أضرار الهاتف المحمول وفوائده

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٠٨ ، ٤ مايو ٢٠٢٠
أضرار الهاتف المحمول وفوائده

التكنولوجيا

تُعرّف التكنولوجيا على أنّها استخدام المعرفة العلمية لأهداف أو تطبيقات عملية؛ مثل الصناعة أو في الحياة اليومية بشكل عام، لذلك فإنّ استخدام المعرفة العلمية لتحقيق أهداف معينة هو فعليًا استخدام التكنولوجيا، كما تتضمن التكنولوجيا عادة قطعة معينة من المعدات؛ والتي يمكن أنّ تكون بسيطة جدًا أو معقدة جدًا[١]، بالإضافة إلى ذلك فإنّ التكنولوجيا عبارة عن عدة تقنيات، مهارات، أساليب وعمليات مستخدمة في إنتاج سلعة أو خدمة ما أو في تحقيق هدف معين، كما يمكن أنّ تكون التكنولوجيا عبارة عن معرفة بالتقنيات والعمليات، أو يمكن تضمينها في الآلات لتشغيلها دون معرفة تفصيلية لعملها، ومن أهم الأمثلة على التكنولوجيا هي الهاتف المحمول؛ حيث سيتم في هذا المقال الحديث عن أضرار الهاتف المحمول وفوائده.[٢]

الهاتف المحمول

قبل معرفة أضرار الهاتف المحمول وفوائده لا بدّ من تعريفه؛ والذي يُعرّف على أنّه هاتف نقّال يمكن من خلاله إرسال واستقبال المكالمات دون الحاجة لوجود أيّ اتصالات سلكية من أي نوع، وذلك عن طريق استخدام موجات الراديو الكهرومغناطيسية لإرسال واستقبال الأصوات التي تنتقل عادةً عبر الأسلاك[٣]، وبالإضافة إلى وظيفة الاتصالات الهاتفية تدعم الهواتف المحمولة التي تعود إلى حقبة الألفية الجديدة مجموعة متنوعة من الخدمات الأخرى، مثل الرسائل النصية، رسائل الوسائط المتعددة، إمكانية الاتصال بالإنترنت، البريد الإلكتروني، تطبيقات الأعمال، ألعاب الفيديو، التصوير الرقمي، والاتصالات اللاسلكية قصيرة المدى كالأشعة تحت الحمراء والبلوتوث، وتعرف الهواتف المحمولة التي تقدم هذه القدرات فقط باسم الهواتف المميزة، كما يشار إلى الهواتف المحمولة التي توّفر إمكانات حوسبة متقدمة جدًا باسم الهواتف الذكية[٤].

أضرار الهاتف المحمول وفوائده

قبل الحديث عن أضرار الهاتف المحمول وفوائده لا بدّ من معرفة أنّ الهواتف المحمولة عبارة عن أجهزة اتصال لها العديد من الإيجابيات والسلبيات، ويمكن ذكر أبرز أضرار الهاتف المحمول وفوائده فيما يأتي:

فوائد الهاتف المحمول

إنّ أجهزة الاتصال أجهزة فعالة وتجعل الحياة أسهل؛ إذ تسهل معرفة والوصول إلى مكان أيّ شخص في العالم، حيث يتم عادةً تطوير الهواتف المحمولة الجديدة بشكل مستمر لتلبية جميع احتياجات المستهلكين، إذ أصبح للهواتف العديد من الأدوات متعددة الوظائف؛ والتي قد تكون مفيدة في الحياة اليومية[٥]، وفيما يأتي أهم فوائد الهاتف المحمول:

  • الاتصال: وتُعد الوظيفة الأساسية لأيّ هاتف محمول؛ إذ يسمح الهاتف المحمول بالتحدث مع أيّ شخص أثناء تواجده في أيّ مكان في العالم وبالتالي البقاء على تواصل، كما يوّفر الهاتف إمكانية إجراء واستقبال المكالمات والرسائل بسهولة عن طريق الضغط على اسم الشخص في قائمة الاتصال الخاصة بالمتصل؛ مما يلغي الحاجة إلى حفظ الأرقام في دفتر عناوين منفصل.
  • حالات الطوارئ: يمكن أنّ تكون الهواتف المحمولة مهمة في حالات الطوارئ بشكل خاص؛ أيّ عند التعرض لحادث سيارة أو عند الوقوع في ورطة ما، إذ يمكن استخدام الهاتف المحمول للاتصال بـ الطوارئ، كما يمكن أيضًا استخدام وظيفة الكاميرا الموجودة في الهاتف المحمول لالتقاط الصور؛ مما قد يردع أيّ معتدي أو أيّ إنسان يقوم بالمطاردة.
  • التخزين: تعد الهواتف المحمولة مهمة أيضًا لأنّها تسمح بتخزين البيانات، إذ يمكن تخزين الصور، النصوص والصوت على العديد من الهواتف المحمولة، الأمر الذي يتيح إمكانية نقل الملفات إلى أيّ مكان يذهب إليه الشخص، مما يضمن بشكل دائم المستندات المهمة للعمل أو في الحياة الشخصية.
  • وسائل الترفيه: تعتبر الهواتف المحمولة مهمة بسبب ميزات الترفيه التي تضمها، حيث تحتوي الهواتف المحمولة الجديدة على إمكانيات لتشغيل الموسيقى؛ والتي تسمح بتشغيل الموسيقى وتسجيل الصوت، كما يمكن أنّ تتمتع بعض الهواتف بالقدرة على تشغيل الفيديو مما يتيح القدرة على مشاهدة مقاطع أو أفلام أثناء التنقل.
  • التطبيقات: تعمل تطبيقات الهواتف المحمولة على توسيع وظائفها، كما تتوفر بالإضافة إلى ذلك برامج معالجة النصوص، جداول البيانات، الآلات الحاسبة لاستخدامها أثناء التنقل، والمنبه، والتي قد تساعد جميعها على ضمان وزيادة الإنتاجية.

أضرار الهاتف المحمول

عند الحديث عن الهاتف المحمول لا بدّ من الحديث عن أضرار الهاتف المحمول وفوائده؛ فمع امتلاك الهاتف المحمول لفوائد لا حصر لها في القدرة على التواصل في أيّ وقت وفي أيّ مكان تقريبًا، إلا أنّها تمتلك من جهة أخرى العديد من الأضرار التي غالبًا ما يتم التغاضي عنها أو إهمالها وتغطيها مجموعة قوية من الإرشارات التحذيرية والصافرات في جميع الأجهزة الجديدة، وفيما يأتي أهم أضرار الهاتف المحمول[٦]:

  • الآثار الصحية السلبية: بعد عدة سنوات وجدال طويل حول الهواتف المحمولة وآثارها الصحية السلبية المحتملة؛ تم الادعاء بأن الهواتف المحمولة تسبب السرطان، العقم والتشوهات الخلقية ومجموعة من المشاكل الجسدية الأخرى الضارة بشكل كبير، إلا أنّه وفي عام 2011 وبعد العديد من الدراسات؛ قامت منظمة الصحة العالمية بإدراج الهواتف المحمولة بأنّ لها خطر سرطاني محتمل على الإنسان، دون العثور على أدلة قاطعة على ذلك.
  • الإلهاء: عيب كبير لامتلاك الهاتف المحمول هو أنّ الجهاز يُلهي، إذ أنّ كثير من الناس يغفلون عن محيطهم لأنّ تركيزهم ينصب بشكل كامل على الهاتف، وهذا يمثل مشكلة أكبر عندما يستخدم الناس الهاتف أثناء القيادة أو عند أداء مهام أخرى تتطلب تركيزًا أكبر.
  • إلحاق الضرر بالعينين: يُعد استخدام الهواتف الذكية لوقت كبير مُضر بالعينين بشكل سيء للغاية، فعلى الرغم من أنّ التأثير لا يكون فوري إلا أنّ عواقبه بعيدة المدى؛ فإنّ وصول الإنسان بعد سن معين ينخفض عنده الإبصار بشكل كبير[٧].
  • زيادة مستوى التوتر: تسبب الهواتف المحمولة التوتر بطرق وأشكال عديدة، فعندما يعتاد المرء على الهاتف المحمول فإنّه يعتمد أيضًا عليه ببطء، ويصبح من الصعب عليه جدًا تركه ولو لفترة زمنية قصيرة، كما يبدأ الإنسان بالقلق والتوتر عندما تبدأ بطارية الهاتف المحمول في النفاذ، وبالإضافة إلى ذلك فقد أظهرت الأبحاث الجديدة أنّ الأشخاص يشعرون بالقلق عندما يتعذر عليهم الرد على المكالمات أو على الرسائل بمجرد رؤية شاشة الهاتف المحمول الخاصة بهم تضيء، سواء كانوا في اجتماع أو محاضرة[٧].
  • يعيق عملية التفكير: نظرًا لأنّ الإنترنت، أجهزة الكمبيوتر والهواتف المحمولة احتلت مكانًا مهمًا في الحياة اليومية، فأصبح الاعتماد عليها كبير جدًا، إذ أنّ كلما أراد أيّ شخص القيام بأيّ شيء فإنّ جوجل هو أول خيار متاح له، مثلًا عندما يريد أيّ شخص كتابة شيئًا ما فإنّه يبحث عن المعلومات بشكل مباشر على جوجل وبذلك يكون العمل قد انتهى؛ الأمر الذي أعاق عملية التفكير الطبيعية واستخدام الذكاء الشخصي[٧].

