دعاء التوبة إلى الله

دعاء التوبة إلى الله
دعاء التوبة إلى الله

أدعية مأثورة للتوبة إلى الله

وردت في السُّنّة النّبويّة مجموعة من الأدعية للتوبة والاستغفار، منها ما يأتي:

  • (اللَّهُمَّ أَنْتَ المَلِكُ لا إلَهَ إلَّا أَنْتَ أَنْتَ رَبِّي، وَأَنَا عَبْدُكَ، ظَلَمْتُ نَفْسِي، وَاعْتَرَفْتُ بذَنْبِي، فَاغْفِرْ لي ذُنُوبِي جَمِيعاً، إنَّه لا يَغْفِرُ الذُّنُوبَ إلَّا أَنْتَ، وَاهْدِنِي لأَحْسَنِ الأخْلَاقِ لا يَهْدِي لأَحْسَنِهَا إلَّا أَنْتَ، وَاصْرِفْ عَنِّي سَيِّئَهَا لا يَصْرِفُ عَنِّي سَيِّئَهَا إلَّا أَنْتَ، لَبَّيْكَ وَسَعْدَيْكَ وَالْخَيْرُ كُلُّهُ في يَدَيْكَ، وَالشَّرُّ ليسَ إلَيْكَ، أَنَا بكَ وإلَيْكَ، تَبَارَكْتَ وَتَعَالَيْتَ، أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتُوبُ إلَيْكَ).[١]
  • (اللَّهمَّ أنتَ ربِّي لا إلَهَ إلا أنتَ خلَقتني وأنا عبدُكَ وأنا على عَهدِكَ ووعدِكَ ما استطعتُ أعوذُ بِكَ من شرِّ ما صنعتُ أبوءُ لَكَ بنعمتِكَ عليَّ وأبوءُ بذنبي فاغفر لي فإنَّهُ لا يغفرُ الذُّنوبَ إلا أنتَ).[٢]
  • (اللَّهُمَّ إنِّي ظَلَمْتُ نَفْسِي ظُلْمًا كَثِيرًا، ولَا يَغْفِرُ الذُّنُوبَ إلَّا أنْتَ، فَاغْفِرْ لي مَغْفِرَةً مِن عِندِكَ، وارْحَمْنِي، إنَّكَ أنْتَ الغَفُورُ الرَّحِيمُ).[٣]
  • (أستغفِرُ اللهَ، الذي لا إله إلا هو، الحَيَّ القيومَ، وأتوبُ إليه).[٤]
  • (رَبِّ اغْفِرْ لي خَطِيئَتي وجَهْلِي، وإسْرَافِي في أمْرِي كُلِّهِ، وما أنْتَ أعْلَمُ به مِنِّي، اللَّهُمَّ اغْفِرْ لي خَطَايَايَ، وعَمْدِي وجَهْلِي وهَزْلِي، وكُلُّ ذلكَ عِندِي، اللَّهُمَّ اغْفِرْ لي ما قَدَّمْتُ وما أخَّرْتُ، وما أسْرَرْتُ وما أعْلَنْتُ، أنْتَ المُقَدِّمُ وأَنْتَ المُؤَخِّرُ، وأَنْتَ علَى كُلِّ شيءٍ قَدِيرٌ).[٥]
  • (اللَّهُمَّ لكَ أسْلَمْتُ، وبِكَ آمَنْتُ، وعَلَيْكَ تَوَكَّلْتُ، وإلَيْكَ أنَبْتُ، وبِكَ خَاصَمْتُ، وإلَيْكَ حَاكَمْتُ، فَاغْفِرْ لي ما قَدَّمْتُ وما أخَّرْتُ، وأَسْرَرْتُ وأَعْلَنْتُ، أنْتَ إلَهِي لا إلَهَ لي غَيْرُكَ).[٦]
  • (اللهمَّ إنِّي أعوذُ بك من العجزِ والكسلِ، والجبنِ والبخلِ، والهرمِ، وعذابِ القبرِ، وفتنةِ الدجَّالِ، اللهم آتِ نفسي تقواها، وزكِّها أنت خيرُ من زكَّاها، أنت وليُّها ومولاها، اللهمَّ إنِّي أعوذُ بك من علْمٍ لا ينفعُ، ومن قلْبٍ لا يخشعُ، ومن نفسٍ لا تشبعُ، ومن دعوةٍ لا يُستجابُ لها).[٧]
  • (اللَّهمَّ اغفِر لي وارحَمني وارزُقني وعافِني).[٨]
  • (اللهم اغفر لي، وارحمني، واهدني، وعافني، وارزُقني).


