ما هو الحيد المرجاني العظيم

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٠٩ ، ٩ ديسمبر ٢٠١٩
ما هو الحيد المرجاني العظيم

أستراليا

تقع دولة أستراليا في نصف الكرة الجنوبي إلى الجنوب الشرقي من قارة آسيا وإلى الغرب من المحيط الهادي وعاصمتها كانبيرا، وتبلغ مساحتها حوالي 7،686،850 كيلومترٍ مربعٍ، ويُقدر عدد سكانها حوالي 21،885،016 نسمةٍ حسب احصائيات عام 2009م، وتُعد أستراليا أصغر قارة في العالم، ويمكن تصنيفها كجزيرة أيضًا؛ نظرًا لانعزالها وإحاطة المياه فيها من جميع الجهات، وتتميز دولة أستراليا بمناخها المعتدل والمناسب، كما تتميز أيضًا بوجود ما يُسمى بالحيد المرجاني العظيم على شواطئها الشرقية الشمالية، ولكن ما هو الحيد المرجاني العظيم بالتحديد، في هذا المقال سيتم الإجابة عن سؤال ما هو الحيد المرجاني العظيم.[١]

ما هو الحيد المرجاني العظيم

قبل الإجابة عن سؤال ما هو الحيد المرجاني العظيم لا بدّ من تعريف المرجان، حيث يمكن تعريف المرجان على أنه جسم صلب مقاوم للمياه يعيش في البحار أو المحيطات، ويستطيع المرجان التكاثر وتكوين أجمل الأشكال عن طريق إفراز كربونات الكالسيوم لبناء هياكلها القوية،[٢] أما عن ما هو الحيد المرجاني العظيم فهو عبارة عن تجمع كبير جدًا من الشعاب المرجانية والذي يُشكّل حاجزًا كبيرًا في المياه الضحلة للمحيط بالقرب من الشاطئ، وتُعد الشعاب المرجانية من الكائنات الحية البحرية النشطة والتي يزداد حجمها بشكل كبير إذا وجدت المساحة الكافية، وهناك حوالي 2100 نوعًا من الشعاب المرجانية المختلفة في أحجامها وألوانها.[٣]

بعد معرفة ما هو الحيد المرجاني العظيم يجب معرفة أين يوجد، حيث يوجد أكبر تجمّع للشعاب المرجانية في العالم قُبالة الساحل الشرقي الشمالي لقارة أستراليا في منطقة كوينزلاند، ويمكن رؤية هذا الحيد المرجاني دون الحاجة إلى الغوص في المياه، وكان السكان الأصليين لأستراليا يقومون بصيد الأسماك حول الحيد المرجاني العظيم، وتعود بداية تكوّن الحيد المرجاني إلى ملايين السنين، وبدأت دراسة التنوع الحيوي للمرجان ومعرفة خصائصها والأنواع التي تعيش فيها منذ عام 1929م من قِبل علماء علم الأحياء، وقد تم تصنيف الحيد المرجاني العظيم كموقع تراثي عالمي في عام 1981 من قِبل المنظمات التابعة للأمم المتحدة، كما أنّها من عجائب الدنيا السبع الطبيعية في العالم.[٤]

التهديدات التي تواجه الحيد المرجاني العظيم

هناك العديد من التهديدات التي تواجه الشعاب المرجانية الموجودة في البحر والتي تؤثر على صحة النظام الحيوي للشعاب المرجانية، ويمكن أن تُصيب الشعاب المرجانية بالمرض وتُوقف تكاثرها مثل الذي حدث في عام 1998م وتم فقدان أكثر من ثلثي حجم الحيد المرجاني العظيم، ومن أبرز ما يمكن أن تواجهه الشعاب المرجانية ما يأتي:[٥]

