ما هو فينير الأسنان

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٣٠ ، ١٧ سبتمبر ٢٠٢٠
ما هو فينير الأسنان

العناية بصحة الأسنان

كيف تتم المحافظة على صحة الإنسان؟

إنّ العناية بصحة اللثة والأسنان من الأمور المهمة التي تؤثر بشكل إيجابي على صحة الجسم عامة، ولعل تفريش الأسنان من أهمّ النصائح التي يجب اتباعها للعناية بالأسنان، وينصح المختصون بتفريش الأسنان مرتين يوميًا وبمعدل دقيقتين في المرة الواحدة، ويُنصح بتجنب تناول السكريات وكذلك المشروبات الغازية والكربوهيدرات المُكررة، مع الحرص على زيارة طبيب الأسنان بشكل دوريّ، ومن طرق العناية بالأسنان أيضًا فينير الأسنان، وسيقدم هذا المقال إجابة عن سؤال: "ما هو فينير الأسنان؟".[١]


ما هو فينير الأسنان؟

يمكن الإجابة عن سؤال: "ما هو فينير الأسنان؟" ببيان أنّه أغطية رقيقة لونها كلون الأسنان، وتُطبّق على الجزء الأمامي السطحي للسنّ، وهذه الاغطية في الغالب مصنوعة من البورسالين أو أنواع معينة من حشوات الأسنان، وقد تم تصميمها لتلتصق بالأسنان بشكل دائم، واستخدام فينير الأسنان له أهداف عديدة، منها تحسين شكل الأسنان في حال كان الشخص يُعاني من الأسنان المكسورة أو ذات الحجم الأصغر من المعتاد أو ذات اللون المتغير عن الوضع الطبيعي، وعلى الرغم من إمكانية تطبيق الفينير على الأسنان كلها، إلا أنّ أكثر الأسنان التي تخضع للعلاج بالفينير هي الأسنان الثمانية الأمامية.[٢]

ويجدر العلم أنّ الطرق التقليدية القديمة التي كان يُطبق فيها الفينير على الأسنان باتت نادرة الاستخدام في هذا اليوم، فهي تتطلب مجهودًا وعملًا أكبر من الطرق الحديثة، فضلًا عن أنّ الطرق الحديثة لا تحتاج في الغالب للتخدير الموضعي، وهذا على خلاف الفينير القديم الذي يحتاج تطبيقه إلى استخدام مُخدّر موضعيّ، وبشكلٍ عامّ لا بُدّ من مراجعة طبيب الأسنان المختص قبل الخضوع لعلاج الأسنان بالفينير، وذلك بهدف تحديد عدد فينير الأسنان اللازم.[٢]

بالإضافة إلى معرفة الحالة وفهمها بشكل جيد، فبعض الحالات قد تتطلب وضع تقويم للأسنان قبل الخضوع للفينير، ومن المهم العلم أنّ الفترة الزمنية التي يحتاجها الشخص لتركيب الفينير تعتمد على عدة عوامل، منها أنّ الأمر يتطلب في بداية الأمر أسبوعين للحصول على الفينير بالمقاسات التي قررها الطبيب المختص، وحتى بعد تجهيز المختبر للفينير لا بُدّ من تقييم طبيب الأسنان له، فيما إن كان بالفعل يلائم أسنان الشخص المعنيّ بلونها وطبيعتها.[٢]


سلبيات فينير الأسنان

ما هي مخاطر عمل فينير الأسنان؟

بعد الإجابة عن سؤال: "ما هو فينير الأسنان؟" ومعرفة الإيجابيات المتعددة التي تترتب على اللجوء إليه، يجدر العلم أنّ هناك عدد من السلبيات التي يُحتمل أن تترتب على استخدام الفينير، ومن أهمّ هذه السلبيات:[٣]

  • لا يمكن إرجاع الأسنان إلى ما كانت عليه بعد الانتهاء من العملية.
  • يُعدّ فينير الأسنان باهظ الثمن بعض الشيء.
  • يمكن ألا يتوافق لون فينير الأسنان مع لون الأسنان على الوجه التام، فضلًا عن عدم إمكانية إحداث أي تغيير فيها فور تطبيقها، ولذلك في حال الرغبة بتبييض الأسنان يجدر القيام بذلك قبل الخضوع لعملية الفينير.
  • يمكن للأسنان المعالجة بالفينير أن تتعرض للتسوس.

المراجع[+]

  1. "Caring for teeth and gums", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 6-8-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت "What to Know Before You Get Dental Veneers", www.healthline.com, Retrieved 6-8-2019. Edited.
  3. "Dental Health and Veneers", www.webmd.com, Retrieved 6-8-2019. Edited.