أسباب ظهور بقع حمراء على الجلد

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٣٩ ، ١٠ أكتوبر ٢٠١٩
أسباب ظهور بقع حمراء على الجلد

ظهور بقع حمراء على الجلد

يعدّ ظهور البقع الحمراء على الجلد شكوى طبية شائعة جدًا، فقد تنتج هذه الحالة عن التهاب الجلد أو قد تكون عرضًا من أعراض الأمراض الأخرى، أو قد تكون طفحًا جلديًا أو رد فعل تحسسي تجاه بعض مسببات الحساسية والمهيجات، وتُعرف هذه البقع الحمراء باسم الحطاطات، وتكون مرتفعة قليلًا عن سطح الجلد في بعض الحالات، وقد تنتج في بعض الأحيان عن مشاكل واضطرابات في الأوعية الدموية، فإذا حدث نزيف فيها فقد تظهر بقع حمراء على سطح الجلد، وقد تكون مترافقة مع أعراض وعلامات أخرى كالحكّة والورّم، وستتم مناقشة أسباب ظهور بقع حمراء على الجلد في هذا المقال.[١]

أسباب ظهور بقع حمراء على الجلد

تتعدّد أسباب ظهور بقع حمراء على الجلد وتتفاوت من شخص لآخر، لذلك يصعب في كثير من الأحيان تحديد السبب الرئيس وراء هذه الحالة الجلدية، إذ يمكن أن تكون أسباب ظهور بقع حمراء على الجلد ناتجة عن عدوى ما مثلًا، ولتحديد السبب بشكل دقيق يجب زيارة الطبيب وشرح جميع الأعراض المرافقة لهذه البقع له، وفيما يأتي بعض أسباب ظهور بقع حمراء على الجلد:[٢]

  • النخالة الوردية: وتظهر في حالة النخالة الوردية بقع حمراء على شكل شجرة الصنوبر على الظهر أو البطن، وتبدأ هذه الحالة برقة أولية كبيرة وذات حواف متقشرة، ثم تنتشر البقع الحمراء الأصغر على كافة المنطقة المصابة.
  • الطفح الجلدي الحراري: ويتشكّل عند انسداد المسام الموجودة في الجلد أثناء التعرّق، كما يمكن أن يظهر أثناء ممارسة الرياضة أو عندما يكون الطقس حارًا أو رطبًا، وعادةً ما يظهر بين ثنيات الجلد كمنطقة الإبطين، أو تحت رقبة الرضيع، وغالبًا ما يزول هذا الطفح من تلقاء نفسه.
  • التهاب الجلد التماسي: وهو طفح جلدي على شكل بقع حمراء يحدث عندما تلامس البشرة مواد أخرى كالمنظفات والمستحضرات التجميلية والأساور وغيرها، وهو ردّ فعل تحسسي يقوم به الجهاز المناعي، ويكون مترافقًا مع أعراض أخرى كالحكّة والتورّم.
  • الحزام الناري: أو القوباء المنطقية وهي طفح جلدي مؤلم، تظهر فيها بثور حمراء على جانب واحد من الوجه أو الجسم، وتنجم هذه الحالة عن فيروس الحماق النطاقي، وهو نفس الفيروس الذي يسبب جدري الماء، ويحتاج هذا المرض إلى رعاية طبية خاصّة.
  • السعفة: وهي طفح جلدي أحمر ويظهر على شكل حطاطا مرتفعة عن سطح الجلد، ويكون ناتجًا عن عدوي فطرية ويمكن أن يظهر في أي مكان على الجسم، ويتميّز بالحكّة الشديدة، ويتم علاجه بالمضادات الفطرية التي تقتل الفطري المسبب للمرض.
  • التهاب الجلد التأتّبي: وهو نوع شائع من الإكزيما، غالبًا ما يبدأ عند الأطفال ويمكن أن يختفي مع تقدّم عمر الطفل، ثم يعود بالظهر بعد سن البلوغ، ويتم علاجه بإبقاء البشرة رطبة باستخدام المرطبات، وقد يصف الطبيب بعض الكريمات الموضعية التي قد تخفف من أعراضه.
  • الحزاز المسطح: وهي حالة مجهولة السبب تشكّل بثور حمراء مرتفعة في مناطق مختلفة من الجسم، وتشمل المناطق الأكثر شيوعًا التي قد تظهر فيها الرسغين والظهر والكاحلين، ولا يمكن علاج هذه الحالة إنّما يصف الطبيب بعض الكريمات والأدوية لتخفيف الأعراض فقط.
  • الصدفية: ومن أسباب ظهور بقع حمراء على الجلد الصدفية، وهي مرض من أمراض المناعة الذاتية والذي يظهر على شكل طفح جلدي متقرّن ومتقشّر وينتج عن تراكم خلايا الجل فوق بعضها، ويوجد عدّة أنوع مختلفة للصدفية.

