معلومات عن صندوق النقد الدولي

بواسطة: - آخر تحديث: ١٧:٣٥ ، ٢٤ فبراير ٢٠٢١
معلومات عن صندوق النقد الدولي


ما هو صندوق النقد الدولي؟

ما هو الهدف الأساس من إنشاء صندوق النقد الدولي؟

صندوق النقد الدولي (International Monetary Fund) هو منظمة دولية تعزز عملية النمو الاقتصادي والاستقرار المالي على مستوى العالم، كما ويشجع التجارة الدولية، ويحد من الفقر في مختلف الدول، تعد حصص الدول الأعضاء من المحددات الرئيسية لقوة التصويت ضمن قرارات الصندوق، لكل دولة حق تمثيل في المجلس التنفيذي للصندوق، بما يتناسب وأهميتها المالية[١]، يتألف من 190 دولة في الوقت الراهن، الهدف الأساسي من إنشائه هو ضمان استقرار النظام النقدي الدولي، وقد تم تحديث ولاية الصندوق عام 2012 م، لكي تشمل جميع قضايا الاقتصاد والقطاع المالي المؤثرة على الاستقرار العالمي.[٢]


أما دور صندوق النقد الدولي في الاقتصاد (IMF)، فهو يعمل على تعزيز التعاون النقدي العالمي، وتأمين الاستقرار المالي، وتسهيل التجارة الدولية بين دول العالم، كما ويعمل على تعزيز فرص النمو الاقتصادي المستدام، من خلال تقديم الرأي والمشورة للحكومات، والبنوك المركزية، وإجراء البحوث والإحصاءات والتنبؤات والتحليلات للوضع الاقتصادي للدول، كما ويعمل على مساعدتها في التغلب على الصعوبات الاقتصادية التي قد تواجهها[٣]، أما الفرق بين صندوق النقد الدولي والبنك الدولي، فالأخير هو منظمة دولية تكرس جهودها من أجل توفير التمويل المالي والمشورة لمساعدة الدول النامية في التقدم الاقتصادي.[١]


إن الهدف الأساسي من إنشاء صندوق النقد الدولي هو ضمان استقرار النظام النقدي الدولي على مستوى العالم بأسره.


متى تأسس صندوق النقد الدولي وما مقره؟

في أي عام باشر صندوق النقد الدولي عمله بشكل رسمي؟

بعد أن شهد العالم في النصف الأول من القرن العشرين حربين عالميتين، وبسبب الدمار المادي والاقتصادي الذي خلفته على دول أوربا والولايات المتحدة الأمريكية، اتجهت إرادة هذه الدول إلى إنشاء نظام نقدي دولي جديد، من شأنه أن يعمل على تثبيتأسعار صرف العملات دون أن تكون مدعومة بشكل كامل بالذهب، وكان نتيجة تلك الجهود أن قامت منظمة الأمم المتحدة إلى الدعوة لعقد مؤتمر نقدي ومالي بتاريخ يوليو 1944 م، في بريتون وودز، نيو هامبشاير، الولايات المتحدة، حيث حضره مندوبي 44 دولة، وقاموا بصياغة بنود الاتفاقية الخاصة بصندوق النقد الدولي ليتولى الإشراف على النظام النقدي الدولي الجديد.[٤]


تم التصديق على اتفاقية إنشاء صندوق النقد الدولي من قبل 29 دولة، ومن ثم دخلت بنود الاتفاقية تلك حيز التنفيذ بتاريخ 27 ديسمبر لعام 1945م، وقد تم اجتماع مجلس محافظي الصندوق في العام التالي في مدينة سافانا، ولاية جورجيا، من أجل اعتماد اللوائح الداخلية للصندوق وانتخاب أول مديرين تنفيذيين له، كما وقرر المحافظون المجتمعين تحديد المقر الدائم له في ولاية واشنطن العاصمة الأمريكية[٤]، بدأ صندوق النقد الدولي عمله بتاريخ 1 مارس لعام 1947 م، حيث اعتمد مبدأ زيادة السيولة المالية لميزان المدفوعات للدول الأعضاء، لذا أصبح الصندوق عبارة عن مجموعة من احتياطيات البنك المركزي والعملات الوطنية التي يقوم بتوفيرها للعضو وفق شروطًا معينة يشترطها لذلك الأمر.[٥]


بدأ صندوق النقد الدولي عمله بطريقة رسمية اعتبارًا من 1 مارس لعام 1947م.


