ما هو الرجيم الصحي

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٠٩ ، ١٣ نوفمبر ٢٠١٩
ما هو الرجيم الصحي

ما هو الرجيم

من المهم المحافظة على نظام غذائي صحي، ولكن تحقيق هذا الهدف قد يكون أكثر صعوبة، فهناك حميات عديدة لا نهاية لها بالإضافة إلى تغييرات أسبوعية على قائمة الأطعمة التي قد تؤدى إلى الإصابة بالمرض، فقد يكون الحفاظ على نظام غذائي صحي ثابت أمرًا صعبًا للغاية وتحديًا كبيرا للشخص، ولكن إذا تم فهم الطرق الصحية والجيدة في الحفاظ نظام غذائي جيد، فهذا يجعل من السهل الالتزام بالأهداف المرجوّة وتحسين صحة الشخص ونشاطه، سيتم الحديث في هذا المقال عن الرجيم، مكونات الطعام الأساسية في الرجيم والإجابة عن سؤال ما هو الرجيم الصحي[١].

ما هو الرجيم الصحي

يمكن الإجابة عن سؤال ما هو الرجيم الصحي بعدة طرق، لكن بشكل عام الرجيم الصحي أو النظام الغذائي الصحي هو النظام الغذائي المتوازن، قد تختلف النسب المئوية لكل مكوّن من مكونات النظام الغذائي المتوازن، لكن الفئات الرئيسية الثلاث من الطعام هي البروتين والكربوهيدرات والدهون، يجب أن تتوفر في هذا النظام الغذائي، بشكل عام، حيث يجب الحصول على 20-35 ٪ من السعرات الحرارية اليومية من البروتين، 20-35 ٪ يجب الحصول عليها من الدهون، و 45-65 ٪ يجب الحصول عليها من الكربوهيدرات، تحدّد هذه الفئات من الطعام المصدر الذي من خلاله يمكن الحصول على الطاقة، على شكل سعرات حرارية، وبذلك تمت الإجابة عن سؤال ما هو الرجيم الصحي [١].

ما هي كمية السعرات الحرارية اليومية

بعد أن تمت الإجابة عن سؤال ما هو الرجيم الصحي، سيتم الآن الحديث عن كمية السعرات الحرارية التي يحتاجها الشخص يوميًا والتي يمكن من خلالها حساب كمية الطاقة الموجودة في الطعام، حيث يستخدم الجسم السعرات الحرارية للقيام بالأنشطة اليومية مثل المشي والتفكير وللقيام بوظائف أخرى مهمة، يحتاج الشخص الطبيعي أن يحتوي نظامه الغذائي اليومي على ما يقارب 2000 سعرة حرارية للحفاظ على وزنه ضمن الحدود الصحية، وكميات السعرات الحرارية اليومية اللازمة تختلف من شخص لآخر ويعتمد ذلك على عدة عوامل مثل العمر والجنس والنشاط البدني اليومي، فيحتاج الرجال بشكل عام إلى سعرات حرارية أكثر من النساء، والأشخاص الذين يمارسون الرياضة يحتاجون إلى سعرات حرارية أكثر من الأشخاص الذين لا يفعلون ذلك.[٢]


ما هي فوائد الرجيم الصحي

قد يتسائل بعض الناس عن ما هو الرجيم الصحي وما هي فوائده ، وهناك العديد من الفوائد للرجيم ، فيشتمل النظام الغذائي الصحي أو الرجيم على مجموعة متنوعة من الفواكه والخضروات والحبوب والنشويات والدهون الجيدة والبروتينات الخالية من الدهون والتي يعود الإلتزام بتناولها على فوائد عديدة للشخص سنذكر بعض منها وهي[٣]:

تنزيل الوزن

إن خسارة الوزن بشكل صحي تؤدي للحماية من الإصابة ببعض الأمراض المزمنة، فالأشخاص الذين يعانون من الوزن الزائد أو السمنة يكونون أكثر عرضة للإصابة بالعديد من الأمراض مثل مرض القلب، السكري، وبعض أنواع السرطانات، فيجب على الشخص الذي يريد خسارة الوزن تقليل كمية السعرات الحرارية اليومية التي يقوم باستهلاكها، واتباع نظام غذائي صحي يحتوي على كميات جيدة من الخضار والفواكه ليساعد الشخص على تقليل كميات السعرات الحرارية وبالتالي خسارة الوزن، وبذلك تمت الإجابة عن سؤال ما هو الرجيم الصحي الذي يساعد على خسارة الوزن.