مخترع الهاتف المحمول

عند الحديث عن أضرار الهاتف المحمول وفوائده لا بدّ من الحديث عن مخترع هذا الجهاز؛ حيث ينسب اختراعه للمهندس الأمريكي مارتن كوبر المولود في 26 ديسمبر 1928، في الولايات المتحدة الأمريكية وتحديدًا في شيكاغو في ولاية إلينوي، إذ قاد الفريق الذي قام ببناء أول هاتف خلوي محمول في عام 1972-1973، حيث أجرى أول مكالمة هاتفية خلوية، ومن الجدير ذكره أنّه يطلق عليه لقب والد الهاتف الخلوي، وتخرج كوبر من معهد إلينوي للتكنولوجيا في شيكاغو بشهادة البكالوريوس في الهندسة الكهربائية في عام 1950[٨].

ثم قام بعد ذلك بالالتحاق بالبحرية الأمريكية وخدم خلال الحرب الكورية، ثم قام بعد انتهاء الحرب بالانضمام للعمل في شركة تيلي تايب، ثم انتقل في عام 1954 لبدأ العمل في شركة موتورولا، كما حصل على درجة الماجستير في الهندسة الكهربائية في عام 1957 من نفس معهد إلينوي للتكنولوجيا، وقد عمل كوبر في شركة موتورولا في العديد من المشاريع التي تشتمل على الاتصالات اللاسلكية، ثم شغل لاحقًا منصب نائب الرئيس ومدير البحث والتطوير من عام 1978-1983 في الشركة[٨].

فوائد الأجهزة الذكية للأسرة والمجتمع

يعاني 15% من السكّان في مختلف أنحاء العالم من بعض أنواع الإعاقة تبعًا للدراسات والأبحاث، وتقول الدراسات أيضًا أنّه وفي عام 2020 يُقدّر عدد من هم بعمر يزيد عن 60 عامًا ما يقارب المليار شخص، وبالنظر إلى هذه المعطيات، يمكن القول أنّ الأجهزة الذكية يمكنها أن تلعب دورًا هامًّا في مساعدة ذوي الاحتياجات الخاصّة والأشخاص الأكبر سنًّا، حيث يمكن أن تؤمّن الأجهزة الذكية فرصة لهؤلاء للعيش بشكل مستقلّ بشكل أكبر، فكلّما استطاعوا تأمين حاجاتهم من تلقاء نفسهم كانوا يملكون راحة نفسية أكبر واستمتعوا بحياتهم بشكل أكبر.[٩]

