شعر عن الأخلاق

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٢٦ ، ٢٨ يناير ٢٠٢١
شعر عن الأخلاق

محتويات

قصيدة: إن مازت الناس أخلاق يعاش بها

قال أبو العلاء المعري:[١]


إِن مازَتِ النَّاسُ أَخُلَّاقٌ يُعَاشُ بِهَا

فَإِنَّهُمْ عِنْدَ سُوءِ الطَّبْعِ أَسَوَاءُ

أَوْ كَانَ كُلُّ بَنِي حَوَّاءَ يُشْبِهُنِي

فَبِئْسَ مَا وُلِدَتْ فِي الْخَلْقِ حَوَّاءُ

بُعْدَي مِنَ النَّاسِ بُرءٌ مِنْ سَقامِهِمُ

وَقُرْبُهُمْ لِلحِجَى وَالدِّينِ أَدَوَاءُ

كَالْْبَيْتِ أُفَرِّدَ لَا ايطاءَ يُدْرِكُهُ

وَلَا سَنادٌ وَلَا فِي اللَّفْظِ إقْوَاءُ

نُودِيتَ أَلَوَيْتَ فَاِنزِل لَا يُرَادُ أَتَى

سَيْرَي لِوى الرَّمْلِ بَلْ لِلنَّبْتِ إِلواءُ

قصيدة: ألا إن أخلاق الرجال وإن نمت

قال محمود سامي البارودي:[٢]

أَلَا إِنَّ أخْلَاقَ الرِّجَالِ وَإِنْ نَمَتْ

فَأَرْبَعَةٌ مِنْهَا تَفُوقُ عَلَى الْكُلِّ

وَقَارٌّ بِلَا كِبْرٍ وَصَفْحٌ بِلَا أَذَى

وَجُودٌ بِلَا مَنٍّ وَحِلْمٌ بِلَا ذُلِّ

قصيدة: بنيتم على الأخلاق أساس ملككم

قال حافظ ابراهيم:[٣]

بَنَيْتُم عَلَى الْأخْلَاقِ أسَاسَ مُلْكِكُمْ

فَكَانَ لَكُمْ بَيْنَ الشُّعُوبِ ذِمَامُ

فَمَا لِي أَرَى الْأخْلَاقَ قَدْ شَابَ قَرْنُهَا

وَحَلَّ بِهَا ضَعفٌ وَدَبَّ سَقَامُ

أَخَافُ عَلَيْكُمْ عَثْرَةً بَعْدَ نَهْضَةٍ

فَلَيْسَ لِمُلْكِ الظَّالِمِينَ دَوَامُ

أَضَعْتُم وِدَادًا لَوْ رَعَيْتُم عُهُودَهُ

لَمَّا قَامَ بَيْنَ الْأُمَّتَيْنِ خِصَامُ

أَبَعِدَ حِيَادٍ لَا رَعَى اللهُ عَهِدَهُ

وَبَعْدَ الجُروحِ الناغِراتِ وِئامُ

إِذَا كَانَ فِي حُسْنِ التَّفَاهُمِ مَوْتُنَا

فَلَيْسَ عَلَى باغي الْحَيَاةِ مَلَاَمُ

قصيدة: يا حسن الخلق قبيح الأخلاق

قال الشريف الرضي:[٤]


يَا حَسَنَ الْخَلْقِ قَبِيحَ الْأخْلَاقِ

إنْي عَلَى ذَاكَ إِلَيْكَ مُشْتَاقُ

رُبَّ مُصافٍ عَلِقٍ بِمَذَاقٍ

إِنَّ مَوَدَّاتِ الْقُلُوبِ أَرْزَاقٌ

يَا هَلْ لِدَائِيٍّ مِنْ هَوَاِكَ إِفراق

هَيْهَاتَ مَا أَعَضَلَ دَاءَ الْعُشَّاقِ

قصيدة: من كل متسع الأخلاق مبتسم

قال الببغاء:[٥]


مِنْ كُلِّ مُتَّسَعِ الْأخْلَاقِ مُبْتَسِمٌ

لِلْخَطْبِ إِنَّ ضَاقَتِ الْأخْلَاقُ وَالْحَيْلُ

يَسْعَى بِهِ الْبَرْقُ إِلَّا أَنَّهُ فَرَسٌ

فِي صُورَةِ الْمَوْتِ إِلَّا أَنَّهُ رَجُلُ

يَلْقَى الرِّمَاحَ بِصَدْرٍ مِنْهُ لَيْسَ لَهُ

ظَهْرٌ وَهَادِّيُّ جَوَادٍ مَالَهُ كَفَلُ

قصيدة: هي الأخلاق تنبت كالنبات

قال معروف الرصافي:[٦]


