أنواع الاستثمار

أنواع الاستثمار


أنواع-الاستثمار/

أنواع الاستثمار

الاستثمار هو عملية تبادل الدخل خلال فترة زمنية واحدة للأصل المُتوقع أن ينتج عنه أرباح في الفترات المستقبلية، ولكي يستثمر الاقتصاد ككل، يجب أن يتجاوز إجمالي الإنتاج الاستهلاك الكلي، وفي حين كان الاستثمار في المقام الأول وظيفة الشركات الخاصة؛ إلا أنه خلال القرن العشرين أصبحت الحكومات في مشاريع الاقتصاد المخطط لها والدول النامية مُستثمرين مُهمين[١] ، حيث يوجد العديد من أنواع الاستثمار المختلفة، ومنها ما يأتي:

استثمارات المُلكية

يُعد هذا النوع من أنواع الاستثمارات الأكثر تقلبًا وربحًا، ففي حال كان الاستثمار في الأسهم يملك المُستثمر جزءًا من الشركة، حيث إن جميع الأوراق المالية المُتداولة، من العقود المستقبلية إلى مقايضات العملات، هي استثمارات مُلكية، فعند شراء أحد هذه الاستثمارات، يكون للمُستثمر الحق في الحصول على جزء من قيمة الشركة أو الحق في تنفيذ إجراء معين.[٢]

أما في حال كان الاستثمار في الأعمال، فإن الأموال التي يتم طرحها للبدء بالعمل وإدارته هي استثمار، وتعد ريادة الأعمال واحدة من أصعب الاستثمارات، لأنها تتطلب أكثر من مجرد أموال، فهي أيضًا استثمار مُلكية له عوائد محتملة كبيرة للغاية، وذلك من خلال إنشاء منتج أو خدمة وبيعها للأشخاص، وتحقيق ثروات مالية ضخمة جراء هذا الاستثمار.[٢]
كما تُعد الأشياء الثمينة والمقتنيات من لوحات ذهبية وغيرها استثمارًا في الملكية؛ شريطة أن يتم شراء هذه الأشياء بغرض إعادة بيعها من أجل الربح، ولا تعد المعادن الثمينة والمقتنيات استثمارًا جيدًا لعدة أسباب، ولكن يمكن تصنيفها كاستثمار رغم ذلك.[٢]

استثمارات الإقراض

تُعد من أنواع الاستثمارات الأقل خطورة ولكن العائد أقل نتيجة لذلك، وتتم من خلال دفع السند الصادر عن الشركة مبلغًا محددًا خلال فترة معينة، بينما خلال نفس الفترة، يمكن أن يتضاعف سعر الشركة أو يتضاعف ثلاث مرات في قيمتها، ويُدفع أكثر بكثير أو قد يخسر.[٢]

وتُعتبر السندات فئة جذابة لمجموعة واسعة من الاستثمارات، من سندات الخزانة والديون الدولية إلى سندات الشركات غير المرغوب فيها ومقايضة العجز عن سداد الائتمان، أو قد تتم من خلال حساب التوفير الخاص بالمُستثمر حيث يُمكنه العمل على إقراض الأموال بشكل أساسي للبنك، وهو ما سيتم فرضه على شكل قروض، ويُعد العائد منخفض جدًا من هذا الاستثمار.[٢]

استثمارات النقد

يُعد هذا أحد أنواع الاستثمارات الجيدة مثل النقد، حيث يعني أنه من السهل تحويلها مرة أخرى إلى نقد، مثل: صناديق سوق المال، فعلى الرغم من أن العائد صغير للغاية من 1-2%، إلا أن المخاطر صغيرة أيضًا، كما أن صناديق سوق المال أكثر سيولة من الاستثمارات الأخرى، مما يعني أنه يمكن كتابة الشيكات من حسابات سوق المال تمامًا.[٢]

أُذون الخزانة

أذون الخزانة هي استثمارات منخفضة المخاطر للغاية يقوم العديد من المستثمرين بشرائها من خلال صندوق مشترك أو مؤسسة التدريب الأوروبية، غالبًا ما تسمى سندات الخزانة من قبل المستثمرين ذوي الخبرة، وتتراوح العائدات السنوية من حوالي 2-3%.[٣]

وعلى الرغم من أن لكل أنواع الاستثمار مستوى معين من المخاطرة، إلا أن أذون الخزانة هي الأقرب إلى الاستثمار الخالي من المخاطر، ولكن في حالة وجود مخاطر قليلة، سيكون العائد قليلًا أيضًا.[٣]

