دورة أساسيات قواعد اللغة العربية: محتواها، مخرجاتها وأهميتها للعمل

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٢٣ ، ١٠ أغسطس ٢٠٢٠
دورة أساسيات قواعد اللغة العربية: محتواها، مخرجاتها وأهميتها للعمل

قواعد اللغة العربية

كان العرب قبل الإسلام يتحدّثون اللغة العربية على سجيّتهم، ومع تقدُّم العصور وتطوّرها ظهرت قواعد خاصّة باللغة العربية، تشرح كيفية نطقها وكتابتها، ثم انقسم عِلم اللغة إلى أربعة أنظمة، وهي: النظام النحوي، والصرفي والنظام الصوتي، والدلالي والمعجمي، بيد أن قواعد اللغة العربية كانت ترتكز على تعلم النحو، وهو النظام الذي يشرح كيفية تعلّم القواعد، وكيفية فَهم المقصد من الجمل المحكيّة، مما جعل العلماء يتتبعون في أبحاثهم دراسة علم النحو، فدرسوه ودققوا قواعده التي استنبطوها من خلال استقراء الكلام الفصيح[١]، وفي بداية جمع قواعد اللغة العربية ارتكز العلماء بالبحث في كلام القبائل ولهجاتهم، ونظروا إلى القواعد التي تُحكّم كلامهم وتنظمه، فوجدوا العديد من القواعد التي تتوزع على لهجات القبائل، مما أوقع الخلاف واختلاف الرأي بين العلماء في إدراك واعتماد القاعدة الصحيحة، وفي القرنين السابع والثامن الهجري استقرت قواعد اللغة العربية عند المحققين، فجمعوها وفصّلوها ضمن مؤلّفات خاصّة وأبواب دقيقة.[٢]

محتوى دورة أساسيات قواعد اللغة العربية

يلجأ الكثير من الأفراد الذين يواجهون ضَعفًا في لغتهم العربية إلى الالتحاق بدورات تقوية خاصّة، ومنها دورة أساسيات اللغة العربية، فيستفيد الطالب من هذه الدورة بتحقيق أعلى درجات التفوّق اللغوية، ليصبح في النهاية قادرًا على عمليّة التدقيق اللغوي، فيراجع النصوص المكتوبة باللغة العربيّة ثمّ يدققها ويتأكد من خلوّها من الأخطاء الإملائية والنحوية[٣]، ولكي يتوصل الطالب لهذه الدرجة من التمكن من اللغة العربية يلزمه البدء بدورة خاصة لتعليم أساسيات اللغة، وتحتوي هذه الدورة على الكثير من النقاط التي تسعى لتصويبها، ومنها:

  • البَدء بمقدمة تهيّئ ذهن الطالب لاستقبال تعلم قواعد اللغة العربية، ببيان الفرق بين أقسام الكلمة العربية، وهي: الفعل، والاسم، والحرف.[٤]
  • بيان العلاقات المختلفة بين الجُمل والتّراكيب، وتعزيز قدرة المتدرب على الربط ودقة الملاحظة.[٥]
  • التطرق إلى الشرح المفصل حول تقسيم الكلمات في اللغة العربية، من حيث الإعراب والبناء، واللجوء إلى الطرق التي ترسخ القاعدة.[٦]
  • بيان الفرق بين قواعد النحو وقواعد الإملاء وقواعد الصّرف.[٧]
  • بيان مواضع علامات الترقيم في الكتابة، وكيفية استخدامها الدقيقة وفقًا لمعانيها.[٨]
  • بيان القواعد الكتابية والأخطاء الإملائية الشائعة، والتي من أهمها: علامات الترقيم، الألف اللينة، الهمزة، التاء المربوطة والتاء المفتوحة، وألف تنوين النصب وألف التثنية.[٩]
  • توضيح أساليب صحة التراكيب اللغوية وصياغتها، ومدى قوة الجملة وضعفها.[١٠]
  • بيان الفرق بين الأسماء والأفعال المُعرَبة والمبنيّة، والأسماء الممنوعة من الصرف.[١١]
  • بيان أقسام الفعل والفرق بين الفعل الماضي والفعل المضارع والفعل الأمر.[١٢]
  • بيان المناهج النقدية والفرق بينها، وتوضيح الظواهر الأدبية والمصنفات اللغوية.[١٣]