هِي الْأخْلَاقُ تُنْبِتُ كَالْنَّبَاتِ

إِذَا سُقِيَتْ بِمَاءِ المكرُمات

تَقُومُ إِذَا تَعَهُّدِهَا المُرَبّي

عَلَى سَاقِ الْفَضِيلَةِ مُثْمِرَاتٍ

وَتَسْمُو لِلْمَكَارِمِ بِاِتِّسَاقٍ

كَمَا اِتَّسَقَتْ أَنَابِيبُ الْقَنَاةِ

وَتُنْعِشُ مِنْ صَمِيمِ الْمَجْدِ رَوْحًا

بِأَزْهَارٍ لَهَا ُمتَضوِّعات

وَلَمْ أَرَّ لِلْخَلَائِقِ مِنْ مَحَلٍّ

يَهْذِ بِهَا كَحِضْنِ الْأُمَّهَاتِ

فَحُضِّنَّ الْأُمَّ مَدْرَسَةَ تَسَامَتْ

بِتَرْبِيَةِ الْبُنَّيْنِ أَوِ الْبُنَّاتُ

قصيدة: أخ طاهر الأخلاق عذب كأنه

قال علي بن أبي طالب:[٧]


أَخٌ طَاهِرُ الْأخْلَاقِ عَذْبٌ كَأَنَّهُ

جَنَّا النَّحْلِ مَمْزُوجًا بِمَاءِ غُمامِ

يَزِيدُ عَلَى الْأيَّامِ فَضْلُ مَوَدَّةٍ

وَشِدَّةُ إِخْلَاَصٍ وَرَعْي ذِمَامِ

قصيدة: صفوا لي أخلاق النبي محمد

قال أبو الحسين الجزار:[٨]


صِفُوا لِي أَخُلَّاقَ النَّبِيِّ مُحَمَّدٍ

فَإنْي عَلَيْهَا الْيَوْمَ فِي غَايَةِ الْحِرْصِ

صَفَّاتٌ غَدَتْ تُرَبَّى عَلَى الرَّمْلِ وَالْحَصَى

فَمِنْ ذَا الَّذِي يَوْمًا لِتَعْدَادِهَا يُحْصَى

صَفَّا خَاطِرِي لَمَّا أَجَدْتُ مَدِيحَهُ

وَزَادَ اِزْدِيَادًا لَا يُؤَوِّلُ إِلَى نَقْصِ

صَلَاَةُ إلَهِ الْحَقِّ فِي كُلِّ سَاعَةٍ

عَلَى خَيْرِ مَبْعُوثِ بِذَا الْوَصْفِ مُخْتَصٌّ

صَدُوقَ إِذَا مَا قَالَ قَوْلَا وَجِدَّتُهُ

يُوَافِقُ مَا قَدْ جَاءَ فِي الْوَحْي بِالنَّصِّ

صَنَائِعُهُ فِي مَوْقِفِ الْحَشْرِ تُرتَجَس

فَسِيَان مِنْهَا مَنْ يُطِيعُ وَمَنْ يُعْصَى

قصيدة: الشاعر القروي في تكريمنا

قال أحمد زكي أبو شادي:[٩]

أَوْ تَاهَتِ الْأخْلَاقُ مِنْ أنْدَائِه

إِلَّا كَتِيهِ النُّورِ مِنْ تَكْريمِنَا

أَوْ بَشَّتِ الْأَدْيَانُ عِنْدَ عِظَاتِهِ

غُلًّا لِرَوَّحَ مَسِيحُنَا وَكَلِيمُنَا

أَوْ هَزَّتِ الْأَلْبَابُ ثَوَرَةُ فَنِّهِ

إِلَّا وَأَرْضِخُهُ إِلَى تَعْلِيمِنَا

الْعَبْقَرِيَّةَ بِضْعَةً مِنْ شَخْصِهِ

وَالْبِضْعَةَ الْأسْمَى مَدَارَ حَلُومِنَا

مَا كَانَ ذَاكَ الشِّعْرُ شِعْرَ فَصَاحَةٍ

عَزَّتْ فَحَسْبُ فَفِيهُ كُلَّ نُجُومِنَا

وَبِهِ الطِّبِّيَّةُ فِي جَمِيعِ فُصُولِهَا

وَبِهِ أَحُبَّ عَبِيرِنَا وَنَسِيمِنَا

قصيدة: لا تكثرن ملامة العشاق

قال ابن الرومي:[١٠]


