الفرق بين البهاق والبرص

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:١٣ ، ٣ يوليو ٢٠١٩
الفرق بين البهاق والبرص

الأمراض الجلدية

تختلف الاضطرابات الجلدية اختلافًا كبيرًا في الأعراض والحدة، كما يمكن أن تكون مؤقتة أو دائمة، وقد تكون غير مؤلمة أو مؤلمة، وتعود بعضها إلى أسباب ظرفية، في حين أن البعض الآخر قد يكون وراثيًا، وفي حين أن معظم الأمراض الجلدية طفيفة، إلّا أنّ بعضها قد يكون علامة على مرض خطير، فتكون بعض الحالات الجلدية بسيطة، وبعضها الآخر يمكن أن يهدد الحياة، ومن أشهر الأمراض الجلدية مرضي البهاق والبرص، ويوضح هذا المقال أعراض وأسباب كل منهما، كما يوضح الفرق بين البهاق والبرص وطرق العلاج الممكنة للمرضين.

مرض البهاق

البهاق هو حالة مزمنة تتطور فيها بقع بيضاء شاحبة اللون على الجلد، وينجم عن عدم وجود صبغة الميلانين، ويمكن أن يؤثر البهاق على أي منطقة من الجلد، ولكن المناطق الأكثر شيوعًا هي الوجه والعنق واليدان، كما تكون المناطق ذات البشرة الفاتحة أكثر عرضةً لحروق الشمس، لذلك من المهم أن يكون هنالك عناية إضافية واستخدام واقٍ من الشمس، وفيما يأتي توضيح لأسباب وأعراض مرض البهاق:[١]

أسباب مرض البهاق

يتسبب نقص الخلايا الصبغية الجلدية بنقص مستويات الميلانين في البهاق، ولا يوجد سبب واضح ومحدد مسؤول عن قلة هذه الخلايا ونقصها، ويقسم مرض البهاق إلى نوعين، البهاق غير القطعي وهو النوع الأكثر شيوعًا والذي يرجع عادةً لأسباب مناعية ذاتية، والبهاق القطعي الذي يعتبر أكثر شيوعًا بين الأطفال من سن 3 سنوات إلى 10.

أعراض مرض البهاق

غالبًا ما يبدأ البهاق كقطعة ذات لون شاحب من الجلد تتحول تدريجيًا إلى اللون الأبيض، كما قد يكون مركز البقعة فقط أبيض، مع بشرة شاحبة من حوله، وإذا كانت هناك أوعية دموية تحت الجلد، فقد يظهر لونها ورديًا بعض الشيء بدلًا من اللون الأبيض، وقد تكون حواف البقعة ناعمة أو غير منتظمة، كما يمكن أن تصاب بالحمرار والالتهاب في بعض الحلات، أو أن يكون هناك تغير في اللون إلى اللون البني (فرط تصبغ)، ولا يسبب البهاق جفافًا للبشرة، إلّا أنه ممكن أن يسبب الحكة في المناطق المصابة.

مرض البرص

البرص أو المهق هو مرض وراثي يتميز بمعدل إنتاج قليل جدًا من صبغة الميلانين في الخلايا الجلدية، والميلانين هي الصبغة المسؤولة عن لون الجلد والشعر والعينين، وغالبًا ما يعاني الأشخاص المصابون بالبرص من جلد ذا لون فاتح أكثر من الأفراد الآخرين في العائلة أو المجموعة العرقية، كما تعتبر المشاكل البصرية شائعة لدى مرضى البرص، وعادةً ما يحمي الميلانين البشرة من أضرار الأشعة فوق البنفسجية UV، لذلك يكون الأشخاص المصابون بالمهق أكثر حساسيةً للتعرض للشمس، أي أنّهم يحملون خطرًا متزايدًا للإصابة بسرطان الجلد، وفيما يأتي بيان لأسباب وأعراض هذا المرض:[٢]

أسباب مرض البرص

ينتج البرص عن طفرة في أحد الجينات المتعددة، ويعتقد أن واحدًا من كل 70 شخصًا يحمل جين البرص، وتؤثر الطفرة على الجينات المسؤولة عن مختلف جوانب عملية إنتاج الميلانين بواسطة الخلايا الصباغية في الجلد والعينين، وبشكل أكثر تحديدًا تتداخل معظم الطفرات مع إنزيم التيروسينات -التيروسين 3-مونوكسيجيناز-، حيث يقوم هذا الإنزيم بتجميع الميلانين من الحمض الأميني التيروسين، واعتمادًا على مدة الضرر في الطفرة، يمكن أن يتباطأ إنتاج الميلانين أو يتوقف تمامًا، وبغض النظر عن مقدار التداخل مع إنتاج الميلانين، إلا أنّه سيكون هناك دائمًا مشاكل بصرية، هذا لأن الميلانين يلعب دورًا حيويًا في تطوير الشبكية ومسارات العصب البصري من العين إلى الدماغ.