مخرجات دورة أساسيات قواعد اللغة العربية

يُتوقّع من الطالب بعد إنهائه دورةَ أساسيات اللغة العربية، والتمكن من المحتوى المُعطى في الدورة، أن يصلَ في النهاية إلى مجموعة من المخرجات المتعلقة في قواعد اللغة العربية، في مجملها هي أهداف كان الطالب قد سعى إلى تحقيقها في بداية تدريبه، ومن أهم هذه المخرجات:

  • معرفة قواعد اللغة العربية النحوية والصرفية، والمستويات التي تنقسم إليها أنظمة اللغة العربية.[١٤]
  • القدرة على تحديد المشكلات اللغوية.[١٥]
  • تهيئة الطالب وتعليمه كيفية محاكاة الأساليب الصحيحة، وصحة العبارة، وسلامة اللسان من ركاكة الألفاظ.[١٦]
  • القدرة على تحليل النصوص العامّة ودراستها، والربط بين النص ومحيطه الخارجي.[١٧]
  • تمكن الطالب من قراءة النصّ الأدبيّ قراءة معاصِرة.[١٨]
  • قدرة الطالب على كتابة النصوص الأدبية وفقًا للقواعد اللغوية ومعايير الصيغ الصحيحة.[١٩]
  • ميل الطالب إلى الكتابة الإبداعية الصحيحة والتي تجعله يعبّر عن قضايا المجتمع والذات باللغة السليمة.[٢٠]
  • معرفة الطالب كيفية استخدام المعاجم العربية في استخراج معاني الكلمات منها.[٢١]
  • تعزيز كتابة الأبحاث العلمية، وتوظيف أدوات البحث العلمي ودقة استخدام المناهج في البحث.[٢٢]
  • تمكن الطالب من فن الإلقاء الشفوي، وإكسابه المزيد من الثقة بالنفس، والجرأة، والفصاحة بأنه متقن لقواعد اللغة التي تجنبه من الوقوع في الأخطاء.[٢٣]
  • التمييز بين علم النحو، وعلم الصرف والإملاء في اللغة العربية.[٢٤]

أهمية دورة أساسيات قواعد اللغة العربية للعمل

لا يخفى مدى أهمية قواعد اللغة العربية خاصة للناطقين بها، وزادت أهميتها حين بَعًد الناس عن الفصاحة والسليقة اللغوية السليمة، وتراجعت دراسات الاستنباط والتحليل، إذ كانت أهمية اللغة العربية تظهر في عملية التفكير والمعرفة، والتي تعد الوسيلة الأولى للتواصل، والتخاطب، وبث المشاعر، والتفاهم، فأصبحت دراسة اللغة العربية لا تقتصر على غاية تعليمية وتحصيلية فقط، بل ثمة غاية مهنية وعملية، فالدارس يتعلم مفرداتها الوفيرة، ومرادفات الكلمات التي تحمل دلالات جديدة[٢٥]، لذلك فقد ظهرت أهمية تعلم قواعد اللغة العربية من أجل العمل والحياة المهنية، ومنها:[٢٦]

  • تنمية قدرة الطالب في التمييز بين الأخطاء النحوية واللغوية المتداوَلة في خطابات العمل الرسمية، والكتابات الأخرى المتعلقة بمجال العمل، مما يزيد من كفاءته.
  • القدرة على ممارسة الحديث والكلام والكتابة، باللغة العربية الصحيحة والفصحى.
  • قدرة التكيف مع مختلف المهن والوظائف البديلة عن وظيفة خبرة الفرد وتخصصه.
  • تعزيز قدرة الطالب على دقة التفكير، والتحليل، والاستنباط، والنقد، وذلك سيساعده في سرعة حصوله على المعلومة والفهم العام المتعلق بطبيعة العمل.
  • القدرة على كتابة المقالات والمنشورات باللغة العربية السليمة، وتعزيز المحتوى عبر وسائل التواصل الاجتماعي، وعلى الشبكة العنكبوتية.
  • تنمية أدب الحوار والمناقشة والاستماع، ممّا يُعزز الصفات الشخصية للفرد، كالثقة بالنفس، والفصاحة، والجرأة التي تفيده أثناء إجراءه لمقابلات العمل.
  • تعزيز فن الإلقاء في اجتماعات العمل والمناسبات.
  • حصول المتعلّم على ثروة لغوية من المفردات المعبرة والمصطلحات القوية، وهي التي ستساعده في فن الحوار والإقناع، واكتسابه لمهارات التواصل والتفاعل مع الأفراد بمختلف ثقافاتهم، وإنشاء علاقات اجتماعية محببة.
  • تدريب المتعلمين وتأهيلهم في مجال التدقيق اللغوي، وكتابة المحتوى السّليم عبر وسائل التواصل الاجتماعيّ، وتعليم اللغة العربية من خلال دروس خاصة، مما يساعد بفتح خيارات العمل أمامهم.

