن الكربوهيدرات السيئة مثل:
    • الحبوب المصنعة كالأرز الأبيض والطحين الأبيض.
    • الخبز الأبيض.
    • البطاطس المقلية.
  • الخضروات: الخضراوات غنية بالألياف وقليلة بالدهون والأملاح، لكن يجب اختيار الخضراوات الطازجة والإبتعاد عن الخضراوات المعلبة، ومن أسوأ الخضراوات التي يجب الابتعاد عنها:
    • الخضروات المعلبة الغنية بالصوديوم.
    • الخضروات المطبوخة مع الزبدة والجبنة والصلصة.
    • المخللات.
  • الفواكه: غنية بالفيتامينات والمعادن والألياف والكربوهيدرات، منخفضة بالدهون والصوديوم، لكن يجب الابتعاد عن هذه الأنواع من الفواكه:
    • الفواكه المعلبة.
    • المربيات.
    • العصائر المحلاة.

سكري الحمل

يحدث سكري الحمل أثناء الحمل عند بعض النساء، حيث يسبب ارتفاع في مستوى السكر في الدم، ويمكن السيطرة على سكري الحمل عن طريق تناول أطعمة وأغذية صحية وممارسة التمارين الرياضية، وهذا النوع من السكري يذهب ويختفي بعد الولادة بفترة، لكن إن لم يتم السيطرة على سكري الحمل فسيؤدي ذلك إلى الإصابة بالسكري من النوع الثاني، لذا يجب مراجعة الطبيب وأخصائي التغذية للسيطرة عليه للحفاظ على صحة الأم والطفل، حيث يقوم الطبيب أو أخصائي التغذية بحساب نسبة الكربوهيدرات التي يتم تناولها للسيطرة على نسبة السكر في الدم، كما ينصح النساء المصابون بسكري الحمل بتناول ثلاث وجبات متوسطة الحجم كل يوم وأربع وجبات خفيفة، ويتم تخطيط نظام غذائي يتضمن الخضراوات والفواكه والألياف والبروتين والبقوليات والدهون الصحية. [٣]

مضاعفات مرض السكري

قد تحدث مضاعفات عن مرض السكري لدى الأشخاص الذين يعانون من هذا المرض عند عدم القدرة على السيطرة على هذا المرض وعدم الالتزام بجرعات الإنسولين والحمية الغذائية التي قام الطبيب وأخصائي التغذية بوضعها، فبمجرد أن يقوم أخصائي التغذية بإعلام المريض عن أنواع غذاء مرض السكر الصحي يجب على المريض الالتزام بهذا الغذاء للحفاظ على مستوى السكر في الدم، وإذا ارتفع مستوى السكر بالدم ولم يتم السيطرة على هذا المرض ستحدث عدة مضاعفات منها: [٤]

  • أمراض القلب والأوعية الدموية.
  • تلف الكلى.
  • اعتلال الشبكية.
  • تلف الأعصاب في القدمين والأطراف.
  • ضعف السمع.
  • الأمراض الجلدية.
  • مرض الزهايمر.
  • الاكتئاب.

مضاعفات سكري الحمل

على الرغم من ان أغلب النساء اللواتي يُصبنَ بسكري الحمل أثناء الحمل يَلدنَ أطفال أصحاء، ولكن إذا لم يتم التحكم في السكري وضبطه والسيطرة عليه سيؤدي ذلك إلى كثير من المشاكل الصحية سواء للأم أو الطفل، ومن هذه المضاعفات: [٤]

  • مضاعفات تحدث للطفل:
    • النمو الزائد.
    • انخفاض مستوى السكر في الدم عند الطفل.
    • السمنة عند الطفل.
    • الإصابة بمرض السكري النوع الثاني عند الطفل.
  • مضاعفات تحدث للأم:
    • تسمم الحمل حيث يرتفع ضغط الدم ويحدث تورم في القدمين وتزيد نسبة البروتين في البول.
    • سكري الحمل اللاحق حيث يمكن أن يحدث سكري الحمل في كل مرة تحمل فيها الأم.
    • الإصابة بمرض السكري النوع الثاني.

المراجع[+]

  1. "The 16 Best Foods to Control Diabetes", www.healthline.com, Retrieved 23-6-2019. Edited.
  2. "Best and Worst Foods for Diabetes", www.webmd.com, Retrieved 24-06-2019. Edited.
  3. "What are the best foods for people with diabetes?", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 24-06-2019. Edited.
  4. ^ أ ب "Diabetes", www.mayoclinic.org, Retrieved 24-06-2019. Edited.