ما هي أعراض جلطة الدماغ

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٤٦ ، ٣١ مارس ٢٠٢٠
ما هي أعراض جلطة الدماغ

جلطة الدماغ

تحدث جلطة الدماغ عندما يتوقّف أو يتأثر جريان الدم إلى منطقة من مناطق الدماغ بشكل مفاجئ، أو عندما ينفجر أحد أوعية الدماغ، ممّا يؤدّي إلى انتشار الدم في المساحات المحيطة بالخلايا الدماغية، وتموت خلايا الدماغ عندما يتوقّف سير الأكسجين والموارد الغذائية إليها من الدم، أو عند وجود نزف مفاجئ ضمن أو حول الدماغ، ومن الممكن أن تتضمّن أعراض جلطة الدماغ الخدر المفاجئ أو الضعف، وخصوصًا في جانب واحد من الجسم، بالإضافة إلى عديد الأعراض الأخرى التي سيتطرق إليها المقال بالتفصيل، وهناك نوعان من السكتة الدماغية، السكتة الدماغية بنقص التروية، والتي تحصل عند حدوث انسداد في أحد أوعية الدماغ، والسكتة الدماغية النزفية، والتي تحصل عند حدوث النزف ضمن أو حول الدماغ. [١]

أعراض جلطة الدماغ

عند ملاحظة أعراض جلطة الدماغ عند الشخص أو المحيطين، يجب الانتباه إلى الوقت الذي بدأت فيه هذه الأعراض، فبعض العلاجات تُعدّ ذات فعالية أعلى عندما تُطبّق فورًا بعد بدء أعراض جلطة الدماغ، ومن الممكن أن تتضمّن هذه الأعراض مختلف أعضاء الجسم، حيث تتضمّن الصداع وتشوش الرؤية ومشاكل الكلام وصعوبة المشي والشلل وغير ذلك [٢]، وفيما يأتي بعض التفصيل في أعراض جلطة الدماغ: [٣]

الصداع

عند تطور الصداع الشديد وبشكل مفاجئ وبدون سبب واضح أو معروف مسبقًا، فمن الممكن أن يعاني الشخص من جلطة الدماغ، وهذا الصداع يمكن أن يكون مترافقًا مع أعراض جلطة الدماغ الأخرى كالدوار أو التقيؤ، وعند وجود تاريخ مرضي سابق لدى المريض يتضمن صداع الشقيقة، فإنّه من الممكن أن يصعب التفريق بين هذا الصداع والصداع المألوف لديه، كما يمكن أن يصعب تحديد سبب مشاكل الرؤية على أنّها علامة لحدوث جلطة الدماغ، ولذلك يجب سؤال الطبيب حول إمكانية تحديد مصدر الصداع، وذلك سواء كان ناتجًا عن الجلطة أو عن الشقيقة. [٣]

مشاكل في الكلام والارتباك

من ضمن أعراض جلطة الدماغ أيضًا أن يعاني المُصاب بالسكتة الدماغية من مشاكل متعلّقة بالكلام وفهم ما يقوله الآخرون، كما أنّه يمكن أن يشعر بالتخليط الذهني، وقد يحدث التلعثم بالكلام، أو إصدار الكلام غير المفهوم، كما يمكن أن يجد صعوبة في فهم الكلام المحكي،[٢] ويمكن أن تؤدّي الجلطة الدماغية إلى ما يُعرف بالتخليط الذهني أو الارتباك، فعلى سبيل المثال، يمكن أن يجد الشخص صعوبة في التحدّث أو التفكير أو فهم الكلام المحكي بشكل مفاجئ أثناء كتابته على الحاسب أو إجراء مناقشة. [٣]

مشاكل في التنسيق

يمكن أن تترافق أعراض جلطة الدماغ أيضًا مع مشاكل في التنسيق عندما تؤثر الجلطة على المخيخ أو جذع الدماغ أو القشرة الدماغية، حيث تحدث مشاكل التنسيق نتيجة لفقدان التوازن أو نتيجة للضعف أو المشاكل المتعلّقة بالإحساسات، أو نتيجة لاجتماع المشاكل السابقة. [٤]

عدم تناظر شكل الوجه ومشاكل في الرؤية

يقوم جذع الدماغ بالسيطرة على العضلات الموجودة في الوجه والجفنين، فعندما يبدو الوجه غير متناسب أو عند كون الأجفان غير متناظرة، فإنّه يمكن أن يكون ناتجًا عن ضعف العضلات التي تُحرّك الوجه، ومن الممكن أن تبدأ أعراض الجلطة في جذع الدماغ بتدلي أو إطراق الفم بدون ألم، ولكنّ ذلك من الممكن أن يتطور بسرعة نحو التوقف عن التنفس، ولذلك يجب دومًا تقييم عدم تناظر الوجه المفاجئ من قبل الطبيب على الفور،[٤] ويُعدّ فقدان الرؤية أو صعوبة رؤية الأشياء في عين واحدة أو في كلتا العينين أيضًا من أعراض جلطة الدماغ، فمن الممكن أن يفقد الشخص بصره بالكامل وبشكل فجائي، كما يمكن أن يعاني من الرؤية الضبابية أو ازدواجية الرؤية.[٣]

