الفرق بين النجم والكوكب

الفرق بين النجم والكوكب
الفرق-بين-النجم-والكوكب/

ما الفرق بين النجم والكوكب؟

تعتبر النجوم والكواكب أجرام سماوية تدور في الفضاء الخارجي، ومن الضروري معرفة الاختلافات الرئيسة بينهما والمقارنة بين خصائصهما، وذلك لفهم الفروق الواضحة بينهما[١]، ومن أبرز الفروقات بين النجم والكوكب ما يأتي:


الفرق بين النجم والكوكب من حيث التعريف

النجوم Stars هي أجرام ضخمة مضيئة تتكون من البلازما[٢]، وهي اللبنات الأساسية للمجرات حيث يساهم كل من عمر وتكوين النجم في معرفة تاريخ وتطور تلك المجرات[٣]، أما الكواكب Planets فهي أي جرم سماوي فلكي ضخم نسبيًا ويدور في مدار حول الشمس أو نجم آخر بفعل جاذبيته له.[٤]


الفرق بين النجم والكوكب من حيث كيفية التشكل

تتشكل النجوم بفعل تكاثف أجزاء سحابة من الغاز والغبار حيث تسمى هذه التجمعات الغازية الهائلة بالسدم والتي تنهار بفعل الجاذبية الذاتية بينها [٥]، بينما الكواكب فتتشكل بواسطة سحب الغبار الكثيفة والهائلة التي تبقى تدور حول النجوم والمضمنة في أقراصها، حيث إنها تتحد وتتكاثف وتستغرق ملايين من السنين مشكلةً الكواكب من حولها.[٦]


الفرق بين النجم والكوكب من حيث التركيب الكيميائي

تبين أن معظم النجوم تتركب من حوالي 70٪ هيدروجين و 28٪ هيليوم من إجمالي كتلتها[٧]، أما بالنسبة للكواكب فهناك نوعين مختلفين من الكواكب وقد تم تشكلهما بطريقة مختلفة[٨]، فالكواكب الغازية العملاقة لها تقريبًا نفس التركيب الكيميائي للنجوم حيث تتكون من الهيدروجين ونسبته 75٪ من كتلتها والهيليوم بنسبة 25٪، ومن الأمثلة على هذه الكواكب المشتري وزحل وتحتوي هذه الكواكب على نوى مكونة من صخور ومعادن وجليد كما في أورانوس ونبتون أيضًا.[٨]


أما الكواكب الصخرية الأرضية تتكون وبشكل أساسي من الصخور والمعادن حيث إن أكثر الصخور وفرة فيها تسمى السيليكات بينما أكثر المعادن وفرة فيها هو الحديد، ومن الجدير بالذكر أن عطارد يحتوي على أكبر نسبة من المعادن بينما الأرض والزهرة والمريخ تحتوي جميعها على تركيب متشابه حيث إن ثلث كتلتها تتكون من تركيب الحديد والنيكل أو تركيب الحديد والكبريت والثلثين الآخرين يتكونان من السيليكات.[٨]


الفرق بين النجم والكوكب من حيث الإشعاع

ينبعث الضوء من قلب النجوم بسبب التفاعلات الكيميائية بداخلها فهي أجرام مشعة بذاتها، لكنّ الكواكب وعلى الرغم من أنها غير مشعة بذاتها وإنما تتوهج بفعل ضوء الشمس المنعكس على سطحها إلا أن ضوءها أكثر سطوعًا من النجوم ويعزى ذلك لكون الكواكب التي في النظام الشمسي أقرب إلى الكرة الأرضية من النجوم.[٩]


الفرق بين النجم والكوكب من حيث الحجم

حتى يكون الجرم نجمًا يجب أن تكون كتلته أكبر ب 75 ضعف من كتلة كوكب المشتري [٥] وهذا يوضّح أن النجوم تعتبر عملاقة جدًا عند مقارنة حجمها بحجم الكواكب[١]، أما بالنسبة لحجم النجوم بالنسبة للأرض فإن حجم القزم الأبيض يمكن أن يكون مشابهًا جدًا لحجم الأرض.[١٠]


