تعريف السعادة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٤٧ ، ٢١ نوفمبر ٢٠١٩
تعريف السعادة

السعادة

يسعى الإنسان خلف السعادة في كلّ الجوانب الحياتية، ومن الأسئلة الشائعة بين الناس ما تعريف السعادة، وكيف يكون الإنسان سعيدًا، والسبب في شيوع هذا السؤال هو اختلاف تعريف السعادة بين الناس، فالذي يجمع المال ويبني البنايات، ويستثمر في العقارات يشعر بأن هناك شيئًا ينقصه فيقول: المال ليس سبب السعادة، والذي يعمل في منصب مهم يعتقد بأن السعادة ليست في أن يكون الإنسان صاحب جاه ومنصب، والذي رزقه الله بالذرية يرى بأن السعادة ليست في إنجاب الأطفال، وقد سعى الفلاسفة والعلماء إلى محاولة إيجاد تعريف للسعادة، كما تنوعت الاجتهادات واختلفت في مضمون التعريف، إلا أنها توصلّت إلى نتيجة واحدة هي أن السعادة هدف كل إنسان على هذه الأرض.[١]

تعريف السعادة

سبقت الإشارة إلى اختلاف الآرآء ووجهات النظر والدراسات حول معنى السعادة، فهناك من يرى بأن السعادة تكمن في تحقيق الأهداف الدنيوية، وهناك مَن يرى السعادة في الإكثار من الأعمال الصالحة، والطاعات، وأداء العبادات، وستحاول هذه الفقرة رصد عدد من الآرآء والنظريات حول تعريف السعادة.[١]

ورد تعريف السعادة في قاموس المعاني على أنه مصدر الفعل سَعَد، والسعادة هي كل ما يتسبّب في دخول الفرح والبهجة إلى النفس الإنسانية، وتُستخدم كلمة السعادة للتعظيم لأصحاب المناصب الكبرى مثل المديرون، والوزراء، ورؤساء الحكومات حيث يُطلق عليهم جميعًا أصحاب السعادة.[٢]

والسعادة في التصوّف هي حالة وجدانية تحدث عند إشباع رغبات الإنسان على العكس من الشقاء، والسعادة هي الشعور بالفرح والرضا، والسعادة أيضًا هي اليُمن والبركة والارتياح، ويختلف تعريف السعادة بحسب العلم الذي تناول التعريف، فالسعادة في علم النفس مختلفة عن السعادة في الفلسفة، حيث يُشير علماء النفس إلى أنّه باستطاعة الإنسان الوصول إلى مستويات من السعادة من داخله دون اللجوء إلى الأدوية والعقاقير.[١]

أمّا الفلاسفة فقد صنّفوا مفهوم السعادة ضمن المفاهيم الكُبرى وربطوها بمساعدة الآخرين، فقد رأى أرسطو بأن السعادة هي سد الثّغرات والنواقص في حياة الإنسان، فسعادة الفقير في المال، وسعادة المريض في الصّحة، وسعادة العاطل عن العمل في الحصول على وظيفة، والسعادة عند كانط هي الفضيلة، أما الفارابي فيرى بأن السعادة هي ممارسة عقلية قائمة على التأمل والتفكير، ولا يُمكن للإنسان الوصول إلى السعادة دون التأمل والتفكير، في حين يرى جون ديوي أن هناك علاقة بين السعادة وشعور الإنسان بالأمن والبعد عن المخاطر.[١]

وفي كتاب "أربعون" يشير الكاتب أحمد الشقيري إلى عدّة تعاريف للسعادة، وهي خُلاصة الآرآء حول تعريف السعادة كما يقول، مع الإشارة إلى أنّ النظرة الإسلامية ربطت السعادة براحة القلب والقرب من الله، فلا راحةَ ولا سعادة بعيدًا عن الله وسلوك طرق الحلال التي تؤدي إلى الرضا، وخلاصة التعريفات التي أوردها الشقيري فيما يأتي:[٣]

  • تعريف إبيكيورس: يرى إبيكيورس أنّ السعادة هي قدرة الإنسان على الحصول على أكبر قَدْر من البهجة والمتعة وأقل قدر من الألم.
  • تعريف أفلاطون: أمّا أفلاطون فيرى بأن السعادة تُبنى على الأخلاق والأصول بصرف النظر عن اللذة والمتعة التي يُحققها الإنسان.
  • تعريف البوذية: يرى البوذيّون أن الحياة السعيدة هي الحياة التي تخلو من المعاناة والألم.
  • تعريف بعض المُعتقدات الهندية: وخلاصة الحياة السعيدة لدى بعض المعتقدات الهندية والآرآء التي تؤمن بوحدة الوجود هي الحياة التي يتحدّى فيها الإنسان مع روح الخالق.

