أعراض الحمل في الشهر الثالث بولد

أعراض الحمل في الشهر الثالث بولد
أعراض الحمل في الشهر الثالث بولد

هل يمكن معرفة الحمل في الشهر الثالث بولد من الأعراض؟

هناك العديد من الخرافات حول ارتباط أعراض الحمل بجنس الجنين، ومعرفة جنس الجنين تعد من أمتع وأجمل لحظات الحمل، لكن لا يمكن أن تشير الأعراض لذلك إلا بالطرق الطبية التي توفر إجابةً دقيقة بدءًا من الأسبوع العاشر من الحمل ويمكن للحامل تجربتها، [١] تشمل على ما يأتي:


  • فحص الدم

يمكن أن يشير فحص الدم إلى جنس الجنين، والذي يستخدمه الأطباء بشكل أساسي للكشف عن أية مشكلات متعلقة بالكروموسومات عند الجنين، حيث يمكن للحامل إجراء هذا الاختبار بعد مرور الأسبوع العاشر من الحمل، وغالبًا تصدر نتائجه في غضون 7-10 أيام، ويذكر أنّ هذا الاختبار يفضل القيام به للنساء ممن هن فوق سن ال35 سنة عند الاشتباه بوجود مشكلة في كروموسومات الجنين، لكن يمكن لأي سيدة أن تقوم بإجرائه.[١]


  • فحص السائل الأمينوسي

يقوم الطبيب خلال هذا الاختبار بإدخال إبرة رفيعة عبر جلد المرأة الحامل إلى الرحم، لسحب عينة من السائل الأمينوسي، الذي يحيط بالجنين داخل الرحم، إذ يحتوي هذا السائل على خلايا ومواد كيميائية يمكن أن تكون مؤشرًا لوجود تشوهات وراثية، التهابات، عدوى عند الجنين أو حتى تحدد جنس الجنين، وعادةً ما يمكن إجراء هذا الاختبار بعد مرور الأسبوع 15 من الحمل، وينصح بعدم إجرائه إلا في حالة الشك بوجود مشاكل وراثية فقد يشكّل خطرًا على الحمل.[١]


  • أخذ عينات من خلايا المشيمة

يتضمن هذا الفحص استخدام ابرة لسحب عينة من الأنسجة المكونة للمشيمة، ويشير هذا الاختبار إلى وجود احتمالية أن يعاني الجنين من متلازمة داون أو أي من الحالات الأخرى المرتبطة بمشاكل الكروموسومات، ويمكن الاعتماد عليه أيضًا في تحديد جنس الجنين بعد مرور الأسبوع 10 من الحمل، لكنه أيضًا قد يؤثر على الحمل.[١]


  • الموجات فوق الصوتية

يعد استخدام الموجات فوق الصوتية الأكثر شيوعًا، لكنها غير دقيقة لتحديد جنس الجنين خاصةً إذا لم يكن الجنين في وضع مثالي أو عمر الحمل صغيرًا ولم تتشكل الأعضاء التناسلية الخارجية بشكل واضح، ويمكن إجراء هذا الاختبار بعد مرور 18-20 أسبوعًا من الحمل.[١]


أعراض الحمل في الشهر الثالث

غالبًا ما تتحسن أعراض الحمل في الشهر الثالث لدى البعض، فيبدأ غثيان الصباح بالاختفاء تدريجيًا عند البدء بالأسبوع 8-10 من الحمل، [٢] وفيما يأتي أهم أعراض الحمل وأكثرها شيوعًا عند النساء في الشهر الثالث:[٣]


  • استفراغ وغثيان الصباح.
  • حرقة المعدة.
  • الغازات والإمساك.
  • تورم في منطقة الثدي والشعور بالحكة، وتغير في لون الحلمة إلى الغامق.
  • الشعور بالإعياء والتعب.
  • تقلبات المزاج.
  • زيادة في الإفرازات المهبلية.
  • زيادة النفور من الطعام وعدم الرغبة بتناوله.


