طرق علاج ألم الخصية اليمنى

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٢٨ ، ٢٩ أكتوبر ٢٠١٩
طرق علاج ألم الخصية اليمنى

نمو الخصيتين

الخصية هي العضو التناسلي الذكري الذي ينتج الحيوانات المنوية والهرمونات الذكرية، وتوجد داخل كيس الصفن، فعند البلوغ يتم إفراز هرمونات تساعد على زيادة حجم الخصية وإفراز الهرمون الذكري تيستستيرون مما يحفز ظهور الصفات الذكرية الثانوية مثل نمو شعر الوجه، نمو العضلات، زيادة الرغبة الجنسية وغيرها من الصفات، حيث تبدأ هذه العملية في عمر 10 أو 11 عامًا وتكتمل ما بين 16 و 18 عامًا، وقد تصاب هذه الخصية بأمراض وآلام عدة تؤثر على الانسان ولا بد من علاجها، وفي هذا المقال سنتحدث عن أسباب ألم الخصية اليمنى وطرق علاج ألم الخصية اليمنى.[١]

أسباب ألم الخصية اليمنى

يحدث ألم الخصية في أحد الخصيتين أو كليهما، وقد ينشأ الألم من الخصية نفسها، أو قد يكون نتيجة لمشكلات صحية أخرى تؤثر على كيس الصفن أو البطن، ومن هذه المشكلات الصحية التي تسبب ألم الخصية ما يأتي:[٢]

  • التهاب البربخ: يكون شائعاً عند الذكور بين سن 19 و40 عامًا، ومع ذلك يمكن أن يصيب الذكور قبل سن المراهقة وكبار السن، ويعد السبب الأكثر شيوعًا لإلتهاب البربخ في الرجال النشيطين جنسيًا هي بكتيريا الكلاميديا والنيسيريا، بينما في الذكور الأصغر والأكبر سناً، تكون العدوى عادةً ناتجة عن بكتيريا مثل الإشريكية القولونية التي توجد في الجهاز البولي.
  • إصابة الخصية: يمكن أن تسبب الإصابة في الخصيتين ألمًا شديدًا، وهي السبب الأكثر شيوعًا لآلام الخصية، ومن الأمثلة عليها الإصابات الرياضية، الركلة المباشرة في الخصية وحوادث السيارات، وغالبًا ما يتحسن الألم مع مرور الوقت ولكن في بعض الأحيان يمكن أن تكون الإصابة الخصية خطيرة وتتطلب عناية طبية مستعجلة.
  • التواء الخصية: يحدث التواء الخصية نتيجة الإرتباط غير الطبيعي للخصية داخل كيس الصفن حيث تبقى الخصية معلقة داخل الكيس، وتكون هذه الحالة أكثر شيوعًا في الذكور الذين تقل أعمارهم عن 30 عامًا، حيث يكون أعلى معدل للإصابة بها بين سن 12 و 18 عامًا.
  • الفتق الإربي: هو انتفاخ أو نتوء في الأمعاء يحدث نتيجة خلل في عضلات جدار البطن في منطقة الفخذ، وقد يسبب هذا النتوء أحيانًا تورم كيس الصفن وآلام في الخصية.
  • التواء الزائدة الدودية في الخصية: يؤدي هذا الالتواء إلى انخفاض في تدفق الدم إلى الخصية، وتعد هذه الحالة شائعة عند الذكور الصغار حيث تحدث معظم الحالات بين سن 7 و 14 عامًا.
  • حصى الكلى: في بعض الأحيان يمكن أن ينتشر الألم المرتبط بحصى الكلى إلى منطقة الفخذ ويسبب ألم في الخصية، ومع ذلك تظهر الخصيتين طبيعية مع عدم وجود تورم أو احمرار.
  • التهاب الخصية: السبب الأكثر شيوعًا لحدوث التهاب الخصية هو الإصابة بالنكاف، وغالبًا تصيب هذه الحالة الذكور قبل سن البلوغ، ولكن كنتيجة للتقليل من إعطاء مطعوم النكاف فإن هناك زيادة في حالات الإصابة عند الذكور البالغين و من هم في سن المراهقة.
  • تمزق الخصية: تمزق الخصية هو إصابة خطيرة ناتجة عن اضطراب في النسيج الضام الذي يلف الخصية، وغالبًا ما يشير تكوّن مجموعة دموية تحيط بالخصية على حدوث تمزق في الخصية.
  • أورام الخصية: في حالات نادرة من الممكن أن يكون الألم مصاحبًا للإصابة بأورام الخصية.

