السياحة في باريس

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:١٣ ، ٢٧ أكتوبر ٢٠١٩
السياحة في باريس

فرنسا

تقع فرنسا أو الجمهورية الفرنسية في شمال غرب قارة أوروبا، وتُعد من أهم الدول في العالم الغربي، وتُحاط الجمهورية الفرنسية بالبحر الأبيض المتوسط والمحيط الأطلسي وجبال البرانس وجبال الألب، مما جعل منها منطقة مهمة جغرافيًا واقتصاديًا وسياحيًا، وتتميز فرنسا بالمناخ المعتدل نوعًا ما والمناسب لممارسة الزراعة بمختلف أشكالها، ويتحدث سكان المنطقة اللغة الفرنسية كلغة رسمية للبلاد، وعاصمتها باريس التي يُطلق عليها لقب مدينة الضوء أو النور، وفيها العديد من الأماكن السياحية الخلابة التي تتوزع في مختلف مناطق الجمهورية الفرنسية، وفي هذا المقال سيتم الحديث عن السياحة في باريس بشكل خاص.[١]

طبيعة مدينة باريس

قبل الحديث عن السياحة في باريس لا بد من الحديث عن طبيعة مدينة باريس، حيث تنقسم مدينة باريس بواسطة نهر السين الذي يصب في المحيط الأطلسي، ويتم استخدام نهر السين للنقل والسياحة باستخدام العديد من القوارب السياحية التي تقوم بجولات نهرية في المدينة بشكل يجذب السياح إليها، كما يوجد العديد من الشوارع الواسعة والحدائق التي تُساعد الناس على المشي والتسوق بكل حرية والاستمتاع بالمناظر الخلابة الطبيعية للحدائق في باريس، كما يوجد العديد من المقاهي للاستراحة أيضًا، وهناك النوافير والعديد من المربعات الصغيرة للجلوس فيها، ويهتم الشعب الفرنسي بالنظافة ويتم فرض غرامات كبيرة على إلقاء القمامة والكتابة على الجدران، ويبلغ عدد سكان مدينة باريس مليونين ومئتي ألف نسمة، كما تبلغ مساحتها 100 كيلو متر مربع.[٢]

السياحة في باريس

تُعد السياحة في باريس من أهم مصادر الدخل الرئيسة في الجمهورية الفرنسية، ويزور مدينة باريس العديد من السياح من كافة دول العالم خاصةً من أمريكا وكندا والصين وبريطانيا وألمانيا، وفي عام 2018م زار مدينة باريس حوالي 17.95 مليون سائح من مختلف الدول، للتمتع بمشاهدة أهم معالم السياحة في باريس والمدن الأخرى في فرنسا، ومن أبرز مناطق السياحة في باريس ما يأتي:[٣]