أسباب السعادة

بعد بيان تعدّد الآرآء حول تعريف السعادة، تجدُرُ الإشارة إلى تَعدّد الأسباب التي تؤدي إلى السعادة، ويرجع ذلك إلى اختلاف الآرآء حول تعريف السعادة، وهناك عدد من الأسباب التي تؤدي إلى السعادة بحسب التعريفات السابقة يمكن إجمالها في النقاط الآتية:[٤]

  • طاعة الله تعالى: إن طاعة الله والامتثال لأوامره توصل الإنسان إلى طريق الرّضا والتسليم الداخلي، فيجد الإنسان الممتثل لأمر الله تعالى نفسه راضيًا بقسمة الله تعالى وراضيًا بحياته.
  • تحقيق الأهداف: وهناك من يرى بأن النجاح وتحقيق الأهداف الحياتية على اختلافها الروحية والاجتماعية والمهنية، سبب من أسباب السعادة، وقد وردت هذه الإشارة عند تعريف السعادة.
  • العطاء والابتسامة: إن فكرة العطاء فكرة مريحة للنفس، فالإنسان الذي يعيش حياته في عطاء وتعاون مع الآخرين، يشعر بأن حياته لها قيمة، مما ينعكس عليه إيجابًا.
  • سلوك طريق الحب والتفاؤل: يرى بعض الناس بأن سلوك طريق الحب والتفاؤل في التعامل مع الخلق والأماكن والأشياء يؤدي إلى الشعور بالاستقرار النفسي والسعادة الداخلية.
  • ممارسة عمل يُحبّه الإنسان: لأن العمل يقضي على وقت الفراغ لدى الإنسان، ويجعله في حركة ونشاط دائمين، وممارسة الإنسان لعمل يحبّه يؤدي إلى استقراره وشعوره بالسعادة.

آثآر السعادة

تضمّن تعريف السعادة بعض الآثار التي تنعكس على الإنسان السعيد، أو الإنسان الذي يعيش في أجواء السعادة والتفاؤل والإيجابية، مما يؤثر إيجابًا على علاقة الإنسان بنفسه وعلاقته مع بيئته ومحيطه، ومن أسرار السعادة واقعية الإنسان، وتقبّل الأشخاص والأحداث التي تجري في حياته، وممارسة الرياضة والتفكير والتأمل، أما آثار السعادة فيمكن تلخيصها في النقاط الآتية:[٥]

  • حث الإنسان على المبادرة والعمل: فالإنسان السعيد تتشكّل بداخله طاقة كبيرة تدفعه إلى الإيجابية والعمل الدائم من أجل تحقيق الإنجازات على العكس من مشاعر الحزن التي تنمّي داخل الإنسان المشاعر السلبية والكسل والتقاعس.
  • الاستقرار الصحي: يربط كثير من الأطباء بين صحة الإنسان النفسية وصحته الجسدية، فالإنسان الذي يحافظ على المشاعر الإيجابية بداخله أكثر بعدًا عن مشاعر الإحباط والتوتر والقلق.
  • القبول من الناس: يميل الناس إلى مصاحبة الأشخاص السُعداء أكثر من الأشخاص الذين ينشرون السلبية والتعاسة حولهم.

أقوال عن السعادة

إن السعادة كما جاء في المقدمة وفي فقرة تعريف السعادة مطلب نفيس يسعى إليه الناس، وعبر رحلات السعي في الماضي والحاضر، تأمل الناس على اختلاف اختصاصاتهم معنى السعادة، وحُفِظَت كثير من الأقوال عن السعادة منها:[٦]

  • الإمام جعفر الصادق: ما كل من أراد شيئًا قدر عليه، ولا كل من قدر على شيء وُفِّق إليه، ولا كل من وُفِّق أصاب له موضعًا، فإذا اجتمعت النية والقدرة والتوفيق والإصابة فهناك تمت السعادة.
  • أفلاطون: تبدأ السعادة بسكنى نفسي من اليوم الذي يتوقف فيه بحثى عنها.
  • ريلكة: السعادة هي ذلك الشعور المريح الذي يغمرك عندما تدخل البهجة إلى قلوب الآخرين.
  • سقراط: أعمل لسعادتي إذا عملت لسعادة الآخرين.
  • تولستوي: أؤمن بوحي السماء، وأعتقد أن التماس الناس للسعادة الدنيوية دون الإيمان بهذا الوحي ضرب من المُحال.
  • مونتسيكو: لو اكتفى الإنسان بأن يكون سعيدًا لهان الأمر، ولكنه يريد أن يكون أسعد من سواه وهذا شعور مستحيل.
  • لافونتين: السعادة قناعة، فلا الذهب ولا العَظَمة يجعلاننا سعداء.

المراجع[+]

  1. ^ أ ب ت ث "السعادة"، www.alukah.net، اطّلع عليه بتاريخ 2019-11-20. بتصرّف.
  2. " تعريف و معنى السعادة في معجم المعاني الجامع - معجم عربي عربي"، www.almaany.com، اطّلع عليه بتاريخ 2019-11-20. بتصرّف.
  3. أحمد الشقيري (2019)، أربعون (الطبعة الثانية)، لبنان: الدار العربية للعلوم ناشرون، صفحة 141. بتصرّف.
  4. "أسباب السعادة"، www.alukah.net، اطّلع عليه بتاريخ 2019-11-20. بتصرّف.
  5. "10 أسرار للسعادة الحقيقيـة"، www.arageek.com، اطّلع عليه بتاريخ 2019-11-20. بتصرّف.
  6. حسن الطويل (2009)، موسوعة روائع الحكم والأمثال والأقوال المأثورة (الطبعة الرابعة)، الأردن: الأهلية للنشر والتوزيع، صفحة 228. بتصرّف.