أسباب مرض البرص

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٣٧ ، ٦ يناير ٢٠٢٠
أسباب مرض البرص

مرض البرص

يُعرف مرض البرص بأنهُ مرض يُسبب فقدان لون البشرة ويظهر على شكل بُقع، وعادةً ما يُصيب الجلد ولكنهُ قد يُصيب أحيانًا الشعر وداخل الفم، وعادةً ما يتم تحديد لون الشعر والجلد اعتمادًا على صبغة الميلانين، ويحدث البرص عندما تتوقف الخلايا الصبغية عن العمل لأسباب مختلفة، كما يؤثر البرص على جميع أنواع البشرة ولكنهُ أكثر وضوحًا عند الأشخاص ذوي البشرة الداكنة، يُمكن أن يبدأ البرص بأيّ عمر ولكنهُ يحدث بشكل كبير قبل عمر العشرين عامًا، ويختلف أنواع البرص تبعًا لمكان تأثيرهِ، فمنهُ ما يؤثر على جميع أنحاء الجسم، أو على جانب واحد من الجسم، أو في منطقة واحدة من الجسم، وفي هذا المقال سيتم ذكر أسباب مرض البرص.[١]

أسباب مرض البرص

تعد أسباب مرض البرص الحقيقة غير معروفة، وعادةً ما يزداد خطر الإصابة بهِ عند الأشخاص الذين يُعانون من أمراض المناعة الذاتية مثل زيادة نشاط الغدة الدرقية، وفيما يأتي بيان لأسباب مرض البرص:[٢]

  • قد يعتقد البعض أنهُ مرض مناعيّ ذاتيّ، يحدث عندما يبدأ جهاز المناعة بمهاجمة الخلايا الصبغية بشكلٍ خاطئ.
  • قد تؤدي بعض الطفرات الجينية في جين واحد أو أكثر إلى حدوث مرض البرص.
  • قد يعتقد بعض الباحثين أن مرض البرص يحدث نتيجة تدمير الخلايا الصبغية بنفسها.
  • وقد يحدث مرض البرص أحيانًا نتيجة حروق الشمس أو القلق العاطفيّ.

علاج مرض البرص

قد يُساعد علاج مرض البرص في جعل البشرة تبدو أكثر انتظامًا، ويعتمد العلاج على عدد من العوامل مثل؛ عدد البقع البيضاء في الجسم، مدى انتشار هذهِ البقع على الجسم، والعلاج الذي يُفضلهُ الشخص لاستخدامهِ، وقد لا تتناسب طرق العلاج مع جميع الأشخاص المُصابين بالبرص، وعادةً ما يحتاج العلاج لفترات طويلة حتى يُعطى الفعّالية وفي بعض الحالات قد لا يعمل، وتُساعد هذه العلاجات في إرجاع لون البشرة والتخلص من البقع البيضاء، وفي ما يأتي بيان للطرق العلاجية المختلفة:[٢]

  • العلاجات الدوائية.
    • قد يصف الطبيب بعض الأدوية الموضعية أو الأدوية الفموية.
    • قد يُفضل الطبيب في بعض الحالات استخدام الأدوية بالإضافة إلى تعريض المنطقة إلى الأشعة فوق البنفسجية من النوع A.
    • أو قد يتم إزالة اللون الطبيعي من المناطق المحيطية للبقع البيضاء بحيث تتطابق معها.
  • العلاجات الجراحية:
    • زراعة الجلد من أنسجة الشخص المُصاب، ويتم استخدامها للأشخاص الذين يُعانون من بقع بيضاء صغيرة.
    • وشم مساحات صغيرة من الجلد عند البقع البيضاء.
  • العلاجات الأخرى:
    • استخدام واقي الشمس.
    • مستحضرات التجميل التي تُساعد في تغطية البقع البيضاء.

مضاعفات مرض البرص

من المرجح أن يكون الشخص المُصاب بالبرص مُصاب بأمراض المناعة الذاتية المختلفة مثل مرض أديسون، مرض هاشيموتو، أو مرض السكري من النوع الأول، أو فقر الدم الخبيث، وعادةً لا يتطور مرض البرص إلى أي أمراض أخرى، ولكن من المحتمل أن يتعرض الشخص إلى بعض المُضاعفات مثل:[٣]

  • فقدان السمع.
  • حروق الشمس المؤلمة.
  • تغيّرات في الرؤية والقدرة على إنتاج الدموع.

فيديو عن أسباب مرض البرص

في هذا الفيديو تتحدث أخصائية الجلدية والتناسلية والتجميل والليزر الدكتورة شذى العواودة عن ما هو مرض البرص، وتوضح أنَّه مرض جيني وراثي ينتقبل للأبناء بنسبة 25%، ويؤثر على الجلد والشعر والعينين، حيث يقلل من إفراز صبغة الميلانين أو يمنع إفرازها، وتنوه إلى أنَّه لا يوجد علاج للبرص ويتم التعامل مع الشخص المصاب بحمايته من المضاعفات الناتجة عن فقدان صبغة الميلانين:[٤]

المراجع[+]

  1. "Vitiligo", www.mayoclinic.org, Retrieved 6-1-2020. Edited.
  2. ^ أ ب "Vitiligo (Skin Fading)", www.medicinenet.com, Retrieved 6-1-2020. Edited.
  3. "Understanding the symptoms of vitiligo", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 6-1-2020. Edited.
  4. "ما هو مرض البرص؟"، www.youtube.com، اطّلع عليه بتاريخ 6-1-2020.