ما هي أنماط التفكير

ما هي أنماط التفكير

التفكير

يشمل التفكير ذلك التدفق في الأفكار والخواطر والذي يؤدي إلى استنتاج محدد، وعلى الرغم من أن التفكير نشاط ذو قيمة وجودية للبشر إلا أنه لا يوجد حتى الآن إجماع حول تعريفه أو فهمه بشكل كافٍ؛ لأن التفكير يكمن وراء العديد من السلوكيات البشرية، إن فهم أصول التفكير الفيزيائية والميتافيزيقية وآثارها كان هدفًا طويلًا للعديد من التخصصات الأكاديمية بما في ذلك الفلسفة واللغويات وعلم النفس والبيولوجيا وعلم الاجتماع، والخلايا العصبية في الجهاز العصبي هي التي تقوم بمعالجة ونقل المعلومات، فهي بمثابة العمود الفقري للتفكير، وسيتناول هذا المقال توضيح إجابة سؤال: "ما هي أنماط التفكير؟".[١]

ما هي أنماط التفكير

لتوضيح إجابة سؤال: "ما هي أنماط التفكير" تجدر الإشارة إلى أن التفكير له أنماط محددة في تعيين المشكلة وإنشاء خيارات الحلول، إذ يمكن للمرء في بداية أي مشكلة تحليل كل مرحلة من المراحل التي تمر بها ومقدار الوقت الذي تقتضيه، وعلى سبيل المثال يميل كثير من الناس إلى البحث عن خيارات متعددة حتى يمكنهم قضاء المزيد من الوقت في التفكير في أسباب المشكلة والعواقب، وتؤثر معرفة الأفراد وخبراتهم على أنماط تفكيرهم، فمن خلالها يمكن تغيير أنماط التفكير، وعلى سبيل المثال فمن خلال التحكم في أنماط التفكير يمكن تعلُّم أشياءً جديدة كالحصول على معلومات مختلفة، وتعتمد أنماط التفكير على استخدام بعض الطرق المحددة لتوليد الأفكار مثل العصف الذهني بالإضافة إلى طرق مختلفة للتعبير عن الإبداع كالتحدث والكتابة والرسم واستخدام الأرقام واستخدام المزيد من الموارد مثل الوقت والمال وما إلى ذلك، والذهن هو الذي يسيطر على نمط التفكير فهو يساعد الأفراد على صياغة أنماط تفكيرهم وعواطفهم أيضًا، وهذه إجمالًا هي إجابة سؤال: "ما هي أنماط التفكير".[٢]

أهمية التفكير

بعد توضيح إجابة سؤال: ما هي أنماط التفكير تجدر الإشارة إلى أن التفكير ضروري كي لا يصبح الفرد عبدًا للأحداث أو عبدًا للمعتقدات الخاطئة أو عبدا لزملائه ورؤسائه في العمل، إن التفكير عامل مهم في اكتساب المرء ثقة في تصرفاته حينما يرشده التفكير السليم إلى التصرف السليم دون إخلال بحقوق من حوله، والتفكير يساعد بشكل مؤثر في السيطرة على مجريات الأمور كما هو الحال مع تلاميذ المدارس وطلاب الجامعات على سبيل المثال، والتفكير يدعو لتجريد النفس من أهوائها ونزعاتها، إن العقول يتم خداعها أحيانًا وتهيئ لصاحبها أحيانًا ما ليس بصحيح، ومن هنا تأتي أهمية التفكير الذي يدفع كل فرد للتحكم في أفعاله لتصبح حياته أفضل له ولكل من حوله، إن العديد من الأفكار تتغير بمرور الوقت ويمكن أن يتضح لشخص أن كل أفكاره أو بعضها على الأقل كان خاطئًا تمامًا، إن التفكير بصورة يومية يساعد في تفسير المواقف المختلفة التي يتعرض لها المرء بشكل أفضل.[٢]

المراجع[+]

  1. "Thought", en.wikipedia.org, Retrieved 31-12-2019. Edited.
  2. ^ أ ب "How can one out-think old thinking patterns?", www.quora.com, Retrieved 31-12-2019. Edited.