  • برج إيفل: ويُعد برج إيفل رمزًا عالميًا لفرنسا، وقد تم تصميمه بواسطة إميل نوجير وموريس كوشلين عام 1885م، ويُقدّر عدد زوار برج إيفل حوالي 6.9 مليون زائر في كل عام.
  • مركز جورج بومبيدو: والذي تم افتتاحه عام 1977م، وقد تم تصميمه بشكل أنبوبي من قبل رينزو وريتشارد وبيتر، وقد بلغ عدد زوار المركز أكثر من 150 مليون زائر منذ إنشائه.
  • قوس النصر: وهو من أشهر المعالم الأثرية في باريس، يوجد في الطرف الغربي للشانزليزيه، والذي تم بناؤه لتكريم كل الذين قتلوا من أجل فرنسا وتخليد الانتصارات التي حققتها فرنسا.
  • متحف دورسي: الموجود على الجهة اليسرى من نهر السين، وقد تم افتتاحه في عام 1986م، ويوجد فيه العديد من الأعمال الفنية الفرنسية القديمة.
  • ديزني لاند باريس: وهي عبارة عن مدينة ترفيهية، وهي الأكثر شعبية في أوروبا كلها.
  • متحف اللوفر: وهو من أكبر المتاحف في الغرب، وقد تم افتتاحه في عام 1793م، ويعرض المتحف العديد من القطع الفنية القيّمة مثل لوحة الموناليزا والنصر المجنح وغيرها الكثير.
  • نوتردام باريس: وهي عبارة عن أكبر كاتدرائية وكنيسة في باريس، وقد تعرضت للحريق وفُقدت بعض القطع التاريخية فيها في 15 أبريل من عام 2019م، ولكن عمليات الإصلاح والإعمار ما تزال مستمرة.
  • كنيسة القلب المقدس: والتي بُنيت في عام 1914م، وتوجد في أعلى ارتفاع في باريس في منطقة بوت مونمارتر، وتتميز الكنيسة بلونها الأبيض الناصع، وفيها أكبر فسيفساء للمسيح في العالم.
  • متحف دو كاي برانلي: ويوجد بالقرب من برج إيفل، ويتميز بوجود الفن والثقافات من الحضارات الأصلية لكل من إفريقيا وآسيا وأستراليا والأمريكتين.
  • الشانزليزيه: وهو شارع يوجد فيه العديد من دور السينما والمقاهي وأشجار الكستناء والمتاجر الفاخرة، ويُقدّر عدد زوار شارع الشانزلزيه حوالي 7 ملايين شخص في كل عام. وقد وصفه العديد من الناس بأنه أجمل طريق في العالم.
  • ليه إنفاليدس: وهو عبارة عن مجمع فيه العديد من المباني والمعالم الأثرية مثل المتحف العسكري ومواقع دفن بعض أبطال الحرب في فرنسا كذلك قبر نابليون.
  • كنيسة سانت شابيل: وهي عبارة عن كنيسة قوطية ملكية منذ القرون الوسطى، وتوجد في قلب باريس، ويوجد فيها العديد من المعالم الأثرية التي تعود للملك لويس التاسع ملك فرنسا.
  • متحف العلوم: وهو من أكبر متاحف العلوم في أوروبا كلها، ويوجد في وسط المركز الثقافي للعلوم والتكنولوجيا والصناعة، ويُقدّر عدد زوار المتحف حوالي خمسة ملايين شخص في كل عام.

المهرجات والاحتفالات في باريس

يمكن القيام بجولة السياحة في باريس في الأيام التي تكون بها الاحتفالات والمهرجانات، ليتمتع السائح بالعروض الترفيهية ويتعرف على ثقافة الشعب الفرنسي أكثر وأكثر ويشارك في هذه الاحتفالات ويحصل على المرح، ومن أبرز الاحتفالات والمهرجانات في باريس ما يأتي:[٢]

  • تبدأ عروض الأزياء في شهر يناير من كل عام.
  • يُقام معرض فوير دي باريس وعيد الفصح في شهر مارس وأبريل.
  • يُحتفل بعيد العمال وعيد الصعود في شهر مايو.
  • يُقام سباق فرنسا للدرجات وبطولة فرنسا المفتوحة في شهر يونيو.
  • يكون يوم العيد الوطني الباستيل في الرابع عشر من شهر يوليو.
  • يبدأ شهر الإجازة الباريسي في شهر أغسطس، حيث تُغلق العديد من المتاحف والمطاعم.
  • يُقام يوم النفوس ويوم الهدنة ومهرجان النبيذ في شهر نوفمبر.

الحياة الثقافية في باريس

ما تزال الحياة الثقافية نشطة جدًا ومميزة للغاية في مدينة باريس، حيث تجذب باريس العديد من الفنانين والمثقفين من مختلف أنحاء العالم، لذلك تُعد باريس والباريسيون من رعاة الفن، ويوجد العديد من المسارح والمعارض الفنية وقاعات الحفلات الموسيقية ودور السينما في مختلف أنحاء الجمهورية الفرنسية، حيث تُقدم الأدب الكلاسيكي الفرنسي والمسرحيات الحديثة، والتي تُشجع العديد من الناس على السياحة في باريس، واهتمت المدينة بالموسيقى والأوبرا، حيث تم افتتاح دار الأوبرا الثانية في عام 1989م، كما توجد دور النشر والمكتبات بشكل كبير في باريس، ومن أهم الصحف في باريس هي صحيفة لوموند، كما تتركز جميع محطات الإذاعة والتلفزيون الرئيسة الفرنسية في باريس.[٤]

المراجع[+]

  1. "France", www.britannica.com, Retrieved 26-10-2019. Edited.
  2. ^ أ ب "Paris", www.encyclopedia.com, Retrieved 26-10-2019. Edited.
  3. "Tourism in Paris", www.wikiwand.com, Retrieved 26-10-2019. Edited.
  4. "Paris", www.britannica.com, Retrieved 26-10-2019. Edited.