معنى مثل: الطيور على أشكالها تقع

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٣٦ ، ١٨ أغسطس ٢٠٢٠
معنى مثل: الطيور على أشكالها تقع

معنى مثل: الطيور على أشكالها تقع

إنّ التراث العربيُّ العريق يزخرُ بالحكمة، وحينَ تسري الحكمة في عروقِ اللغة تنمو وتثمرُ العديدُ من التعبيراتِ المُختلفة بأشكالِها لتُقدّم عُصارةَ تجاربٍ طويلةٍ بأكثرِ الجملِ إيجازًا وأقرَبِها إلى البلاغةِ، وقد كانت الأمثالُ العربيةُ إحدى هذه الأشكالِ، فكانَ العرَبُ يوجِزونَ قِصّةً في جملةٍ من عدةِ كلماتٍ لتدلَّ عليها وتُشيرَ إلى هدَفِ القِصةِ ذاتها، ولعلَّ براعتهم في هذا المجالِ سبيلٌ واضحٌ إلى الوقوفِ على اتّقادِ ذكائهم وشدّة فصاحتهم في آنٍ واحد، وسيقفُ هذا المقالُ عندَ مثَلٍ من أمثالِ العربِ التي اشتُهِروا بها واستُعمِلَتْ حتّى زماننا هذا، وهو المَعنى الذي يُتَداوَلُ فيهِ المثَلُ: الطيور على أشكالها تقع.

يميلُ كلُّ جِنسٍ من المخلوقاتِ إلى شَبيهِهِ في أي مِحوَرٍ من محاورِ التشابُه، فالإنسانُ يَميلُ إلى الإنسانِ الذي يُشاركُهُ ضِمنَ اتِّحادِ احتياجاتِهما، أو أهدافهما، أو طريقَتِما في التفكير والتّصوّر. وكذلك الحيوانات والطّيور، يميلُ كلٌّ منها إلى العيشِ مع أشباهها في النوعِ والمَنشَأ، فيُغرّدُ أحدُها إلى نَظيرِهِ ليَأنَسَ بهِ وبِمثلِه في رحلةِ الحياة. وقد ورَدَ هذا المثل على لسانِ العربِ بقولِهم: "الطيور على أُلَّافِها تقَعُ"، والإلفُ مَحبَّة، والآلِفُ ما يستأنِسُ بهِ الآخَرُ ويَعتادُ عليهِ ويُعاشِرُهُ.[١]


ويُطلَقُ المَثَل الطيور على أشكالها تقع للتعبيرِ عن التّوافُقِ، فما يَجمَعُ بينَ اثنينِ ليَتَرافقا مع بعضِهِما هو القانونُ الذي يجعَلُ الطيور أيضاً تنقادُ إلى مثيلاتِها وأسرابها، وهو التقارُب والتلاقي، فالغُراب مع الغُراب، والحَمامُ مع الحَمام، فلا يطيرُ الطيرُ إلا مع بني جنسه. وقد عبَّرَ العربُ بهذا المَثلِ عن ضرورةِ اتّخاذِ الحيطةِ والحذرِ في اختيارِ الصَّديق، لشدَّةِ تأثيرِهِ، فصديقُ الخيرِ يأتي بالخيرِ وصَديقُ السُّوءِ يأتي بالسُّوء،[٢] وفي هذا المعنى قيلَ الحديثُ الشريفُ: "المرءُ على دينِ خليلِه، فليَنظر أحدُكم من يخالِل"،[٣] فكانَ الحديثُ تنبيهاً لِئلَّا يقَعَ الإنسانُ فريسةَ الصُّحبةِ الفاسدة، لأنَّ الطيور على أشكالها تقع![٤]

المراجع[+]

  1. "تعريف و معنى ألف في معجم المعاني الجامع - معجم عربي عربي"، www.almaany.com، اطّلع عليه بتاريخ 2020-07-30. بتصرّف.
  2. "تحميل كتاب أشهر الأمثال العربية - وراء كل مثل قصة وحكاية "، www.noor-book.com، اطّلع عليه بتاريخ 2020-07-30. بتصرّف.
  3. رواه ابن حجر العسقلاني، في الأمالي المطلقة، عن أبي هريرة، الصفحة أو الرقم:151، حسن.
  4. "الطيور على أشكالها تقع"، www.alukah.net، اطّلع عليه بتاريخ 2020-08-05. بتصرّف.