لله إبراهيم وَاحِدَ عَصْرِهِ

مَا أَشِبْهُ الْأخْلَاقِ بِالْأَعْرَاقِ

أَضْحَتْ فَضَائِلُهُ تَؤُمُّ بِهِ الْعُلَا

وَكَأَنَّهُنَّ إِلَى السَّمَاءِ مُرَّاقِيٌّ

لِصَفَحْتُ عَنْ دَهْرِيٍّ بِهِ وَذُنُوبُهُ

قَدْ أَوَبِقَتِّهِ أَشَدَّ مَا إيباق

مَلِكٌ لَهُ فَطِنُ دُقَاقٌ فِي الْعُلَا

تَرْكَتَهُ وَالْأخْلَاقَ غَيْرَ دُقَاقٍ

يَسْتَعْبِدُ الْأَحْرَارُ إِلَّا أَنَّهُ

يَسْتَعْبِدُ الْأَحْرَارُ بِالْإِعْتَاقِ

وَمَتَى أَصَابَكَ مِنْهُ رِقُّ صَنِيعَةٍ

فَكَطَوْقِ زَيْنٍ لَا كَغُلِّ وَثَاقٍ

قصيدة: اليوم أصبح فيك الوقت منتظما

قال عبد الغفار الأخرس:[١١]


تُسَاهِمَا هُوَ وَالْجِدَّ السَّعِيدَ بِمَا

حَازَاهُ مِنْ كَرَمِ الْأخْلَاقِ وَاِقْتَسَمَا

وَيَا لَهُ وَلَدُ أَعِنِّيِّهِ مِنْ وَلَدٍ

أُحْيَى لَهُ ذِكْرُهُ الماضي وإِنْْ قَدَمًا

تَحُفُّهُ مِنْ عَمَّانِ سَادَةٌ نَجَبٌ

تَسْمُو لهم فِي سَمَاوَاتِ الْعَلَاءِ سَمًّا

يَحْمُونَ سَيِّدَهُمْ مِنْ كُلِّ نَازِلَةٍ

بِفَيْصَلِ يُغْلِقُ الْهَامَاتُ والقمما

تَبِيتُ لَا كَمُلُوكِ الْهِنْدِ تَكْلَأُهَا

تَرْعَى الْأُسودُ وَهُمْ يَرْعَوْنَهَا غَنَمًا

قصيدة: علي ثياب لو تباع جميعها

قال الإمام الشافعي:[١٢]


عَلَّي ثِيَابٌ لَوْ تُبَاعُ جَمِيعُهَا

بِفَلْسٍ لَكانَ الْفَلْسُ مِنْهُنَّ أَكْثَرَا

فَيَهِنَّ نَفْسٌ لَوْ تُقَاسُ بِبَعْضِهَا

نُفُوسُ الْوَرَى كَانَتْ أَجَلَ وَأَكْبَرَا

مَا ضَرَّ نَصْلَ السَّيْفِ إِخلاقُ غِمْدِهِ

إِذَا كَانَ عَضْبَا حَيْثُ وَجَّهْتَهُ فَرَى

قصيدة: خالق الناس بخلق حسن

قال بهاء الدين الصيادي:[١٣]

خَالِقِ النَّاسَ بِخُلُقٍ حَسَنٍ

واسْبِلِ الْأَسْتَارَ فَوْقَ الْمَظْهَرِ

وَتَوَاضَعْ رَأْفَةً عَنْ عِزَّةٍ

وَاِنْتَهِضْ بِالْكِبْرِ لِلْمُسْتَكْبِرِ

وَأَخُو النَّفْسِ أَثِبْهُ حَقَّهَا

كَيْ تَكُنْ مُنْطَبِعَا فِي الصُّورِ

وَإِذَا مَا قُمْتَ فِي أَمْرٍ فَمَنْ

تَابِعًا فِي الْأَمْرِ حُكْمَ الْقَدَرِ

وَبِالْْاِسْتِدْلَاَلِ نَشْرًا وَطَوًى

صَحِّحِ الشَّأْنَ بِحُكْمِ النَّظَرِ

قصيدة: لهان علينا أن نقول وتفعلا

قال أبو تمام:[١٤]

فَلَمْ أَجِدِّ الْأخْلَاقَ إِلَّا تَخَلُّقًا

وَلَمْ أَجِدِّ الْأَفْضَالَ إِلَّا تَفَضُّلًا

قصيدة: ريم على القاع بين البان و العلم

قال أحمد شوقي:[١٥]