  • تغير المناخ: وهو من أكبر التهديدات التي تواجه الحيد المرجاني العظيم، حيث يُسبب ارتفاع الحرارة إلى تبيّض المرجان، مما يؤدي إلى إصابتها بالأمراض، وتحدث هذه الظاهرة للمرجان على عمق 20 مترًا أو أكثر.
  • التلوث المائي: وينتج التلوث المائي بسبب جريان المياه الزراعية نتيجة الفيضانات، حيث تحتوي هذه المياه على المواد الكيميائية والأسمدة والمبيدات التي تؤثر على الشعاب المرجانية.
  • فقدان الأراضي الرطبة الساحلية: بسبب زيادة الجريان السطحي الذي يعمل على زيادة الرواسب وزيادة سوء نوعية المياه.
  • التلوث من التعدين: حيث تقوم المصانع بتفريغ نفاياتها من النترات في الحيد المرجاني العظيم، وقد تم وضع القوانين الرادعة لمنع مثل هذه التصرفات مستقبلًا.
  • نجم البحر: يعمل نجم البحر على تدمير الشعاب المرجانية والقضاء على نسبة عالية منها عن طريق إصابتها بالمرض.
  • الصيد الجائر: يمكن أن يُسبب الصيد الجائر للأسماك تلوث المياه وتدمير الشعاب المرجانية عن طريق نفايات القوارب وشبكات الصيد التي يتم رميها في البحر فتعلق في الشعاب المرجانية.
  • سمك القرش: تقوم أسماك القرش بتدمير الحيد المرجاني العظيم، ولحمايتها تم إطلاق برنامج السيطرة على أسماك القرش وقتل العديد منها، كما تم السيطرة على حيوانات أخرى مثل الدلافين والسلاحف أيضًا.

طرق حماية الحيد المرجاني العظيم

بعد معرفة ما هو الحيد المرجاني العظيم وأنّه يحتوي على مجموعة كبيرة ومتنوعة من الشعاب المرجانية المهددة بخطر الانقراض، كما أنه يحتوي على حوالي 1500 نوعًا من الأسماك و4000 نوعًا من الرخويات و1500 نوعًا من الإسفنج و6 أنواع من السلاحف البحرية و500 نوعًا من الأعشاب البحرية، وقد قامت الحكومة الأسترالية بوضع خطط لحماية الحيد المرجاني العظيم، وتتضمن الخطط لحماية الحيد المرجاني العظيم ما يأتي:[٥]

  • توعية السكان المحليين لأستراليا والسياح الأجانب بضرورة المحافظة على شاطئ كوينزلاند نظيفًا حتى لا تصل النفايات البشرية إلى الشعاب المرجانية من خلال حملات التوعية المستمرة.
  • وضعت الحكومة الأسترالية في عام 2015م خطةً لحماية الشعاب المرجانية وتحمل عنوان خطة 2050 للشعاب المرجانية، ويتم فيها اقتراح حلول للتهديدات التي تواجه الحيد المرجاني العظيم حتى عام 2050م.
  • وضع تدابير وقائية لحماية المياه من التلوث وقتل نجم البحر المفترس الذي يعمل على تدمير الشعاب المرجانية.
  • لا تتضمن الخطة العلاجية لمخاطر الحيد المرجاني العظيم حلًا لمشكلة تغير المناخ، وذلك لأنّها مشكلة عالمية بسبب انبعاث الغازات الدفيئة والتي لا يمكن حلها بشكل انفرادي.
  • تم تقديم منحة مالية بقيمة 443 مليون دولار أسترالي لمؤسسة الحيد المرجاني العظيم في عام 2018م، للبدء بحل مشاكل الحيد المرجاني العظيم.

أفضل الأوقات لزيارة الحيد المرجاني العظيم

يبلغ طول الحيد المرجاني العظيم حوالي 2300 كيلو متر تقريبًا على طول ساحل كوينزلاند في أستراليا، كما يمكن رؤيته في بحر المرجان، ومن الممكن زيارة الحيد المرجاني العظيم في أي وقت من أوقات السنة حيث يتميز مناخ أستراليا بأنه ليس حارًا وليس باردًا بل معتدلًا، ويمكن السباحة على الشاطئ وممارسة جميع الرياضات المائية ومشاهدة هذا التجمع الهائل من الشعاب المرجانية في المياه بشكل آمن، وتكون الفترة ما بين شهر مايو إلى شهر أكتوبر الأكثر ازدحامًا على شاطئ كوينزلاند، فقد تكون أسعار الحجوزات وتذكار السفر أغلى ثمنًا في تلك الفترة.[٦]

المراجع[+]

  1. "Australia", www.en.wikipedia.org, Retrieved 08-12-2019. Edited.
  2. "Reef Ecosystems", www.encyclopedia.com, Retrieved 08-12-2019. Edited.
  3. "Great Barrier Reef", www.britannica.com, Retrieved 08-12-2019. Edited.
  4. "Where Is The Great Barrier Reef", www.worldatlas.com, Retrieved 08-12-2019. Edited.
  5. ^ أ ب "Great Barrier Reef ", www.wikiwand.com, Retrieved 08-12-2019. Edited.
  6. "Great Barrier Reef In Australia", www.mapsofworld.com, Retrieved 08-12-2019. Edited.