معلومات عن أم أربعة وأربعين

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٤٠ ، ٨ يناير ٢٠٢٠
معلومات عن أم أربعة وأربعين

المفصليات

فصيلة المفصليات هي مجموعة من الحيوانات اللافقارية التي تتضمن الحشرات، العناكب والقشريات، وتمتلك هيكلًا عظميًا خارجيًا، وسميّت المفصليات بهذا السم لكون أجسامها مقسمة إلى العديد من الأجزاء يحتوي كل جزء منها على زوج من الملحقات، ويقترن كل جزء بالآخر عن طريق المفاصل، وأجسام المفصليات متناظرة تناظرًا ثنائيًا، وبعض من الأنواع من يمتلك أجنحة ويستطيع الطيران، وتتصف المفصليات جميعها بأنّها تمتلك جهاز دوران مفتوح؛ مما يعني أنّ القلب يضخ الدم لكنه يصل إلى أجزاء محددة فقط من الجسم وليس للجسم كاملًا، ولا تعتمد المفصليات على حاسة البصر لرؤية ما حولها، حيث إنّها تمتلك عيونًا مركبة تساعدها على الرؤية لكنها تعتمد بشكل أساسي على العديد من المستشعرات الكميائية والميكانيكية، وتختلف المفصليات في طريقة التكاثر الجنسي، حيث تقوم بعضها بالإخصاب الداخلي والبعض الآخر يتكاثر عن طريق الإخصاب الخارجي، وسيذكر هذا المقال إحدى أشهر المفصليات في المجتمعات وهي حشرة أم أربعة وأربعين.[١]

أم أربعة وأربعين

أم أربعة وأربعين أو الحريش هي حشرة تنتمي إلى فصيلة المفصليات، وتتميز بأنّ عدد القطع في جسمها اثنا وعشرون قطعة، كما أنّها تمتلك زوجًا من الأرجل في كل قطعة من جسدها لذلك سميت باسم أم أربعة وأربعين عند العرب، وتعيش بشكل عام تحت الأحجار وفي القمامة، وتزداد حركتها في الليل حيث تخرج للبحث عن الطعام الذي يعتمد على اللافقاريات الصغيرة كالنمل وغيره، كما لديها زوج من الهوائيات الطويلة وزوج من المخالب الفكية السامة خلف الرأس، وتمتلك أرجلًا خطافية قصيرة، وتتشابه حشرة أم أربعة وأربعين مع العديد من الحشرات الأخرى مثل حشرة حريش المنزل التي تعيش في أمريكا الشمالية وأوروبا وتمتلك 15 زوجًا من الأرجل، وحشرة حريش التربة التي تعيش في الغابات الاستوائية ويتشابه أسلوب حياتها مع ديدان الأرض، كما يصل طولها إلى 11 بوصة.[٢]

لدغة أم أربعة وأربعين

في العادة تفترس أم أربعة وأربعون اللافقاريات الصغيرة وتتغذى عليها، لكنها ليست عدوانيّة اتجاه البشر، لكن إذا تم استفزازها ومضايقتها فإنّ ذلك يقود للدغها البشر، وتتميز لدغة أم أربعة وأربعين بالألم الشديد لكن من النادر أن تتسبب بمضاعفات صحية خطيرة، حيث تفرزالحشرة تركيبة من السموم التي تحتوي على الهستامين والسيروتونين وغيرها، لا تتسبب في العادة بالضرر الشديد لكنها قد تؤذي فعلًا من يعانون من حساسية الجهاز التنفسي وحساسية النحل أو الحشرات الأخرى، كما تلدغ الحشرة عن طريق زوج المخالب الفكية خلف الرأس، حيث يمكن التعرف على لدغتها عن طريق أثر علامتي الثقب، تختلف أعراضها بحسب كمية السم لكنها قد تتسبب بالحكة الشديدة، الغثيان، توزم وحكة شديدة، خفقان في القلب والحمّى، إذا لم يتم التأكد من سبب اللدغة يجب حينها زيارة الطبيب لمنع حدوث المضاعفات، أما في حال التأكد من أن اللدغة بسبب أم أربعة وأربعين وفي حال عدم حدوث أي مضاعفات فيجب حينها القيام بالإسعافات الأولية البسيطة التي تكمن في الكمادات الدافئة وتناول مضادات الالتهاب ومضادات الهستامين ودهن مكان اللدغة ببعض مسكنات الألم.[٣]

المراجع[+]

  1. "Arthropod", En.wikipedia.org, Retrieved 30-12-2019. Edited.
  2. "Centipede", Www.britannica.com, Retrieved 30-12-2019. Edited.
  3. "Identifying and Treating a Centipede Bite", Www.healthline.com, Retrieved 30-12-2019. Edited.