أدعية متنوعة للتوبة إلى الله

لا يسأم المسلم من طلب التوبة من الله -تعالى-، وهذه أدعية متنوعة للتوبة إلى الله -تعالى-:

  • اللّهمّ يا حيّ يا قيّوم، يا ذا الجلال والإكرام، اغفر لي ذنبي، واعفُ عن خطيئتي، وارحمني إنَّك أرحم الراحمين.
  • اللهمّ يا واسع المغفرة، يا رحمن الدنيا والآخرة، اغفر لنا ذنوبنا وتجاوز عن سيّئاتنا، ولا تخزنا يوم القيامة يا أكرم الأكرمين.
  • يا الله، يا الله، يا الله، يا ذا الجلال والإكرام، نسألك يا الله بكُلّ اسم هو لك، سميّت به نفسك، أن تغفر ذنوبنا، وتمحو خطايانا، وتتجاوز عنا إنّك أنت البرّ الغفور.
  • اللهمّ إنّا نحن الضعفاء إليك، لا حيلة لنا إلّا بك، اللّهمّ إنّا بضعف منّا عصيناك، اللّهمّ فاغفر لنا معاصينا، وتب علينا إنّك أنت التوّاب الرحيم.
  • اللهم استرني فوق الأرض وتحت الأرض ويوم العرض عليك.
  • اللهمّ يا سامع الصوت، ويا سابق الفوت، ويا محيي العظام بعد الموت، أسألك أن تغفر لي ما أذنبت وما أسررت به وما أعلنت، إنّك أنت البرّ الغفار.
  • اللهمّ يا سامع الدعاء، يا ذا المنّ والعطاء، يا ربّ ابن آدم الخطّاء، اغفر لي خطيئتي وتجاوز عن سيئاتي، إنّك أنت العزيز الحكيم.
  • اللهمّ إنّك خلقت الإنسان ظلوم جهول، ضعيف عجول، وبجهلي وضعفي فقد عصيتك، اللّهمّ فاغفرلي وتبّ علي، إنّك أنت التوّاب.
  • اللهمّ أنّك رحيم توّاب، تحبُّ من عبادك الأوّاب، اللّهمّ إنِّي أتوب إليك جئتك بذنوبي، اللّهمّ فتب عليَّ، واكتب لي بتوبتي الثواب، وابعد عنِّي العقاب.
  • اللّهمّ اعفُ عن ذنوبي، واستر عيوبي، واغفر خطيئاتي، إنّك أنت الرحمن الرحيم.
  • اللهمَّ يا غافر الذنب وقابل التوب، يا شديد العقاب ذي الطول، اغفر لي عظيم ذنبي، وتب عليَّ توبة نصوح، إنَّك أنت الغفور الرحيم.
  • اللهمّ إنّا نرجو رحمتك ونخشى عذابك، اللهمّ نجّنا من خطايانا واغفر لنا وتب علينا يا غفور يا رحيم.
  • اللهمّ يا من لا يردُّ سائله ولا يخيبني، إذ إنِّي أرجو منك التوبة من الذنوب، والعفو، والغفران، يا من يسمع ندائي في دجى الليل البهيم أعنّي على ذنوبي واغفر لي إنّك أنت الغفور الرحيم.
  • اللهمّ إنِّي أسألك بعزِّك الذي لا يُرام، وملكك الذي لا يضام وعظمتك التي لا يبلغها أيُّ شيء أن تغفر لي ذنبي، وأن تعاملني بما أنت أهله وليس بما أنا أهله.
  • اللهم وفقني على ترك المعاصي أبداً ما أحييتني، واختم لي بعمل صالح يا أرحم الراحمين.