التدابير المنزلية للطفح الجلدي

بعد معرفة أسباب ظهور بقع حمراء على الجلد من المهم معرفة التدابير المنزلية اللّازمة عند حدوث هذه البقع، أو عند نشوء طفح جلدي ما، فمن الضروري معرفة الإجراءات التي تخفف وتزيل أعراض الطفح الجلدي قدر الإمكان، ومنا التدابير الآتية:[٣]

  • استخدام الصابون المعتدل غير المعطّر.
  • تجنب غسل المنطقة المصابة بالماء الساخن.
  • عدم تغطية المناطق المصابة.
  • تجنّب فرك الطفح الجلدي حتى يجف.
  • إذا كان الطفح جافًا كما في الإكزيما، يجب استخدام مرطبات غير معطرة.
  • عدم استخدام مستحضرات التجميل على المنطقة المصابة.
  • يجب تجنّب الخدش لتقليل خطر العدوى.
  • استخدام كريمات الكورتيزون التي يمكن صرفها دون وصفة طبية لتخفيف الحكّة.

الأعراض التي تستدعي زيارة الطبيب

هناك أعراض خاصّة عند حدوثها لا بدّ من زيارة المريض، فبصرف النظر عن أسباب ظهور بقع حمراء على الجلد إذا كان الشخص يعاني من مضاعفات وأعراض خطيرة فمن المهم الحصول على الرعاية الطبية اللّازمة، ومن الأعراض المتعلّقة بالطفح الجلدي والتي تستدعي زيارة الطبيب ما يأتي:[٣]

  • التهاب الحلق.
  • ألم في المفاصل.
  • إذا تعرّض الشخص حديثًا للدغة حشرة.
  • ظهور شرائط حمراء بالقرب من الطفح الجلدي.
  • الشعور وبالطراوة بالقرب من الطفح الجلدي.
  • تجمّع للقيح في المنطقة المصابة.

وهناك عدد من الأعراض والعلامات التي إذا ظهر على الشخص الذي يعاني من ظهور بقع حمراء جلده، فلابدّ من نقله إلى غرفة الإسعاف، وهي:

  • تغيّر لون الجلد بشكل سريع.
  • صعوبة في التنفس.
  • الألم الشديد.
  • ارتفاع في درجة الحرارة.
  • الارتباك الذهني.
  • الدوخة.
  • تورّم الوجه أو الأطراف.
  • التقيّؤ المتكرر أو الإسهال.

علاج البقع الحمراء على الجلد

من المهم التعرّف على أسباب ظهور بقع حمراء على الجلد لتحديد العلاج المناسب، وفي الواقع وفي أغلب الحالات التي تمّ ذكرها سابقًا يكون العلاج في تجنّب العامل المسبب أو في تخفيف وتلطيف الأعراض، ففي حالة التهاب الجلد التأتّبي، على سبيل المثال، والذي قد يكون سببًا من أسباب ظهور بقع حمراء على الجلد، فلا يوجد علاج معروف للمرض، إنّما يكون العلاج في تخفيف الأعراض وتهدئة الجلد ومحاولة تجنّب خدش البشرة الذي قد يؤدّي إلى انتقال عدوى ما للجلد، كما وتختلف خيارات العلاج من العناية بالبشرة دون وصفة طبية والأدوية الموصوفة وتغيير نمط الحياة، وإنّ أفضل تدبير وقائي لالتهاب الجلد التأتّبي هو ترطيب الجلد، الأمر الذي يشكّل حاجزًا ضدّ المواد المثيرة للحساسية والمهيجات، ويعدّ الاستحمام والترطيب كل يوم من أبسط الطرق لترطيب البشرة.[٤]

المراجع[+]

  1. "Red Spots on the Skin: Symptoms & Signs", www.medicinenet.com, Retrieved 10-10-2019. Edited.
  2. "10 Common Causes of Red Spots on the Skin", www.healthline.com, Retrieved 10-10-2019. Edited.
  3. ^ أ ب "What is causing my rash?", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 10-10-2019. Edited.
  4. "What Is Atopic Dermatitis?", www.healthline.com, Retrieved 10-10-2019. Edited.