أسباب ألم الفك السفلي والأذن

أسباب ألم الفك السفلي والأذن
أسباب ألم الفك السفلي والأذن

أسباب ألم الفك السفلي والأذن

هل شعرت يومًا بألم في الفك السفلي؟ وما هي مدى شدَّة آلام الفك السفلي والأذن؟ تتعدّد الأسباب التي تؤدي للشعور بألم في الفك السفلي والأذن وتختلف هذه الآلام في شدتها تبعًا للسبب، حيث يمكن أن يتراوح الألم من الخفيف إلى الشديد، ويقوم الطبيب بتشخيص الحالة وتحديد السبب،[١] وتتضمّن بعض أسباب ألم الفك السفلي والأذن الآتي:

ضعف مفصل الفكي الصدغي

أين يقع هذا المفصل تحديدًا؟ المفصل الفكي الصدغي temporomandibular joint هو المفصل الذي يربط الفك السفلي بعظام الجمجمة، يمكن أن يتأثر ببعض الإصابات أو الالتهابات التي تسبب الضعف والضرر له مسبّبًا اضطرابات في العضلات والأعصاب المحيطة فيه، ومن الأسباب المؤدية إلى الإصابة بضعف المفصل الفكي الصدغي الآتي:[٢]

  • التوتر.
  • التهاب المفاصل.
  • مضغ العلكة.
  • صرير الأسنان أو الصكّ عليها بقوة.


تظهر جميع الأعراض بالقرب من المفصل الفكي الصدغي المتضرر، ممّا يسبّب الشعور بآلام في الفك والأذن، كما يرافقه عدَّة أعراض أخرى تدل على الإصابة به، ومن بينها الآتي:[٢]

  • الصداع.
  • إطباق المفصل.
  • تيبّس في عضلات الفك.
  • ألم عند النقر على الفك.
  • الشعور بألم في منطقة الصدغ.
  • صوت طقطقة مزعجة في الأذن.


المفصل الفكي الصدغي هو المفصل الذي يربط الفك السفلي بعظام الجمجمة، وتعرضه للإصابات والالتهابات يسبب آلام الفك السفلي والأذن.

ألم عضلة القصبة الترقوية الخشائية

هل يمكن أن تتشابه أعراض إصابة عضلة القصبة الترقوية الخشائية Sternocleidomastoid ببعض الأمراض الأخرى؟ وكيف يتم التمييز بين كل منهما؟ تمتد هذه العضلة السميكة من أسفل الأذن مباشرةً إلى عظمة الترقوة، ويمكن أن تتشابه أعراضها مع أعراض نزلة البرد أو التهابات الأذن الوسطى والداخلية ويتم التمييز بينهما من قِبل الطبيب وفقًا للأعراض الأخرى المرافقة للحالة أو بعد إجراء الفحص البدني، وتتضمن أعراض كل منهما:[١]

  • أعراض ألم عضلة القصبة الترقوية الخشائية: ألم في الفك والأذن، ألم الجيوب الأنفية والشعور بضغط على العين.
  • أعراض نزلة البرد: بالإضافة إلى الأعراض المرافقة لألم عضلة القصبة الترقوية الخشائية يرافق نزلة البرد سيلان الأنف أو الحمى.


عضلة القصبة الترقوية الخشائية تبدأ من أسفل الأذن وتنتهي عند عظمة الترقوة، ويسبب تعرضها للإصابات أو الالتهابات الألم في الفك السفلي والأذن.

إصابات الفك

هل يمكن أن تساهم الحوادث أو الإصابات بالشعور بآلام في الأذن؟ إنَّ تعرض الفك للشد أو الكسر أو التواء العضلات المحيطة فيه يسبّب آلامًا فكّية تمتد إلى الأذن، أو حتى التعرض للحوادث والسقوط الذي يتبعه آلام في الأذن والفك بعد فترة وجيزة من وقوعها تستدعي علاج طبي.[١]


تعرّض الفك للإصابات أو الحوادث المؤدية إلى الكسور هو إحدى الأسباب المؤدية لآلام الفك السفلي والأذن.