مضاعفات جلطة الدماغ

تُعدّ الجلطة الدماغية مشكلة طبية إسعافية لأنّها تترافق مع العديد من المضاعفات المُهدّدة للحياة، فالدماغ يُسيطر على الفعاليات الأساسية عند الإنسان، وبدون الجريان الدموي، لا يستطيع الدماغ السيطرة على التنفس والضغط الشرياني وغير ذلك من الأمور الهامّة، ومن الممكن أن تتفاوت المضاعفات التالية للجلطة الدماغية بناء على نوع الجلطة الحاصل، وفيما إذا استطاع المريض الحصول على العلاجات المناسبة، ومن الأمثلة عن المضاعفات التي يمكن أن تلي الإصابة بالجلطة الدماغية ما يأتي: [٥]

تغيرات السلوك وصعوبة في الكلام

يمكن القول أن الاكتئاب يُعدّ من المضاعفات التالية لحدوث الجلطة الدماغية، فقد يُلاحظ ما يُعرف بتغيرات السلوك، ومن الممكن أن تقود الجلطة الدماغية إلى كلّ من الاكتئاب أو القلق، كما أنّها يمكن أن تؤدّي إلى تغيرات في السلوك، كأن يُصبح الشخص مندفعًا أكثر من الوضع الطبيعي، أو أن ينسحب من الآخرين ومن الحياة الاجتماعية،[٥] ويمكن أن تؤذي الجلطة الدماغية المناطق الدماغية التي لها علاقة بتنظيم الكلام وعملية البلع، ونتيجة لذلك، يمكن أن يجد المصاب بالجلطة الدماغية عدّة مشاكل متعلّقة بالقراءة أو الكتابة أو فهم ما يقوله الآخرون. [٥]

الخدر أو الألم

من الممكن أن تؤدّي الجلطة الدماغية أيضًا إلى خفض في قدرة الشخص على الإحساس بالعديد من مناطق الجسم، ومن الممكن أن يؤدّي هذا إلى الإحساس بالألم، وفي بعض الأحيان، قد تؤدّي الأذية الدماغية إلى التأثير على قدرة الشخص على الإحساس بدرجات الحرارة، وهذه الحالة تُعرف بالألم المركزي المرافق للسكتة الدماغية، ومن الممكن أن تكون صعبة العلاج. [٥]

الشلل

نظرًا للأسلوب الذي يقوم به الدماغ من أجل السيطرة على مختلف حركات الجسم، فإنّ السكتة الدماغية في الجانب الأيمن من الدماغ يمكن أن تؤثر على الحركات التي تحصل في الجانب الأيسر من الجسم، وكذلك العكس بالنسبة للجانب الأيسر من الدماغ، فالأشخاص الذين يعانون من السكتة الدماغية يمكن أن تتوقّف القدرة لديهم على تحريك عضلات الوجه أو تحريك الذراع في جانب واحد من الجسم، ومن الجدير بالذكر أنّ الشخص يستطيع استعادة فعالية الحركات العضلية المفقودة والقدرة على الكلام أو البلع، وذلك عن طريق جلسات إعادة التأهيل، إلّا أنّ هذا الأمر يحتاج إلى وقت. [٥]

فيديو عن ما هي أعراض جلطة الدماغ

في هذا الفيديو يتحدث استشاري جراحة الدماغ والأعصاب والعمودي الفقري الدكتورعلي الجمال عن ما هي أعراض جلطة الدماغ.[٦]

المراجع[+]

  1. "Stroke Information Page", www.ninds.nih.gov, Retrieved 07-12-2019. Edited.
  2. ^ أ ب "Stroke", www.mayoclinic.org, Retrieved 07-12-2019. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث "Everything You Should Know About Stroke Symptoms", www.healthline.com, Retrieved 07-12-2019. Edited.
  4. ^ أ ب "11 Signs and Symptoms of Stroke", www.verywellhealth.com, Retrieved 07-12-2019. Edited.
  5. ^ أ ب ت ث ج "What Are the Different Types of Strokes?", www.healthline.com, Retrieved 07-12-2019. Edited.
  6. "ما هي أعراض جلطة الدماغ", youtube.com, Retrieved 31-03-2020.