أضرار تلبيس الأسنان التجميلي

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٣٧ ، ١٧ سبتمبر ٢٠٢٠
أضرار تلبيس الأسنان التجميلي

العلاج التجميلي للأسنان

متى يتم اللجوء لاستخدام العلاج التجميلي للأسنان؟

عند وجود كسر أو أذية أو تغير في توازن بعض الأسنان، فإنّ العلاج التجميلي للأسنان يمكن أن يُساعد في إعادة المظهر الجمالي الخارجي للأسنان، وهو يختلف عن المعالجة التقويمية للأسنان، والتي تهدف إلى إعادة توجيه الأسنان باستخدام الأربطة والأجهزة الأخرى، وذلك عند كونها متوضّعة بشكل غير طبيعي.[١]

ويشمل العلاج التجميلي للأسنان تبييض الأسنان لجعلها أكثر سطوعًا وإصلاح مناطق الحفر والمناطق الخشنة للأسنان بحشوها بمواد معينة مشابهة للون الأسنان، كما يشمل هذا الأمر إعادة هيكلة الأسنان المختلفة في بنائها عن غيرها وإغلاق الفراغات بين الأسنان وتلبيس الأسنان التجميلي، وسيتناول هذا المقال أضرار تلبيس الأسنان التجميلي مع توضيح عدّة نقاط حول هذا الأمر. [١]


تلبيس الأسنان التجميلي

ما هي القشور الخزفية؟ وكيف يتم ذلك؟

إنّ تلبيس الأسنان التجميلي أو ما يُعرف بالقشور الخزفية للأسنان هو وضع قطع صغيرة رقيقة بنفس لون السنّ على السطح الخارجي الأمامي من الأسنان، من أجل تحسين منظره أو لعدّة غايات أخرى، وعادة ما يتمّ صنع هذه المواد من البورسلان أو الريسين، ويتم إلصاقها بإحكام وبشكل دائم على السنّ المطلوب.[٢]

ومن الممكن أن يتمّ القيام بتلبيس الأسنان التجميلي لسنّ واحد مكسور أو متأذٍّ، إلّا أنّ البعض قد يحتاج القيام بإلصاق أو تلبيس الأسنان بما يزيد عن 6 إلى 8 أسنان، وذلك من أجل الوصول إلى الابتسامة المتناسقة والمتناظرة المطلوبة، وتُعدّ الأسنان الثمانية العلوية الأمامية أكثر الأسنان التي يطبق عليها هذا الأمر، ومن الممكن أن تُستخدم هذه الطريقة من أجل علاج العديد من الحالات الجمالية في الأسنان، حيث يفيد تلبيس الأسنان التجميلي بتحسين مظهر كلّ ممّا يأتي:[٢]

  • الأسنان المكسورة أو المتشظّية.
  • التغير اللوني الشديد أو عدم التوافق اللوني، والذي لا يمكن إصلاحه بتبييض الأسنان.
  • الفراغات بين الأسنان.
  • الأسنان التي تكون أصغر بحجمها من الطبيعي.
  • الأسنان التي تملك رؤوسًا حادّة بشكل غير طبيعي.


أضرار تلبيس الأسنان التجميلي

ما هو الأثر السلبي الذي يترافق مع تلبيس الأسنان التجميلي؟

هناك العديد من السلبيات التي يمكن أن تترافق مع تطبيق القشور الخزفية على الأسنان، وهذا الأمر يمكن أن يتفاوت بحسب الحالة التي تُستطب فيها القشور الخزفية وبحسب المواد المستخدمة وغير ذلك من العوامل، فمن أضرار تلبيس الأسنان التجميلي بشكل عام ما يأتي: [٣]

  • لا يمكن عكس العملية أو التراجع عنها.
  • لا يمكن إصلاح القشور الخزفية حال تركيبها، وذلك في حال كُسرت أو تأذّت.
  • بسبب إزالة مينا الأسنان، فإنّ السنّ يمكن أن يصبح أكثر حساسية للأطعمة أو المشروبات الباردة أو الحارّة.
  • ومن الممكن أن تشمل أضرار تلبيس الأسنان التجميلي عدم التناسب الكامل مع لون الأسنان الأخرى، كما أنّ لون القشور لا يمكن تغييره بعد أن يتمّ تركيبها، ولذلك وعند الرغبة بتبييض الأسنان، يجب القيام بهذا الأمر قبل تلبيس الأسنان التجميلي.
  • من الممكن أن تسقط القشور المُركّبة من تلقاء نفسها، إلّا أنّ هذا الأمر لا يُعدّ شائعًا، ولتخفيف احتمالية حدوثه، يجب تجنّب تطبيق الضغط الزائد على القشور، مثل قضم الأظافر أو القطع الثلجية أو المواد الأخرى القاسية.
  • من الممكن أن يتعرّض السن الذي تمّ تطبيق القشور الخزفية عليه إلى التسوّس، والذي من الممكن أن يتطلب تغطية السنّ بالتاج لاحقًا بشكل كامل بغرض العلاج.
  • لا تُعدّ القشور الخزفية خيارًا جيدًا عند الأشخاص الذين يعانون من أسنان غير سليمة، مثل الأسنان التي تُعاني من التسوس أو أمراض اللّثة الحالية أو الأسنان المُضعفة نتيجة للحشوات الكبيرة على سبيل المثال، أو عند اللذين يملكون كمية غير كافية من مينا الأسنان قبل تطبيق القشور.

المراجع[+]

  1. ^ أ ب "Cosmetic Dentistry", medlineplus.gov, Retrieved 20-08-2019. Edited.
  2. ^ أ ب "What to Know Before You Get Dental Veneers", www.healthline.com, Retrieved 20-08-2019. Edited.
  3. "Dental Health and Veneers", www.webmd.com, Retrieved 20-08-2019. Edited.