من هم أحفاد الرسول

بواسطة: - آخر تحديث: ١٧:٢٧ ، ٢٣ ديسمبر ٢٠١٩
من هم أحفاد الرسول

آل البيت

اختلف العلماء في مفهوم آل البيت، وأجمع جمهور أهل العلم على أنّ آل بيت رسول الله -صلى الله عليه وسلم- هم بنو هاشم، وبنو عبد المطلب، ومواليهم، وأمهات المؤمنين،[١] حيث قال النبي صلى الله عليه وسلم: "إِنَّمَا بَنُو الْمُطَّلِبِ وَبَنُو هَاشِمٍ شَيْءٌ وَاحِدٌ"[٢] وآل البيت صفوة خلق الله، وتجب محبتهم لإيمانهم بالله تعالى، ولقربهم من رسول الله صلى الله عليه وسلم، ومما يبين فضائلهم أنه ما من مسلم يصلي صلاة إلّا ويصلي عليهم مع النبي صلى الله عليه وسلم في التشهد،[١] وسيتحدث المقال بالتفصيل عن أحفاد الرسول صلّى الله عليه وسلّم.

أولاد النبي عليه السلام

كل أولاد النبي -صلى الله عليه وسلم- من خديجة ما عدا إبراهيم فإنّه من مارية القبطية المصرية، التي أهداها المقوقس صاحب إسكندرية،[٣] وعن ابن عباس رضي الله عنهما أنّه قال: "ولِدَ للنَّبيِّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم القاسمُ وهو أكبرُ ولدِه ثمَّ زينبُ ثمَّ عبدُ اللهِ وكان يُقال له الطَّيِّبُ ويُقال له الطَّاهرُ وُلِدَ بعدَ النُّبوَّةِ ومات صغيرًا ثمَّ أمُّ كلثومٍ ثمَّ فاطمةُ ثمَّ رُقَيَّةُ هكذا الأوَّلَ فالأوَّلَ مات القاسمُ بمكَّةَ ثمَّ عبدُ اللهِ[٤] وكل الذكور ماتوا وهم صغار، وفيما يأتي بيان أحفاد الرسول صلى الله عليه وسلم.

أحفاد الرسول محمد

ومن الجدير بالذّكر أنّ أحفاد الرسول كان عددهم ثمانية، أكبرهم أمامة بنت زينب، وأصغرهم أم كلثوم بنت فاطمة الزهراء، فقد أنجبت زينب زوجة أبو العاص أمامة وعلي ولكن علي مات بعد أمه في حياة أبيه، وأنجبت رقية ابنها عبد الله ولم يعش طويلًا، وأما أم كلثوم فلم تنجب، وقد أنجبت فاطمة الزهراء الحسن والحسين ومحسنًا الذي مات رضيعًا، وزينب، وأم كلثوم، وفيما يأتي بيان أحفاد النبي صلى الله عليه وسلم:[٥]

  • أمامة بنت أبو العاص بن الربيع: حيث إن أمها زينب بنت النبي صلى الله عليه وسلم، ووالدها أبو العاص بن الربيع ابن خالتها وقد كانت صغيرة يوم ماتت أمها، وقد روى أبو قتادة حيث قال: "خرَج رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم إلى الصلاةِ وهو حامِلٌ أُمامَةَ بنتَ زينبَ على عُنُقِه -أو عاتقِه- فإذا ركعَ وضعَها ، وإذا رفعَ رأسه من السجودِ حمَلها."[٦]
  • الحسنُ بنُ عليِّ: بن أبي طالب بن عبد المطلب بن هاشم بن عبد مناف، سيِّدُ شباب أهل الجنة، حيث روى أحمدُ عن عليٍّ رضي الله عنه، أنّه قال: "لَمَّا وُلِد الحسن سمَّيتُه حَرْبًا، فجاء رسولُ الله صلى الله عليه وسلم، فقال: أروني ابني، ما سمَّيتموه؟ قال: قلتُ: حَرْبًا، قال: بل هو حسن".[٧][٨]
  • الحسين بن علي: وهو أبو عبد الله، الحسين بن علي بن أبي طالب بن عبد المطلب بن هاشم بن عبد مناف، القرشي الهاشمي رضي الله عنه، وأبوه هو علي بن أبي طالب رضي الله عنه وأمه هي فاطمة رضي الله عنها، كان يشبه النبي عليه السلام كثيرًا، وكان رجلاً كثير الصوم والصلاة، وسائر العبادات.[٩]
  • زينب بنت علي رضي الله عنها: أمها فاطمة بنت الرسول عليه السلام، كانت عاقلة لبيبة جزلة، زوجها علي -رضى الله عنه- من ابن أخيه عبد الله بن جعفر رضي الله عنهما.[١٠]
  • أم كلثوم بنت علي رضي الله عنها: أمها فاطمة الزهراء تزوج منها عمر بن الخطاب في أيام ولايته وأكرمها إكراما زائدًا، حيث أصدقها أربعين ألف درهم لأجل نسبها من رسول الله، فولدت له زيدًا ورقية.[١٠]

المراجع[+]

  1. ^ أ ب "آل البيت"، www.saaid.net، اطّلع عليه بتاريخ 15-12-2019. بتصرّف.
  2. رواه البخاري، في صحيح البخاري، عن جبير بن مطعم، الصفحة أو الرقم: 3140،صحيح
  3. "خديجة بنت خويلد أم المؤمنين"، www.saaid.net، اطّلع عليه بتاريخ 15-12-2019. بتصرّف.
  4. رواه الهيثمي، في مجمع الزوائد، عن الزبير بن بكار، الصفحة أو الرقم: 9/220،رجاله ثقات
  5. "أولاد وبنات النبي صلى الله عليه وسلم"، www.alukah.net، اطّلع عليه بتاريخ 15-12-2019. بتصرف.
  6. رواه ابن حبان، في صحيح ابن حبان، عن أبي قتادة، الصفحة أو الرقم: 2340، أخرجه في صحيحه.
  7. "الحسن بن علي بن أبي طالب"، www.alukah.net، اطّلع عليه بتاريخ 15-12-2019. بتصرّف.
  8. رواه أحمد شاكر، في مسند أحمد، عن علي بن أبي طالب، الصفحة أو الرقم: 2/115، إسناده صحيح
  9. "الحسين بن علي رضي الله عنه"، www.alukah.net، اطّلع عليه بتاريخ 15-12-2019. بتصرّف.
  10. ^ أ ب "زينب بنت علي بن أبي طالب"، www.islamweb.net، اطّلع عليه بتاريخ 15-12-2019. بتصرّف.