ما هو الـ BCAA

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٨ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
ما هو الـ BCAA

يطلق على سلسلة الأحماض الأمينية المشبعة اسم BCAA ، و هي عبارة عن مجموعة من الأحماض الأمينية الأساسية التي يحتاجها جسم الإنسان من أجل الحصول على الطاقة و البروتينات من أجل بناء الخلايا.

كيفية الحصول على BCAA 

  • تتواجد هذه الأحماض بشكل طبيعي في البروتينات التي نحصل عليها من خلال تناول اللحوم و الألبان و البقوليات.
  • يتم تصنيعها بالعديد من الأشكال من أجل استخدامها كعلاجات و مكملات غذائية.

متى يستخدم  BCAA  كعلاج ؟

هناك بعض الحالات الصحية التي تستدعي تناول هذه الأحماض كنوع من العلاج، و من هذه الحالات الصحية:

  • أحد الأمراض المتعلقة بالحركة و الذي يدعى خلل الحركة الشيخوخي.
  • أمراض الكلى التي تؤثر على تشكل البروتينات أو هدمها.
  • فقدان الشهية عند كبار السن الذين يعانون من الفشل الكلوي.
  • الضمور النخاعي المخيخي.
  • مرض مكاردل.
  • وقف فقدان العضلات لدى المرضى الذين لا يستطيعون مفارقة الفراش.

أسباب استخدام BCAA كمكمل غذائي

تستخدم سلسلة الأحماض الأمينية المشبعة كمكمل غذائي من قبل الرياضيين و ذلك لأكثر من سبب، و من أهم هذه الأسباب ما يلي:

  • وقف استهلاك كتلة العضلات من أجل تزويد الجسم بالطاقة.
  • توفير المواد الأساسية لبناء البروتينات، و بالتالي بناء العضلات و زيادة كتلتها.
  • الحد من عملية هدم البروتينات، و ذلك عن طريق تزويد الجسم بالطاقة الكافية لأداء التمارين.

حمية تخسيس الوزن و الـ BCAA

يمكن تلخيص ما يحدث عند استعمال BCAA لخسارة الوزن، كما يلي:

  • يقوم الكثير من الأشخاص بممارسة التمارين الصعبة مع الخضوع لحمية غذائية قاسية، من أجل حرق الدهون و استبدالها بالعضلات.
  • إن ما يحدث خلال هذه العملية هو فقدان كتلة العضلات قبل الدهون، لأن الجسم يقوم بتفكيك البروتينات التي تتواجد بالعضلات للحصول على طاقة.
  • و بالتالي يعتبر تناول هذه الأحماض عند انباع حمية غذائية قاسية هو  أحد أفضل الخيارات التي يمكن اتخاذها للحفاظ على كتلة العضلات أثناء حرق الدهون.

محاذير الاستخدام BCAA

  • لا يفضل استخدام هذه الأحماض من قبل الأشخاص الذين يعانون من إعاقة جسدية أو عقلية، لكونها قد تزيد من حدة هذه المشاكل.
  • لا تستخدم هذه الأحماض مع الكحول أو من قبل مدمني الكحول، لكونها تعمل على تلف للكلى و الدماغ.
  • يرتبط تناول هذه الأحماض بانخفاض نسب السكر بالدم، و بالتالي لا يفضل تناولها من قبل الأطفال أو بعد العمليات الجراحية.
  • لا توجد معلومات كافية حول خطورة تناول هذه المكملات الغذائية أثناء خلال الحمل و الرضاعة، و لكن يفضل عدم تناولها.