الفرق بين النجم والكوكب من حيث العدد

قدر علماء الفلك إجمالي عدد النجوم بنحو 70 مليار تريليون نجم أما عدد نجوم المجموعة الشمسية حوالي 300 مليار نجم[١١]، ومن الأمثلة على نجوم درب التبانة نجم القطب أو النجم الشمالي (Polaris) والشعرى اليمانية (Sirius) ومنكب الجوزاء (Betelgeuse)[١٢]، كما اكتشف العلماء أكثر من 400 كوكب خارج المجموعة الشمسية تدور حول نجوم أخرى [١٣]، بينما عدد الكواكب المعروفة داخل النظام الشمسي ثمانية وذلك كما يأتي :[١٤]

  • عطارد.
  • الزهرة.
  • الأرض.
  • المريخ.
  • المشتري.
  • زحل.
  • أورانوس.
  • نبتون.


الفرق بين النجم والكوكب من تغير الموقع

تفاعل دوران الأرض حول نفسها ودورانها حول الشمس يتسبب بتغيير الموضع الشهري للنجم، حيث يتغير موقع النجوم كل 24 ساعة بمقدار درجة واحدة من التوقيت الشمسي باستثناء النجم الشمالي، كما يتغير موقع النجوم كل شهر بمقدار 30 درجة تقريبًا مما يجعل النجوم تدور حول القطبين الشمالي والجنوبي للسماء.[١٥]


أما الكواكب فهي تتحرك في مدارات شبه دائرية حول الشمس بفعل جاذبيتها لها كما تتأثر الكواكب بقوى أخرى تسمى اضطرابات مثل تأثير الجاذبية للكواكب الكبيرة الأخرى والتأثير التراكمي للقاءات القريبة مع الكويكبات والأجرام الأخرى مما يؤدي إلى تغير مواقع الكوكب على مدى فترات طويلة من الزمن.[١٦]


الفرق بين النجم والكوكب من حيث درجة الحرارة

تتراوح درجات الحرارة النجوم من 2000 كلفن أي ما يعادل 1727 درجة مئوية إلى أكثر من 40000 كلفن ما يعادل 39،727 درجة مئوية[١٧]، أما فيما يتعلق بدرجة حرارة الكواكب فكلما ابتعد الكوكب عن الشمس تقل درجة حرارة سطحه، كما يختلف متوسط ​​درجات حرارة الكواكب ويتراوح بين -233 درجة مئوية و471 درجة مئوية.[١٨]


هناك فروقات عديدة بين النجوم والكواكب ومنها اختلافها بالحجم ودرجة الحرارة والعدد كما أن هناك اختلاف في كيفية التشكل والتركيب الكيميائي وغيرها من الفروق.


أسئلة شائعة حول الكواكب والنجوم

هنالك أسئلة عديدة وشائعة قد تحيّر البعض فيما يخص الكواكب والنجوم وسيتم التحدث عن بعض منها وذلك فيما يأتي:


ما أقرب نجم إلى الأرض؟

إن  الشمس أقرب نجم إلى الأرض حيث تبعد حوالي 93 مليون ميل[١٩]، لكن أقرب نجم خارج المجموعة الشمسية هو رجل القنطور(Alpha Centauri) وهو نظام ثلاثي النجوم مرتبطة ببعضها البعض بفعل الجاذبية بينهما.[٢٠]


ما أقرب كوكب إلى الأرض؟

يقال أن أقرب كوكب من الأرض هو الزهرة حيث إن مداره أقرب إلى كوكب الارض من أي كوكب آخر، ولكن الزهرة يقضي أكثر من نصف وقته أثناء دورانه في مداره بعيدًا عن الأرض ولذلك وجدوا العلماء أن عطارد هو أقرب كوكب إلى الأرض، وتوصلوا لهذا من خلال تحديد مكان وجود الكوكب في مداره كل 24 ساعة لمدة 10000 عام وحساب المسافة بين الكوكبين عندما يكونا قريبان من بعضهما البعض.[٢١]