خرافات حول أعراض الحمل في الشهر الثالث بولد

هناك العديد من الخرافات فيما يتعلق بارتباط أعراض الحمل وجنس الجنين، لكن هذه المعلومات ما هي إلا حكايات متداولة ولا تستند لأي دراسات أو أدلة علمية، [٤] وفيما يأتي بعض أعراض الحمل التي يشاع بأنها تحدد جنس الجنين ومدى صحتها:


غثيان الصباح

غالبًا ما يُعتقد بأن غثيان الصباح الشديد مرتبط بأن يكون جنس المولود أنثى لأن الهرمونات تكون أعلى، لكن هذه المعلومة غير صحيحة فقد تختلف شدة الغثيان من امرأة لأخرى ومن حمل لآخر، ولا يمكن الاعتماد عليها لتحديد جنس الجنين.[٥]


حالة الجلد

تتغير حالة الجلد أثناء الحمل، ويرتبط ظهور البثور وحب الشباب بالحمل بفتاة، وزيادة طول ولمعان الشعر بالحمل بولد، لكن لا توجد أدلة تثبت ذلك، فهو يعود لتغير الهرمونات أثناء الحمل ويمكن التخفيف من ظهور البثور بغسل الوجه جيدًا.[٥]


التغيرات المزاجية

فمن المنتشر بين البعض بأن الحامل التي لا تعاني من تغيرات في المزاج تكون حاملًا بولد، إلا أن الحقيقة أن جميع الحوامل يختبرن تلك التقلبات المزاجية خلال الثُلثين الأول والأخير من الحمل، وذلك بسبب التغيرات الهرمونية إضافةً للتعب والضغوطات الجسدية التي تواجهها الحامل.[١]


الرغبة في تناول نوع معين من الأطعمة

هناك خرافة تقول بأن المرأة الحامل بولد تشتهي تناول الأطعمة المالحة كالمخللات والشيبس، أما الحامل ببنت فتشتهي تناول الحلويات والشوكولاته، لكن لا دليل قاطع على أن تناول نوع معين من الأطعمة يعد مؤشرًا دقيقًا لتحديد جنس الجنين، فهو عرض يظهر في الحمل عامةً وليس له علاقة بجنس الجنين.[٥]


معدل ضربات القلب

تدور الخرافات حول أن معدل ضربات القلب عند الجنين ترتبط بجنس الجنين، فإذا كانت أقل من 140 نبضة في الدقيقة فيكون الجنين ولد، وبالرغم من أن هذه المعلومة توحي بأنها ذات أساس علمي، إلا أن الدراسات كشفت عكس ذلك فلا يوجد فرق في معدل نبضات القلب بين الذكور والإناث في بداية الحمل.[٦]


وهذا ما يؤكده طبيب التوليد الدكتور جاستن لابين بقوله: "إن معدل نبض الجنين لا يتنبأ مطلقًا بجنس الطفل، فلم تجد الدراسات أي فرق بين الذكور والإناث في ذلك".[٧]


اتجاه البطن أثناء الحمل

يقال بأن شكل الحمل المنخفض يدل على الحمل بولد، أما المرتفع فبنت وهذا غير صحيح، فيرتبط ذلك بشكل الرحم ونوع الجسم وتكوين عضلات البطن بشكل أكبر، لذلك فهي معلومة غير دقيقة أبدًا.[٥]


لا يمكن معرفة جنس الجنين من أعراض الحمل فهي تختلف من امرأة لأخرى، ويمكن للحامل إجراء فحوصات طبية ذات أساس علمي تساعد في تحديد جنس الجنين بدقة.

المراجع[+]

  1. ^ أ ب ت ث ج ح "How can you tell if you are having a boy or a girl?", medicalnewstoday, Retrieved 24/5/2021. Edited.
  2. "3rd Month of Pregnancy – Symptoms, Bodily Changes & Diet", parenting, Retrieved 24/5/2021. Edited.
  3. "What to Expect at 3 Months Pregnant", healthline, Retrieved 24/5/2021. Edited.
  4. "The myths", healthline, Retrieved 24/5/2021. Edited.
  5. خطأ استشهاد: وسم <ref> غير صحيح؛ لا نص تم توفيره للمراجع المسماة a564526c_6811_4a3a_98ea_b5b0ff6739b3
  6. "Baby Heart Rate and Gender: Can It Predict the Sex of Your Baby?", www.healthline.com, Retrieved 24/5/2021. Edited.
  7. "Does Baby’s Heart Rate Reveal Their Sex?", clevelandclinic, Retrieved 29/5/2021. Edited.

101800 مشاهدة