معلومات عن الكلاب المنقطة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٠٨ ، ٢٧ نوفمبر ٢٠١٩
معلومات عن الكلاب المنقطة

الكلاب المنقطة

الكلاب المنقطة الدلماسية هي سلالة من الكلاب متوسطة الحجم، والمميزة بجلدها المنقط باللون الأسود، وقديمًا كان يتم تدريبها ككلاب نقل -كلاب تركض بجانب العربات لتحمي راكبيها من اللصوص أو أي تدخل خارجي آخر- وأيضًا عملت ككلاب حراسة، وككلاب في مختلف أنواع الحروب، وعملت مع رجال الإطفاء، وهي نوع من أنواع كلاب الصيد واستخدمت في الرعي وتأدية العروض، وتعود جذورها لمدينة كرواتيا، واليوم تعد هذه الكلاب من الحيوانات الأليفة الشائعة في المنازل، والعديد من عشاق الكلاب يدخلونها في مسابقات لتربية الكلاب، وسيتم في هذا المقال الحديث عن الكلاب المنقطة بشيء من التفصيل[١].

صفات الكلاب المنقطة

الكلاب المنقطة متوسطة الحجم ولديها كتل عضلية، وقدرة تحملها عالية، وعندما تنمو بشكل كامل يصبح طولها من 48-58 سنتيمتر، والذكور عادةً أطول من الإناث، ولديها أذنين رفيعتين مرتفعتين إلى حدٍ ما وقريبتين إلى الرأس، ويتنوع لون عيونها بين البني والأزرق، وبعض الكلاب لديها عين زرقاء واحدة والعين الأخرى بنية، وصغارها تولد بجلد أبيض بدون نقاط، وأول ظهور للنقاط يكون في الأسبوع الثالث أو الرابع بعد الولادة، وبعد شهر من الولادة تكون معظم النقاط السوداء لديها قد ظهرت، وحجم هذه النقاط يتراوح ما بين 30-60 مليمتر، ويكون لونها أسودًا أَو بنيًا على خلفية بيضاء، وهذه البقع قد تظهر في أي مكان بجسم الكلب، والجدير بالذكر أنّ البقع تكون موجودة ومرئية عند الولادة لكنها لا تكون ملونة، وإنما تُحدد عن طريق حواف خفيفة حول البقعة، وفراؤها عادةً ما يكون قصيرًا وناعمًا وكثيفًا لكن قد يكون طويلًا بعض الأحيان، وتفتقر هذه الكلاب إلى رائحة الكلاب وهذا ما يميزها عن بقية الأنواع، وخلال فصل التكاثر تلد عادةً ستة جراء، ومن الممكن أن تلد عدد كبير أيضًا[٢].

صحة الكلاب المنقطة

مثل السلالات الأخرى؛ لدى هذه الكلاب مشاكل صحية ترتبط بسلالتها، وبشكل عام فإنّ عمرها يتراوح ما بين 11-13 سنة وممكن أن يصل إلى 16 سنة، وفي سنواتهم الأخيرة قد تصاب هذه الكلاب بأمراض العظام والمفاصل، وقد تصاب بأمراض الغدة الدرقية فهو شائع في سلالتها، لكن المرض الأكثر شيوعًا للكلاب المنقطة هو الصمم، فالاستعداد الجيني للصمم هو من أهم أسباب فقدان السمع، وهذه مشكلة صحية خطيرة بالنسبة للكلاب المنقطة حيث يصاب به حوالي 30% منها، ويمكن ألا يدرك المربون - وخاصة الجدد - هذه المشكلة فيظنون أن هذه الكلاب ليست ذكية، ويقول الباحثون أن السبب في الصمم هو عدم وجود خلايا صباغية ناضجة في الأذن الداخلية، وهذا قد يؤثر على أذن واحدة أو اثنتين، وتشترك العديد من الحيوانات وسلالات الكلاب الأخرى مع الكلاب المنقطة بهذه المشكلة، وعادةً ما يتم تربية هذه الكلاب ذات السمع الجيد لكن حتى الكلاب التي لديها أذن واحدة سليمة أو حتى التي تعاني من الصمم، ممكن أن تكون حيوانات أليفة جيدة مع التدريب المناسب، وتعمل بعض المنظمات على الحد من هذه الصفة، عن طريق عدم استخدام الكلاب الصماء في التكاثر، ويُعتقد أن هذه الكلاب ذات العيون الزرقاء تصاب بالصمم أكثر من ذات العيون البنية، على الرغم من أنّ آلية الربط بين السمتين لم يتم تأكيدها بعد بشكل قاطع[٢].

