تأملات في سورة المائدة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٠١ ، ١٠ أغسطس ٢٠١٩
تأملات في سورة المائدة

سورة المائدة

هي السورة الخامسة في ترتيب سور القرآن الكريم وهي سورة مدنية من أواخر ما نزل على النبي -عليه الصلاة والسلام-، ويبلغ عدد آياتها مائةً وعشرين اَية، تأتي في ترتيب المصحف الشريف بعد سورة النساء وقبل سورة الأنعام، ويعود سبب تسمية سورة المائدة بهذا الاسم لورود قصة المائدة التي طلبها الحواريون من عيسى -عليه السلام- فيها، تتضمن السورة كيفية المعاملة مع أهل الكتاب ونزل فيها بيان أن المسيح عيسى -عليه السلام- هو بشرٌ مثل باقي البشر وأحد الرسل والأنبياء الذين اختارهم الله تعالى، وفي هذا المقال سيتم تسليط الضوء على ما جاء من تأملات في سورة المائدة ولمساتٍ بيانيةٍ في بعض آياتها.[١]

تأملات في سورة المائدة

سورة المائدة من سور القرآن الكريم الطويلة نسبيًا لذا سيتم الحديث عمّا ورد من تأملات في سورة المائدة في بعض آياتها وهي قوله تعالى: {الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الإِسْلاَمَ دِينًا}،[٢]وسيكون الحديث عن الفرق بين "أتممت" و "أكملت"، وقد أجاب الدكتور فاضل السامرائي عن هذا الاستفسار بقوله بأنّ التمام هو نقيض النقص، أمّا الكمال هي الحالة المثلى تحديدًا وليس مجرد الاكتمال فقط أو سدّ النقص، فعلى هذا فإنّ التمام لا يقضي الكمال، وإنما الكمال هو التمام مع زيادة.[٣]

ويُلاحظ عند دراسة ما جاء من تأملات في سورة المائدة أنّ الله -جلّ وعلا- قال في هذه الآية الكريمة: "أتممت عليكم نعمتي" لأنّ النعم لا تعدّ ولا تحصى فهي في ازديادٍ دائمًا لذا سبقها بكلمة أتممت، فهو قد أعطى عباده حاجتهم من النعم وأتمّها ولكن لو أراد الزيادة فيزيد، أمّا عندما قال تعالى: "أكملت لكم دينكم" ربط الدين بالكمال لأنّ الدين لا يُزاد عليه وهو الحالة المثلى لا يزاد عليه لا في سُنة ولا غيرها ووضّح كلّ شيء من السنن والفروض ولم ينقص شيئًا، فالدين الإسلامي هو الدين الأكمل والأمثل في كلّ زمانٍ ومكان، والله تعالى أعلم.[٣]

التشريع الإسلامي

تناولت السورة موضوع التشريع الإسلاميّ بإسهاب، إلى جانب موضوع العقيدة وقصص أهل الكتاب، وفيها التوصية بأهمية الوفاء بالعقود والمواثيق بكل أنواعها، وقد حوت سورة المائدة على الكثير من الأحكام التشريعية وأهمها:[٤]

  • أحكام العقود والذبائح والوضوء.
  • أمرت بالاستقامة والعدل وذلك لبيان الحلال والحرام.
  • وجوب الوفاء بالعقود والعهود والمواثيق.
  • التعريف بمناسك الحج وشعائره.
  • حكم الصيد أثناء الإحرام وحكم صيد البحر.
  • تحريم أكل الميتة ولحم الخنزير والدم.
  • بيّنت السورة الكريمة حكم الخمر والميسر والأنصاب والأزلام.
  • ذكرت سورة المائدة حكم السرقة في الإسلام وأقرّت حدّ السارق.
  • ورد في سورة المائد إقرار حكم المرتد عن الإسلام وبأنّ حدّه القتل.
  • أحكام القصاص وإقرار حدّ القتل.
  • الأمر بالمعروف والنهيّ عن المنكر والمسامحة والعدل والمسواة.
  • تحدّثت سورة المائدة عن أحكام الوصية.
  • بيّنت السورة الكريمة خطورة التواطؤ على المنكر وترك الإنكار، وعقوبة ذلك.

المراجع[+]

  1. "سورة المائدة"، www.marefa.org، اطّلع عليه بتاريخ 06-08-2019. بتصرّف.
  2. سورة المائدة، آية: 03.
  3. ^ أ ب "د/فاضل السامرائي - الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي"، www.youtube.com، اطّلع عليه بتاريخ 06-08-2019. بتصرّف.
  4. "التوحيد والتشريع في سورة المائدة"، www.alukah.net، اطّلع عليه بتاريخ 06-08-2019. بتصرّف.