ما هي ظاهرة قوس قزح

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٢٥ ، ٤ أبريل ٢٠١٩
ما هي ظاهرة قوس قزح

بسبب التطور الكبير في العلم و التكنولوجيا، تمكن الإنسان من تفسير ظاهرة قوس قزح التي تعد واحدة من أكثر الظواهر الطبيعية التي كانت غامضة بالنسبة للعلم و للعلماء في القرون الماضية، لذلك سنقوم بتقديم ما قدمه العلماء من تفسير لهذه الظاهرة.

ما هي ظاهرة قوس قزح ؟

قوس قزح أو ما يسمى بقوس المطر هو ظاهرة جميلة تنتج عن تحلل ضوء الشمس الأبيض بسبب انكساره خلال قطرات المطر إلى ألوان الطيف السبعة مجتمعة على شكل قوس نصف دائري،

ألوان قوس قزح

  • الألوان على الترتيب ( من الأعلى إلى الأسفل )، هي : اللون الأحمر ثم البرتقالي فالأصفر فالأخضر فالأزرق ثم الأزرق الغامق ( النيلي) وصولاً إلى البنفسجي.
  • هذه الألوان عبارة عن أشعة ذات أطوال موجية مختلفة.

لا يعتبر قوس القزح موجوداً فيزيائياً، إنما هو ظاهرة بصرية تعتمد رؤيتها على زاوية النظر بين الشمس و قطرات المطر.

كيفية ظهور قوس قزح

  • علمياً، ينكسر الضوء عند مروره خلال وسطين مختلفين، و هما الهواء و الما.
  • عندما تخترق الأشعة الضوئية قطرة الماء تنكسر ثم تنعكس داخلها ثم تنكسر من جديد أثناء الخروج منها.
  • هذا الانكسار يسبب تشتت الأشعة التي كانت تسير في الهواء بسرعة موحدة.
  • انكسار الأشعة و تشتتها يجعل لكل منها سرعة مختلفة و مسار يختلف عن بقية الأشعة حسب الطول الموجي لها.
  • فعندما يكون الطول الموجي قصيرا تخرج الأشعة بزاوية أكبر و كلما زاد طولها الموجي تقل زاوية خروجها.
  • تستطيع العين البشرية رؤية لون واحد من كل قطرة حسب زاوية الرؤيا، و من خلال عدد كبير من القطرات و اختلاف زاوية الرؤيا، يظهر كل لون من الأشعة للعين البشرية على شكل شريط عريض.

قوس قزح القمر

في حالات نادرة يمكن ظهور قوس القزح بسبب ضوء القمر، و لكن هذا يعتمد على زاوية وجود القمر بالنسبة لقطرات الماء و كذلك قوة ضوئه، و على الأرجح أن لا تستطيع العين البشرية رؤية هذه الألوان بسبب ضعفها ليلاً.

قوس قزح قديماً

لطالما تمتع قوس قزح بشعبية كبيرة عند الجميع، فاعتبره الإغريق الطريق التي يسلكها الآلهة بين الأرض و السماء، و اعتقد الأوروبيون بوجود الذهب عند نهايته، و من القدماء من كان يراه جسراً يصعد إلى الجنة، و لكن البعض في افريقيا اعتبر قوس قزح نذير شؤم على البيت الذي يظهر فوقه.