  • اللهم مُنَّ عليّ بمغفرة منك تجعلني في الفرودس الأعلى من الجنّة، وباعد بيني وبين خطاياي كما باعدت بين المشرق والمغرب، اللهمّ اجعلني ممن غفرتَ لهم فلا خوف عليهم ولا هم يحزنون، إنّك ربِّي سميع مجيب عظيم رحيم غفور.
  • اللهمّ إنّي أتوب إليك ودموعي شاهدةٌ على ذلك، اللهمّ إنَّك توابٌ رحيم تغفر لعبادك الذنوب والمعاصي، أسألك يا مَن تخضع لعظمته السموات والأرض وما بينهما أن تغفر لي وترحمني وتعفو عنّي وتسامحني ولا ترهقني بالخطايا والذنوب.
  • اللهمّّ يا مقلِّب القلوب ثبِّت قلبي على دينك وعافني، اللهمّ واعفُ عنّي وباعد بيني وبين الذنوب والخطايا إنَّ قلبي يا الله معلَّقٌ بك، فتولَّني فيمن تولَّيت.
  • اللهمّ أسألك أنت الرحمن الرحيم الملك القدروس السلام المؤمن المهيمن العزيز الجبار، أنت تجعل الإيمان والصلاح مهيمنًا على قلبي، وتجعل اللهمّ في قلبي نورًا وفي صدري نورًا.
  • اللهمّ عافني في بدني وعافني في سمعي وعافني في بصري.
  • أعوذ بالله من غضبه وعقابه ومن شرِّ الشيطان وشركه.
  • اللهمّ أبعد عيني عن الحرام وأعذني عن الذنوب والهلاك.
  • اللهمّ إنَّ الذنوب تُعكِّر قلبي ونفسي ورزقي ودنياي وآخرتي، فاجعل اللهمّ قلبي معلَّقًا بك وحدك.
  • ياودود يا كريم يا جبار السماوات والأرض يا هادي القلوب اهدِ قلبي، يا مغيث أغثني يا مغيث أغثني يا مغيث أغثني.
  • اللهم خذ بيدي إلى الهداية وقرّبني منك يا الله، اللهمّ استر عليَّ وعلى جميع المسلمين، الحمدلله حمداً كثيراً طيباً مباركاً كما ينبغي لجلال وجهه وعظيم سلطانه وصلّى الله على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.


المراجع[+]

  1. رواه مسلم ، في صحيح مسلم ، عن علي بن أبي طالب ، الصفحة أو الرقم:771، صحيح.
  2. رواه البخاري، في صحيح البخاري، عن شداد بن أوس ، الصفحة أو الرقم:6306، صحيح.
  3. رواه البخاري، في صحيح البخاري، عن أبي بكر الصديق، الصفحة أو الرقم:6326، صحيح.
  4. رواه الألباني ، في تخريج مشكاة المصابيح ، عن زيد بن حارثة ، الصفحة أو الرقم:2292، صحيح.
  5. رواه البخاري، في صحيح البخاري، عن أبي موسى الأشعري، الصفحة أو الرقم:6398، صحيح.
  6. رواه البخاري، في صحيح البخاري، عن عبدالله بن عباس ، الصفحة أو الرقم:7385، صحيح .
  7. رواه الألباني، في صحيح الجامع، عن زيد بن أرقم، الصفحة أو الرقم:1286، صحيح.
  8. رواه أبو حاتم الرازي، في البدر المنير، عن عبدالله بن أبي أوفى، الصفحة أو الرقم:575، صحيح.

419 مشاهدة