معلومات عن خزعة الكبد

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٥٣ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
معلومات عن خزعة الكبد

خزعة الكبد

يعتبر الكبد عضو حيوي يقوم بإنتاج البروتينات والإنزيمات المسؤولة عن عمليات التمثيل الغذائي الرئيسة، ويقوم بإزالة الملوثات من الدم ويساعد في محاربة العدوى، ويخزن الفيتامينات والمغذيات الأساسية، لذلك من الممكن أن تكون مشاكل الكبد خطيرة جدًا وقد تؤدي إلى الموت، وفي بعض الحالات قد يطلب مقدم الرعاية الطبية إجراء خزعة الكبد، وهو إجراء طبي جراحي يتم فيه استئصال جزء صغير من أنسجة الكبد وإرسالها للمختبر لتحليلها، وعادة ما يتم إجراء الخزعات الكبدية للكشف عن وجود خلايا غير طبيعية في الكبد كالخلايا السرطانية، أو لتقييم تطور بعض الأمراض مثل تليف الكبد. [١]

أسباب خزعة الكبد

غالبًا ما يقوم مقدم الرعاية الطبية بطلب إجراء خزعة الكبد لاستكمال عملية التشخيص الطبية إذا ما أظهرت الفحوصات الطبية نتائج غير طبيعية في حالة الكبد، أو في حالات مشاكل الكبد التي لا يمكن تشخيصها عن طريق الأعراض أو الاختبارات المعملية، فيتم أخذ خزعة في الحالات الآتية: [٢]

  • في حالات الكبد المتضخم.
  • الإصابة باليرقان: وهو اصفرار الجلد والعينين.
  • اختبارات معملية غير طبيعية: تشير إلى وجود حالة مرضية في الكبد غير معروفة بعد.
  • التهاب الكبد: وهو احمرار وتورم الكبد والذي يسبب في بعض الأحيان أضرار طويلة الأمد.
  • أمراض الكبد الكحولية: والتي تنجم عن تعاطي الكحول وتصيب الكبد بالتلف.
  • أورام الكبد سواء كانت حميدة أو سرطانية خبيثة.
  • تراكم الدهون في خلايا الكبد.
  • أمراض التمثيل الغذائي أو أمراض المناعة الذاتية.
  • تليف الكبد حيث تسبب الالتهابات أو العدوى أو الإصابات المختلفة نمو في النسيج الندبي.

خطوات خزعة الكبد

يقوم الطبيب بطلب فحوصات مخبرية تشمل فحوصات الدم بشكل عام ومدى قدرة الدم على التجلط، قبل يوم أو يومين من التحضير لإجراء خزعة الكبد، ويقوم الطبيب بشرح خطوات إجراء الخزعة للمريض والآثار الجانبية المحتملة والإجابة على أسئلة المريض، لتبدأ الخطوات بالشكل الآتي: [٣]

  • يتم نزع الملابس وارتداء ملابس خاصة.
  • يتم طلب من المريض الاستلقاء على ظهره ووضع اليد اليمنى تحت الرأس وكوع اليد اليمنى للخارج ومن المهم أن يبقى المريض في هذه الوضعية طيلة الإجراء.
  • يتم استخدام الموجات فوق الصوتية لتحديد موقع الكبد.
  • يتم إعطاء المريض بعض المسكنات قبل البدء بالخزعة.
  • يتم تنظيف وتعقيم وتخدير منطقة في الجزء العلوي من البطن باستخدام مخدر موضعي.
  • يتم عمل شق صغير على الجزء العلوي من البطن وإدخال إبرة في هذا الشق لأخذ عينة صغيرة من أنسجة الكبد لتحليلها.
  • يبقى المريض بعد الانتهاء تحت الملاحظة الطبية لأربع ساعات.
  • يتم منع المريض من تناول الأسبرين أو الأدوية المضادة للالتهابات مثل الأيبوبروفين لمدة أسبوع بعد الخزعة.
  • يتم إخبار المريض بتجنب إجراء أي نشاط بدني قوي لأسبوع واحد بعد الخزعة.
  • بعد عدة أيام عند وصول نتائج الخزعة ويتم مناقشتها مع المريض.

الآثار الجانبية لخزعة الكبد

تعتبر خزعة الكبد من الإجراءات الطبية الجراحية الآمنة إذا ما قام بها طبيب ذو خبرة، لكن هنالك عدد من المخاطر المحتملة والآثار الجانبية التي قد تحصل لاحقًا، يُذكر أبرزها: [٤]

  • الألم في موقع الخزعة ويعتبر أكثر المضاعفات شيوعًا بعد إجراء الخزعة ويتم وصف العقاقير المسكنة من قِبل الطبيب.
  • من الممكن حدوث نزيف بعد أخذ الخزعة وفي حالة النزيف الداخلي الشديد قد يلزم خضوع المريض لنقل الدم أو إجراء جراحة لوقف النزيف.
  • الإصابة بالعدوى نادرة لكن قد تدخل البكتيريا تجويف البطن أو مجرى الدم.
  • إصابة عرضية لعضو آخر قريب من الكبد في حالات نادرة قد تلتصق الإبرة بالمرارة أو الرئة.

المراجع[+]

  1. Liver Biopsy,,  "www.healthline.com", Retrieved in 1-2-2019, Edited
  2. Liver Biopsy,,  "www.hopkinsmedicine.org", Retrieved in 1-2-2019, Edited
  3. Liver Biopsy,,  "www.webmd.com", Retrieved in 1-2-2019, Edited
  4. Liver biopsy,,  "www.mayoclinic.org", Retrieved in 1-2-2019, Edited