طحن الأسنان

ما هي المضاعفات التي يمكن أن تسببها مشكلة طحن الأسنان Teeth grinding؟ طحن الأسنان هي حالة طبية تنتج بسبب الضغط المستمر والشديد على الأسنان ممّا يسبّب كسر في الأسنان أو فقدانها أو ارتخائها، وينجم عن ذلك مشاكل جمالية وتغيرات في شكل الوجه كما تتأثر العضلات المحيطة بالأسنان،[٣] يسبّب طحن الأسنان أيضًا اضطرابات في المفصل الفكي الصدغي، وهذه الحالة تكون أكثر تطورًا في الليل دون الشعور بذلك وتسبّب تدمير المفصل الفكي الصدغي وتُجهَد عضلات تلك المنطقة، ويتم اكتشاف هذه المشكلة بعد ظهور الأعراض أو الآلام، ومنها الآتي:[٤]

  • الصداع.
  • اهتراء الأسنان.
  • حساسية الأسنان.
  • اضطرابات النوم.
  • آلام في الوجه أو الرقبة.


يسبّب طحن الأسنان تحطيم المفصل الفكي الصدغي وهي حالة ناتجة عن الشد بشكل مستمر على الأسنان.

التهابات الفم

هل يوجد علاقة بين ألم الأذن مع الفم؟ تسبّب أمراض الفم والأسنان التعرض لآلام الفك والأذن كإحدى الأعراض الناتجة عنها، كتورّم اللثة أو آلام داخل الأسنان أو حولها أو خُراج الأسنان tooth abscess،[١] حيث تسبّب العدوى البكتيرية ظهور خُراج الأسنان في أماكن مختلفة، ويقوم أطباء الأسنان بعلاجه عن طريق التخلص من العدوى والطرق الأخرى، يرافق هذه الحالة عدَّة أعراض تتضمن الآتي:[٥]

  • الحمى.
  • تورم الوجه أو الخد.
  • صعوبة التنفس أو البلع.
  • وجع الفك عند المضغ أو العض.
  • تورم وألم الغدد الليمفاوية تحت الفك أو في الرقبة.
  • وجع حادّ للأسنان ومستمر ويمتدّ لينتج عنه ألم في الفك السفلي والرقبة والأذن.


تسبب التهابات الأسنان المختلفة آلام أسفل الفك والأذن كإحدى الأعراض الدالّة على الإصابة بها.

التهابات الأذن

هل يمكن أن تتسبب أُذن السباح swimmer’s ear بآلام الفك السفلي والأذن؟ تسبب البكتيريا والفيروسات التهابًا بالأذن يزيد من آلامها ويمتد أحيانًا إلى الفك والجيوب والأسنان، وتزداد مضاعفاتها في حال تُركت دون علاج،[١] كما إنَّ التهابات الأذن التي تسبّب آلام في الفك والأذن متعددة الأنواع،[٦] يتضمن بعضها الآتي:

  • التهاب الأذن الوسطى: وهي عدوى شائعة لدى الأطفال أكثر من البالغين وتحدث بسبب بعض أنواع البكتيريا أو الفيروسات مسببًا ذلك آلام في الأذن وصعوبة عند النوم، كما يتم علاجها عادةً بالمضادات الحيوية أو تزول من تلقاء نفسها.[٦]
  • أذن السباح: وهي عدوى تصيب الأذن الخارجية،[٦] نتيجة التعرض للماء، الإصابة، أو نتيجة لتمزق بطانة الأذن وتسبب ألم في الفك والأذن في حال تُركت دون علاج.[٤]
  • التهاب الأذن الوسطى مع الانصباب otitis media with effusion: وهي حالة يحدث فيها تراكم السوائل في الأذن الوسطى دون أن يسبب ذلك التهابًا ودون أن يسبّب الحمى أو آلام الأذن أو تراكم القيح.[٦]
  • التهاب الخٌشَّاء Mastoiditis: وهي عدوى تصيب العظم الخُشَّائي القريب من الأذن مسببة تورم بالقرب من الأذن، أو مشاكل في السمع ،أو ارتفاع في درجات الحرارة.[١]


تزيد التهابات الأذن المختلفة من الإصابة بآلام الفك السفلي والأسنان، كما أنَّها تنتشر إلى مناطق أخرى في الجسم في حال تُركت دون علاج.

