سمات المقابلة الشخصية الناجحة

سمات المقابلة الشخصية الناجحة
سمات-المقابلة-الشخصية-الناجحة/

المقابلة

وتعرف المقابلة على أنها محادثة بين عدة أشخاص أو شخصين حيث يقوم المحاور بتقديم الأسئلة ليحصل المحاور على بعض المعلومات من الشخص الآخر،[١] وتعد مقابلة العمل من أهم أنواع المقابلات، خاصةً مقابلات التوظيف من أهم مقابلات العمل وتهدف إلى إضافة أشخاص جدد إلى الشركة أو مكان العمل، وتعد المقابلة الخطوة الثانية أو الثالثة من عملية التوظيف، وكان الهدف منها اختيار وتعيين الموظف الأكثر مناسبة للعمل في فريق ويكون مندمجًا مع الموظفين الموجودين في العمل، وسيتم في هذا المقال ذكر بعض أنواع مقابلات العمل وسمات المقابلة الشخصية الناجحة وأنواع المقابلات.[٢]

أنواع المقابلات

وبعد الحديث عن تعريف المقابلة سيتم ذكر بعض أنواع المقابلات الشخصية وأهداف كل نوع من هذه الأنواع فكل نوع من أنواع المقابلات يهدف لأمر مختلف فتكون هذه المقابلات إما للتوظيف أو للتقييم أو لتعليم وتوجيه الموظفين ومن أهم هذه الأنواع:[٣]

  • مقابلات للتوظيف: وهي المقابلات التي تهدف إلى اختيار الشخص المناسب في المكان المناسب للشركة وضم الشخص الأكثر كفاءة واندماجًا مع الموظفين الآخرين.
  • المقابلات التي تقيم الأداء: وتكون مع الموظفين لتقوم الشركة بتقييم عمل الموظفين بفترة سابقة وتقوم بمقارنة أهداف الشركة، وتقوم هذه المقابلات بمراجعة إنجاز الموظفين مع المدراء المباشرين للموظفين، وتكون بمناقشة الموظفين والمدراء لتوضيح السبب الحقيقي لمشاكل العمل إذا كانت موجودة وتركز على خبرات العمل الضرورية التي يجب توافرها بالشخص.
  • مقابلات التعليم: مقابلات التعليم لا تهدف إلى تقديم النصيحة للموظفين، أو لتوجيه الأوامر للموظفين، بل تهدف إلى إنشاء وعي للموظف لجعله يتحمل المسؤولية بشكل أكبر، وتكون هذه المقابلة لتقديم تقرير ومراجعة الأداء للعاملين وأهم مستجدات التعليم.
  • مقابلات الانضباط: تكون للشباب عن طريق إرسالهم لمقابلة المدير في المدرسة.

سمات المقابلة الشخصية الناجحة وكيفية الاستعداد لها

وبعد الحديث عن تعريف المقابلة الشخصية وأنواع المقابلات الشخصية وأهدافها سيتم في هذه الفقرة ذكر بعض الأمور الواجب اتباعها لتحقيق مقابلة شخصية ناجحة وكيفية الاستعداد للمقابلة الشخصية وتكون هذه المقابلة للمفاضلة بين المتقدمين للوظيفة لشغل وظيفة معينة بعد النظر في السيرة الذاتية للمتقدمين ومن أهم الأمور الواجب اتباعها والاستعداد لها لتحقيق المقابلة الشخصية الناجحة:[٤]

  • معرفة معلومات حول الشركة: يجب على المرء كمتقدم للوظيفة معرفة معلومات حول طبيعة الشركة حيث يسمح ذلك بالإجابة عن الأسئلة التي يتم طرحها خلال المقابلة ويزيد الشعور بالارتياح خلال المقابلة، ويتم الحصول على هذه المعلومات من خلال زيارة الموقع الإلكتروني للشركة والإطلاع على الأخبار التي يتم نشرها في الصحف ومراجعة الوصف الوظيفي لفرصة العمل المتاحة وإعداد الأسئلة التي تريد طرحها حول الشركة.
  • تحديد الكفاءات والخبرات المناسبة للوظيفة: يجب تحديد المهارات والكفاءات التي يمتلكها المتقدم للوظيفة ومقارنتها مع متطلبات الوظيفة لتحديد ما إذا كانت الوظيفة مناسبة للمتقدم لها.
  • التحضير المسبق للمقابلة والتمرن عليها: يجب التمرن على تقديم شرح ملائم للمهارات والكفاءات التي يمتلكها المتقدم للوظيفة وتحضير الأسئلة الشائعة في المجال التعليمي للمتقدم والوظيفة وتحضير الأسئلة الشائعة والإجابات المناسبة لها.
  • الاهتمام بالمظهر الخارجي: يجب على المتقدم للوظيفة الاهتمام بالمظهر الخارجي حيث يعكس المظهر الخارجي طريقة التفكير والإحساس بالمسؤولية فهذه التفاصيل دائما ما تلفت انتباه أصحاب العمل.

المراجع[+]

  1. "مقابلة"، www.wikiwand.com، اطّلع عليه بتاريخ 10-2-2020. بتصرّف.
  2. "مقابلة_عمل"، www.wikiwand.com، اطّلع عليه بتاريخ 10-02-2020. بتصرّف.
  3. "مقابلات_إدارية"، www.marefa.org، اطّلع عليه بتاريخ 10-02-2020. بتصرّف.
  4. "How to prepare for a job interview"، www.roberthalf.com، Retrieved 10-2-2020. Edited.

78571 مشاهدة