معلومات عن حمض البوريك

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٩ ، ٢٣ يناير ٢٠٢٠
معلومات عن حمض البوريك

حمض البوريك

حمض البوريك والذي يسمى أيضًا بورات الهيدروجين وحمض البوراك، وصيغته الكيميائية H3BO3 ويكتب أحيانًا B(OH)3، ويوجد على شكل بلورات عديمة اللون أو مسحوق أبيض يذوب في الماء، وعندما يتم العثور عليه كمعدن يكون اسمه الساسوليت، حيث يوجد بشكل أساسي في حالته الحرة في بعض المناطق البركانية، مثل منطقة توسكانا الإيطالية، ويتم استخراجه من التشققات في الأرض، وأيضًا يُعد مكونًا أساسيًا طبيعيًا للعديد من المعادن التي تتشكل بشكل طبيعي مثل البوراكس، والبوراسيت والألكسايت، وأيضًا على حمض البوريك وأملاحه في مياه البحر، وتم العثور عليه في بعض النباتات، حيث تقريبًا كل أنواع الفواكه تحتوي على هذا الحمض، وغالبًا ما يستخدم حمض البوريك كمطهر أو كمبيدات حشرية، وفي المنظفات المنزلية، وأساس لإنشاء مركبات كيميائية[١].

استخدامات حمض البوريك

هذا المركب شائع للغاية، وهو قابل للذوبان في الماء حيث إنه يتألف من الأكسجين والبورون والهيدرجون، إلا أنه سام إذا تم ابتلاعه، لذلك يجب التعامل معه بحذر خاصةً إذا تم استخدامه في منزل يحتوي على الأطفال والحيوانات الأليفة، ويوجد العديد من المنتجات التي تستخدم حمض البوريك[٢]. ويمكن أن تكون هذه المنتجات التي تحتوي على حمض البوريك سائلة أو حبيبات أو كريات أو أقراص أو مساحيق أو بودرة، ويتم استخدامها في المنازل والمستشفيات والمباني التجارية وشبكات الصرف الصحي[٣].

المنتجات الطبية

يساخدم هذا المركب في العديد من العناصر الطبية مثل المطهرات والمساحيق الدوائية والعقاقير، لأنه يحتوي على خصائص مضادة للفطريات والميكروبات، ويستخدم أيضًا في بعض مستحضرات البشرة[٢]، وتستخدم المحاليل المائية لحمض البوريك موضعيًا لغسل العيون ولتنظيفها وتحديث وتهدئة العيون المتهيجة، ويستخدم في غسولات الفم وضمادات الحروق ومساحيق طفح الحفاض، والكبسولات المهبلية[٤].

المبيدات الحشرية

يستخدم هذا الحمض في صنع المبيدات، ويعتمد مقدار سميته على مقدار عنصر البورون فيه، فيمكن استخدامه للتخلص من مجموعة واسعة من الآفات، وتشمل هذه الآفات الحشرات والعناكب والعث والفطريات والأعشاب الضارة، وتم تسجيل المنتجات التي تحتوي على حمض البوريك للاستخدام في الولايات المتحدة منذ عام 1948، ويمكن أن يحصل على بعض التعديلات فيستخدم في تحسين التربة وصنع الأسمدة الزراعية[٣].

المنظفات

عند تخفيف حمض البوريك يمكن استعماله لإزالة البقع أو الروائح، وتنظيف الملابس، ويستخدم في صنع المنظفات المنزلية الأخرى، ويساعد في محاربة العفن في المنازل الذي يتشكل بعد فصل الشتاء[٢].

برك السباحة

يستخدم أصحاب حمامات وبرك السباحة حمض البوريك لأعمال الصيانة، حيث يمكن أن تساعد في استقرار مستوى درجة الحموضة في المياه ومنع تشكّل الطحالب، واستخدام هذا المنتج يقلل من كمية الكلور التي تحتاجها في حمام السباحة، ويساعد حمض البوريك في المحافظة على المياه صافية ومتألقة[٢].

زجاجات عينات البول

غالبًا ما تحتوي زجاجات عينة البول على حمض البوريك كمادة حافظة، حيث إنه يحافظ على جودة العينة أثناء انتقالها إلى المختبر، ويساعد في تقليل النتائج الخاطئة، كما ويحفظ خلايا الدم البيضاء في البول لتحليلها[٢].

