معلومات عن الفعل الصحيح

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٠٧ ، ١٦ أكتوبر ٢٠١٩
معلومات عن الفعل الصحيح

الأفعال في اللغة العربية

الفعل في اللغة العربية هو اللفظ الدال على حدوث عمل في زمن ما، أي هو من الألفاظ المقترنة بالزمن، والفعل في اللغة العربية يقسم إلى أقسام متعددة، وذلك بناء على اعتبارت عدة، فمن حيث الزمن هو ماضٍ ومضارع وأمر، ومن حيث المعاني يقسم إلى أفعال المقاربة والرجاء والشروع، وأفعال الظن واليقين، أما من جهة اللزوم والتعدية فهو إما لازم وإما متعدٍ، ومن حيث التجريد والزيادة يقسم الفعل إلى فعل مجرد وفعل مزيد، أما من حيث نوع الحروف التي تشكّل لفظ الفعل فهو نوعان: الفعل الصحيح، والفعل المعتل، ولكل نوع منهما أقسام وتفاصيل، وهذا المقال سيعرض لكل منهما مع التركيز على الفعل الصحيح.[١]

الفعل الصحيح

لمّا كان للفعل في اللغة العربية تصنيفات عديدة وذلك بناءً على اعتبارات عدة ومنها أنه يقسم إلى الفعل الصحيح والفعل المعتل وذلك تبعًا لأحرفه الأصلية، كان لا بد من تبيان تعريف الفعل الصحيح وكيفية تمييزه من الفعل المعتل في اللغة العربية، ومما ورد عن الفعل الصحيح أنه الفعل الذي كانت أصوله، أي جذره اللغوي، خالية من أحرف العلة، ومن المعروف أن احرف العلة في اللغة العربية هي الواو والياء والألف بشكليها المقصورة والممدودة، وبناء على ماسبق يمكن القول إن الفعل حتى يتكمن الدارس من تحديد نوعه إذا ما كان صحيحًا أو معتلًا لا بُدّ له أن يعود بالفعل إلى جذره اللغوي أوّلًا.[٢]

ويرى إذا ما كانت أصوله اللغوية خالية من أحرف العلة أم لا، والأمثلة على الفعل الصحيح كثيرة ومتنوعة في اللغة العربية، ومنها مثلًا الفعل يتشاجر، إذا ما عاد الدارس إلى أصل الفعل اللغوي سيجده شجر، وهو فعل خلت أصوله اللغوية من أحرف العلة فلا يوجد فيه ألف أو واو أو ياء إذًا هو فعل صحيح، ومما سبق يُستنتج أن الفعل لا يمكن تحديد نوعه مباشرة كأن يُقال عن الفعل يتشاجر أنه معتل لأنه يبدأ بياء وفيه حرف الألف أيضًا، بل لا بد من العودة إلى الجذر اللغوي؛ أي الأحرف الأصلية، وبعدها تحديد الفعل الصحيح أو المعتل.[٢]

أنواع الفعل الصحيح

تكثر التفاصيل والأقسام والأنواع في اللغة العربية وقواعدها، ومن ذلك ما يتعلق بالفعل الصحيح، فهو أيضًا له أنواع وأقسام، وبعد أن يعيد الدارس الفعل إلى جذره اللغوي، ويحكم على الفعل أنه صحيح، أي خالٍ من أحرف العلة، عليه أن يحدد نوع الفعل الصحيح، وذلك بناء على بنية حروفه، وهذه الأنواع هي:[٣]

  • الصحيح السالم: وهو الفعل الذي خلت حروفه الأصلية في الجذر اللغوي من أحرف العلة أولًا، ومن الهمز والتضعيف ثانيًا، وله أمثلة كثيرة، منها: "حضر، استمع، يرتفع، يتقابلون" والأصل اللغوي لهذه الأفعال هو: "حضر، سمع، رفع، قبل" وهو خالٍ من أحرف العلة، ومن الهمز والتضعيف.
  • الصحيح المهموز: وهو الفعل الذي خلت حروفه الأصلية في الجذر اللغوي من أحرف العلة أولًا، وكان أحد حروفه الأصلية همزة، سواء في أوله أم وسطه، أم آخره، ومن أمثلته: "يأمر، يتساءلون، استقرأ" والأصل اللغوي لهذه الأفعال هو: "أمر، سأل، قرأ" وهو خالٍ من أحرف العلة، وفي أحد أحرفه همزة.
  • الصحيح المضعف: وهو الفعل الذي خلت حروفه الأصلية في الجذر اللغوي من أحرف العلة أولًا، وكان مشتملًا على حرفين من جنس واحد، وهو على نوعين: المضعف الثلاثي مثل: مدّ، عدّ، شدّ. والمضعف الرباعي مثل: زلزل، وسوس، عسعس، وسمي مضعفًا لوجود حرفين من جنس واحد في الجذر اللغوي للفعل.

