بعض الأسباب المقنعة لتتوقف عن تناول مشروبات الطاقة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٥ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
بعض الأسباب المقنعة لتتوقف عن تناول مشروبات الطاقة

يعتقد البعض بأنه لا يوجد سبب معين, أو مقنع للتوقف عن شرب مشروبات الطاقة, فقد يستسيغ طعمها الكثيرون, و يدمنون عليها, فتصبح جزءا من حياتهم, و لكنها في الحقيقة وسيلة تمويه للأشخاص, بحيث توهمهم  بالحصول على الطاقة بشكل سريع, و قد تكون لها أثار سلبية على صحتهم, و نفسيتهم, لذلك ينصح بالتقليل, و الحد من شرب هذه المشروبات لأسباب قد تكون مقنعة لدى البعض, و التي تتمثل ب :

التوتر و القلق

يسبب تناول مشروبات الطاقة باستمرار, إلى تزايد الإصابة بحالات الإجهاد و القلق, و التوتر, نتيجة  وجود مادة الكافيين بنسب عالية جدا, حيث يعمل تناولها الزائد عن الحد, التعرض للإجهاد المزمن, و التوتر, و تسارع دقات القلب, و عدم الشعور بالراحة.

ارتفاع نسبة السكر

تزود مشروبات الطاقة الأشخاص الذين يتناولونها بالطاقة الاصطناعية, فهي تحتوي على نسب عالية من السكر, يصل متوسط بعضها إلى ثلاث عشرة معلقة في المشروب الواحد, و يعمل تناول السكر المفرط, إلى زيادة جفاف الجسم, و القضاء على نظام المناعة, كما و يسبب تسوس الأسنان, و يزيد من الوزن, و  اللإلتهابات.

آثار جانبية

يوجد العديد من الآثار الجانبية التي قد تصيب الأشخاص, نتيجة تناولهم لمشروبات الطاقة, و التي تشمل, الإرتعاش, و الإنفعال, و التهيج, و آلام في الصدر, و اضطراب في المعدة, و دوار, و أرق, كما تزيد من التعرض لنوبات قلبية.

تغيرات في المزاج

أثبتت الدراسات بأن الأشخاص الذين يستهلكون الكافيين بشكل متكرر, من جراء شربهم للمنشطات, و  المشروبات,  التي تقلل من نسبة السيروتونين في الجسم, و الذي يعمل كناقل عصبي, للحصول على  المزاج الجيد, لذلك يؤدي استنفاده, إلى زيادة حالات حالات القلق, و الإكتئاب.

الحاق الضرر بالأعضاء

يعمل تناول مشروبات الطاقة, إلى إلحاق الضرر ببعض أعضاء الجسم, كالمخ, و القلب, و الكلى, و الكبد, و الجهاز الهضمي,  بحيث تعطي إشارات خاصة لهذه الأعضاء, بأنها معرضة للخطر, فتهيئها للإستعداد لمواجهتها, مما يؤدي إلى استنزافها, و بالتالي إلحاق الضرر بها.

الأرق

يؤدي تناول مشروبات الطاقة  إلى فقدان الراحة في النوم ليلا, بحيث يشعر الشخص و كأنه في دوامة, مما يجعله أحيانا مواصلا لليل بالنهار, فيفقد معنى النوم العميق.