هل الشمس كوكب أم نجم؟

الشمس عبارة عن نجم قزم أصفر حيث يتواجد في قلب النظام الشمسي إذ تعمل جاذبيتها على تماسك مكونات النظام الشمسي من أكبرالكواكب وحتى أصغر الأجرام السماوية.[٢٢]


هل القمر كوكب أم نجم؟

إن القمر جرم صلب ولا يدور حوله أي شيء، لذلك لا يصنف كنجم كما أن القمر صغير جدًا مما يجعله مرتبط بجاذبية كوكب آخر وليس له حجم أو قوة جاذبية الكواكب ولا يملك مدار حول الشمس فلذلك القمر هو مجرد جرم سماوي تابع وليس نجمًا ولا كوكبًا.[٢٣]


إن أقرب كوكب إلى الأرض هو عطارد، بينما أقرب نجم إلى الأرض هو الشمس، كما أن الشمس تعتبر نجم قزم أصفر اللون، أما القمر فهو ليس نجمًا ولا كوكبًا.

المراجع[+]

  1. ^ أ ب "Difference between Stars and Planets", Byjus. Edited.
  2. "Star Facts: The Basics of Star Names and Stellar Evolution", space, Retrieved 2020-12-03. Edited.
  3. "Stars", nasa science, Retrieved 2020-11-30. Edited.
  4. "planet", britannica. Edited.
  5. ^ أ ب "What is the physical difference between a star and a planet? (Intermediate)", Ask an Astronmer, Retrieved 2020-11-29. Edited.
  6. "In Planet Formation, It's Location, Location, Location", nasa, 2020-05-27, Retrieved 2020-11-29. Edited.
  7. "Chemical Composition of Stars", teacher link, 1996-11-11, Retrieved 2020-11-29. Edited.
  8. ^ أ ب ت "Composition and Structure of Planets", lumen learning, Retrieved 2020-11-30. Edited.
  9. "The difference between stars and planets in our solar system", star name, Retrieved 2020-11-29. Edited.
  10. "Star Sizes", national schools observatory, Retrieved 2020-11-30. Edited.
  11. MARIA TEMMING (2014-07-14), "HOW MANY STARS ARE THERE IN THE UNIVERSE?", skyandtelescope, Retrieved 2020-11-30. Edited.
  12. ELIZABETH HOWELL (2015-02-10), "What Are The Most Famous Stars?", universe today, Retrieved 2020-11-30. Edited.
  13. "Planet", national geographic. Edited.
  14. MARIA TEMMING (2014-07-14), "HOW MANY PLANETS ARE IN OUR SOLAR SYSTEM?", sky and telescope, Retrieved 2020-11-30. Edited.
  15. Serm Murmson (2017-04-23), "Why Do the Positions of the Stars Change Each Month?", sciencing, Retrieved 2020-11-30. Edited.
  16. Andrew May (2017-04-24), "Have the Planets Changed Positions?", sciencing, Retrieved 2020-11-30. Edited.
  17. "Colors of Stars", lumen learning, Retrieved 2020-11-30. Edited.
  18. "Solar System Temperatures", solar system exploration, Retrieved 2020-11-30. Edited.
  19. "HOW FAR IS THE CLOSEST STAR?", sky and telescope. Edited.
  20. Tim Sharp (2018-01-18), "Alpha Centauri: Closest Star to Earth", space, Retrieved 2020-11-30. Edited.
  21. Yasemin Saplakoglu (2019-03-14), "Whats the Closest Planet to Earth? Not Venus, Scientists Say", live science, Retrieved 2020-11-30. Edited.
  22. "Our Sun", solar system exploration, Retrieved 2020-11-30. Edited.
  23. Ferdinand Bada (2018-04-18), "Is the Moon a Planet or a Star?", world atlas, Retrieved 2020-11-30. Edited.

180394 مشاهدة