أعراض مرض البرص

يعتبر العرض الأكثر شيوعًا لمرض البرص هو لون الجلد الفاتح، رغم أنّه ليس من الضروري تواجده، وفي بعض الأشخاص، تزداد مستويات الميلانين ببطء مع مرور الوقت، مما يؤدي إلى زيادة سواد لون الجلد مع تقدم المريض بالعمر، كما يكون مرضى البرص أكثر عرضةً للإصابة بحرق الشمس، والذي يتطور في بعض المصابين إلى تناثر النمش أو الشامات والتي تكون ذات لون زهري فاتح على البشر، وبالإضافة إلى البشرة، يؤثر البرص بشكل رئيس على الشعر والعيون كما يأتي:

  • أعراض مرض البرص على الشعر: يمكن أن يتراوح الشعر في اللون من الأبيض إلى البني، أولئك الذين ينحدرون من أصل أفريقي أو آسيوي يميلون إلى الحصول على شعر أصفر أو بني أو أحمر.
  • أعراض مرض البرص على العيون: يمكن أن يؤدي مرض البرص إلى تغيير لون العيون، كما أن المستويات المنخفضة من الميلانين في القزحية تجعل العينين تبدو شفافة قليلًا، مما يجعلها تبدو حمراء أو وردية اللون تحت الضوء حيث ينعكس الضوء عن الشبكية في الجزء الخلفي من العين، كما يمنع عدم وجود الميلانين القزحية من حجب أشعة الشمس بشكل كامل، مما يؤدي إلى حساسية تعرف باسم حساسية الضوء.
  • أعراض مرض البرص على الرؤية: يؤثر البرص على الرؤية في جميع الحالات، ويتسبب بظهور اضطرابات مختلفة في عملية الإبصار تشمل الرأرأة والحول وكسل العين.

الفرق بين البهاق والبرص

يختلف مرض البرص عن مرض البهاق في العديد من الجوانب، على الرغم من أنّهما يصنفان سويةً ضمن أمراض الجلد الصبغية، وفيما يأتي توضيح الفرق بين البهاق والبرص من ناحية الأسباب والأعراض:[٢] [١]

  • الفرق بين البهاق والبرص في السبب: ينتج المرضين بسبب غياب الميلانين في الجلد، إلّا أنّ سبب غياب الميلانين ونقصه في البهاق هو نقص الخلايا الصبغية، أما في البرص فالمشكلة تكمن في عملية إنتاج صبغة الميلانين داخل الخلايا.
  • الفرق بين البهاق والبرص في الأعراض: يؤثر كلا المرضي على البشرة ويجعلاها تبدو ذات لون أفتح، إلّا أن البهاق عادةً ما يؤثر على مناطق محددة من الجلد، بينما يؤثر البرص على مناطق أوسع، كما يؤثر البرص على الشعر والرؤية بشكل كبير، بينما لا يشكل البهاق أي تأثير يذكر عليهما.

علاج البهاق والبرص

بالنظر إلى الفرق بين البهاق والبرص في الأسباب والأعراض فالطبع يختلف العلاج كثيرًا بين المرضين، ويهدف العلاج بالعادة إلى الحد من تطور الحالة المرضية ومحاولة تحسين المظهر الخارجي للبشرة، وتشمل خيارات العلاج لكل مرض ما يأتي:

علاج مرض البهاق

عادةً ما تكون البقع البيضاء التي يسببها البهاق دائمة، مع توفر خيارات علاجية لتحسين مظهر البشرة، فإذا كانت البقع صغيرة نسبيًا، يمكن استخدام كريم تمويه جلدي لتغطيتها، وبشكل عام، توفر العلاجات المركبة، مثل: العلاج الضوئي والأدوية أفضل النتائج الممكنة، وعلى الرغم من أن العلاج قد يساعد في استعادة لون البشرة، إلا أن التأثير لا يدوم عادةً، كما أنّ العلاج لا يمكن أن يوقف انتشار هذا المرض.[١]

علاج مرض البرص 

لا يوجد علاج قطعي لمرض البرص ومع ذلك، يمكن للعلاج أن يخفف الأعراض ويمنع أضرار أشعة الشمس، وقد يشمل العلاج ما يأتي:[٣]

  1. ارتداء نظارات شمسية لحماية العين من أشعة الشمس فوق البنفسجية.
  2. ارتداء ملابس واقية من الشمس لحماية البشرة من الأشعة فوق البنفسجية.
  3. النظارات الطبية لتصحيح مشاكل الرؤية.
  4. عمليات جراحية على عضلات العين لتصحيح حركات العين غير الطبيعية.

فيديو عن الفرق بين البهاق والبرص

في هذا الفيديو تتحدث أخصائية الجلدية والتناسلية والتجميل والليزر الدكتورة شذى العواودة عن الفرق بين البهاق والبرص.[٤]

المراجع[+]

  1. ^ أ ب ت Vitiligo, , "www.nhs.uk", Retrieved in 26-11-2018, Edited
  2. ^ أ ب Everything you need to know about albinism, , "www.medicalnewstoday.com", Retrieved in 26-11-2018, Edited
  3. Albinism, , "www.healthline.com", Retrieved in 26-11-2018, Edited
  4. "الفرق بين البهاق والبرص", youtube.com, Retrieved 4-7-2019.