الفعل المعتل

بعد أن صارت معلومات الصحيح من الأفعال واضحة ينبغي أن تعرض معلومات الفعل المعتل وتفاصيله، وفي تعريف الفعل المعتل ورد في كتب النحو والإعراب وما يتعلق بالاشتقاق في اللغة العربية أنه الفعل الذي اشتمل جذره اللغوي على أحد حروف العلة، وقد يشتمل على حرف واحد من أحرف العلة أو أكثر، ولكن الأمر في الفعل المعتل كالصحيح، لا يمكن الحكم على الفعل مباشرة بل لا بد من العودة إلى الجذر اللغوي للفعل.[٤]

وللتوضيح يمكن عرض بعض الأمثلة، مثل الفعل يَعِدُ، هو فعل مضارع والجذر اللغوي منه هو وعد، فعل بدأ بحرف علة فهو فعل معتلّ، وكذلك الفعل يصل والفعل يرى وأصل الفعل يرى هو رأى، في آخره حرف علة وهو الألف المقصورة، وللفعل المعتل أنواع ستُعرض في الفقرة الآتية من المقال.[٤]

أنواع الفعل المعتل

كما أن الصحيح من الأفعال له أنواع وأقسام، كذلك المعتلّ له أنواع وهذه الأنواع تصنف حسب موقع حرف العلة في الفعل، ولكل نوع اسم يتميز فيه عن الآخر، ومن هذه الأنواع ما يتعلق بعدد أحرف العلة في الفعل أيضًا، وهذه الأنواع التي ذكرها علماء اللغة العربية والمهتمين بالنحو والصرف، هي:[٥]

  • الفعل المعتل المثال: وهو الفعل الذي كان في جذره اللغوي حرف من حروف العلة، وجاء حرف العلة في أوله، فيسمى فعلًا معتلًا مثالًا، ومن أمثلته: "وجد، يصلون، تَعِدً، تيأس" والأصل اللغوي لهذه الأفعال هو: "وجد، وصل، وعد، يئس" فهو فعل معتل مثال.
  • الفعل المعتل الأجوف: وهو الفعل الذي كان في جذره اللغوي حرف من حروف العلة، وجاء حرف العلة في وسطه، فيسمى فعلًا معتلًا أجوف، ومن أمثلته: "نام، يبيع، تدير، تقولون" والأصل اللغوي لهذه الأفعال هو: "نام، باع، دار، قال" فهو فعل معتل أجوف.
  • الفعل المعتل الناقص: وهو الفعل الذي كان في جذره اللغوي حرف من حروف العلة، وجاء حرف العلة في آخره، فيسمى فعلًا معتلًا ناقصًا، ومن أمثلته: "سعى، يرمي، تدعو، تنمون" والأصل اللغوي لهذه الأفعال هو: "سعى، رمى، دعا، نما" فهو فعل معتل ناقص.
  • الفعل المعتل اللفيف: وهو الفعل الذي كان في جذره اللغوي حرفان من حروف العلة، وهو على نوعين أيضًا، لفيف مفروق، ولفيف مقرون، المفروق أن يكون حرفا العلة في أوله وآخره مثل: "وفى، وعى" والمقرون هو ما كان حرفا العلة آخر حرفين منه مثل: "نوى، كوى، أوى".

المراجع[+]

  1. "فعل"، www.wikiwand.com، اطّلع عليه بتاريخ 15-10-2019. بتصرّف.
  2. ^ أ ب " الفعل الصحيح والمعتل"، www.almerja.com، اطّلع عليه بتاريخ 15-10-2019. بتصرّف.
  3. "الفعل الصحيح"، www.uobabylon.edu.iq، اطّلع عليه بتاريخ 15-10-2019. بتصرّف.
  4. ^ أ ب "فعل معتل"، www.marefa.org، اطّلع عليه بتاريخ 15-10-2019. بتصرّف.
  5. " الفعل الصحيح و الفعل المعتل "، www.almerja.com، اطّلع عليه بتاريخ 15-10-2019. بتصرّف.