صَلَاَحُ أَمْرِكَ لِلْأخْلَاقِ مَرْجِعُهُ

فَقَوِّمِ النَّفْسَ بِالْأخْلَاقِ تَستَقِمِ

وَالنَّفْسُ مِنْ خَيْرِهَا فِي خَيْرِ عَافِيَةٍ

وَالنَّفْسُ مِنْ شَرِّهَا فِي مَرْتَعٍ وَخِمِ

قصيدة: لما عفوت ولم أحقد على أحد

قال الخبز أرزي:[١٦]

لَمَّا عَفَوْتُ وَلَمْ أُحْقِدْ عَلَى أحَدٍ

أَرُحْتُ نَفْسِيَّ مَنْ هَمِّ الْعَدَاوَاتِ

إنْي أُحَيِّي عَدُوِّيَّ عِنْدَ رُؤْيَتِهِ

لِأَدْفَعَ الشَّرَّ عُنِيَ بِالتَّحِيَّاتِ

وَلَسْتُ أَبِغَي وَإِنَّ بَغْي يكفِّفني

كَفَانِي الْبَغْي جَبَّارُ السَّمَاوَاتِ

وَالْغُلَّ وَالْحِقْدَ مَنْ يُخَلِّعُ لِبَاسُهُمَا

فَقَدْ تَلَبَّسَ أَثْوَابَ الدِّيَانَاتِ

أُخْفِيَ جَمِيلًا كَمَا أبَدِيٌّ وَيَسْتُرُنِي

مِنَ الْبَلِيَّاتِ عُلَّامُ الْخَفِيَّاتِ

قصيدة: قف بذات السفح من اضم

قال البرعي:[١٧]


خَيْرٌ مِنْ فَوْقَ الثَّرَى أثَرًا

طَاهِرَ الْأخْلَاقِ وَالشِّيَمِ

جَاوَزَ السَّبْعُ الطِّبَاقَ إِلَى

قَابَ قَوْسَيْنِ اِسْتَمَرَّ عُلَا

وَأَحَالَتْهُ الْحُظُوظُ عَلَى

سِرَّ عِلْمِ اللَّوْحِ وَالْقَلَمِ

قصيدة:  أرى الخمر تربي في العقول فتنتضي

قال أبو نواس:[١٨]

أَرَى الْخَمْرَ تُربِي فِي الْعُقُولِ فَتَنتَضِي

كَوَامِنَ أخْلَاقٍ تُثِيرُ الدَواهِيا

تَزِيدُ سَفِيهَ الْقَوْمِ فَضْلَ سَفَاهَةٍ

وَتَترُكُ أَخُلَّاقَ الْكَرِيمِ كَمَا هِيَا

وَجَدْتُ أَقَلَّ النَّاسِ عَقَلًا إِذَا اِنْتَشَى

أَْقَلَّهُمُ عَقَلًا إِذَا كَانَ صَاحِيَا

قصيدة: الحمد كل الحمد للخلاق

قال الأمير الصنعاني:[١٩]


الْحَمْدَ كُلَّ الْحَمْدِ لِلْخُلَّاقِ

رُبَّ الْعِبَادِ قَاسِمَ الْأَرْزَاقِ

وَلَكَ الْمَحَامِدُ كُلَّهَا مِنْ كُلِّنَا

حَمْدًا يَعُمُّ الْحَمْدُ بِاِسْتِغْرَاقٍ

أَلْبَسَتْنِي حُلَلُ الثَّنَاءِ تَفَضُّلًا

وَنَشَّرَتْهَا فَضْلًا عَلَى الْآفَاقِ

حَتَّى أَتَتْنِي بِالثَّنَاءِ رِقَاعَ مَنْ

أَدري وَلَا أَدْرِي بِلَا اِسْتِحْقَاقٍ

وَدَعَوَا لَنَا فَأَجِبُ دَعَاهُمْ وَأَجُزْهُمْ

خَيْرًا وَلَاطِفَ صُحْبَتِي وَرُفَّاقِي

وَأَنَا الَّذِي أَلْبَسَتْ نَفْسِيُّ حَلَّةٍ

مَنْسُوجَةً بِقَبَائِحِ الْأخْلَاقِ

قصيدة: حروف معان أو عقود جواهر

قال البرعي:[٢٠]

