أعراض الشقيقة

أعراض الشقيقة
أعراض-الشقيقة/

الشقيقة

مرض الشقيقة أو ما يُسمى بالصداع النصفي، يعد من الأمراض الشهيرة التي لا يوجد سبب دقيق لوجودها، ولكن يُرجح سبب الإصابة بالشقيقة في الغالب إلى عوامل جينية تعمل على إحداث بعض التغيرات في المخ، وتبدأ علامات الصداع النصفي عند إرسال الخلايا العصبية بعض الإشارات التي تعمل على تنشيط العصب الثلاثي المسؤول عن الإحساس بالوجه والرأس، ويؤدي تنشيط العصب الثلاثي إلى إفراز العديد من المواد الكيميائية، مثل البيبتيدات المرتبطة بالجينات أو السيروتونين، وتؤدي البيبتيدات إلى تضخم الأوعية الدموية داخل الدماغ، مما يعزز عملية إفراز النواقل العصبية التي تتسبب بالآلام والالتهابات، وفي هذا المقال، سيتم التعرف على أبرز أعراض الشقيقة وأسبابها.[١]

أعراض الشقيقة ومراحل حدوثها

تبدأ أعراض الصداع النصفي في الظهور منذ مرحلة المراهقة والطفولة، وتتدرج مراحلها الأربع والتي تبدأ من مرحلة البادرة ثم الأورة فالهجوم أو الألم ثم الأعراض النهائية، وليس بالضرورة أن يُعاني جميع المصابين بالشقيقة من هذه الأعراض، ومن أبرز أعراض الشقيقة بمراحلها ما يأتي:[٢]

  • مرحلة البادرة: من أبرز أعراض مرحلة البادرة هو الإصابة بالإمساك، وكثرة التثاؤب وزيادة التبول والعطش الشديد، إضافة إلى تغير المزاج والجوع الشديد وتصلب الرقبة.
  • مرحلة الأورة أو الهالة: تحدث هذه المرحلة قبل أو أثناء الشقيقة، وتُعد الهالة من الأعراض العكسية التي يتسبب بها الجهاز العصبي، وتستمر لمدة ساعة تقريبًا، ومن أبرز أعراضها:
    • انعدام القدرة على الرؤية.
    • ظواهر الرؤية البصرية، حيث يبدأ الإنسان برؤية أشكال ضوئية متعددة مثل النقط أو الومضات.
    • التنميل في الأطراف والوجه.
    • صعوبة القدرة على التحدث، إضافةً إلى سماع الموسيقى والضوضاء غير الحقيقية.
    • الارتجاج والحركات اللاإرادية.
  • مرحلة الهجوم: تستمر أعراض مرحلة الصداع النصفي لمدة طويلة قد تمتد لـ 72 ساعة، وخاصّةً إذا ما تم إهمالها، ومن أعراض هذه المرحلة ما يأتي:
    • الاستفراغ والغثيان.
    • الألم النابض، ويكون الألم عادةً في جهة واحدة، وفي حالات قليلة يكون في جهتين.
    • الحساسية من الأصوات والأضواء، وأحيانًا تحدث الحساسية من الرائحة.
  • مرحلة ما بعد الهجوم: بعد نوبة الهجوم، يشعر البعض بالارتباك، والصدمة، ويحتاج المصابون بالشقيقة للراحة التامة للتخلص من أعراض مرحلة الهجوم.

طرق علاج الشقيقة

يهدف علاج الشقيقة إلى منع تكرار حدوث الهجمة، وتخفيف بعض الأعراض الناتجة عنها، في الوقت الحالي، لا يوجد علاج معين للصداع النصفي، ولكن، ينبغي اتباع بعض النصائح التي من شأنها أن تقلل من عدد مرات الهجوم للصداع النصفي، ومن هذه النصائح ما يأتي:[٣]

  • محاولة التخلص من التوتر قدر الإمكان.
  • شرب كميات كبيرة من الماء.
  • تحديد ساعات نوم كافية.
  • تجنب بعض الأطعمة التي من شأنها زيادة حدة الهجوم، وتناول الأطعمة التي لا تحتمل الضرر مثل الأطعمة الخالية من الجلوتين.
  • ممارسة التمارين الرياضية بانتظام.
  • قد يتم إجراء عملية جراحية في حال استدعت الحاجة لذلك، وهذه العملية الجراحية يقرر الطبيب فيما إذا كان هناك حاجة لخضوعها.

فيديو عن أعراض الشقيقة وأسبابها

في هذا الفيديو يتحدث جراح التداخلات الشريانية الدماغية وجلطات الدماغ الدكتور هيثم دبابنة عن أعراض الشقيقة وأسبابها.[٤]

المراجع[+]

  1. "Migraine Headaches", www.webmd.com, Retrieved 2020-1-9. Edited.
  2. "Migraine", www.mayoclinic.org, Retrieved 2020-1-9. Edited.
  3. "Everything you need to know about migraines", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 2020-1-9. Edited.
  4. "أعراض الشقيقة وأسبابها", www.youtube.com, Retrieved 12-1-2020.

78424 مشاهدة