ما هي الأهداف العامة لصندوق النقد الدولي؟

متى قدم صندوق النقد الدولي خدماته لأول مرة؟

يسعى صندوق النقد الدولي إلى تحقيق الكثير من الأهداف منذ تاريخ إنشائه ولغاية الآن، من هذه الأهداف ما يأتي:


التعاون النقدي الدولي

لعل من أول الأهداف التي سعى صندوق النقد الدولي لتحقيقها هي إقامة التعاون النقدي بين مختلف الدول الأعضاء، خاصة أثناء الحرب العالمية الثانية، حيث وفر الكثير من فرص التشاور والتعاون بكل ما يتعلق بالمشاكل النقدية للدول، ومن ثم عمل على تعزيز التعاون النقدي بينها.[٥]


بناء القدرات الاقتصادية للدول

من بين أهم المهام التي يقوم بها صندوق النقد الدولي هو تقديم المساعدة الفنية والتدريب والمشورة للدول الأعضاء بكل ما يتعلق بالاقتصاد والنظام المالي، وذلك من خلال بناء قدراتهم الاقتصادية الخاصة، كما وتشمل هذه البرامج التدريبية جمع وتحليل البيانات، وهي في ذات الوقت تمكن صندوق النقد الدولي من مراقبة الاقتصاديات الوطنية والعالمية.[١]


إقراض الدول التي تعاني من ضائقة اقتصادية

يقدم صندوق النقد الدولي الكثير منالقروض المالية لتلك الدول التي تعاني من ضائقة مالية، وذلك بهدف منع حصول أزمة مالية كبيرة لديها، أو للتخفيف من حدة تلك الأزمة بعد وقوعها، وتساهم الدول الأعضاء بتلك القروض المقدمة من الصندوق من خلال نظام الحصص، ومن الجدير بالذكر أنه غالبا ما تكون تلك القروض مصحوبة بشروط تتعلق بإجراء إصلاحات اقتصادية للدولة المقترضة من أجل زيادة نموها واستقرارها الاقتصادي.[١]


تقديم المساعدات التقنية للدول والحكومات

يهدف أيضًا صندوق النقد الدولي إلى تنمية قدرات الدول وتقديم المساعدة والمشورة من خلال برامجه المختلفة، بكل ما يتعلق بتنفيذ سياسات صندوق النقد الدولي الاقتصادية والمالية، مثل السياسات النقدية، وأسعار الصرف، والرقابة على النظام المالي والمصرفي، كما ويسعى صندوق النقد الدولي إلى تعزيز القدرات البشرية والمؤسسية، خاصة في تلك الدول التي تعاني من الإخفاقات السياسية السابقة، أو التي تمتلك مؤسسات ضعيفة أو ذات الموارد الشحيحة، من خلال العمل على تنمية قراتها وتحسين فرص النمو الاقتصادي فيها وخلق فرص العمل.[٦]


إزالة عدم التوازن في ميزان المدفوعات والتوسع في الاستثمار

قد يحصل للدولة عدم توازن في ميزان المدفوعات لديها عندما لا تمتلك ما يكفي من المال لدفع جميع فواتيرها وديونها الدولية[٧]، فيساعد صندوق النقد الدولي تلك الدولة عن طريق بيع أو إقراض العملات الأجنبية لها، كما ويعمل على ضخ الأموال والاستثمارات في البلدان النامية من أجل رفع مستوى المعيشة فيها.[٥]


