أسباب وجع الرقبة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٠١ ، ٢٣ ديسمبر ٢٠١٩
أسباب وجع الرقبة

وجع الرقبة

تتكون الرقبة من مجموعة من الفقرات التي تمتد من قاع الجمجمة، وتعمل الأقراص الموجودة بين هذه الفقرات العظمية على امتصاص الضربات التي قد تحدث للرقبة، حيث تقوم كل من العظام والأربطة والعضلات في الرقبة بدعم الرأس وإتاحة الحركة له وأي تشوهات أو التهابات فيها قد تكون من أسباب وجع الرقبة، ويعد وجع الرقبة من الحالات الطبية المشهورة التي تصيب العديد من الناس من فترة إلى أخرى، ولحسن الحظ في معظم الأوقات والحالات وجع الرقبة لا يكون حالة مرضية حرجة وخطيرة وغالبًا ما يذهب بعد بضعة أيام، ولكن لا يجب التقليل من أهمية وجع الرقبة ويجدر بالذكر أن هناك حالات يكون فيها وجع الرقبة من المؤشرات على وجود مرض خطير يستدعي التدخل الطبي[١].

أسباب وجع الرقبة

تتنوع أسباب وجع الرقبة حيث تعد الرقبة من الأجزاء المرنة في جسم الإنسان وتحمل عليها وزن الرأس، ولذلك فإن الرقبة عرضة للكثير من الإصابات والحالات التي تسبب وجع في الرقبة أو تقلل من مدى فعالية حركة الرقبة، وتتلخص أسباب وجع الرقبة في ما يأتي[٢]:

  • الشد العضلي: حيث يؤدي استخدام الرقبة بشكل كبير إلى الشعور بألم فيها، مثل الجلوس لمدة طويلة لعدة ساعات على جهاز الكمبيوتر أو الأجهزة الذكية المختلفة، حيث يؤدي ذلك إلى شد عضلي في عضلات الرقبة، حتى بعض الأشياء الصغيرة مثل قراءة الكتب والشد على الأسنان من الممكن أن تؤدي إلى شد عضلات الرقبة وبالتالي الشعور بألم فيها.
  • مشاكل في مفاصل الرقبة: حيث إن مفاصل الرقبة مثل أي مفاصل أخرى في الجسم تتأثر وتبلى مع التقدم في العمر.
  • ضغط الأعصاب: حيث إن في حالة إصابة الشخص بديسك الرقبة من الممكن أن يؤدي ذلك إلى الضغط على الحبل الشوكي.
  • التعرض لإصابة: حيث إن حوادث السير من الخلف تؤدي إلى آلام في الرقبة، وذلك لأن الرأس في مثل هذه الحوادث يهتز للخلف ثم للأمام مما يلحق الضرر بالأنسجة الموجودة في الرقبة.
  • الإصابة ببعض الأمراض: مثل مرض التهاب المفاصل الرثوي والتهاب السحايا وبعض أنواع السرطان.

علاج وجع الرقبة

يعتمد علاج وجع الرقبة على أسباب وجع الرقبة حيث يجب معالجة السبب المؤدي إلى وجع الرقبة في كل حالة من الحالات بشكل منفصل، وتتنوع العلاجات في هذه الحالة المرضية لكن يجب العلم بأن ألم الرقبة يتحسن بطريقة بطيئة، حيث من الممكن أن يأخذ ألم الرقبة عدة أسابيع حتى يذهب، وتتلخص العلاجات فيما يأتي[٣]:

  • الدفء: حيث إن تدفئة الرقبة من الممكن أن تعالج وجع الرقبة الناتج عن شد عضلات الرقبة، فقد يساعد كل من الاستحمام بماء دافىء والكمادات الساخنة على الرقبة في التخفيف من الألم.
  • الراحة: تعد من النقاط المهمة في علاج وجع الرقبة حيث يقوم الطبيب في بعض الأحيان بوصف طوق الرقبة لضمان أكبر راحة لها.
  • التدخل الجراحي: نسبة قليلة جدًا من المصابين بوجع الرقبة يحتاجون إلى التدخل الجراحي، حيث إنه في بعض الحالات مثل الإصابة بديسك الرقبة يكون من الضروري إجراء عملية للمريض وذلك لتقليل الضغط الواقع على الحبل الشوكي والأعصاب.

المراجع[+]

  1. "Neck Pain: Possible Causes and How to Treat It", www.healthline.com, Retrieved 20-12-2019. Edited.
  2. "Neck pain", www.mayoclinic.org, Retrieved 20-12-2019. Edited.
  3. "Neck pain", www.health24.com, Retrieved 20-12-2019. Edited.