التهاب الجيوب الأنفية

ما هي الأعراض الأخرى التي تدل على الإصابة بالتهاب الجيوب الأنفية؟ قبل الحديث عن التهاب الجيوب الأنفية لا بدَّ من فهم طبيعة وتركيب هذه الجيوب، وهي التجاويف المملوءة بالهواء والموجودة خلف عظام الوجه العلوية تحديدًا بين العينين وخلف الأنف والجبهة والخدين، مبطنة من الداخل بخلايا سطحها مملوء بالأهداب التي تعمل على دفع المخاط المليء بالملوثات والجراثيم، يحدث التهاب الجيوب الأنفية عندما تتراكم كمية المخاط وتُسدّ إحدى هذه التجاويف أو أكثر مسببًا بذلك تراكم البكتيريا وتكاثرها وإصابة بطانة الجيوب الأنفية، يرافق ذلك عدَّة أعراض تتضمن الآتي:[٧]

  • الحمى.
  • الصداع.
  • آلام الوجه.
  • احتقان الأنف.
  • إفرازات أنفية سميكة وخضراء اللون.
  • ألم في الأذن والرقبة نتيجة التهاب الجيب الوتدي Sphenoid sinusitis أو الشعور بالصداع بالجزء العلوي من الرأس وخلف الجبهة.
  • ألم في الفك، الأسنان، تحت العينين والخدين نتيجة التهاب الجيب الأنفي الفكي Maxillary sinusitis.
  • ألم عند لمس جوانب الأنف، بين العينين، تورم الجفن، فقدان الرائحة نتيجة التهاب الجيب الغربالي Ethmoid sinusitis.
  • ألم في الجبهة يزداد عن الاستلقاء على الظهر نتيجة التهاب الجيب الأنفي الجبهي.


التهاب الجيوب الأنفية هو إحدى الأسباب المؤدية للإصابة بألم الفك نتيجة التهاب الجيب الأنفي الفكي والأذن نتيجة التهاب الجيب الأنفي الوتدي.

الشقيقة

هل يمكن أن يسبب انتفاخ العضلة الصدغية الإصابة بالشقيقة؟ يقول المعالج اليدوي وأخصائي تقويم العمود الفقري أندرو بانج Andrew Bang "يمكن أن تسبب العضلات التي تحرك الفك آلام في الرأس أو الشقيقة"، حيث يسبّب طحن الأسنان أو الضغط عليها أو مضغ العلكة في تقلص عضلات الفك الداعمة للمفصل الفكي الصدغي وبالتالي انتقال الألم إلى أماكن أخرى في الجمجمة، يرافق الشقيقة أعراض أخرى تدل على إصابة المفصل الفكي الصدغي والعضلات الداعمة له، منها الآتي:[٨]

  • ألم في الأسنان.
  • ألم في الأذن.
  • ألم في الكتف.


من الممكن أن يكون ألم الفك السفلي والأذن ناتجًا عن الصداع النصفي أو الشقيقة.

الفصال العظمي

ما علاقة الفٌصال العظمي بآلام الفك السفلي والأذن؟ يُعرف الفُصال العظمي Osteoarthritis أيضًا بالتهاب المفاصل التنكسي Degenerative joint disease، وهو إحدى أشكال التهاب المفاصل التي تنتج بسبب تنكّس الغضروف في مفصل واحد أو أكثر،[٩] يشيع هذا النوع من أنواعالتهاب المفاصل لدى المفصل الفكي الصدغي مسبّبًا آلام في الفك السفلي والأذن،[٤] ويرافقه أعراض عديدة تدل على الإصابة به، منها الآتي:[٩]

  • تورم المفاصل.
  • محدودية الحركة.
  • آلام وتيبس المفاصل.
  • فرقعة المفاصل joint creaking.


الفُصال العظمي إحدى أشكال التهاب المفاصل والتي يمكن أن تصيب بشكل شائع المفصل الفكي الصدغي; مسببًا آلام في الفك السفلي والأذن.