تنمية الثقة وتقديم المساعدات وقت الحاجة

أيضًا من أهداف صندوق النقد الدولي هو بناء الثقة بين الدول الأعضاء من خلال التحرك لتقديم يد العون والمساعدات النقدية المؤقتة خاصة في الحالات الطارئة، والتي من شأنها تصحيح الاختلال الحاصل في تلك الدول[٥]، ولعله من بين أهم مشاكل صندوق النقد الدولي التي يمكن أن تقع في هذه الحالة، هي خلق تبعية طويلة الأمد لتلك الدول التي حصلت على هذه المساعدات.[٤]


مكافحة الجريمة المنظمة

أيضًا من الأهداف التي يسعى إلى تحقيقها صندوق النقد الدولي، هي مكافحة جميع جرائم غسيل الأموال وكذلك جرائم الإرهاب.[٨]


قدم صندوق النقد الدولي أول خدماته خلال الحرب العالمية الثانية للدول، من خلال تقديم فرص التعاون والتشاور بكل ما يتعلق بالمشاكل النقدية لها.


كيف تُصنع القرارات في صندوق النقد الدولي؟

هل يستطيع صندوق النقد الدولي إنهاء عضوية أي دولة فيه؟

يتألف صندوق النقد الدولي من نوعين من الأعضاء وعلى النحو الآتي:[٥]


  • الأعضاء الأصليين: وهم جميع الأعضاء الذين شاركوا في مؤتمر بريتون وودز، والذين وافقوا على أن يكونوا أعضاء في الصندوق قبل 31 ديسمبر لعام 1945 م.
  • الأعضاء العاديين: وهم الأعضاء الذين التحقوا بعضويته فيما بعد.


ويستطيع أي عضو أن يتوقف عن العضوية عن طريق تقديم إخطار كتابي بهذا الأمر، كما يمكن للصندوق نفسه إنهاء عضوية أي بلد عضو لم يلتزم بقواعد الصندوق، يتولى إدارة الصندوق مجلس المديرين التنفيذيين وذلك تحت إشراف المدير العام، ويوجد 21 مديرًا تنفيذيًا في مجلس الإدارة، 7 منهم دائمين وهم من (الولايات المتحدة الأمريكية والمملكة المتحدة وفرنسا وألمانيا واليابان وإيطاليا وكندا)، و14 منتخبون من الأعضاء المتبقين[٥]، يمتلك صندوق النقد الدولي فريقًا إداري و17 دائرة تقوم بتنفيذ جميع أعماله، وقسم واحد مكلف بإدارة موارد الصندوق ويتولى توضيح من أين يحصل الصندوق على موارده وكيفية استخدامها.[٢]


أما آلية صنع القرار في صندوق النقد الدولي، فهو على عكس الجمعية العامة للأمم المتحدة التي يمتلك فيها كل عضو صوت واحدًا، تم تصميم صنع القرار فيه ليعكس المواقف النسبية للدول الأعضاء في الاقتصاد العالمي، ويواصل الصندوق إجراء العديد من الإصلاحات لضمان هيكل إدارته بما يتلاءم والتغيرات الأساسية التي تحدث في الاقتصاد العالمي.[٩]


يستطيع صندوق النقد الدولي إنهاء عضوية أي بلد عضو لم يلتزم بقواعد الصندوق.


كيف يحصل صندوق النقد الدولي على التمويل؟

من هي الدول التي لها أكبر المساهمات المالية في صندوق النقد الدولي؟

يحصل صندوق النقد الدولي على أمواله من ثلاثة مصادر هي:[١٠]


  • المصدر الأول: هو من خلال دفع الدول لحصتها المخصصة لها بناءً على موقعها في الاقتصاد العالمي، هذه الحصة عبارة عن مبلغ محدد من المال، حيث توافق كل دولة عضو على المساهمة به في الصندوق، ولعل من أكبر دول مساهمة فيه هي الولايات المتحدة واليابان والصين.