السندات الحكومية

السندات الفيدرالية هي عمومًا أكثر أنواع السندات الحكومية أمانًا، حيث قد تواجه الولايات والمدن مشاكل مالية وسوء إدارة يعرض سداد السندات للخطر، وتصدر السندات الحكومية على المستوى الاتحادي ومستوى الولايات والبلدية، وعادةً ما يتم الاحتفاظ بالسندات الحكومية في صناديق السندات وصناديق التقاعد، ويُعد أيضًا من أنواع الاستثمارات المنخفضة المخاطر.[٣]

سندات الشركات

سندات الشركات هي عبارة عن قرض لشركة كبيرة، حيث لا يقوم معظم المستثمرين الأفراد بشراء سندات مباشرةً؛ بل يمتلكونها من خلال صناديق الاستثمار المُشتركة وصناديق الاستثمار المُتداولة.[٣]

وتقدم سندات الشركات أسعار فائدة أفضل من السندات الحكومية في معظمها، ولكن هناك أيضًا مخاطر أكبر قليلًا، تسمى السندات ذات المخاطر العالية أو السندات غير المرغوب فيها ولكنها لا تزال تقدم عوائد جيدة في محفظة متنوعة بشكل جيد، تدفع السندات مدفوعات الفائدة بشكل دوري على مدار فترة السند، والمعروفة باسم القسيمة ويتم سداد أصل المبلغ النهائي عند الاستحقاق.[٣]

الأسهم الممتازة

متى تُدفع أموال حمَلة الأسهم المفضلة؟

الأسهم المفضلة تعمل مثل مزيج من السند مع الأسهم الممتازة، حيث يحصل حامل البطاقة على دفع مضمون كل ثلاثة أشهر مثل السندات، ولكن لا يوجد تاريخ انتهاء صلاحية في النهاية.[٣]

ويتم دفع أموال حملة الأسهم المفضلة بعد حملة السندات ولكن قبل حملة الأسهم العادية في حالة تصفية الإفلاس، الجانب السلبي للسهم المفضل هو عدم القدرة على التصويت، وهذا يعني عدم إبداء الرأي فيما يتعلق باتجاه مستقبل الشركة، وفي بعض الحالات، يكون السهم المفضل قابلاً للتحويل إلى سندات أو أسهم عادية.[٣]

الأسهم العادية المباعة

الأسهم الشائعة هي أكثر أنواع الأسهم شيوعًا، وتعد من أنواع الاستثمارات الأكثر شيوعًا، حيث يتكون من محفظة تتكون أساسا من الأسهم المشتركة المتنوعة والتي تميل إلى أن تفعل جيدا مع مرور الوقت.[٣]

كما أن الأسهم أكثر تقلبًا من السندات والاستثمارات المذكورة أعلاه، مما يجعل شراء أسهم فردية من الصعب الحصول على تنوع جيد فيها من خلال محفظة أصغر، وهذا هو السبب في أن الصناديق الاستثمارية وصناديق الاستثمار المتداولة، هي أفضل الأماكن لمعظم الناس للاستثمار.[٣]

أنواع المُستثمرين

يجب اختيار المستثمرين بعناية لتحقيق الأرباح المتوقعة وتجنب الخسائر المحتملة، حيث يوجد هنالك العديد من أنواع المستثمرين الذين يمُكن التعامل معهم، مثل:[٤]
  • الأصدقاء والعائلة: يجب أن يقترب أول نوع من رُواد الأعمال من المُستثمرين في البداية من الأصدقاء والعائلة واتصالاتهم الشخصية الوثيقة.
  • البنوك والجهات الحكومية: هؤلاء ليسوا مستثمرين حقيقيين مثل الآخرين، لكن يمكن أن يكونوا مصادر لرأس المال.
  • مستثمرين المُلاك: عادة ما يتم التعامل مع المستثمرين المُلاك المحترفين عندما يتعلق الأمر بتمويل عمليات صغيرة.
  • مسرعات وحاضنات: هي برامج لمُستثمرين تعمل على تسريع أنواع الاستثمارات المختلفة ونقلها للمرحلة التالية.
  • مكاتب الأسرة: يتم جذب مكاتب الأسرة بشكل متزايد إلى مزايا الاستثمار في الشركات الناشئة.
  • شركات رأس المال الاستثماري: الاستثمار في الشركات الناشئة يحمل مجموعة متنوعة من الفوائد للشركات الكبيرة.

المراجع[+]

  1. "Investment", www.britannica.com, Retrieved 02-10-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ج ح "Investment", www.wikiwand.com, Retrieved 02-10-2019. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج ح خ د ذ "7 Types of Investments Entrepreneurs Should Know About", www.entrepreneur.com, Retrieved 02-10-2019. Edited.
  4. "8 Types of Investors for Startups", www.forbes.com, Retrieved 02-10-2019. Edited.

114024 مشاهدة