معلومات عن البرمائيات

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٠٤ ، ١١ ديسمبر ٢٠١٩
معلومات عن البرمائيات

البرمائيات

هي مجموعة من الحيوانات التي تنتمي لفصيلة الفقريات، حيث تتميز هذه الحيوانات بقدرتها على العيش في الماء واليابسة، ويعود اسم البرمائيات إلى الكلمة اليونانية التي تعني عيش حياة مزدوجة، حيث إنّ ما نسبته 8100 نوعًا من الحيوانات البرمائية الحية معروف، وظهرت هذه الحيوانات قبل حوالي 340 مليون سنة خلال عصر الميسيسيبي، ومن أنواع هذه الحيوانات الضفادع والسمندل والسيسيليا وغيرها من الأنواع، وتمتلك هذه الحيوانات صفات عديدة منها البشرة الرطبة حيث تعتمد الحيوانات البرمائية على التنفس الجلدي كما تمتلك عيونًا خضراء وذلك لتمييز الأشكال، كما تعيش بعض أنواع هذه الحيوانات في المياه الراكدة وتضع بيضها في الماء بينما يقوم بعضها الآخر بوضع البيض تحت جلد الأنثى، وسيتم التوضيح أكثر عن هذه الحيوانات في هذا المقال.[١]

خصائص البرمائيات

تعد البرمائيات من الحيوانات التي تعيش في الماء واليابسة، حيث تقوم هذه الحيوانات بوضع البيض في الماء أو حمله من قبل الأنثى كما يحيط بالبيض عدة أغشية، وفي غياب هذه الأغشية تتطلب عملية تكاثر الحيوانات البرمائية مسطحات مائية، كما تميل هذه الحيوانات للعيش في الأماكن الرطبة وذلك بسبب المحافظة على رطوبة بشرتها، وتم اكتشاف أصغر الحيوانات البرمائية في العالم وهو الضفدع حيث تم اكتشافه لأول مرة في غينيا عام 2012 ويبلغ متوسط طوله 7.7 ملي متر، كما يعد السمندل الصيني من أكبر هذه الحيوانات ويبلغ طوله 1.8 متر.[٢]

تعد هذه الحيوانات من ذوات الدم البارد، بالإضافة إلى معدل الأيض المنخفض ونتيجة ذلك متطلباتها من الغذاء والطاقة محدودة، كما تمتلك الأنواع البالغة من هذه الحيوانات قنوات مسيلة للدموع والجفون المتحركة، كما تمتلك معظم أنواع الحيوانات البرمائية أذانًا بحيث يمكن سماع الاهتزازات الموجوده حولها، وتمتلك ألسنة عضلية والتي يمكن بروزها في العديد من الأنواع، وعادةً ما تكون أضلاعها قصيرة ويمكن دمجها في الفقرات، جماجمها واسعة في معظمها وقصيرة، ويحتوي الجلد على العديد من الغدد المخاطية وفي بعض الأنواع تكون غدد سامة.[٢]

تمتلك البرمائيات قلوبًا تتكون من ثلاثة غرف؛ أذينين وبطين واحد، كما لديها مثانة بولية بحيث تفرز النفايات النيتروجينية، وتتنفس هذه الحيوانات عن طريق الخياشيم، ويمكن تبادل الغاز من خلال الجلد.[٢]

عملية التحول عند البرمائيات

يمر معظم البرمائيات في عملية التحول وهي عملية تغيير مورفولوجي كبير تحدث بعد الولادة، حيث يتم وضع البيض في الماء وبعد ذلك يحدث لليرقات تكيف مع نمط الحياة المائية، حيث تفقس الضفادع والسمندل من البيض كيرقات وتحتوي هذه اليرقات خياشيم خارجية، ويتم تنظيم التحول في هذه الحيوانات من خلال تركيز هرمون الغدة الدرقية في الدم وهو ما يحفز عملية التحول، كما أنّ معظم التطور الجنيني هو خارج جسم الأنثى ويخضع هذا التطور للعديد من التعديلات وذلك بسبب الظروف المحيطة باليرقة، لهذا السبب يمكن أن يكون للضفادع الصغيرة قرنية بدلًا من الأسنان أو يمكن أن تمتلك زعانف، بعد عملية التحول تصبح هذه الأعضاء زائدة عن حاجة الجسم لذلك يتم التخلص منها.[٣]

المراجع[+]

  1. "Amphibian", www.britannica.com, Retrieved 06-12-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت "amphibian", en.wikipedia.org, Retrieved 06-12-2019. Edited.
  3. "Amphibian", www.wikiwand.com, Retrieved 06-12-2019. Edited.