تأثير حمض البوريك على الكائنات الحية

يؤثر حمض البوريك الحيوانات وبخاصة الحشرات، فيمكن لحمض البوريك أن يقتل الحشرات إذا أكلت هذا الحمض أو استنشقته، حيث يعمل على تعطيل المعدة ويمكن أن يؤثر على الجهاز العصبي، ويمكن أن تخدش أيضًا وتضر السطح الخارجي للحشرات، ويمكن لحمض البوريك والبوراكس أن يقتل النباتات أيضًا عن طريق تجفيفها فهو يذوب في الماء ويتحرك في التربة ويمكن أن يصل إلى المياه الجوفية، أما مع النباتات تحتاج لعنصر البورون لإكمال نموها، إلا إنه يوجد نوع من أملاح بورات الصوديوم يعمل على منع النباتات من إنتاج الطاقة التي تحتاجها من الضوء، ومن أكثر أنواع الأشجار حساسية لهذا الحمض أشجار الحمضيات وأشجار الجوز، حيث يعمل حمض البوريك على وقف نمو الفطريات ويمنعها من التكاثر، أما بالنسبة للحياة البرية فهو عمليًا غير سام للطيور والأسماك في المياه العذبة والبرمائيات، وأيضًا لا يعد سامًا للنحل[٣].

مسببات الإصابة بحمض البوريك

يمكن أن تتعرض الأجسام لحمض البوريك خاصةً للذين يتعاملون معه، مثل الكيميائيين ومهندسي الكيمياء والصيادلة والعاملين في المصانع والمزارعين، أو الأشخاص الذين يستخدمون هذا الحمض للقضاء على الحشرات المزعجة، فيمكن أن يصيب الجلد أو العينين أو يمكن أن يدخل الجسم عن طريق الاستنشاق أو عن طريق تناوله بالخطأ عند استعماله دون غسل اليدين، ويمكن أن يتم تناول هذا الحمض من التربة عن طريق النباتات فإنه يتحرك من خلال الساق إلى الأوراق، ويمكن أن يتم امتصاص حمض البوريك بسرعة في الجسم، إذا تم تناوله ويُمتص من الرئتين في حال استنشاقه، ويتوزع بشكل عام بالتساوي في جميع أنحاء الجسم، وهو قابل للتخزين في العظام ويوجد بنسبة أقل في الأنسجة الدهنية، ويتم التخلص من معظم حمض البوريك في الجسم خلال أربعة أيام في البول، لذلك يجب الحذر واتباع تعليمات السلامة المصاحبة لأي منتج يحتوي على هذا الحمض [٣].

أعراض الإصابة بحمض البوريك

حمض البوريك منخفض التسمم إذا تم تناوله أو لامس الجلد، ومع ذلك فإن شكل البوراكس من هذا الحمض يمكن أن يسبب تآكل في العين وتهيج في الجلد، وإذا تم تناوله فإنه يسبب الغثيان والقيء وآلام في المعدة والإسهال، وقد يكون لون الإسهال والقيء أخضر مُزرق، ويمكن أن يسبب طفحًا جلديًا يليه فقدان الجلد في الحالات الخطيرة، أما في حالة استنشاقه فيسبب هذا الحمض جفاف في الفم والأنف والحنجرة، ويمكن أن يرافقه السعال والتهاب الحلق وضيق النفس ونزيف الأنف، والأطفال أكثر حساسية تجاه هذا الحمض، حيث من الممكن أن يؤثر على الجهاز العصبي لديهم فتظهر أعراض مثل التشنجات والارتباك والغيبوبة في بعض الأحيان وأوضحت وكالة حماية البيئة الأمريكية أنه تم إجراء التجارب على الفئران بتعريضها لحمض والبوراكس لمدة عامين، ولا يوجد دليل على أن حمض البوريك أو البوراكس يسببان السرطان[٣].

المراجع[+]

  1. "Boric acid", www.wikiwand.com, Retrieved 10-01-2020. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ج "What is Boric Acid Used For?", sciencing.com, Retrieved 10-01-2020. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج "Boric Acid", npic.orst.edu, Retrieved 10-01-2020. Edited.
  4. "Boric acid", pubchem.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 10-01-2020. Edited.