علامات غيرة الأم من ابنتها

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٢١ ، ٦ يناير ٢٠٢٠
علامات غيرة الأم من ابنتها

الغيرة

تُعرف الغيرة على أنّها أفكار وأحاسيس وتصرفات تحدث عندما يعتقد الشخص أنّ علاقته القوية بشخص ما تُهدَد من قبل طرف آخر مُنافس، وهذا الطرف الآخر قد يكون مُدركًا أو غير مُدرك أنّه يشكّل تهديدًا، ويقول الأصفهاني في الغيرة: "الغَيْرة ثوران الغضب حماية على أكرم الحرم، وأكثر ما تراعى في النساء"، والغيرة لها أقسام: منها ما هو محمود يحبها الله، ومنها ما هو آثم، والغيرة بشكلٍ عام لا تكون فقط محصورة بين الرجل والمرأة في العلاقات العاطفية، بل من الممكن أن تتواجد الغيرة في علاقات أخرى، ومن هذه العلاقات علاقة الأم مع ابنتها، وهذه الغيرة هي موضوع هذا المقال، وفيما يأتي سيتم توضيح علامات غيرة الأم من ابنتها، وأسبابها.[١]

علامات غيرة الأم من ابنتها

هُناك العديد من النّساء اللواتي يغرن من بناتهن، ومن الممكن اعتقاد أنَّ هذا الأمر غير منطقي وغير موجود، إلا أنّه مع الأسف قد تلعب مُعظم الأمهات أدوراهنَّ بشكلٍ سلبي، ويكمُن السبب وراء ذلك إلى مواقف اجتماعية أو أسرية مررن بها نجمت عنها هذه الغيرة، ومن علامات غيرة الأم من ابنتها هي:[٢]

  • من علامات غيرة الأم من ابنتها السلوكات غير المنطقية التي تقوم بها الأم، وهذه السلوكيات قد تخرُج عن المألوف في علاقة الأم بابنتها.
  • تُصبح علاقة الأم بابنتها لا يسودها أيّ دعم أو تفاهم، فتُصبح هُناك فجوة كبيرة بين الطرفين بسبب انعدام الحب والعاطفة، بالإضافة إلى اللوم والانتقاد الدّائمين.
  • التراجع الملحوظ في التواصل والحوار والتّفاهم بين الام وابنتها.
  • تجاهل أيّ انجازات أو نجاحات تُحققها الابنة، وعدم الحرص على دعمها وتشجيعها على أيّ شيء.
  • رفض الأم الاستماع للمشاكل التي تواجه ابنتها، أو عدم إعطائها أيّ حلول لتلك المُشكلات.
  • تُحاول الأم التضييق على ابنتها بأي سُبل كانت، كأن تمنعها من الخروج مع صديقاتها أو تمنع صديقاتها من القدوم إليها.
  • تُحاول الأم أن ترفض إعطاء ابنتها المال؛ وذلك من أجل أن تحرمها من الإهتمام بمظهرها.

أسباب غيرة الأم من ابنتها

غيرة الام من ابنتها لا تأتي من فراغ، بل هُناك العديد من الأسباب التي تقف خلف هذه الغيرة، وتُشكل عائقًا بين علاقة الأم بابنتها، والتي من المُفترض أن تكون هذه العلاقة قوية ومتينة، ومن أسباب غيرة الأم من ابنتها:[٢]

  • تظهر علامات غيرة الأم من ابنتها بشكلٍ واضح عندما تبدأ الابنة تكبر وتتفتح أنوثتها، هذا الأمر يجعل الابنة تزيد من الإهتمام بنفسها، أمّا الأم فتبدأ علامات الكبر تظهر عليها فهذا يٌسبب بشكلٍ رئيسي أن تظهر عوارض الغيرة من ابنتها.
  • قد تظهر هذه العلامات منذ لحظة ولادة البنت خاصّة البكر، والتي تخطف الأضواء واهتمام الجميع خاصّة قلب والدها.
  • قد تكون الأم عاشت في طفولتها أو شبابها نقصًا كبيرًا، سواء أكان هذا النقص مُتعلقًا بالجانب العاطفي أو الأسري.
  • من الممكن أن تكون هذه الغيرة ناجمة عن إهمال الزوج لزوجته عند قدوم طفلته الصغيرة.
  • يتزامن بلوغ الابنة مرحلة الشباب تقدّم المرأة في العمر، فكلمّا بدأت الابنة تبرُز ملامها الأنثوية كُلما تقدمت الأم في العمر، وظهرت علامات الشيخوخة عليها.
  • قد يُعطي الأب كُل الاهتمام لابنته في مشورتها والتّصرف بكافّة الأمور المُتعلقة بالمنزل مع تجاهل الأم في ذلك، هذا الأمر يزيد من ثورة غيرة الأم تجاه ابنتها.

المراجع[+]

  1. "غيرة"، www.wikipedia.org، اطّلع عليه بتاريخ 05-01-2020. بتصرّف.
  2. ^ أ ب "الأم تغار من ابنتها.. الأب هو السبب"، www.lahamag.com، اطّلع عليه بتاريخ 05-01-2020. بتصرّف.