أضرار الأجهزة الذكية على الأسرة والمجتمع

يملك الإدمان على الأجهزة المحمولة أثرًا كبيرًا على الحياة الاجتماعية، فحوالي 33% من مستخدمي الهاتف المحمول يعترفون بأنّهم يتحققون من وصول الرسائل الجديدة إلى أجهزتهم خلال الفترات الليلية على سبيل المثال، وحوالي نصف من شاركوا في استبيان حول أضرار الأجهزة الذكية على الأسرة والمجتمع أشاروا إلى عدم التفكير بالنوم دون وجود الهاتف المحمول بالقرب منهم، ولذلك يمكن القول أنّ هذا الإدمان يمثل أضرار الأجهزة الذكية على الأسرة والمجتمع بشكل واضح، حيث تقوم هذه الأجهزة بالتسبّب بمشاكل وخلافات في الحياة اليومية، حيث تسمح لمستخدميها بتغيير المحتوى الحقيقي وإظهار وجهة نظرهم فقط من الواقع، وذلك من خلال العديد من التطبيقات التي تُعنى بالتعديل على الصور والفيديو مثلًا، وهذا ما يؤدّي إلى أنّه وفي معظم الوقت، سيكون هناك شكّ في صحّة المعلومات التي تصل عبر هذه الأجهزة، وتبعًا لدراسة أخرى، تتوقّع الشركات من موظّفيها أن يقوموا بالردّ على رسائل البريد الالكتروني بشكل فوري حتّى بعد انتهاء أوقات الدوام الرسمية، وهذا يؤدّي بدوره إلى حدوث الروتين التكراري المتعلق بالتحقق من الهاتف النقال على المدى البعيد، وهذا من شأنه أن يزيد من التوتّر. [٩]

في دراسة أخرى أُجريت على مجموعة من المراهقين يبلغ متوسّط أعمارهم 15.5 سنة، وكان المشاركون في الدراسة قد شُخّصوا مسبقًا بالإدمان على الإنترنت أو على استخدام الهاتف المحمول، وبعض هؤلاء كان قد تلقّى العلاج الإدراكي السلوكي، وتبيّن في الدراسة الشعاعية باستخدام التحليل الطيفي بالرنين المغناطيسي للدماغ وهي تقنية تسمح للباحثين بتقييم مستويات المواد الكيميائية المختلفة في الدماغ كما إنّ الذين كانوا يعانون من الإدمان الشديد على الإنترنت والهاتف النقال كانوا يملكون مشاكل أكبر متعلّقة بالاكتئاب والقلق النفسي، بالإضافة إلى الأرق واضطرابات السلوك المندفع. [١٠]

تاريخ الهاتف المحمول

بعد معرفة أضرار الهاتف المحمول وفوائده لا بدّ من الحديث عن تاريخ نشأته؛ حيث بدأ في عام 1873 عندما نشر الفيزيائي البريطاني جيمس كليرك ماكسويل نظرية الكهرومغناطيسية؛ وشرح كيف يمكن الحصول على المغناطيسية من الكهرباء والعكس صحيح، ثم طوّر بعد ذلك المخترع الاسكتلندي المولد ألكساندر جراهام بيل في عام 1876 أول هاتف عندما كان يعيش في الولايات المتحدة على الرغم من وجود بعض الخلاف حول ما إذا كان بالفعل هو المخترع الأصلي، ثم قام في وقت لاحق بيل بتطوير جهاز يُعرف باسم الفوتوفون أو مكبر الصوت والذي يقوم بإرسال واستقبال المكالمات الهاتفية باستخدام الحزم الضوئية، ونظرًا لاعتباره أنذاك هاتفًا لاسلكيًا فقد كان الجيل القديم للهاتف المحمول الحديث، ثم قام بعد ذلك الفيزيائي الألماني هاينريش هيرتز في عام 1888 بصناعة أول موجات راديو كهرومغناطيسية في مختبره[٣].

وفي عام 1894 أرسل الفيزيائي البريطاني أوليفر لودج أول رسالة باستخدام موجات الراديو في إنجلترا تحديدًا بأكسفورد، ثم قام بعد ذلك المخترع الإيطالي غولييلمو ماركوني في عام 1899 بإرسال موجات راديو عبر القناة الإنجليزية، بالإضافة إلى إرسال موجات راديو في عام 1901 عبر المحيط الأطلسي؛ من كورنوال في إنجلترا إلى نيوفاوندلاند، ومن الجدير ذكره أنّ ماركوني يُعرف بأنّه والد الراديو، بالإضافة إلى روّاد مثل هيرتز و لودج والذين لم يكونوا أقل أهمية منه، وفي عام 1906 أصبح المهندس الأمريكي ريجينالد فيسيندين أول شخص يقوم بنقل الصوت البشري باستخدام موجات الراديو؛ حيث بعث رسالة على بعد 11 ميلًا من جهاز الإرسال في برانت روك في ماساتشوستس؛ إلى سفن بها أجهزة استقبال لاسلكية في المحيط الأطلسي[٣].