التهاب المفاصل الروماتويدي أو الصدفي

هل التهاب المفصل مسؤول عن التسبب في ألم الفك السفلي والأذن؟ يعدّ التهاب المفاصل الروماتويدي أو الصدفي Rheumatoid or psoriatic arthritis إحدى أشكال أمراض المناعة الذاتية التي تحدث نتيجة مهاجمة الجهاز المناعي للمفاصل السليمة، هذا الالتهاب يمكن أن يصيب جميع مفاصل الجسم ويسبب الألم في الفك السفلي أو الأذن إذا كان المفصل الملتهب هو المفصل الفكي الصدغي،[٤] يرافق التهاب المفاصل الروماتويدي عدَّة أعراض وعلامات منها الآتي:[١٠]

  • الحمى.
  • الإرهاق.
  • فقدان الوزن.
  • تيبس المفاصل خاصّة في الصباح.
  • يصيب المفاصل المتماثلة في كلا الجانبين كأن يُصيب إصبع السبابة في اليد اليمنى واليسرى.
  • يبدأ عادةً في المفاصل الصغرى مثل أصابع القدمين واليدين ويمتدّ إلى الرسغين، الركبتين، الكاحلين، والوركين.


أمَّا بالنسبة للعلامات والأعراض التي تصيب التهاب المفاصل الصدفي، فإنَّها تختلف قليلًا عن أعراض وعلامات التهاب المفاصل الروماتويدي ولكن كلاهما يسبّبان تيبّس وآلام المفاصل، وتتضمّن أعراض التهاب المفاصل الصدفي الآتي:[١٠]

  • تقشر الأظافر.
  • انتفاخ الأصابع.
  • يؤثر على أربطة الجسم.
  • آلام في القدم خاصة باطن القدم والكعب.
  • يؤثر على مفاصل إحدى جوانب الجسم، على العكس من التهاب المفاصل الروماتويدي.


التهاب المفاصل الروماتويدي والصدفي من أنواع أمراض المناعة الذاتية التي تسبب ألم في الفك السفلي والأذن.

متى يجب عليّ التوجّه إلى الطبيب؟

لأنَّ الأسباب التي تؤدي للإصابة بآلام الفك والأذن متعددة فإنَّ الطبيب هو الشخص الوحيد المخوّل لتشخيص الحالة وتحديد العلاج المناسب لها،[١١] ويتم التوجه إلى الطبيب في الحالات الآتية:

  • ألم يعيق القيام بالأنشطة اليومية.[٤]
  • عدم الاستفادة من العلاجات.[٤]
  • ألم يتعارض مع القدرة على النوم.[٤]
  • ألم يحدّ من القدرة على تناول الطعام والشراب.[٤]
  • ألم وحساسية في الأسنان واللثة.[٤]
  • الألم الشديد والمستمر لفترات طويلة الأمد.[١١]
  • بعض الأعراض المرافقة للألم مثل صعوبة التنفس أو ألم الصدر أو التعرق أو الدوخة، وظهور هذه الأعراض يشير إلى ضرورة تلقي عناية طبية فورية.[١١]


بعض الحالات التي تستدعي زيارة الطبيب عندما يتعارض الألم مع الأنشطة اليومية والنوم وتناول الطعام والشراب ويسبب بعض الأعراض التي تم ذكرها أعلاه.

كيف يشخّص الطبيب سبب ألم الفك السفلي والأذن؟

يوجد العديد من الطرق لتشخيص الحالة وتحديد السبب بدقة أكبر من قبَل الطبيب، حيث تتضمن طرق تشخيص ألم الفك السفلي والأذن ما يأتي:[١٢]

  • الفحص البدني: يتم عن طريق التحقق من نطاق حركة الفك أو تحديد مناطق الألم في الفك من خلال الضغط على عدَّة أماكن في الوجه أو سماع صوت الفك عند إغلاق وفتح الفم.[١٢]
  • التصوير بالأشعة السينية: لفحص الأسنان أو الفك، ويتم اللجوء إلى هذا الاختبار عندما يشكّ الطبيب بوجود مشكلة في الأسنان،[١٢] أو لتشخيص الفصال العظمي،[٩] أو ألم عضلة القصبة الترقوية الخشائية.[١٣]
  • التصوير بالأشعة المقطعية: لتصوير العظام المكوّنة للمفصل،[١٢] أو لتشخيص الشقيقة،[١٤] أو لالتهابات الأذن.[١٥]
  • التصوير بأشعة الرنين المغناطيسي: لتحديد مشاكل غضروف المفصل بصورة أوضح والأنسجة الرخوة حوله،[١٢] أو لتشخيص الشقيقة.[١٤]
  • التنظير: لتشخيص اضطرابات المفصل الفكي الصدغي، أو الفصال العظمي.[٩]
  • أشعة بانوراما: لتشخيص أوجاع ومشاكل الأسنان.[١٦]
  • عامل أو نسبة الروماتويد: إحدى أهم طرق التشخيص المستخدمة للتفريق بين التهاب المفاصل الروماتويدي والصدفي.[١٠]
  • تحاليل وفحوصات الدم: لتشخيص الشقيقة.[١٤]