المراجع[+]

  1. "العربية أهمية قواعد اللغة العربية"، www.uobabylon.edu.iq، اطّلع عليه بتاريخ 2020-06-18. بتصرّف.
  2. "أهمية قواعد اللغة العربية"، mufahras.com، اطّلع عليه بتاريخ 2020-06-18. بتصرّف.
  3. "ما هو التدقيق اللغوي، وما هي صفات المدقق اللغوي الناجح؟"، www.bts-academy.com، اطّلع عليه بتاريخ 2020-06-18. بتصرّف.
  4. "أساسيات قواعد اللغة العربية: النحو والإملاء"، www.edraak.org، اطّلع عليه بتاريخ 2020-06-29. بتصرّف.
  5. "طرائق تدريس قواعد اللغة العربية"، www.uobabylon.edu.iq، اطّلع عليه بتاريخ 2020-06-29. بتصرّف.
  6. "طرائق تدريس قواعد اللغة العربية"، www.uobabylon.edu.iq، اطّلع عليه بتاريخ 2020-06-29. بتصرّف.
  7. "أساسيات قواعد اللغة العربية: النحو والإملاء"، www.edraak.org، اطّلع عليه بتاريخ 2020-06-29. بتصرّف.
  8. "أساسيات قواعد اللغة العربية: النحو والإملاء"، www.edraak.org، اطّلع عليه بتاريخ 2020-06-29. بتصرّف.
  9. "أساسيات قواعد اللغة العربية: النحو والإملاء"، www.edraak.org، اطّلع عليه بتاريخ 2020-06-29. بتصرّف.
  10. "أساسيات قواعد اللغة العربية: النحو والإملاء"، www.edraak.org، اطّلع عليه بتاريخ 2020-06-29. بتصرّف.
  11. "أساسيات قواعد اللغة العربية: النحو والإملاء"، www.edraak.org، اطّلع عليه بتاريخ 2020-06-29. بتصرّف.
  12. "أساسيات قواعد اللغة العربية: النحو والإملاء"، www.edraak.org، اطّلع عليه بتاريخ 2020-06-29. بتصرّف.
  13. "مخرجات التعلم المقصودة"، www.qou.edu، اطّلع عليه بتاريخ 2020-06-29. بتصرّف.
  14. "مخرجات التعلم المقصودة"، www.qou.edu، اطّلع عليه بتاريخ 2020-06-29. بتصرّف.
  15. "مخرجات التعلم المقصودة"، www.qou.edu، اطّلع عليه بتاريخ 2020-06-29. بتصرّف.
  16. "طرائق تدريس قواعد اللغة العربية"، www.uobabylon.edu.iq، اطّلع عليه بتاريخ 2020-06-29. بتصرّف.
  17. "مخرجات التعلم المقصودة"، www.qou.edu، اطّلع عليه بتاريخ 2020-06-29. بتصرّف.
  18. "مخرجات التعلم المقصودة"، www.qou.edu، اطّلع عليه بتاريخ 2020-06-29. بتصرّف.
  19. "مخرجات التعلم المقصودة"، www.qou.edu، اطّلع عليه بتاريخ 2020-06-29. بتصرّف.
  20. "مخرجات التعلم المقصودة"، www.qou.edu، اطّلع عليه بتاريخ 2020-06-29. بتصرّف.
  21. "مخرجات التعلم المقصودة"، www.qou.edu، اطّلع عليه بتاريخ 2020-06-29. بتصرّف.
  22. "مخرجات التعلم المقصودة"، www.qou.edu، اطّلع عليه بتاريخ 2020-06-29. بتصرّف.
  23. "مخرجات التعلم المقصودة"، www.qou.edu، اطّلع عليه بتاريخ 2020-06-29. بتصرّف.
  24. "طرائق تدريس قواعد اللغة العربية"، www.uobabylon.edu.iq، اطّلع عليه بتاريخ 2020-06-29. بتصرّف.
  25. "أهمية اللغة العربية ومميزاتها"، www.alukah.net، اطّلع عليه بتاريخ 2020-06-18. بتصرّف.
  26. "مخرجات التعلم المقصودة"، www.qou.edu، اطّلع عليه بتاريخ 2020-06-18. بتصرّف.