وفي حقبة العشرينات بدأت تجربة خدمات الطوارئ مع هواتف الراديو البطيئة، ثم أصبحت بعد ذلك في أربعينيات القرن العشرين هواتف الراديو المحمولة مع خدمات الطوارئ وسيارات الأجرة أكثر شعبية، وفي عام 1946 قدمت شركة إيه تي آند تي وساوثرن بيل نظام الهاتف المحمول لإرسال مكالمات لاسلكية بين المركبات، ثم طوّرت مختبرات بيل في ستينيات القرن العشرين الهواتف المحمولة مترولاينر على متن القطارات، وفي عام 1973 أجرى مارتن كوبر الذي كان يعمل في شركة موتورولا أول مكالمة هاتفية محمولة باستخدام هاتف DynaTAC؛ حيث حصل في عام 1975 كل من كوبر وزملاؤه على براءة اختراع لنظام الهاتف اللاسلكي الخاص بهم، وفي عام 1978 تم تقديم نظام الهواتف المحمولة التناظرية في شيكاغو بواسطة إلينوي بيل و شركة إيه تي آند تي[٣].

في عام 1982 وافقت شركات الهاتف الأوروبية على معيار عالمي حول كيفية تشغيل جميع الهواتف المحمولة؛ والذي أطلق عليه اسم مجموعة الهاتف المحمول الخاصة وفيما بعد اسم النظام العالمي للاتصالات المتنقلة، ومن الجدير ذكره أنّه في عام 1984 أصبح موتورولا DynaTAC أول هاتف محمول تجاري في العالم، كما تم في عام 1995 اعتماد النظام العالمي للاتصالات المتنقلة ونظام مشابه يسمى خدمات الاتصالات الشخصية في الولايات المتحدة[٣].

في عام 2001 استحوذ النظام العالمي للاتصالات المتنقلة على أكثر من 70 في المائة من سوق الهواتف المحمولة في العالم، كما تم في الألفية الجديدة إطلاق الهواتف المحمولة من الجيل الثالث والتي تتميز بشبكات أسرع، الوصول إلى الإنترنت، تنزيلات الموسيقى، والعديد من الميزات المتقدمة التي تعتمد على التكنولوجيا الرقمية، وفي عام 2007 أحدث هاتف أيفون من شركة أبل ثورة في عالم الهواتف المحمولة، حيث قام مقام جهاز كمبيوتر مصغّر يتم التحكم فيه باللمس بشكل فعّال في أداة مشابهة لهاتف خلوي تقليدي، وفي عام 2017 بلغت اشتراكات الهواتف المحمولة حوالي 7.7 مليار؛ وما يقارب 80 في المئة منهم في الدول النامية[٣].

المراجع[+]

  1. "What Is Technology? - Definition & Types", study.com, Retrieved 27-11-2019. Edited.
  2. "Technology ", www.wikiwand.com, Retrieved 27-11-2019. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج ح "How cellphones work", www.explainthatstuff.com, Retrieved 30-11-2019. Edited.
  4. "Mobile phone ", www.wikiwand.com, Retrieved 27-11-2019. Edited.
  5. "Importance of Mobile Phones", www.techwalla.com, Retrieved 27-11-2019. Edited.
  6. "What Are the Advantages & Disadvantages of a Mobile Phone?", www.techwalla.com, Retrieved 27-11-2019. Edited.
  7. ^ أ ب ت "What are disadvantages of using mobile phones too frequently?", www.quora.com, Retrieved 29-11-2019. Edited.
  8. ^ أ ب "Martin Cooper", www.britannica.com, Retrieved 28-11-2019. Edited.
  9. ^ أ ب "Impact of Smartphone's on Society", www.researchgate.net, Retrieved 2020-04-15. Edited.
  10. "Yes, smartphone addiction does harm your teen's mental health", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 2020-04-15. Edited.