تقليل خطر الإصابة بالسرطان

النظام الغذائي غير الصحي يؤدي إلى السمنة، والتي بدروها تعمل على زيادة نسبة الأصابة بالسرطان في عام 2014، وجدت بعض دراسات الجمعية الأمريكية لعلوم الأورام السريرية التي أجريت أنّ السمنة ساهمت في زيادة معدلات الإصابة بمرض السرطان بشكل كبير، ولكن استهلاك كميات جيدة يوميًا من الفواكه والخضروات قد تساعد على الحماية من السرطان، فوجد الباحثون أن اتبّاع نظام غذائي يحتوي على الفواكه يقلّل من خطر الإصابة بسرطان الجهاز الهضمي، وإن اتباع نظام غذائي غني بالخضار والفواكه والألياف يقلّل من خطر الإصابة بسرطان القولون و سرطان الكبد.

التحكم بمرض السكري

فاتباع نظام غذاء صحي يساعد الأشخاص الذين يعانون من مرض السكري على فقدان الوزن، وخفص مستويات السكر في الدم، التحكّم بضغط الدم والتحكّم بنسبة الكوليسترول في الجسم، ويساعد ذلك أيضًا على التقليل من مضاعفات مرض السكري، فلذلك ينصح الأشخاص الذين يعانون من مرض السكري بعدم تناول الأطعمة التي تحتوي على كميات كبيرة من السكر مثل الأطعمة المقلية والحلويات وغيرها.

كيفية الحفاظ على رجيم صحي

يندرج تحت الإجابة عن سؤال ما هو الرجيم الصحي، الإجابة عن سؤال آخر وهو كيفية الحفاظ على رجيم صحي، أو نظام غذائي صحي، فجوهر النظام الغذائي المتوازن هو احتوائه على الأطعمة التي تحتوي على نسبة منخفضة من الدهون والسكريات غير الضرورية والغنية بالفيتامينات والمعادن والمواد المغذية الأخرى، فالمجموعات الغذائية التالية هي أجزاء أساسية من نظام غذائي متوازن وهي[٢]:

الفواكه

إلى جانب كونها مصدرا جيدًا للتغذية، فهي أيضًا وجبات خفيفة لذيذة، والفواكه غنية بالسكر الطبيعي، لذا فهي لا تزال خيارًا أفضل من الأطعمة الأخرى التي تحتوي على السكر المضاف، فتناول كميات جيدة من الفواكه مثل الحمضيات، الخوخ أو البطيخ والأفوكادو يساعد الشخص في الحفاظ على نظام غذائي صحي ومتوازن.

الخضروات

الخضروات هي المصادر الرئيسية للفيتامينات والمعادن الأساسية، وتحتوي الخضروات الورقية بشكل عام على أكبر قدر من المواد الغذائية الجيدة ويمكن تناولها في كل وجبة، فتناول مجموعة متنوّعة من الخضروات يساعد في الحصول على العناصر الغذائية التي توفرها جميع الخضروات، ومن الأمثلة على الخضراوات الورقية المفيدة السبانخ، الكرنب، الفاصوليا الخضراء، والبروكلي.

البروتينات

اللحوم والفاصوليا هي المصادر الأساسية للبروتين، وهو عنصر غذائي ضروري لنمو العضلات ونمو الدماغ، تعتبر اللحوم الخالية من الدهون قليلة الدسم مثل الدجاج والسمك ولحم البقر، وأيضًا تُعد المكسرّات والفاصولياء مصادر جيدة للبروتين وتحتوي على العديد من الفوائد الصحية الأخرى ، بالإضافة إلى الألياف والمواد المغذية الأخرى مثل العدس والبازيلاء واللوز.

المراجع[+]

  1. ^ أ ب "healthy-diet", www.organicfacts.net, Retrieved 27-10-2019. Edited.
  2. ^ أ ب "Balanced Diet", www.healthline.com, Retrieved 27-10-2019. Edited.
  3. "What are the benefits of eating healthy?", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 27-10-2019. Edited.