  • منظار الأذن: لتشخيص التهابات الأذن.[١٥]
  • اختبار الحساسية أو التنظير الأنفي أو التصوير بالأشعة أو عينات من الأنف والجيوب الأنفية: لتشخيص الجيوب الأنفية.[١٧]


يلجأ الطبيب إلى العديد من الطرق لتشخيص الحالة المرضية المسبّبة لآلام الفك السفلي والأذن، وكل طريقة يتم استخدامها لتحديد مشكلة معينة.

كيف أخفف من ألم الفك السفلي والأذن؟

يمكن لآلام أسفل الفك والأذن أن تستجيب للعلاجات المنزلية بشكل جيد، حيث تعمل هذه العلاجات في التخفيف من الألم وتوفير الراحة، ومن العلاجات المنزلية والاستراتيجيات التي يمكن تطبيقها للحدّ من هذه الآلام:[١٨]

  • تجنب مضغ العلكة.
  • تناول الأطعمة اللّينة.
  • التقليل من التوتر وزيادة القدرة على الاسترخاء.
  • استخدام كمادات باردة أو ثلجية على المفصل.
  • استخدام بعض مسكنات الألم مثل النابروكسين، الإيبوبروفين، الأسيتامينوفين، والأسبرين.
  • تمارين الإطالة والتدليك الخفيفة لعضلات الفك والرقبة، يمكن الاستعانة بالطبيب أو المعالج الطبيعي لتحديد التمارين المناسبة.
  • استخدام بعض الزيوت ذات التأثير المهدئ; نظرًا إلى أنَّها تخفّف من حدَّة الألم والانزعاج بشكل مؤقت، مثل زيت اللافندر، البابونج، الميرمية بالإضافة إلى المردقوش.


تُسهم بعض العلاجات المنزلية والاستراتيجيات في التخفيف المؤقت لألم الفك السفلي والأذن.

المراجع[+]

  1. ^ أ ب ت ث ج ح "What is causing my ear and jaw pain?", medicalnewstoday, 2020-11-26. Edited.
  2. ^ أ ب "14 Best Temporomandibular Joint Syndrome (TMJ) Treatments", medicinenet, 2020-11-26. Edited.
  3. "Teeth Grinding (Bruxism)", clevelandclinic, 2020-11-26. Edited.
  4. ^ أ ب ت ث ج ح خ د ذ "8 Causes of Ear and Jaw Pain", healthline, 2020-11-26. Edited.
  5. "Tooth abscess", mayoclinic, 2020-11-26. Edited.
  6. ^ أ ب ت ث "Ear Infection", cdc, 2020-11-26. Edited.
  7. "Acute Sinusitis", health.harvard, 2020-11-26. Edited.
  8. "Your Jaw May Be to Blame for Your Migraine Headaches", clevelandclinic, 2020-11-27. Edited.
  9. ^ أ ب ت ث "Osteoarthritis (OA or Degenerative Arthritis)", medicinenet, 2020-11-26. Edited.
  10. ^ أ ب ت "RA vs. Psoriatic Arthritis: What's the Difference?", webmd, 2020-11-26. Edited.
  11. ^ أ ب ت "An Overview of Jaw Pain", verywellhealth, 2020-11-26. Edited.
  12. ^ أ ب ت ث ج "TMJ disorders", mayoclinic, 2020-11-26. Edited.
  13. "What to know about sternocleidomastoid pain", medicalnewstoday, 2020-12-01. Edited.
  14. ^ أ ب ت "What Is Migraine?", webmd, 2020-12-01.
  15. ^ أ ب "Ear Infections", healthline, 2020-12-01. Edited.
  16. "An Overview of Toothaches", webmd, 2020-12-01. Edited.
  17. "Acute sinusitis", mayoclinic, 2020-12-01. Edited.
  18. "14 Best Temporomandibular Joint Syndrome (TMJ) Treatments", medicinenet, 2020-11-26. Edited.

551 مشاهدة