تُنْشِرُ مِنْ طَيِّ الْمُرُوءةِ لِلْفَتَى

مَكَارِمَ أخْلَاقٍ وَحُسْنِ سَرَائِرِ

إِذَا سَتَرُوهَا بِالْحِجَابِ تَبَرَّجَتْ

مَحَاسِنَ تَبْدُو مَنْ وَرَاءِ السَّتَائِرِ

وَانٍ فَضٍّ فِي الْأَكْوَانِ مَسَّكَ خِتَامُهَا

تُعَطِّرُ مِنْهَا كُلَّ نَجْدٍ وَغَائِرٍ

تَخَيَّرَتْهَا لِلْهَاشِمِيِّ مُحَمَّدٌ

حَمِيدَ المَساعي خَيْرَ بَادٍ وَحَاضِرَ

نَبِيَّ أَتَى وَالنَّاسَ فِي جَاهِلِيَّةٍ

يَخُوضُونَ فِي بَحْرٍ مِنَ الشَّرَكِ زَاخِرٌ

قصيدة: ليس التجلد شيمة العشاق

قال السري الرفاء:[٢١]

بِكْرًا أَضَافَ إِلَى مَحَاسِنِ خَلْقِهَا

قَرْعُ الْمِزَاجِ مَحَاسِنَ الْأخْلَاقِ

وَإِذَا سَقَانِي الدَّهْرُ سَمِّ خُطُوبَهُ

دَاوَيْتُهُ بِمُدَامَةٍ أَوْ سَاقِي

قصيدة: أتعرف أطلالًا ونؤيا مهدم

قال حاتم الطائي:[٢٢]


وَذُو اللُّبِّ وَالتَّقْوَى حَقيقٌ إِذَا رَأَى

ذَوِي طَبَعِ الْأخْلَاقِ أَنْ يَتَكَرَّمَا

فَجَاوِرْ كَرِيمًا وَاِقتَدِح مِنْ زِنَادِهِ

وَأَسْنِدْ إِلَيْهِ إِن تَطَاوَلَ سُلَّمَا

وَعَوْرَاءَ قَدْ أَعَرضْتُ عَنْهَا فَلَمْ يَضِر

وَذِي أوَدٍ قَوْمَتُهُ فَتَقَوُّمَا

وَأَغْفِرُ عَوْرَاءَ الْكَرِيمِ اِدِّخَارَهُ

وَأَصْفَحُ مِنْ شَتْمِ اللَّئِيمِ تَكَرُّمًا

وَلَا أَْخذِلُ الْمَوْلَى وَإِنَّ كَانَ خَاذِلٌ

وَلَا أَشْتُمُ اِبْنَ الْعَمِّ إِنَّ كَانَ مُفْحَمَا

قصيدة: أشاقتك أخلاق الرسوم الدواثر

قال ذو الرمة:[٢٣]


أَشَاقَتْكَ أخْلَاقُ الرُّسُومِ الدَّوَاثِرِ

بِأدْعَاصِ حَوضى المُعنِقاتِ النَّوَادِرِ

لِمَيٍّ كَأَنَّ الْقَطْرَ وَالرّيحَ غَادَرَا

وُحولًا عَلَى جَرعَائِِهَا بُرْدَ نَاشِرِ

أَهاضيبُ أَنِوَاءٍ وَهَيْفَانِ جَرَتَا

عَلَى الدَّارِ أَعَرَّافُ الْحِبَالِ الأَعافِرِ

وَثَالِثَةٌ تَهْوِي مِنَ الشامِ حَرجَفٌ

لَهَا سَنَنٌ فَوْقَ الْحَصَى بِالْأعَاصِيرِ

وَرَابِعَةٌ مِنْ مَطْلَعِ الشَّمْسِ أَجْفَلَتْ

عَلَيْهَا بِدَقعاءِ الْمِعَى فَقَراقِرِ

فَحَنَّتْ بِهَا النُكبُ السَوافي فَأَكْثَرَتْ

حَنِينَ اللِّقَاحِ الْقَارِبَاتِ العِواشِرِ

فَأَبْقَيَنَّ آياتٍ يَهِجْنَ صَبَابَةً

وَعَفَّيْنَ آياتٍ بِطُولِ التَعاوِرِ

قصيدة: لك الخير غضي اللوم عني فإنني

قال حسان بن ثابت:[٢٤]