النظام الغذائي للكلاب المنقطة

عند امتلاك الكلاب المنقطة كحيوانات أليفة لا بدّ من الاهتمام بها بشكل خاص، وخاصة بنظامها الغذائي، حيث يجب اطعامه بغذاء قليل البيورينات، فهذه المادة عندما لا يتم استهلاكها بشكل مناسب في عملية الأيض، تساهم في تكوين حصى البول في المسالك البولية، والحصى البولي من الأمراض الشائعة لدى الكلاب، فيجب الابتعاد عن لحوم البقر، وبعض الأعضاء مثل الكبد والكلى التي تحتوي على نسبة عالية من البيورينات، بدلًا من ذلك يجب إطعامه يشتمل على لحم الضأن والدواجن والبيض ففيها نسب أقل من البيورين[٣].

علاقة الكلاب المنقطة مع البشر

لدى هذه الكلاب علاقة تاريخية مع البشر فأول اللوحات التي تجمع الكلاب المنقطة مع البشر تعود إلى القرن السابع عشر، وهناك العديد من الوثائق التي تذكر الكلاب وصلت من القرن الثامن عشر، وقد كان للكلاب المنقطة دورًا مهمًا في العديد من المجالات[٢]:

استخدام الكلاب المنقطة في مكافحة الحرائق

الكلاب المنقطة معروفة بقوتها وعدوانيتها، لذلك استُخدمت في مجال مكافحة الحرائق، لحماية معدات شركات اطفاء الحرائق، فهذه الكلاب استُخدمت في الفترة التي كانت توكل فيها مهام الدفاع المدني إلى شركات مكافحة الحرائق الخاصة، فقد كانت هناك منافسة بين العديد من هذه الشركات، حيث كانت تُدفع تأمينات للشركة التي تقوم بإطفاء النيران، فعندما يندلع حريق ما تتسابق هذه الشركات لموقع الحادثة ومن يصل أولًا يحصل على المهمة، وكان من الممكن أن يُدفع لشركات الإطفاء من قبل شركات التأمين[٤].

تعد هذه الكلاب كانت تضيف مزايا لشركات إطفاء الحرائق بسبب قوتها، فكانت هذه الشركات تتأكد من وجود البعض من هذه الكلاب في شركاتهم، وكونها صمّاء ساعد أكثر في مجال العمل هذا، وعلاوة على ذلك فإن شركات مكافحة الحرائق في ذلك الوقت كانوا يستخدمون الحصان لجر معدات اطفاء الحرائق، وكانت تساعد على إبقائهم هادئين، كما أنّ جري الكلاب المنقطة أمام الأحصنة كان من السيناريوهات الشائعة قديمًا حيث كانت هذه الكلاب تقوم بفتح الطريق أمام الخيول والعربات لشركات الاطفاء، وقدرة الكلاب على التحمل ساعدت كثيرًا هذه الشركات، خاصة إذا كان مكان اندلاع الحريق بعيدًا، وعلى الرغم من توقف هذه الكلاب عن العمل في هذا المجال في أيامنا هذه إلا أنّ صورة هذه الكلاب مع رجال الإطفاء لا تزال حاضرة[٤].

تربية الكلاب المنقطة في المنازل

على الرغم من التاريخ الطويل لهذه الحيوانات مع العمل، إلا أنّ البعض يفضلها كحيوانات أليفة، فقد كانوا يربونها لمعرفتهم بأهمية امتلاك الأطفال للحيوانات الأليفة، فهي جيدة جدًا معهم واجتماعية أيضًا، ومظهرها فريد وهي معروفة بطاقتها ونشاطها ووفائها، وجيدة في الصيد، وحماية الممتلكات، وهي قابلة للتدريب فهي ذكية ولعوبة ولطيفة وغير عدوانية عند تدريبها[٢].

المراجع[+]

  1. "Dalmatian", www.britannica.com, Retrieved 19-11-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث "Dalmatian (dog)", www.wikiwand.com, Retrieved 19-11-2019. Edited.
  3. "How to Care for a Dalmatian", m.wikihow.com, Retrieved 20-11-2019. Edited.
  4. ^ أ ب "Why Were Dalmatians Used By Fire Stations?", www.worldatlas.com, Retrieved 19-11-2019. Edited.