أسباب آلام الرقبة

بواسطة: - آخر تحديث: ٢١:٥٩ ، ٧ ديسمبر ٢٠١٩
أسباب آلام الرقبة

آلام الرقبة

تعدّ مشكلة ألم الرقبة حالة طبيّة شائعة نوعًا ما، وقد يكون شعورًا بعدم الرّاحة في أي من الهياكل الموجودة في الرقبة، والتي تتضمّن العضلات والأعصاب وعظام الفقرات والمفاصل وكذلك الأقراص الموجودة بين الفقرات، وبالتالي فأي أذيّة تحدث في تلك الهياكل ستؤدّي إلى ألم الرقبة، وعندها سيكون تحريكها أمرًا صعبًا ومؤلمًا، وتختلف شدّة الألم من شخص لآخر وتبعًا إلى السبب الذي أدّى لذلك، وإذا كان هناك ضغط على أعصاب الرقبة، فسيكون الألم مترافقًا مع الشعور بالتنميل أو الوخز أو الضعف في الذراعين أو اليدين، وسيتحدّث هذا المقال عن أسباب آلام الرقبة.[١]

أسباب آلام الرقبة

تختلف أسباب آلام الرقبة وتتنوّع اعتمادًا على الجزء الداخلي المتضرّر، فقد يكون السبب عضليًا أو عصبيًا أو عظميًا، إذ يمكن أن يحدث ألم الرقبة أو تصلّبها نتيجةً لأحد الأسباب الآتية:[٢]

  • توتّر العضلات وتشنّجها: ويعود ذلك في أغلب الحالات إلى الأنشطة والسلوكيّات التي يقوم بها الشخص، كالآتي:
    • البقاء في وضعيّة جسم سيّئة كالعمل في مكتب لفترة طويلة دون تغيير الوضعيّة.
    • النوم مع وضعية الرقبة السيّئة.
    • رجيج الرقبة أثناء ممارسة التمارين الرياضيّة.
  • الإصابة: تعدّ الرقبة على وجه الخصوص معرّضة كثيرًا للإصابة، كحالات السقوط وحوادث السيارات والرياضة، حيث يتم إجبار عضلات وأربطة الرقبة على التحرّك خارج نطاقها الطبيعي، وفي حالة كسر عظام الرقبة أو فقراتها، يمكن أن يتضرّر الحبل الشوكي أيضًا، ويشار إلى إصابة الرقبة الناتجة عن الهزّ المفاجئ في الرأس بالويبلاش.
  • النوبة القلبيّة: قد تكون أسباب آلام الرقبة ناتجة عن الإصابة بالنوبة القلبيّة، ولكنّها غالبًا ما تظهر مع أعراض أخرى، مثل ضيق في التنفس وتعرّق وغثيان وغيرها من أعراض النوبة القلبيّة.
  • التهاب السحايا: وهو التهاب في الأنسجة الرقيقة المحيطة بالدّماغ والنخاع الشوكي، وغالبًا ما يترافق ألم الرقبة مع الحمّى والصداع، ويحتاج إلى رعاية طبيّة فوريّة.
  • أسباب أخرى: تتضمّن أسباب آلام الرقبة الأخرى ما يأتي:
    • التهاب المفاصل الروماتوئيدي الذي يسبب ألم وتورّم المفاصل.
    • هشاشة العظام والذي يُضعف العظام بشكل عام ويمكن أن يؤدّي إلى كسور صغيرة.
    • الألم العضلي الّليفي أو فيبروميالجيا وهي حالة تسبب آلام في العضلات في جميع أنحاء الجسم، وخاصّة في منطقة الرقبة والكتفين.
    • يمكن أن ينتج مع التقدّم في العمر تدهور في أقراص العنق، فتنتج حالة تُسمى الفقار، أو التهاب المفاصل في الرقبة.
    • عند بروز القرص بين الفقرات من مكانه، فقد تحدث حالة تُسمى انفتاق القرص العنقي وتسبب ألمًا شديدًا في الرقبة.
    • الإصابة بتضيّق العمود الفقري والذي يسبب ضغطًا على النخاع الشوكي أو جذور الأعصاب عند خروجها من الفقرات مسببًا ألمًا في الرقبة.
    • وفي حالات نادرة يمكن أن تصاب الرقبة بالتشوهات الخلقيّة أو عدوى ما أو حدوث الخرّاجات أو الأورام أو سرطان العمود الفقري.

أعراض تستدعي زيارة الطبيب

معظم حالات آلام الرقبة تتحسّن بشكل تدريجيّ باستخدام الأساليب والعلاجات المنزليّة، ولكن إذا لم يكن كذلك، فيجب على الشخص مراجعة الطبيب، وخاصّةً إذا كانت آلام الرقبة الشديدة ناتجة عن إصابة ما، مثل حادث سيارة أو سقوط على الرقبة أو الرأس، أو إذا كان الألم:[٣]

  • شديد للغاية.
  • مستمر لعدة أيام دون راحة.
  • إذا انتشر إلى أسفل الذراعين أو الساقين.
  • إذا كان مترافقًا مع صداع أو خدر أو ضعف أو وخز.

المراجع[+]

  1. "Neck pain", www.medlineplus.gov, Retrieved 07-12-2019. Edited.
  2. "Neck Pain: Possible Causes and How to Treat It", www.healthline.com, Retrieved 07-12-2019. Edited.
  3. "Neck pain", www.mayoclinic.org, Retrieved 07-12-2019. Edited.