لَك الْخَيْرُ غُضِّي اللَّوْمَ عَنِيٌّ فَإِنَّنِي

أُحِبُّ مِنَ الْأخْلَاقِ مَا كَانَ أَجْمَلَا

ذَرِينِي وَعِلْمِي بِالْأُمُورِ وَشِيمَتِي

فَمَا طَائِرِي فِيهَا عَلَيْكِ بِأَخيَلا

فَإِنْ كُنْتِ لَا مِنِّي وَلَا مِنْ خَلِيقَتِي

فَمِنْكِ الَّذِي أَمْسَى عَنِّ الْخَيْرِ أَعَزَلَا

أَلَمْ تَعْلَمِي أَنِّيَّ أَرَى الْبُخْلَ سُبَّةً

وَأُبْغِضُ ذَا اللَّوْنَيْنِ وَالْمُتَنَقِّلَا

إِذَا اِنْصَرَفَتْ نَفْسُي عَنِّ الشَّيْءِ مَرَّةً

فَلَسْتُ إِلَيْهِ آخِرَ الدَّهْرِ مُقْبِلًا



لقراءة المزيد من الأشعار، ننصحك بقراءة هذا المقال: شعر عن الشجاعة.

المراجع[+]

  1. "إن مازت الناس أخلاق يعاش بها"، الديوان، اطّلع عليه بتاريخ 28-01-2021م.
  2. "ألا إن أخلاق الرجال وإن نمت"، الديوان، اطّلع عليه بتاريخ 28-01-2021م.
  3. "بنيتم على الأخلاق آساس ملككم"، الديوان، اطّلع عليه بتاريخ 28-01-2021م.
  4. " يا حسن الخلق قبيح الأخلاق"، الديوان، اطّلع عليه بتاريخ 26/01/2021م. بتصرّف.
  5. "من كل متسع الأخلاق مبتسم"، الديوان، اطّلع عليه بتاريخ 26/01/2021م. بتصرّف.
  6. "هي الأخلاق تنبت كالنبات"، الديوان، اطّلع عليه بتاريخ 26/01/2021م. بتصرّف.
  7. "أخ طاهر الأخلاق عذب كأنه"، الديوان، اطّلع عليه بتاريخ 26/01/2021م. بتصرّف.
  8. "صفوا لي أخلاق النبي محمد"، الديوان، اطّلع عليه بتاريخ 26/01/2021م. بتصرّف.
  9. "الشاعر القروي في تكريمنا"، الديوان، اطّلع عليه بتاريخ 26/01/2021م. بتصرّف.
  10. "لا تكثرن ملامة العشاقِ"، ديواني، اطّلع عليه بتاريخ 26/01/2021م. بتصرّف.
  11. " اليوم أصبح فيك الوقت منتظما"، الديوان، اطّلع عليه بتاريخ 26/01/2021م. بتصرّف.
  12. "علي ثياب لو تباع جميعها"، الديوان، اطّلع عليه بتاريخ 26/01/2021م. بتصرّف.
  13. "خالق الناس بخلق حسن"، الديوان، اطّلع عليه بتاريخ 26/01/2021م. بتصرّف.
  14. " لهان علينا أن نقول وتفعلا"، الديوان، اطّلع عليه بتاريخ 26/01/2021م. بتصرّف.
  15. "ريم على القاع بين البان و العلم"، الديوان، اطّلع عليه بتاريخ 26/01/2021م. بتصرّف.
  16. "لما عفوت ولم أحقد على أحد"، الديوان، اطّلع عليه بتاريخ 26/01/2021م. بتصرّف.
  17. " قف بذات السفح من اضم"، الديوان، اطّلع عليه بتاريخ 26/01/2021م. بتصرّف.
  18. " أرى الخمر تربي في العقول فتنتضي"، الديوان، اطّلع عليه بتاريخ 26/01/2021م. بتصرّف.
  19. "الحمد كل الحمد للخلاق"، الديوان، اطّلع عليه بتاريخ 26/01/2021م. بتصرّف.
  20. "حروف معان أو عقود جواهر"، الديوان، اطّلع عليه بتاريخ 26/01/2021م. بتصرّف.
  21. " ليس التجلد شيمة العشاق"، الديوان، اطّلع عليه بتاريخ 26/01/2021م. بتصرّف.
  22. " أتعرف أطلالاَ ونؤيا مهدم"، الديوان، اطّلع عليه بتاريخ 26/01/2021م. بتصرّف.
  23. "أشاقتك أخلاق الرسوم الدواثر"، الديوان، اطّلع عليه بتاريخ 26/01/2021م. بتصرّف.
  24. "لك الخير غضي اللوم عني فإنني"، الديوان، اطّلع عليه بتاريخ 26/01/2021م. بتصرّف.