حالات تستدعي الاستشارة الطبية

قبل التحدث عن طرق علاج ألم الخصية اليمنى، يجب ذكر الحالات التي تستدعي الاستشارة الطبية، وذلك لأن هناك بعض الحالات التي تستدعي مراجعة الطبيب أو المستشفى بشكل عاجل لتقديم العلاج الملائم للحالة، ومنها ما يأتي:[٣]

  • الشعور بألم شديد أو مفاجئ .
  • يرافق الألم الغثيان، القيء والحمى .
  • تورم أو كدمات في كيس الصفن.
  • ثقب في كيس الصفن أو الخصية.

طرق علاج ألم الخصية اليمنى

قد لا يحتاج ألم الخصية إلى رعاية صحية، ويمكن التخلص من هذا الألم في المنزل، ولكن بعض الحالات التي يكون فيها الألم شديدًا لا بد من مراجعة الطبيب لتشخيص وتحديد سبب المشكلة وتحديد طريقة العلاج المناسبة لها، فهناك الكثير من الإجراءت الطبية وطرق علاج ألم الخصية اليمنى التي يتبعها الأطباء لحل المشكلة، ومن طرق علاج ألم الخصية اليمنى في المنزل ما يأتي:[٤]

  • تناول المسكنات التي تباع دون وصفة طبية مثل أسيتامينوفين أو إيبوبروفين، وذلك للمساعدة في تخفيف الألم.
  • وضع كيس ثلج على كيس الصفن للتقليل من التورم.
  • يجب على الشخص ارتداء ملابس داخلية داعمة.
  • الاستحمام بماء دافئ.

ينصح بمراجعة الطبيب في أقرب وقت ممكن إذا كان الشخص يعاني من ألم شديد ولا يزول باتباع طرق علاج ألم الخصية اليمنى في المنزل ، حيث سيقوم الطبيب بفحص الصفن والخصيتين وقد يطلب فحص الدم والبول باستخدام مسحة مجرى البول أو الموجات فوق الصوتية للتحقق من الإصابة، وبالتالي سيتمكن الطبيب من اعطاء العلاج بعد تحديد سبب المشكلة، وهناك العديد من طرق علاج ألم الخصية اليمنى وقد يشمل العلاج ما يأتي:[٤]

  • المضادات الحيوية لعلاج العدوى.
  • إجراء عملية جراحية في حالة الإصابة بالتواء الخصية.
  • تقييم جراحي للتصحيح المحتمل للخصية غير المعلقة.
  • تناول أدوية للحد من الألم.
  • القيام بجراحة للحد من تراكم السوائل في الخصيتين.

الوقاية من ألم الخصية اليمنى

رغم وجود العديد من طرق علاج ألم الخصية اليمنى إلا أنه لا بد من الوقاية من الألم قبل حدوثه، مع أنه لا يمكن منع جميع حالات الألم في الخصية، ولكن هناك بعض الخطوات التي يمكن اتخاذها لتقليل الأسباب الكامنة لهذا الألم، وتشمل هذه الخطوات ما يأتي:[٤]

  • ارتداء داعم لمنع إصابة الخصيتين.
  • فحص الخصيتين مرة واحدة في الشهر لملاحظة التغييرات أو الكتل.
  • إفراغ المثانة بشكل كامل عند التبول للمساعدة في منع التهابات المسالك البولية.

المراجع[+]

  1. "Testis", www.britannica.com, Retrieved 27-10-2019. Edited.
  2. "Testicular Pain (Pain in the Testicles) ", www.medicinenet.com, Retrieved 27-10-2019. Edited.
  3. "Testicular Pain Treatment", www.webmd.com, Retrieved 27-10-2019. Edited.
  4. ^ أ ب ت "What Causes Testicle Pain and How to Treat It", www.healthline.com, Retrieved 27-10-2019. Edited.