ما هو التعصب

ما هو التعصب
ما-هو-التعصب/

أسباب التعصب

ما هي العوامل والأسباب التي أدت إلى نشوء فكرة التعصب؟

هناك الكثير من الأسباب التي ساعدت على ظهور التعصب والعوامل التي ساعدت على انتشاره وتعزيزه وجعلت منه أمرًا واقعًا نعيشه ونتعامل معه، وتلك الأسباب يمكن ان تتلخص بما يلي:[١]

  • التغيير المجتمعي السريع بسبب التكنولوجيا، وتغيُّر الفرص الاقتصادية، وترتيبات المعيشة، والعادات والتقاليد، والمثل العليا، والقيم، والتوقعات.
  • شعور بالانفصال عن الماضي، والخوف من الحاضر، وعدم السيطرة على المستقبل.
  • الشعور بأن الآخرين (خاصة الأقليات والمهاجرين) يسرقون المكانة والموارد وفرص العمل.
  • الراحة في الانتماء إلى مجتمع مغلق من المؤمنين المتشابهين في التفكير.
  • الحرمان الاجتماعي والاقتصادي وعدمالمساواة.
  • الاضطرابات السياسية وعدم الاستقرار المجتمعي.
  • زيادة تركيز الثروة.
  • التوترات الدينية.
  • الوعي الذاتي المحدود.


لقراءة المزيد، انظر هنا: أسباب التعصب.

أنواع التعصب 

ما هي أهم أشكال التعصب وأنواعه؟


تتعدد أنواع التعصب بتعدد أسبابه ومظاهره، فكلما زادت أسباب التعصب زادت أنواعه وطرقه، أي أن العلاقة بينهما علاقة طردية، وتتلخص أنواع التعصب بالآتي:[٢]

  • تعصب المشاركة، أو الاهتمام الذي يحظى به الفرد من إعجاب شخص أو مجموعة أو الإعجاب تجاه عمل فني أو فكرة معينة.
  • التعصب العاطفي.
  • التعصب العرقي.
  • التعصب القومي أو الوطني.
  • التعصب السياسي، الأيديولوجي.
  • التعصب الديني والذي يعتبره البعض أكثر أشكال الأصولية الدينية تطرفًّا.
  • التعصب الرياضي، أي تلك المستويات العالية من العنف التي تحيط بالأحداث الرياضية، يتم ذلك إما على أساس الاعتقاد بأن التعصب الشديد يمكن أن يغير لعب الفريق المفضل، أو لأن الشخص يستخدم الأنشطة الرياضية "كأرض إثبات" ذكورية للغاية من خلال افتعال المشاجرات كما في حالة شغب الملاعب في مباريات كرة القدم أو رياضات أخرى.


لقراءة المزيد، انظر هنا: أسباب التعصب الرياضي.

مظاهر التعصب

ما هي المظاهر التي يمكننا تصنيف أشكال التعصب بناءً عليها؟

هي الوجوه التي شكلها التعصب وأنتجها، وهي أيضًا التصنيفات التي تندرج تحتها أنواع التعصب وأشكاله، وهي كالتالي:[٣]

  • التعصب الحزبي: وهو التعصب لحزب أو جماعة معينة، والتحيز لنصرة تلك الجماعة والوقوف معها سواء بالحق أم بالباطل، ووسمها بالعصمة والقدسية، والوقوف على العداء تمامًا مقابل كل من يهاجمها أو يذكر عيوبها وسيئاتها وإن كان يقصد النقد البناء.
  • التعصب القومي: وهو أن ترى قومية معينة في نفسها صفة الاستعلاء والتكبر على بقية القوميات الأخرى، كتعصب اليهود لقومهم فهم يرون أنهم أفضل الشعوب وأكرمها، وتعصب الألمان أو العرق الجرماني أيام هتلر، إذ كان للتفكير النازيالأثر الكبير على امستوى العالم لما سببه من حروب. لذلك فإن مثل هذه الأشكال من التعصب تؤدي إلى نشوء النزاعات والحروب ليس على صعيد الأفراد وحسب بل على صعيد دولة بأكملها أو بين دول عدة.
  • التعصب المذهبي أو الطائفي: وهو يحصل على صعيد الدين الواحد فتغدو الفرقة الواحدة أقسامًا وأفرقة وشيعا، كما حدث في الدين الإسلامي عندما ظهر المذهب الشيعي مقابل السني، بالإضافة إلى ظهور الخوارج، وقد يتطور تعصب كل فرقة لمذهبها إلى الحروب.

سلبيات التعصب

ما هي المشكلات والسيئات التي يؤدي إليها التعصب؟

وهي المشكلات والسيئات التي أحدثها التعصب، وقد يمتد أثرها أعوامَا طويلة وأرواحًا كثيرة، ومن تلك السلبيات ما يأتي:[٤]

  • يصعب على المتعصب أن يرى حقيقة الواقع: إذ يرى أن الصواب متمثل في الرأي الذي يميل إليه، وإن كان الصواب واضحًا جليًا للعيان، لكنه لا يراه لأن التعصب يعمي بصيرة الإنسان، فهو يعمل ويتحرك تبعًا لهواه وحسب.
  • يمزق التعصب النسيج الوطني والاجتماعي: ويجعل منه أفرقة وأحزاب تنشأ المشكلات والنزاعات بينها فيما بعد، فتقتل الوحدة والاجتماع، وتحال إلى فرق متشتتة.
  • يزيّف الواقع: وذلك بلّيّ أعناق الحقائق وتحويل الحق إلى باطل، فيخوَّن الأمين، ويؤمَّن الخائن.
  • ينمي النزاعات: فيطيل من عمر الخلاف والشقاق، مما يزيد من حدّة القلق والتوتر.


المراجع[+]

  1. "Inside the Mind of Fanaticism", huffpost, Retrieved 13/6/2021. Edited.
  2. "Fanaticism", wikipedia, Retrieved 13/6/2021. Edited.
  3. "Fanaticism", britannica., Retrieved 14/6/2021. Edited.
  4. "Converts in religion: the problem of fanaticism and methods of work with neophytes", doc-research, Retrieved 14/6/2021. Edited.

195193 مشاهدة