  • المصدر الثاني: هو الاقتراض متعدد الأطراف الذي يقوم به الصندوق من خلال السحب من مؤسسات أخرى، إذا احتاج إلى المزيد من الموارد.


  • المصدر الثالث: هو اتفاقيات الاقتراض الثنائية وهي صفقات لاقتراض الأموال يجري الاتفاق عليها بين طرفين اثنين.


يبدو أن من أكبر الدول المساهمة في صندوق النقد الدولي هي الولايات المتحدة واليابان والصين.


ما هو حق التصويت في صندوق النقد الدولي؟

على ماذا تعتمد القوة التصويتية التي يحصل عليها العضو داخل صندوق النقد الدولي؟

يرأس صندوق النقد الدولي مجلس محافظين، يمثل كل واحد منهم واحدة من الدول الأعضاء في الصندوق، يحضر هؤلاء المحافظون وهم بالعادة يشغلون منصب وزير مالية أو مدير البنك المركزي في بلده الأصل، الاجتماعات السنوية الخاصة بقضايا الصندوق، وتتم إدارة العمليات اليومية من قبل المجلس التنفيذي، يجتمعون ثلاث مرات على الأقل أُسْبُوعِيًّا، منهم مدراء يمثلون دول منفردة هي (الصين، فرنسا، ألمانيا، اليابان، روسيا، المملكة العربية السعودية، المملكة المتحدة، الولايات المتحدة).[٤]


يمثل باقي الأعضاء موزعين حسب مناطق العالم، وبسبب أن جميع القرارات يجب أن تتخذ بالإجماع، لذلك نادرًا ما يجري المجلس التنفيذي التصويت بشكل رسمي.[٤]


يساهم كل عضو في الصندوق بمبلغ مالي ويسمى اشتراك الحصة، وتتم مراجعة جميع هذه الحصص كل 5 سنوات، وتسند تلك الحصص إلى ثروة كل بلد ومركزه الاقتصادي فكلما كان البلد غني كلما زادت حصته، كما وتشكل الحصص مجموعة الأموال القابلة للقرض، كما وتحدد مقدار الأموال التي يمكن لكل عضو اقتراضها، وأيضًا مقدار القوة التصويتية التي سيحصل عليها داخل الصندوق.[٤]


تعتمد القوة التصويتية التي يحصل عليها العضو داخل الصندوق على اشتراك الحصة وهو المبلغ المالي الذي يدفعه كل عضو استنادًا لمقدار ثروته ومركزه الاقتصادي فكلما كان البلد غني كلما زادت حصته وقوة تصويته.

المراجع[+]

  1. ^ أ ب ت ث "International Monetary Fund (IMF)", investopedia, Retrieved 21/2/2021. Edited.
  2. ^ أ ب "ABOUT THE IMF", imf., Retrieved 21/2/2021. Edited.
  3. "IMFx", edx, Retrieved 21/2/2021. Edited.
  4. ^ أ ب ت ث ج ح "International Monetary Fund", britannica, Retrieved 21/2/2021. Edited.
  5. ^ أ ب ت ث ج ح "International Monetary Fund (IMF): History, Objectives and Other Details", economicsdiscussion, Retrieved 21/2/2021. Edited.
  6. "How Does the International Monetary Fund Function?", investopedia., 9/10/2019, Retrieved 21/2/2021. Edited.
  7. "What is the International Monetary Fund?", ecnmy., Retrieved 21/2/2021. Edited.
  8. "What the IMF Does", imf., Retrieved 21/2/2021. Edited.
  9. "How the IMF Makes Decisions", imf., 8/3/2019, Retrieved 21/2/2021. Edited.
  10. "The IMF: Protector of the World Financial Order?", academy4sc, Retrieved 21/2/2021. Edited.